المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ما هذا اللحن يا طلاب العلم ! تؤذوننا وتنفروننا بلحنكم !


زوجة وأم
05-11-08, 03:36 PM
بسم الله الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، أما بعد
السلام عليكم ورحمة الله

قبل فترة ليست بالطويلة، حضرت درسا لأحد طلبة العلم في إحدى الغرف الصوتية، وكان درسا علميا وليس وعظا.
وكان هذا الطالب يلحن كثيرا في أثناء الدرس خاصة في الإسم المجرور، ينصبه بدل أن يجره
وهذا لحن فاحش، فهي من أبسط أمور النحو التي يدرسها الطالب في آخر الإبتدائية أو بداية المتوسط..
ومع ضعفي الشديد في اللغة العربية ، فقد انتبهت لذلك اللحن.

وهذا سبب لي نفورا من حضور دروسه، لأن سمعي كان يتأذى من ذلك اللحن الذي تكرر مرارا، فأصبحت لا أركز جيدا في الدرس.
وسبب آخر هو خوفي من تأثري بهذا اللحن بسبب كثرة سماعي له فألحن فيما لم أكن ألحن فيه من قبل.


فرجاءا من طلاب العلم الإهتمام بالنحو وتصحيح القراءة.

وذلك بالمحافظة على سماع تلاوة القرآن الكريم والمحافظة على تلاوته وتصحيح التلاوة.
وبدراسة النحو ولو دراسة متوسطة ولا يلزم التعمق كثيرا لتجنب مثل هذا اللحن.
كما أنه من الجيد لو قام الطالب بقراءة كتاب على شيخ ليصحح له القراءة.

وعلى المشايخ تصحيح أخطاء الطلاب، فقد كان أحد أساتذتي - جزاه الله خيرا - إذا أخطأت في نطق كلمة، صححها لي، مثل كلمة :
(قبول)، كنت أقولها : قُبُول، فصححها وقال : قَبُول.
وكذلك اسم الصحابي الجليل: أبو سعيد الخدري، كنت أقولها "الخُدَرِي" فصححني وقال "الخُدْري".

ولعل باقي الإخوة والأخوات يفيدوننا بإرشادات أخرى تفيد في التخلص من اللحن وتصحيح القراءة وتقوية اللغة العربية.


والمعذرة على العنوان المفزع لكن كنت أريد عنوانا يلفت الإنتباه لأهمية الموضوع.

أبو عبدالله الفاصل
06-11-08, 01:00 AM
هذا ليس عند طلاب العلم فحسب ، بل حتى عند المشايخ الكبار !
وصار هذا الأمر مألوفا عند كثير من الناس ، فعلينا بالصبر حتى نستفيد وإلا فلن نتعلم شيئا ؛ لأن أكثر المشايخ الذين نتعلم منهم يقعون في اللحن ومنه تسكين أواخر الكلم للسلامة ! والوقف على كامل الحركة .

وكنا نتناقش مع بعض الإخوة فطرحنا سؤالا هو : هل هناك شيخ يعرب كلامه جيدا ولا يخطئ في النحو والصرف ولا يسكن في الوصل ولا يقف على كامل الحركة ويخرج الحروف سليمة إلى حدٍما ؟

فلم نجد بعد التكلف إلا مالا يجاوز الأصابع !
وأرجو أن يكون هذا لجهلنا بالعلماء لا لوقوع ذلك حقيقة .

عبد الرشيد الهلالي
06-11-08, 01:14 AM
بسم الله الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، أما بعد
السلام عليكم ورحمة الله

قبل فترة ليست بالطويلة،{ استعمال لفظة "فترة" للدلالة على المدة الزمنية،استعمال عامي ،فالعرب لا تقول بقيت فترة"و "مرت علي فترة "وإن شاع هذا في الاستعمال فينبغي تركه وليس في شيء من كتب اللغة هذا المعنى.فالفترة من الفتور وهو ارتخاء وانكسار في البدن.وبه سمي تراخي الوحي فترة الوحي الوكان هذا الطالب}
ومع ضعفي الشديد في اللغة العربية ، فقد انتبهت لذلك اللحن.{ إنما يقال ها هنا"تنبهت" لذلك اللحن}



فرجاءا { رجاء } لأن الهمزة إذا وقعت بين ألفين حذف آخرهما.

