المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أحمد بن حجر آل بوطامي


مهداوي
09-10-03, 10:18 PM
بسم الله الرحمن الرحيم ..

الإخوة الكرام، هل يفيدني أحدكم وخاصة إخواننا في قطر أو مصر بترجمة للشيخ أحمد بن حجر آل بوطامي، صاحب كتابي:

* "العقائد السلفية بأدلتها النقلية والعقلية"

* "الشيخ محمد بن عبد الوهاب: عقيدته السلفية ودعوته الإصلاحية وثناء العلماء عليه "

وجزاكم الله كل خير

مهداوي
13-10-03, 07:24 PM
اسمحوا لي أيها الإخوة أن أجدد الطلب لا بقصد الإلحاح، وإنما حتى لا يضيع هذا الموضوع.. فعسى أن يقرأه أخ عنده جواب.

جزاكم الله خيرا

الذهبي
14-10-03, 04:09 AM
يقوم أحد طلاب العلم بالمدينة النبوية بتحضير رسالة دكتوراة حول الشيح أحمد بن حجر آل بوطامي - رحمه الله تعالى - .
والشيخ توفي منذ عام تقريبًا، وكنت ممن حملت نعشه إلى مقبرة أبو هامور بدولة قطر.
وكان الشيخ رحمه الله تعالى يعد في طبقة العلامة ابن باز في العلم، ولكنه لم يأخذ حقه في الشهرة.
وكان رئيسًا للمحاكم الشرعية بقطر، وكان معتنيًا تمام الاعتناء بتطبيق الأحكام الشرعية.

مهداوي
14-10-03, 06:43 PM
أخي الذهبي، جزاك الله كل خير

اقتنيت كتابا له بعنوان "العقائد السلفية بأدلتها النقلية والعقلية" وقد وقع في يدي صدفة، وأعجبني الشيخ بأسلوبه في عرض مسائل العقيدة وسرد الشبهات التي اعترضته أو ألقيت عليه ودحضها بأسلوب علمي رزين. وعجبت أن هذا الشيخ الكريم (رحمه الله وغفر له) غير معروف، وقتلني حب الاستطلاع إلى البحث عمن يترجم لي هذا الشيخ، وها قد يسر الله لي من يعرفه معرفة شخصية.. أرجو منك يا أخي أن تتحفني بمزيد من أخباره رحمه الله برسالة خاصة أو على بريدي:

mahdawi1@hotmail.com

بارك الله فيكم

الذهبي
14-10-03, 10:07 PM
إن شاء الله تعالى سوف ألبي لك طلبك أخي الكريم ، ولكن أرجو أن تمهلني بعض الوقت.
ولكن لا بأس أن أذكر لك هذه المنقبة عن الشيخ - رحمه الله تعالى - ، فقد حدثني أحد أحفاده أن الشيخ لما كان قاضيًا شرعيًا حكم على شخص ما بتطبيق حدًا شرعيًا عليه بسبب اقترافه ذنبًا يستوجب عليه هذا الحد، فتدخل أحد الأشخاص لكي يبطل تطبيق هذا الحد على الجاني، فاعتصم الشيخ في البيت وأبي أن يخرج من بيته إلا أن يقام الحد الشرعي على الجاني، وبالفعل تم ما أراده الشيخ من تطبيق حكم الله تعالى على الجاني .
قال لي حفيده: وكانت هذه الواقعة في الصيف، إلا أنه لما أقيم الحد على الجاني أمطرت السماء. والله أعلم.

خالد الشايع
15-10-03, 05:53 PM
لقد وفقت في رؤية الشيخ قبل وفاته بقرابة خمس

سنوات ، وزرته في منزله فرأيت شيخا وقورا ذا خلق عظيم ، ومما

أعجبني في الشيخ شدة تواضعه حتى أني أذكر أني عرضت عليه قرابة

ست أسئلة وكان الجواب عليها أن يسألني عن رأي الشيخ ابن باز ثم

يقول أنا على هذا القول ، ثم قال نحن نسير على خطا ذلك الشيخ ،

وقال عجبا لكم تسألونني وعندكم الشيخ ابن باز رحم الله الجميع رحمة

واسعة

مهداوي
15-10-03, 06:13 PM
جزاكما الله خيرا شيخي الكريمين وأجزل لكما العطاء

ابو عمر المدني
15-10-03, 06:18 PM
الشيخ أحمد بن حجر آل بوطامي كان أشعري المعتقد ولكن الله هداه إلى عقيدة السلف واصبح كأحد أبنائها الذين نشؤ عليها وله مولفات عن الشيخ محمد بن عبد الوهاب -رحمه الله- والإعتقاد .

الذهبي
16-10-03, 06:30 AM
الأخ: أبا عمر المدني
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ما هو دليلك على أن الشيخ - رحمه الله تعالى - كان أشعريًا ثم التزم منهج السلف؟
فالمشهور عن الشيخ أنه كان سلفيًا منذ نشأته إلى أن توفي رحمة الله عليه.
وأنا في انتظار إجابتك.

مهداوي
16-10-03, 06:28 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

ما هو موطن الشيخ الأصلي وأين نشأ ؟

كيف كانت بداياته في طلب العلم وعلى يد من تتلمذ ؟

ما هي سيرته المهنية ؟

يمكن أن يكون في الإجابة على هذه الأسئلة إجابة على سؤال شيخنا الذهبي.

ابو عمر المدني
17-10-03, 01:50 AM
أخي الفاضل الذهبي .
الدليل على أن الشيخ أحمد بن حجر كان أشعرياً هو شريط سمعته للشيخ/ محمد بن سعيد القحطاني- حفظه الله - رئيس قسم العقيده في جامعة ام القرى والشريط من سلسلة دروس مختصر الصواعق المرسله لإبن القيم -رحمه الله- وقامت بتسجيلها تسجيلات الأثار بجده
والشيخ -رحمه الله - لايضره إذا كان أشعرياً ورجع الا عقيدة السلف الصالح فالعبرة بنهايه وليست البدايه وفق الله الجميع للخير والتقوى.

الذهبي
17-10-03, 07:50 AM
وممن علمته من مصنفات الشيخ العلامة أحمد بن حجر آل بوطامي رحمه الله تعالى:
1- جوهرة الفرائض ( منظومة ).
2- الآلئ السنية في التوحيد والنهضة و الأخلاق المرضية ( منظومة ).
3- الرد الشافي الوافر على من نفي أمية سيد الأوائل والأواخر.
4- تطهير الأركان من درن الشرك والكفران.
5- نيل الأماني شرح مباسم الغواني.
6- الجمعة ومكانتها في الدين.
7- تحذير المسلمين عن الأبتداع والبدع في الدين.
8- تنزيه السنة والقرآن من أن يكونا من أصول الضلال والكفران.
9- نقض كلام المفترين على الحنابلة السلفيين.
10- تطهير المجتمعات من أرجاس الموبقات.
11- الشهب المرمية في الرد على شبهات البهائية.
12- أطوار دعاية ميرزا غلام أحمد القاديانية والرد على شبهاته.

محمد الجروان
09-12-09, 11:50 PM
اين يمكن ان اجد هذا الكتاب في السعوديه
العقائد السلفية بأدلتها النقلية والعقلية