المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ما حكم اتباع النصرانى جنازة المسلم


احمد صلاح
03-11-08, 12:00 AM
ما حكم اتباع النصراني لجنازة الميلم؟ وحكم من أنكر على هذا النصراني؟
رجاء من عنده جواب لا يبخل به علينا لأنني سألت هذا السؤال على المنتدى 26_3_2003
ولم أجد جوابا
وصلى الله على النبي محمد

أبو العز النجدي
03-11-08, 12:57 PM
بارك الله فيك

لا مانع من ذلك اذا خلا اتباعهم لجنازة المسلم من منكراتهم ورُجيت دعوتهم الى الاسلام ونصحهم

والعكس بالعكس

فقد روى عبد الرزاق في مصنفه

أخبرنا بن جريج قال قال لي عطاء ((وليتبع الكافرُ جنازةَ المسلم )) وسنده صحيح


- أخبرنا بن جريج قال سمعت سليمان بن موسى يقول(( كانوا يتبعون جنائزنا )) وسنده صحيح أيضا



9946 - قال عبد الرزاق مات سليمان بن داود ((فتبعه اليهود والنصارى مع المسلمين)) قال معمر ولا بأس به

وروى البيهقي في الشعب من طريق المنهال بن عيسى أخبرني غالب القطان قال :

قلت للحسن : إن لنا جيرانا نصارى ينيلون معروفهم و يعودون مرضانا ((و يتبعون جنائزنا ))قال : كافئهم إذا أتيت الباب فقل من ههنا ادخل فإذا دخلت فقل كيف مريضكم كيف تجدونه فإذا أردت أن تقوم فقل الشفاء والعافية بيد الله عز و جل

أما من منع تشييعهم فلم يأت بدليل صريح في المنع وانما علّل بتعليلات لا تصلح للمنع

والله اعلم واحكم

احمد صلاح
03-11-08, 11:10 PM
يا شيخ جزاك الله عني خيرا

ابن وهب
03-11-08, 11:55 PM
"]حكم اتباع المسلم جنازة الكافر والعكس

رقم الفتوى (8935)
موضوع الفتوى حكم اتباع المسلم جنازة الكافر والعكس
السؤال نريد فتوى شرعية من أحد علمائنا الأجلاء بخصوص:

هل يجوز أن يتبع جنازة مسلم الكفار والمشركين؟

هل يجوز أن يتبع المسلم جنازة كافر، أو مشرك؟
الاجابـــة

قد ذكر العلماء أنه يحرم أن يجهز المسلم كافرًا، بل يواريه لعدم من يواريه، وقد نهى الله نبيه عن الصلاة على المنافقين: وَلَا تُصَلِّ عَلَى أَحَدٍ مِنْهُمْ مَاتَ أَبَدًا وَلَا تَقُمْ عَلَى قَبْرِهِ وعلى هذا فلا يجوز أن يتبع المسلم جنازة كافر، أو منافق، أو يجهزه، وأما الكافر فلا يجوز له أن يجهز المسلم لكن لا يمنع من تشييعه واتباع جنازته في البلاد التي يكثر فيها الكفار. والله أعلم.


عبد الله بن عبد الرحمن الجبرين
http://ibn-jebreen.com/ftawa.php?view=vmasal&subid=8935&parent=786

ابن وهب
03-11-08, 11:58 PM
الفهرس » فقه العبادات » الجنائز » حمل الجنازة واتباعها » أحكام حمل الجنازة واتباعها (14)

رقـم الفتوى : 78733
عنوان الفتوى : حكم تشييع الكافر لجنازة المسلم
تاريخ الفتوى : 22 شوال 1427 / 14-11-2006
السؤال

هل يمكن أثناء صلاة الجنازة حضور ووقوف من ليس بمسلم والكافر ومن ملل أخرى مع الإمام للصلاة، وماذا يفعل المرء إذا وجد في هذا الموقف؟
الفتوى

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فقد سئل الفقيه المالكي عليش عن حكم تشييع الذمي لجنازة المسلم ونص السؤال هو: ما قولكم في ذمي تبع جنازة مسلم فهل للمسلمين منعه من المشي معهم في المشهد؟ فأجاب: الحمد لله؛ نعم لهم منعه من ذلك، لأنه نجس، قال الله تعالى: إِنَّمَا الْمُشْرِكُونَ نَجَسٌ. ولأنه جنب، وملائكة الرحمة تنفر منه، ولأن المقصود من المشي في الجنازة الشفاعة للميت، والكافر لا يصلح للشفاعة عند الله تعالى، لأنه عدوه، وبعيد عن رحمته، ولأنه ورد من أول كرامات الميت عند الله تعالى أن يغفر لمن مشي في جنازته، والكافر ليس أهلاً للمغفرة، قال الله تعالى: إِنَّ اللّهَ لاَ يَغْفِرُ أَن يُشْرَكَ بِهِ. ولأن تشييع الجنائز من فروض الكفاية، وشعائر الإسلام، والكافر ليس من أهلها، ولأن تشييع الكافر جنازة المسلم جميل من الكافر على المسلم، قال الله تعالى: وَلَن يَجْعَلَ اللّهُ لِلْكَافِرِينَ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ سَبِيلاً. ولأن تمكينه من ذلك ولاية له، وقد قال الله تعالى: يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ لاَ تَتَّخِذُواْ الْيَهُودَ وَالنَّصَارَى أَوْلِيَاء بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاء بَعْضٍ وَمَن يَتَوَلَّهُم مِّنكُمْ فَإِنَّهُ مِنْهُمْ. وقال الله تعالى: يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَتَّخِذُوا عَدُوِّي وَعَدُوَّكُمْ أَوْلِيَاء تُلْقُونَ إِلَيْهِم بِالْمَوَدَّةِ وَقَدْ كَفَرُوا بِمَا جَاءكُم مِّنَ الْحَقِّ. ولأن ذلك يفرحه، ويوجب شماتته في المسلم لأنه عدوه، ولأن ذلك تعظيم له، والواجب علينا إهانته، وتحقيره إلى غير ذلك من العلل التي لا تخفى على البصير الخبير بأحكام دين الإسلام، والله سبحانه وتعالى أعلم، وصلى الله على سيدنا محمد وآله وسلم. انتهى.

وإذا منع الكافر من المشي مع مشيعي الجنازة فلأن يمنع من الوقوف معهم للصلاة أولى، والتصرف في مثل هذه الحالة أن يصلي المسلم على جنازة أخيه مع بيان عدم مشروعية حضور الكفار لجنائز المسلمين. وبالإمكان تنبيه الإمام على مثل الحالة لينبه عليها الناس.

والله أعلم.
المفتـــي: مركز الفتوى
http://www.islamweb.net/ver2/fatwa/ShowFatwa.php?lang=A&Id=78733&Option=FatwaId

أبو العز النجدي
29-08-12, 09:42 AM
للفـــــــائدة