المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : فأصبح بعد الحرب وهو لنا سلم


أم حنان
22-12-07, 02:24 PM
بسم الله ، الحمدلله ، والصلاة والسلام على رسول الله

هذه قصيدة جميلة تحكي قصة الشاعر (معن بن أوس) مع أحد أقاربه :

وذى رحم قلمت أظفار ضغنه *** بحلمى عنه وهو ليس له حلم

صبرت على ماكان بينى وبينه *** ومايستوى حرب الأقارب والسلم

ويشتم عرضى فى مغيبى جاهدا ***وليس له عندى هوان ولاشتم

إذا سمته وصل القرابة سامنى *** قطيعتها , تلك السفاهة والإثم

ويسعى إذا أبنى لهدم مصالحى *** وليس الذى يبنى كمن شأنه الهدم

يود لو أنى معدم ذو خصاصة *** وأكره جهدى أن يخالطه العدم

ويعتد غنما فى الحوادث نكبتى *** وما إن له فيها سناء ولاغنم

فما زلت فى لينى له وتعطفى *** عليه كما تحنو على الولد ,,الأم

وخفضى له منى الجناح تألفا *** لتدنيه منى القرابة والرحم

وصبرى على أشياء منه تريبنى *** وكظمى على غيظى وقد ينفع الكظم

لأستل منه الضغن حتى سللته *** وقد كان ذا ضغن يصوبه الحزم

رأيت انثلاما بيننا فرفقته *** برفقى أحيانا وقد يرقع الثلم

وأبرأت غل الصدر منه توسعا *** بحلمى كما يشفى بالأدوية الكلم

فأطفأت نار الحرب بينى وبينه *** فأصبح بعد الحرب وهو لنا سلم

توبة
22-12-07, 04:21 PM
بارك الله فيكِ أخية.
أبياتٌ راقيةٌ رقيَّ معانيها.

قال المولى عزّ و جل ( ولا تستوي الحسنةُ ولا السيّئة إدفع بالتي هي أحسن فإذا الذي بينك وبينه عداوة كأنّه وليٌّ حميم )

أم حنان
22-12-07, 07:25 PM
وفيك بارك الله أختي الحبيبة توبة

جعلني الله وإياك من أولي الأحلام والنهى

طويلبة علم
23-12-07, 09:44 AM
قصيدة جميلة ورائعة


وصفة الحلم صفة جميلة

ونسأل الله لنا ولكم ان نكون من أولي الأحلام والنهى

أم حنان
23-12-07, 10:42 AM
قصيدة جميلة ورائعة

وصفة الحلم صفة جميلة



أسعدني مرورك مشرفتنا الغالية ، ومن باب الفائدة أنقل كلام للشيخ بن جبرين-حفظه الله- عن صفة الحلم :
منها قوله تعالى: إِنَّهُ كَانَ حَلِيمًا غَفُورًا ( الإسراء:44 ) والحليم: هو الذي لا يعجل، الحليم الذي يحلُم عن الخلق، بمعنى: أنه لا يعاقبهم؛ أي يعفو عنهم ولا يعاجلهم بالعقوبة, والحليم من الناس: هو المتأني؛ يقال: فلان معه حِلْم، يعني: تأن في الأمور، وتثبت، وعدم تسرع، وعدم معاجلة بالعقوبة على أية ذنب صغير أو كبير، بل يحلُم عن هذا ، حَلُمْتُ عن فلان لما ظلمني، ولما أساء إليَّ، أنا أحلُم عمن ظلمني؛ لا أستعجل العقوبة لمن أساء إليًّ فالحلم صفة شريفة، وإذا كانت من أفضل الصفات، فالله - تعالى - متصف بكل الصفات التي هي صفات الكمال، هذا هو معنى الحلم



ونسأل الله لنا ولكم ان نكون من أولي الأحلام والنهى

اّمين ، أختي الكريمة