المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الإحراقُ المُشْرِقُ


ذو المعالي
26-04-02, 03:26 PM
الإحراق المشرق
عنوانٌ مُسْتَقى من قالةٍ بديعةٍ فاهَ بها ابن عطاءٍ الإسكندري فقال : ( من لم تكن له بداية محرقة لم تكن له نهايةٌ مُشرقة ) .
فهذا :
إحراقٌ لا يُحرق ...
إحراقٌ لا يضرُّ ...
إحراقٌ يُورثُ إشراقاً وضيئاً ...
هذا هو الإحراق الذي أنار دروباً حِقَبَاً و أزمنةً ..
إحراق للنفس في تحصيل المطالب السامية ...
إحراق للذات في نوالِ الكمالات العالية ...
إحراق في مُقْتَبَلِ بزوغ فجر وردة العمر استمتاعاً في استنشاقِ عبق ريحها في غَسَقِ ليله ...

كم من نفسٍ أورثها صاحبها شرارة الإحراق فدام له نورها في زمن ذبولها ...

غَفْرَاً رباه ...
و أي ذبولٍ يَلْحَقُ نفساً أحرقها سعيُها لرضى الرب تعالى ...

فليكن منا من يسعى لِيُحْرَقَ نفسَه تاركاً الركون إلى فيئة باردة ...
و ليكن منا من يبذلُ لنفسه ضراماً من نار ينال به قبساً هادياً ...

سماحاً :
أُنسيت مجال الإحراق ،،، و غفلت عن خباياه ...
إحراقٌ يكون في :
دَرْكِ مقامٍ سامٍ بين القوم الدُّناة ...
إحراقٌ يكون في :
تحصيل علمٍ يُنِيْرُ معالمَ الطريق ...
إحراقٌ يكون في :
تحفيز النفس في الانتقال عن مواطن من دنت هممهم ...
إحراقٌ يكون في :
نيل رضى الله تعالى ...

و كذا :
فليكن الإحراق ...
و إلا :
فلا خير حينها إلا في الموت ...

لَحْظٌ :
من المستحيل إدراك نعيمٍ بنعيمٍ ...
و من المستحيل تحصيل راحة براحة ...
و من المستحيل ضمان مَجْدِ بِجَدٍ ...

فلنبدأ بالإحراق نيلاً للإشراق ...

خاطرةٌ خطرت فَرُقِمَتْ

هيثم حمدان
26-04-02, 03:47 PM
نعم بدايتنا محرقة، ولكن ...

أخشى أن يكون الإحراق بسبب وفرة الملذات والطعام ... والفرش الوثيرة ... والبعد عن الجهاد وأسبابه ... وقلة الطاعة والصبر عليها.

نسأل الله لنا ولكم العافية.

عبدالله العتيبي
27-04-02, 06:01 PM
كلام مفيد عالي وفقك ربي.

طارق علي محمد
10-08-07, 04:52 PM
قال ابن عطاء الله :ليست العبرة بنقص البدايات انما العبرة بتمام النهايات

أبومالك المصرى
16-12-10, 02:27 AM
بوركت شيخنا الكريم