وعلى المشايخ تصحيح أخطاء الطلاب، فقد كان أحد أساتذتي - جزاه الله خيرا - إذا أخطأت في نطق كلمة، صححها لي، مثل كلمة :
(قبول)، كنت أقولها : قُبُول، فصححها وقال : قَبُول.
وكذلك اسم الصحابي الجليل: أبو سعيد الخدري، كنت أقولها "الخُدَرِي" فصححني وقال "الخُدْري".



والمعذرة على{ إنما يقال ( المعذرة" عن" أو "من " العنوان المفزع لكن كنت أريد عنوانا يلفت الإنتباه لأهمية{ الانتباه الى أهمية الموضوع.
أرجو ألا أكون قد غاليت في التدقيق،ولئن كان ذلك مني،فلا ضير ،وقديما قيل :
فلا تجزعن من سنة أنت سرتها **** فأول راض سنة من يسيرها

زوجة وأم
06-11-08, 11:10 AM
هذا ليس عند طلاب العلم فحسب ، بل حتى عند المشايخ الكبار !
وصار هذا الأمر مألوفا عند كثير من الناس ، فعلينا بالصبر حتى نستفيد وإلا فلن نتعلم شيئا ؛ لأن أكثر المشايخ الذين نتعلم منهم يقعون في اللحن ومنه تسكين أواخر الكلم للسلامة ! والوقف على كامل الحركة .

وكنا نتناقش مع بعض الإخوة فطرحنا سؤالا هو : هل هناك شيخ يعرب كلامه جيدا ولا يخطئ في النحو والصرف ولا يسكن في الوصل ولا يقف على كامل الحركة ويخرج الحروف سليمة إلى حدٍما ؟

فلم نجد بعد التكلف إلا مالا يجاوز الأصابع !
وأرجو أن يكون هذا لجهلنا بالعلماء لا لوقوع ذلك حقيقة .


اخي الفاضل
جزاك الله خيرا

لكن ليس المقصود هو عدم اللحن مطلقا فهو ليس بالأمر السهل.
المقصود هو التقليل منه قدر الإمكان، خاصة اللحن الفاحش الواضح الذي يتنبه له حتى طالب العلم الضعيف مثلي، والذي لا ينبغي لطالب العلم أن يقع فيه مثل نصب الإسم المجرور وهو من أبسط الأمور.

زوجة وأم
06-11-08, 11:16 AM
بسم الله الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، أما بعد
السلام عليكم ورحمة الله

قبل فترة ليست بالطويلة،{ استعمال لفظة "فترة" للدلالة على المدة الزمنية،استعمال عامي ،فالعرب لا تقول بقيت فترة"و "مرت علي فترة "وإن شاع هذا في الاستعمال فينبغي تركه وليس في شيء من كتب اللغة هذا المعنى.فالفترة من الفتور وهو ارتخاء وانكسار في البدن.وبه سمي تراخي الوحي فترة الوحي الوكان هذا الطالب}


جزاك الله خيرا على الفائدة
يعني كان يبنغي علي أن استخدم كلمة "مدة" صح؟





ومع ضعفي الشديد في اللغة العربية ، فقد انتبهت لذلك اللحن.{ إنما يقال ها هنا"تنبهت" لذلك اللحن}


فرجاءا { رجاء } لأن الهمزة إذا وقعت بين ألفين حذف آخرهما.


والمعذرة على{ إنما يقال ( المعذرة" عن" أو "من " العنوان المفزع لكن كنت أريد عنوانا يلفت الإنتباه لأهمية{ الانتباه الى أهمية الموضوع.

جزاك الله خيرا



أرجو ألا أكون قد غاليت في التدقيق،ولئن كان ذلك مني،فلا ضير ،وقديما قيل :
فلا تجزعن من سنة أنت سرتها **** فأول راض سنة من يسيرها


إذا لم تُصَحَّح أخطائي فكيف أتعلم؟

زوجة وأم
06-11-08, 11:38 AM
فائدة متعلقة بـ"اعتذر > من، إلى، عن، بـ"

http://majles.alukah.net/showpost.php?p=120609&postcount=266

عبد الرشيد الهلالي
06-11-08, 01:59 PM
إنما ثواب الفائدة فائدة أو دعاء ،وقد جمعتهما ،بارك الله فيك .ولمزيد الفائدة،فقد وردت تعدية اعتذر ب "على"وذلك في قول الشاعر الحماسي :
ومختبط قد جاء أو ذي قرابة **** فما اعتنذرت ابلي عليه ولا مالي
فقد يتوهم متوهم جواز ذلك بإطلاق ،وليس كذلك.فالذي سوغه هنا وهو تضمين اعتذرت معنى امتنع ،و قديجوز في الشعر ما لا يجوز في النثر.

