المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : فائدة : هل ثمة أحد غير إبليس منظراً ؟ معنى ( إنك من المنظرين )


إحسـان العتيـبي
24-03-08, 06:55 PM
قال الإمام الطبري - رحمه الله :
فإن قال قائل: فهل أحَدٌ مُنْظرٌ إلى ذلك اليوم سوى إبليس، فيقال له:"إنك منهم"؟
قيل: نعم، مَنْ لم يقبض الله روحه من خلقه إلى ذلك اليوم، ممن تقوم عليه الساعة، فهم من المنظرين بآجالهم إليه . ولذلك قيل لإبليس:(إنك من المنظرين)، بمعنى: إنك ممن لا يميته الله إلا ذلك اليوم.
" جامع البيان " ( 12 / 332 ) .

عبد الحليم الأثري
24-03-08, 08:02 PM
جزاكم الله خيرا شيخنا


اُشهدُ الله أني احبُّك فيه و أسْأله أن ينفعنا بكم



*****************
هل لي منكَ دعوة أن ييسِّر الله لي أمري و يتوب عليّ إنّه وليّ ذلك والقادر عليه

إحسـان العتيـبي
24-03-08, 09:10 PM
أحبك الله
ونفع بك
وجزاك الله خيراً

أحمد بن شبيب
24-03-08, 09:20 PM
جزاك الله خيرا على الفائدة...

وزادك الله رفعة وإحسانا....

إحسـان العتيـبي
24-03-08, 09:40 PM
جزاك الله خيرا يا أحمد

عبد الكريم آل عبد الله
24-03-08, 11:44 PM
جزيت خيراً ياشيخ إحسان, ولكن هل هناك أحد بعينه, وهل تقصد أن دليل هذا الرأي الذي ذكرته هو أن "من" في الآية للتبعيض؟؟

إحسـان العتيـبي
25-03-08, 09:35 AM
جزاك الله خيراً
ولا أعلم أحدا بعينه
ومن هنا الظاهر أنها ليست للتبعيض بل هي بيانية
والله أعلم

السدوسي
25-03-08, 10:57 AM
( بينما رجل يمشي في حلة تعجبه نفسه مرجل جمته إذ خسف الله به فهو يتجلجل إلى يوم القيامة رواه البخاري ومسلم عن ابن عمر مرفوعا
قال ابن حجر في فتح الباري - [ جزء 10 - صفحة 261 ]
ومقتضى هذا الحديث أن الأرض لا تأكل جسد هذا الرجل فيمكن أن يلغز به فيقال كافر لا يبلى جسده بعد الموت . وأذكر ياأباطارق - والكلام للجميع - أني وقفت على من نص أنه من المنظرين ولكن الله المستعان الذنوب أضعفت الذاكرة .

إحسـان العتيـبي
25-03-08, 11:18 AM
حفظك الله وجزاك خيرا
الآية واضحة في أنه من المنظرين أي : لا يموت حتى يأتي النفخ في الصور
وأما ذاك فهو في قبره فارق الدنيا
فليس هو داخلا في الآية
إن صح ما فهمته عنك

أحمد بن شبيب
25-03-08, 07:46 PM
وأذكر يا أباطارق - والكلام للجميع -
ولا تهون...

توبة
25-03-08, 11:34 PM
قال الإمام الطبري - رحمه الله :
فإن قال قائل: فهل أحَدٌ مُنْظرٌ إلى ذلك اليوم سوى إبليس، فيقال له:"إنك منهم"؟
قيل: نعم، مَنْ لم يقبض الله روحه من خلقه إلى ذلك اليوم، ممن تقوم عليه الساعة، فهم من المنظرين بآجالهم إليه . ولذلك قيل لإبليس:(إنك من المنظرين)، بمعنى: إنك ممن لا يميته الله إلا ذلك اليوم.
ومن هنا الظاهر أنها ليست للتبعيض بل هي بيانية

لكني فهمت من كلام الطبري رحمه الله أنها للتبعيض ؟

وللفائدة ذكر ابن الجوزي في الفوائد العونية(عن الوزير ابن هبيرة)
قال: وسمعته يقول في قوله تعالى: "فإنك من المنظرين" قال: (ليس هذا بإجابة سؤاله، وإنما سأل الإنظار، فقيل له: كذا قدِّر، لا أنه جواب سؤالك، لكنه مما فهم.)

