المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الفتور في حياة طالبة العلم


أم بيان
06-02-08, 07:01 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته:
أخواتي: اسأل الله كما جمعني بكن في هذا الملتقى أن يجمعنا تحت ظل عرشه.
عندي سؤال،أود ممن تفوقني علما أن تساعدني فيه ،وهو: كيف تتغلب طالبة العلم الشرعي على مرحلة الفتور التي قد تتعرض لها أثناء طلبها للعلم، فقد تنقطع عن القراءة وربما تقصر في أداء بعض النوافل ،وربما تجتهد إذا كانت مع مجموعة من طالبات العلم وعند الانقطاع عنهن لبعض الظروف ينتابها نوع من الكسل والخمول. جزاكن الله عني خيرا

أم حنان
06-02-08, 09:02 PM
أختي الحبيبة ، أعانك الله
عليك بحضور الدروس الدينية باستمرار والحرص على ذلك ، وحبذا لو شاركت مع الأخوات في حفظ القراّن ففي حفظه بركة للمسلم في حياته ووقته ، ولاتنسي -أختي الحبيبة- الدعاء ، فبه تتيسر الأمور ، وتنفرج الأمور ،بارك الله في وقتك ورزقك العلم النافع

أم أُويس
07-02-08, 09:21 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الله المستعان هذا غالب مايعانية طلبة العلم
فلكم ولي أولا هذه الحلول أسأل الله النفع بها

سماع الأشرطة التي تتحدث عن الهمة علوها وضعفها
قرآءة الكتب التي تتكلم عن العلماء وجهادهم في الطلب
ومن الأشرطة التي تأثرت بها كثيرا الهمة في طلب العلم لفضيلة الشيخ عبدالكريم الخضير سدده الله
http://www.islamway.com/?iw_s=Lesson&iw_a=view&lesson_id=39153

والإلتحاق بركبحتى إن اضطررت للبعد لفترة فلتجعلوا بينكم تكليف حتى تعودوا مثل سماع شرح لكتاب معين واختصاره أو حفظ جزء من كتاب وعنونة الفوائد ووو
فالرفقة خير معين
وأولا وقبل كللللللللللل شي اللجوء إلى الله تعالى بطلب الثبات والمعونة.

ودمتم موفقين مبرورين

الطالبة الصغيرة
07-02-08, 01:29 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أختي الفاضلة: لما قرأت قولك" أود ممن تفوقني علما أن تساعدني فيه" كدت أخرج من الصفحة لأني لست كذلك طبعا، لكن أحببت أن أشاركك لعل الله ينفع بما سأقول، وخاصة أني صاحبة سوابق ـ و ما أكثرها ـ مع الفتور، فأقول:
إن من أكثر ما يعالج الفتور: الخوف بأن أكون من المحرومين، ومن المطرودين عن هذا العلم الذي هو أسهل الصعب للوصول إلى الجنة، فإن من سنن الله الكونية أن من ترك الانتفاع بفرصة سانحة، عوقب بحرمانها، فيصبح يتمناها ولا يجد إليها سبيلا، وهذه الفائدة ذكره الشيخ السعدي رحمه الله, ونقلتها بمعناها الذي فهمته.
فخوفنا من الحرمان إن بطرنا على هذه النعمة يشعل في القلب الحماسة للطلب، لإني أما متقدمة أو متأخرة، ولا يوجد وقوف البته..
جزاك الله خيرا على طرح الموضوع، وأسأل الله أن ينفعنا بما نقول ونتعلم.
وإليك هذا المرفق الذي نفعني الله بمحتواه، ورأيت فيه علاجا لقلبي.

طويلبة علم
18-08-09, 12:17 PM
للرفع


وافتقدنا الأخوات الكريمات