عبدالملك السبيعي
06-11-08, 08:34 PM
جزاكم الله خيرا
لمستم جرحا كبيرا !

عبد الرشيد الهلالي
06-11-08, 09:49 PM
بسم الله الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، أما بعد
السلام عليكم ورحمة الله

ولعل باقي الإخوة والأخوات يفيدوننا بإرشادات أخرى تفيد في التخلص من اللحن وتصحيح القراءة وتقوية اللغة العربية.


.
رحم الله عبدا أعان على خير ،وأرشد الى هدى،ولم يحقر من المعروف شيئا.

أبوعبدالله بن محمد بن عبدالله
07-11-08, 09:13 AM
اقامة اللسان بالنحو مما يجمل به الكلام ويزين ويدعو إلى الإقبال على سماعه .

فالموضوع المطروق هنا من هذه الجهة حسن جميل ولاسيما كما ذكرت الاخت ان النحو الفاحش قد يؤدي الى النفور عند بعض الناس .

ولكن ينبغي ملاحظة امور اخر :

- اولا : اللحن لم يسلم منه المشايخ الكبار بل والأئمة فقد كان بعض الأئمة من المحدثين يلحن.

- ثانيا : حتى من هو مهتم باللغة العربية وماهر بها تجد بعضهم عند القائه درسا او كونه في لقاء تجد في كلامه من العامية شيئا ينكر من مثله .

- ثالثا : وهو الاهم ان الاعتبار بالمعنى لا بالمبنى والألفاظ قوالب المعاني بمعنى ان العبرة عند الشيخ الذي استمع اليه اتقانه للعلم الذي يدرسه والفائدة العلمية الذي اجنيها من الدرس اما كيفية القاء الشيخ للدرس وكونه ضعيفا في النحو فهذا امر ثانوي لا اعتبار به ابدا اذا كان الدرس متميزا في مادته . وللشيخ اسوة بمن سبقه من اهل العلم الكبار ممن كان يلحن .

والقصد من هذا التنبيه الايكون في ذهن طالب العلم البحث عن شيخ يجيد العربية نطقا او انه يجد في قلبه انتقاصا لمنزلة الشيخ اذا لم يجد العربية نطقا بل العبرة بجودة المادة العلمية التي يلقيها الشيخ وكما ذكرت حتى المهرة في اللغة تجد عند بعضهم الخلل اذا نطق وتحدث .


واذا انتبهت لهذا فلاعليك ان تاخذ بنصيحة الاخت والاتجعل للناس عليك طريقا بلحنك الفاحش .

زوجة وأم
07-11-08, 01:23 PM
ولكن ينبغي ملاحظة امور اخر :

- اولا : اللحن لم يسلم منه المشايخ الكبار بل والأئمة فقد كان بعض الأئمة من المحدثين يلحن.

- ثانيا : حتى من هو مهتم باللغة العربية وماهر بها تجد بعضهم عند القائه درسا او كونه في لقاء تجد في كلامه من العامية شيئا ينكر من مثله .

نعم يحصل هذا
لكن كثير من ذلك اللحن الذي يقع فيه كبار المشايخ لا يكون واضحا لكثير من طلبة العلم ، لضعفهم في اللغة، خاصة من لغتهم ضعيفة جدا مثلي.
فقد استمعت لعدد من المشايخ وحتى الوعاظ ولم ألحظ لحنهم لضعفي.
لكن هذا الطالب - وفقنا الله وإياه- لحن لحنا واضحا يلحظه حتى ضعاف طلاب العلم مثلي، واللحن لم يكن في كلمة أو كلمتين، بل في مجموعة من الكلمات أثناء الدرس.


هذا هو اللحن الذي أتحدث عنه.