أبو الأشبال عبدالجبار
26-03-08, 05:16 AM
{قَالَ إِنَّكَ مِنَ المُنظَرِينَ }الأعراف:15
{قَالَ فَإِنَّكَ مِنَ الْمُنظَرِينَ }الحجر:37
{قَالَ فَإِنَّكَ مِنَ الْمُنظَرِينَ }ص:80
ماذا عن الملائكة أليسوا من المنظرين ؟

محمد البيلى
26-03-08, 06:20 AM
ألم يبهرك جواب الطبرى؟
أبهرنى حقا. لا أعلم لجهلى أم لعلمه.

أبو الأشبال عبدالجبار
26-03-08, 11:23 AM
ورد في كتاب عالم الملائكة الأبرار
لعمر سليمان الأشقر
مكتبة الفلاح
الطبعة: الثالثة:

"هل تموت الملائكة؟
الملائكة تموت كما يموت الإنس والجن،وقد جاء ذلك صريحا في قوله تعالى: {وَنُفِخَ فِي الصُّورِ فَصَعِقَ مَن فِي السَّمَاوَاتِ وَمَن فِي الْأَرْضِ إِلَّا مَن شَاء اللَّهُ ثُمَّ نُفِخَ فِيهِ أُخْرَى فَإِذَا هُم قِيَامٌ يَنظُرُونَ }(الزمر:68)

فالملائكة تشملهم الآية لأنهم في السماء ، يقول ابن كثير عند تفسيره هذه الآية:
"هذه النفخة هي الثانية، وهي نفخة الصعق، وهي التي يموت بها الأحياء من أهل السموات والأرض، إلا من شاء الله كما هو مصرح به مفسرا في حديث الصور المشهور. ثم يقبض أرواح الباقين حتى يكون آخر من يموت ملك الموت، وينفرد الحي القيوم الذي كان أولا وهو الباقي آخرا بالديمومة والبقاء، ويقول: { لِمَنِ الْمُلْكُ الْيَوْمَ } [غافر:16] ثلاث مرات. ثم يجيب نفسه بنفسه فيقول: { لِلَّهِ الْوَاحِدِ الْقَهَّارِ }"

ومما يدل على أنهم يموتون قوله تعالى: {كُلُّ شَيْءٍ هَالِكٌ إِلَّا وَجْهَهُ}(القصص88).
وهل يموت أحدهم قبل نفخة الصور ؟ هذا ما لا نعلمه ولا نستطيع الخوض فيه لعدم وجود النصوص المثبتة له أو النافية."

إحسـان العتيـبي
26-03-08, 11:40 AM
جزاكم الله خيرا
فوائد طيبة
وكلام الإمام الطبري عام يشمل " الملائكة " ، بل و " الجن " ؛ لأنه قال ( مِن خلْقَِه )
والظاهر أن " من " للتيعيض ، وأنني أخطأت في جعلها بيانية
وفقكم الله

ابن وهب
26-03-08, 11:53 AM
في كتاب الماوردي

فإن قيل : فهل ينظر غير إبليس إلىلوقت الذي سأل وقد قال من المنظرين؟ قيل : نعم وهو من لم يقض الله تعالى عليه الموت من عباده الذين تقوم عليهم الساعة .
-------
في كتاب ابن الجوزي

فان قيل : كيف قيل له : { إنك من المنظرين } وليس أحد أُنظِر سواه؟ فالجواب : أن الذين تقوم عليهم الساعة منظرون إلى ذلك الوقت بآجالهم ، فهو منهم .
----------
في فتح القدير للشوكاني

{ قَالَ فَإِنَّكَ مِنَ المنظرين } لما سأل الإنظار ، أجابه الله سبحانه إلى ما طلبه ، وأخبره بأنه من جملة من أنظره ممن أخر آجالهم من مخلوقاته ، أو من جملة من أخر عقوبتهم بما اقترفوا