- ثالثا : وهو الاهم ان الاعتبار بالمعنى لا بالمبنى والألفاظ قوالب المعاني بمعنى ان العبرة عند الشيخ الذي استمع اليه اتقانه للعلم الذي يدرسه والفائدة العلمية الذي اجنيها من الدرس اما كيفية القاء الشيخ للدرس وكونه ضعيفا في النحو فهذا امر ثانوي لا اعتبار به ابدا اذا كان الدرس متميزا في مادته . وللشيخ اسوة بمن سبقه من اهل العلم الكبار ممن كان يلحن .


عفوا أخي الفاضل
اللحن القليل والذي ليس بفاحش أمر طبيعي
قل من يسلم منه

لكن اللحن الكثير الواضح الفاحش
غير مقبول من طالب علم يلقي دروسا علمية لطلاب العلم
فهو يؤذي السامعين
وكذلك يشتت تركيز الطالب وربما يؤثر في لغته سلبا إذا كثر سماعه لذلك اللحن.


لو تساهلنا في هذا الأمر (وسمحنا حتى باللحن في الإسم المجرور الذي هو أبسط شيء في النحو) فإنها ستكون مصيبة، لأن الطلاب حينئذ سيتساهلون في هذا الأمر ولن يضعوا اهتماما كبيرا لتصحيح لغتهم ودراسة النحو وتصحيح القراءة.
واللغة العربية تضعف عند كثير من المسلمين العرب يوما بعد يوم، خاصة مع قلة استخدام اللغة العربية الفصحى سوى في الكتب وبعض البرامج التلفازية والإذاعة.

بل الطامة هي أن العامية أصبحت اليوم تُكتب، كما نرى ذلك على الإنترنت في المنتديات وغيرها ، وقد كانت قبل ظهور الإنترنت تُنطق ولا تُكتب.


ليس المقصود من هذا الموضوع الطعن في الآخرين أو أن لا يحصل منهم اللحن مطلقا، فهذا الأمر صعب جدا، وقل من يسلم منه وحتى من سلم منه في أغلب الأحيان قد يقع فيه أحيانا.

المقصود من الموضوع هو التنبيه إلى هذا الأمر المهم، ودفع طلبة العلم إلى الإهتمام باللغة العربية وتقويتها ومحاولة التقليل من اللحن قدر الإمكان، وأن لا يفتروا ويهملوا هذا الجانب المهم.

عبدالله بن أسامة
07-11-08, 04:46 PM
ما هي الوسائل لتقويم اللسان؟؟

من من علمائنا ومشايخنا يتميز بعدم اللحن حتى نكثر من سماعه

وجزاكم الله خيرا

الديولي
07-11-08, 05:58 PM
[QUOTE=العقيدة;[(قبول)، كنت أقولها : قُبُول، فصححها وقال : قَبُول.[/FONT]

قال أبو عمرو بن العلاء: القَبول - بالفتح - مصدر ولم نسمع غيره ، كذا في الصحاح ، قال ابن بري وقد جاء الوَضوء والطَّهور والوَلوع والوَقود ، وعدتها مع القَبول خمسة ، يقال على فلان قَبول ، إذا قَبِلته النفس، (وقد يضم ) ، لم يحكها إلا ابن الأعرابي ، والمعروف الفتح

( المصدر : تاج العروس )

عبد الرشيد الهلالي
07-11-08, 06:47 PM
يقول الجاحظ في طريق رياضة الصبي و تأديبه :
(. . .وأما النحو فلا تشغل قلبه منه إلا بقدر ما يؤديه إلى السلامة من فاحش اللحن، ومن مقدار جهل العوام في كتاب إن كتبه، وشعر إن أنشده، وشيء إن وصفه. وما زاد على ذلك فهو مشغلة عما هو أولى به )
وقال الإمام تقي الدين ابن الصلاح:( أخشى على من تعاطى الحديث ولم يدر النحو، أن يدخل في قوله صلى الله عليه وسلم: من كذب علي متعمدا، فليتبوا مقعده من النار.!!)
وقال الخليل ابن أحمد،سمعت أيوب السجستاني يحدث بحديث فلحن فيه، فقال: أستغفر الله: يعني أنه عد اللحن ذنباً.
وقد عقد أبو الفتح المصلي فصلا حسنا ،أراه حكما فصلا فيما نحن فيه .وها أنا أسوقه بلفظه ــ على طوله ــ لتعم الفائدة به :{ أما علم النحو فإنه في علم البيان من المنظوم والمنثور بمنزلة أبجد في تعليم الخط وهو أول ما ينبغي إتقان معرفته لكل أحد ينطق باللسان العربي ليأمن معرة اللحن ومع هذا فإنه وإن احتيج إليه في بعض الكلام دون بعض لضرورة الإفهام فإن الواضع لم يخص منه شيئا بالوضع بل جعل الوضع عاما وإلا فإذا نظرنا إلى ضرورته وأقسامه المدونة وجدنا أكثرها غير محتاج إليه في إفهام المعاني ألا ترى أنك لو أمرت رجلا بالقيام فقلت له قوم بإثبات الواو ولم تجزم لما اختل من فهم ذلك شيء وكذلك الشرط لو قلت إن تقوم أقوم ولم تجزم لكان المعنى مفهوما والفضلات كلها تجري هذا المجرى كالحال والتمييز والاستثناء فإذا قلت جاء زيد راكب وما في السماء قدر راحة سحاب وقام القوم إلا زيد فلزمت السكون في ذلك كله ولم تبين إعرابا لما توقف الفهم على نصب الراكب والسحاب ولا على نصب زيد وهكذا يقال في المجرورات وفي المفعول فيه والمفعول له والمفعول معه وفي المبتدإ والخبر وغير ذلك من أقسام أخر لا حاجة إلى ذكرها
لكن قد خرج عن هذه الأمثلة ما لا يفهم إلا بقيود تقيده وإنما يقع ذلك في الذي تدل صيغته الواحدة على معان مختلفة ولنضرب لذلك مثالا يوضحه فنقول :
اعلم أن من أقسام الفاعل والمفعول ما لا يفهم إلا بعلامة كتقديم المفعول على الفاعل فإنه إذا لم يكن ثم علامة تبين أحدهما من الآخر وإلا أشكل الأمر كقولك ضرب زيد عمرو ويكون زيد هو المضروب فإنك إذا لم تنصب زيدا وترفع عمرا وإلا لا يفهم ما أردت وعلى هذا ورد قوله تعالى ( إنما يخشى الله من عباده العلماء )
وكذلك لو قال قائل ما أحسن زيد ولم يبين الإعراب في ذلك لما علمنا غرضه منه إذ يحتمل أن يريد به التعجب من حسنه أو يريد به الاستفهام عن أي شيء منه أحسن ويحتمل أن يريد به الإخبار بنفي الإحسان عنه ولو بين الإعراب في ذلك فقال ما أحسن زيدا وما أحسن زيد وما أحسن زيد علمنا غرضه وفهمنا مغزى كلامه لانفراد كل قسم من هذه الأقسام الثلاثة بما يعرف به من الإعراب فوجب حينئذ بذلك معرفة النحو إذ كان ضابطا لمعاني الكلام حافظا لها من الاختلاف }
أقول :وكم كان المتنبي معتزا بفصاحته حين يقول :
وكلمة في طريق خفت أعربها* ** * فيهتدى لي ،فلم أقدر على اللحن !!!!!!!!!!!!!!!

هاني آل عقيل
07-11-08, 07:11 PM
ما هي الوسائل لتقويم اللسان؟؟

من من علمائنا ومشايخنا يتميز بعدم اللحن حتى نكثر من سماعه

وجزاكم الله خيرا

الشيخ محمد ولد الحسن الددو أطال الله في عمره وحفظه

محمد أسامة علي
07-11-08, 08:33 PM
الشيخ العلامه محمد ولد الحسن الددو أطال الله في عمره وحفظه

صدقت أخي الكريم

رغم لحنك في إسمه -ابتسامة-

عبدالله بن أسامة
07-11-08, 09:28 PM
جزاكم الله خيرا

عبد الله بن علي
07-11-08, 09:36 PM
(( النحو في الكلام كالملح في الطعام ))

فإن زاد فمذموم وإن نقص فالمصيبة أعظم .
وهذه الملاحظة أيضاً عند كثير من الخطباء فينبغي الإهتمام بلغتنا الأصيلة ،،، ،،، ،،،

هاني آل عقيل
08-11-08, 10:17 PM
صدقت أخي الكريم

رغم لحنك في إسمه -ابتسامة-

أضحك الله سنّك

المشكلة فقط في كتابتي .. أنطقه وقت الكتابة في سري وعند الكتابة يقع اللحن غريب أليس كذلك ..
وأظن التعارض يقع بين نطقي وتفكيري وحركة أصابعي أيها تسبق أختها