-------
في تفسير ابن عطية

قال القاضي أبو محمد : والأول من هذه الأقوال أصح وأشهر في الشرع ، ومعنى { من المنظرين } من الطائفة التي تأخرت أعمارها كثيراً حتى جاءت آجالها على اختلاف أوقاتها ، فقد عم تلك الفرقة إنظار وإن لم يكونوا أحياء مدة الدهر
--------
في البحر المحيط لأبي حيان
{ إلى يوم الوقت المعلوم } ويأتي تفسيره في الحجر إن شاء الله ، ومعنى من المنظرين من الطائفة التي تأخّرت أعمارها كثيراً حتى جاءت آجالها على اختلاف أوقاتها فقد شمل تلك الطائفة انظار وإن لم يكونوا أحياء مدة الدهر ، وقيل من المنظرين جمع كثير مثل قوم يونس

----------
في كتاب ابن عاشور

قال الله تعالى : { إنك من المنظرين } أي إنّك من المخلوقات الباقية .
وقد أفاد التّأكيد بإنّ والإخبارُ بصيغة { من المنظرين } أنّ إنظاره أمر قد قضاه الله وقدّره من قبللِ سؤاله ، أي تحقّق كونك من الفريق الذين أنظروا إلى يوم البعث ، أي أنّ الله خلق خلقاً وقدّر بقاءهم إلى يوم البعث ، فكشف لإبليس أنّه بعض من جملة المنظرين من قبل حدوث المعصية منه ، وإن الله ليس بمغيّر ما قدّره له ، فجواب الله تعالى لإبليس إخبار عن أمر تَحقّق ، وليسَ إجابة لطلبة إبليس ، لأنّه أهون على الله من أن يجيب له طلَباً ، وهذه هي النّكتة في العدول عن أن يكون الجواب : أنْظرْتك أو أجبت لك ممّا يدلّ على تكرمة باستجابة طلبه ، ولكنّه أعلمه أنّ ما سأله أمر حَاصل فسؤاله تحصيل حاصل .
---------
في كتاب إسماعيل حقي
({ فانك من المنظرين } اى من جملة الذين اخرت آجالهم ازلا ودل على ان ثمة منظرين غير ابليس وهم الملائكة فانهم ليسوا بذكور ولا اناث ولا يتوالدون ولا يأكلون ولا يشربون ولا يموتون الى آخر الزمان واما الشياطين فذكور واناث يتوالدون ولا يموتون بل يخلدون كما خلد ابليس واما الجن فيتوالدون وفيهم ذكور واناث ويموتون
)
( قال } الله تعالى { فانك من المنظرين } اى من جملة الذين اخرت آجالهم ازلا بحسب الحكمة كالملائكة ونحوهم)

إحسـان العتيـبي
02-04-08, 03:32 PM
جزاك الله خيرا شيخنا ابن وهب

عبدالله بن عبدالرحمن رمزي
08-05-14, 03:25 PM
قول الله تعالى { فانك من المنظرين )
هو اجابة لسؤاله ولكنها لم تكن إجابة الله تعالى إياه في الإمهال إكراما له
بل كانت زيادة في بلائه وشقائه
وهي كذلك مقدرة يعني الدعاء والاجابة .وابليس لعنه الله لم يكن يعلم انها مقدرة أو أ نه سيجاب دعاؤه

أبوحيان علي
31-03-19, 09:02 PM
قال الإمام الطبري - رحمه الله :
فإن قال قائل: فهل أحَدٌ مُنْظرٌ إلى ذلك اليوم سوى إبليس، فيقال له:"إنك منهم"؟
قيل: نعم، مَنْ لم يقبض الله روحه من خلقه إلى ذلك اليوم، ممن تقوم عليه الساعة، فهم من المنظرين بآجالهم إليه . ولذلك قيل لإبليس:(إنك من المنظرين)، بمعنى: إنك ممن لا يميته الله إلا ذلك اليوم.
" جامع البيان " ( 12 / 332 ) .
بارك الله فيك.
فائدة رائعة جدا

أحمد بن علي صالح
01-04-19, 05:39 PM
https://vb.tafsir.net/tafsir10685/#.XKIicZjXKM8

أحمد بن علي صالح
01-04-19, 05:40 PM
http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=195183