عبدالملك السبيعي
09-11-08, 12:51 AM
الشيخ عطاء بن عبد اللطيف حفظه الله
أرتاح إلى سماعه جدا
وعربيته سليمة جميلة
وعلمه غزير جليل
http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=137531

محمد عمارة
09-11-08, 01:28 AM
جزاكم الله خيرا على هذا الموضوع الهام
و من المشايخ الذين أسمعهم و لا أجد لهم لحنا في الحديث الشيخ الحبيب الدكتور على لقم

عبد الرشيد الهلالي
09-11-08, 12:11 PM
الحمد لله .فقد علم الموفقون أن اللحن كما تصان منه الألفاظ والمباني فإنه يحترز منه في الحروف والمعاني .وقد رأيت كثيرا من اخواننا لا يولي لهذا الأمر كبير عناية ،ولا يبالي به بالة ،إما جهلا بمواقع الحروف ومعانيها ،أو تهاونا منه في تنقيح ألفاظ مقالته ومعانيها .وكل ذلك عيب و لا ريب.
وقد رغبت في أن أفتح موضوعا خاصا بما يكثر وقوع اللحن فيه ،كلمة كان أو حرفا.غير أني أستأذن الأخت الفاضلة صاحبة هذا الموضوع أن أنقل النقاش الى منتدى اللغة العربية فهو بمثل هذه المباحث أولى، ورواده بالخوض في مثل هذا الموضوع أحرى .وها أنا منتقل الى ذاك المنتدى ،فرحم الله عبدا كثر سوادنا ،وعلى الخير أعاننا ،وبفوائده أسعفنا وأتحفنا.وإني أقول: لئن كانت الكلمة الطيبة صدقة،فإن تشذيبها من علائق اللحن ،وتهذيبها من مساوئ النطق ،أيضا ــ لا شك ــ صدقة .

زوجة وأم
09-11-08, 12:45 PM
جزاك الله خيرا
فكرة جيدة

وأرجو أن تضع رابط موضوعك هنا

خالد بن عبد العزيز
09-11-08, 01:37 PM
قال كاتب الموضوع وفقه الله (( وهذا سبب لي نفورا من حضور دروسه ))
نعم أوافقكم على أهمية إقامة اللسان ، وفحش الخطأ الجلي ، ولكن آلا يتفق معي مشايخنا أن ذلك ينبغي أن لا يصرف الطالب عن الاستفادة من علم الشيخ ، وكم في العلماء المتقدمين من أعجمي تظهر لكنته الأعجمية صريحة ، وأذكر مشايخي بما نقله الذهبي في السير في ترجمة الصميري الحنفي (17/616) حيث نقل عنه الخطيب قوله : " سمعت من الدارقطني أجزاء من " سننه "، وانقطعت لكونه ليَّن أبا يوسف، وليتني لم أفعل، أيش ضر أبا الحسن انصرافي ؟."

عبد الرشيد الهلالي
09-11-08, 02:58 PM
جزاك الله خيرا
فكرة جيدة

وأرجو أن تضع رابط موضوعك هنا

http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=153048

عبد الرحمن السديس
09-11-08, 04:55 PM
إذا كان طالب العلم يلحن لحنا كثيرا كالذي ذكرته أختنا العقيدة وفقها الله، وتبين أن سبب اللحن جهله بالنحو = فهو دليل على ضعف تأصيله، والعلوم متصلة ببعض، والنحو مهم لأكثرها، ومثل هذا ينبغي إرشاده للتعلم قبل أن يتصدر للتعليم .

علي الفضلي
09-11-08, 06:21 PM
بارك الله فيكم.
قال العلامة العثيمين في أول شرح الألفية :
((الحقيقة: أن عِلْم النحو مُهمٌّ جدًّا؛ لِما فيه من الفوائد الكثيرة.
مِن فوائده: تقويمُ اللسان وتقويمُ البَنان؛ تقويمُ اللسان عند النطق، وتقويمُ البَنان عند الكتابة.
والنُّطْق؛ وإنْ كان الناس يَتخاطَبون فيما بينهم باللغة العامِّية فيُعْذَرُون؛ لأنك لو أردتَ أن تخاطِب العامِيَّ باللغة العربية الفُصحى لَقال: هذا رجلٌ أعجمي!؛ لأنه لا يفهم اللغة العربية الفصحى إلا من ندر ، لكنَّ الكِتابة التي يكون بالنحو تَقويمُها هي المُهِمَّة بالنسبة لطلبة العِلم؛ لأن بعض الطَّلبة يَكتب ما يكتب من الجواب على الأسئلة، أو غير ذلك، أو البحوث، فتَجِد عنده من اللَّحن ما تكاد تقول: إنه في أول الدراسة، مع أنه قد يأخذ الشهادة العالية بعد شهر أو شهرين، وهذه مِحنة لِما نحن نَعيشُه اليوم.
تَأْسَف أن بعض الطلبة إذا تكلَّم في الحديث، أو تكلَّم في الفقه، أو في التفسير، وجدتَ كلامَه جَيِّدًا، لكنْ عندما يَتكلم أو يَكتب تجد عنده مُكسَّرات!، ربما يقول: (بَاضَتِ الدَّجَاجَةَ البَيْضَةُ)، ربما يقول هكذا !! فيجعل الدجاجةَ بيضةً للبيضة!!، وتجد أشياء غريبة.
لهذا أرى أنه يَتعيَّن على الطلبة الآن، يَتعيَّن عليهم أن يَتعلموا النحو، وأن يُمَرِّنوا ألسنتَهم، وأن يُمرِّنوا أقلامَهم عليه، حتى لا تَسُوءَ سُمعتُهم بين الناس))اهـ.

زوجة وأم
21-11-10, 12:56 AM
قال الشيخ ابن عثيمين رحمه الله في شرح حلية طالب العلم:

... لكن لا شك إذا تكلم بكلام مطابق للغة العربية فإن كلامه يكون مقبولا محبوبا للنفس، والإنسان الذي يعرف العربية أكره ما يسمع أن يتكلم الإنسان ويلحن يكره الكلام من هذا الرجل كراهية عظيمة.
فإن عجزت عن فن فالجأ إلى الله عز وجل، ومر علينا في خلاف الأدباء أن أحد أئمة النحو- إذا لم يكن الكسائي- فهو مثله، طلب النحو وعجز عن إدراكه في يوم من الأيام رأى نملة تريد أن تصعد بطعم لها من الجدار فكلما صعدت سقطت ثم تأخذ هذا الطعم وتمشي ثم تسقط ثم تصعد وربما كل مرة تقول: أرفع قليلا حتى اقتحمت العقبة وتجاوزته، فقال: إذا كانت هذه تحاول وتفشل عدة مرات ولكنها استمرت حتى انتهى أمرها، فرجع إلى علم النحو وتعلمه حتى صار من أئمته.
فأنت تحاول لا تقول عجزت هذه المرة، تعجز هذه المرة، لكن المرة الثانية يقرب لك الأمر.

جويـريــة
21-11-10, 02:13 AM
الشيخ أبو يحيى الليبى حفظه الله ، لغته العربية ما شاء الله تبارك الله

المتولى
21-11-10, 03:51 AM
شيخنا العلامة احمد عمر الحازمى بارك الله فيه وحفظه من كل سوء

عبد الرحمن بن محمد السبيعي
21-11-10, 06:03 AM
وكنا نتناقش مع بعض الإخوة فطرحنا سؤالا هو : هل هناك شيخ يعرب كلامه جيدا ولا يخطئ في النحو والصرف ولا يسكن في الوصل ولا يقف على كامل الحركة ويخرج الحروف سليمة إلى حدٍما ؟


ربّما سمعتُ شيخنا صالح بن عبد الله العصيمي، الساعة تلو الساعة، لا أسمع منه لحنةً .

عبد الرحمن بن محمد السبيعي
21-11-10, 06:05 AM
ورأيتُ بعض إخواني هنا، يمدحون لغة شيخٍ في سطر واحد فيه عدّة أخطاء نحوية !
فكيف نأخذ منهم حكما ؟!

أبو عبدالله الفاصل
21-11-10, 07:09 AM
صدقت أخي الكريم
رغم لحنك في إسمه -ابتسامة-

وأنا أقول دفاعًا عن أخي : انتقدته في اسم الشيخ وأنت قد لحنتَ في كلمة ( اسم ) ، أليس خطأ من يلحن في الأصل أفحش من خطأ من يلحن في الفرع ؟! ( ابتسامة ) .


سبحان الله ! ابن آدم ضعيف .