المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : [ وظيفة شرعية شاغرة ] للإخوة الغير سعوديين


ابن مبارك النجدي
09-06-09, 08:55 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الإخوة الأفاضل: طلب مني أحد المسؤولين في المؤسسة وضع الإعلان الآتي:

للإخوة لغير السعوديين من الجنسيات العربية، توجد وظيفة شرعية شاغرة في إحدى المؤسسات بمدينة الرياض، فعلى من يجد في نفسه الكفاءة المطلوبة، وهي:
1- أن يكون له اهتمام بالعلم الشرعي.
2- أن يكون له اهتمام باللغة العربية.
3- سرعة الطباعة على الحساب الآلي.
4- التفرغ التام للعمل.


إرسال السيرة الذاتية على الإيميل: ebn_almubark@hotmail.com بالبيانات الآتية:
1- معلومات عامة عن المتقدم [ الاسم - العمر - الحالة الاجتماعية - رقم الجوال - البريد الإلكتروني - العمل حالياً ].
2- التعليم [ آخر شهادة في التعليم النظامي والمعدل التراكمي ونوع التخصص ].
3- الخبرات العملية.
4- الشهادات للدورات والمشاركات العلمية أو التطويرية.
5- البحوث التي قمت بإعدادها مع إرسال نسخة منها.
6- المهارات التي تجيدها.
7- مجالات الاهتمام.

آخر موعد لاستقبال السير الذاتية يوم الأربعاء بتاريخ 24/6/1430 هـ - 17/6/2009م .

وشكرا.

ابن مبارك النجدي
09-06-09, 09:01 AM
الأخ المشرف: آمل تعديل عنوان الموضوع وإضافة حرف [ة] لكلمة [شاغر ]، شاكرا لكم تعاونكم.

أبو مجاهد الحنبلي
09-06-09, 11:05 AM
جزاكم الله خيرا ونفع بكم ..

ابن مبارك النجدي
13-06-09, 01:57 PM
لا زلنا بانتظار بقية الإخوة ..

أبوعمرو المصري
13-06-09, 05:59 PM
أخي الكريم لقد ذكرت شروط من يطلبون، ولم تذكر أي شيء عن طبيعة العمل ووقته، وأجره وما يتعلق به، أنا أسأل لإخواني وليس لي .

ابن مبارك النجدي
13-06-09, 07:48 PM
أبوعمرو المصري : تنبيه طيب ، رفع الله قدرك ، طبيعة الوظيفة صياغات اللقاءات العلمية صياغة علمية شرعية فقهية.
وطبيعة العمل : من الساعة 8 صباحا - 5 مساءاً ، والرواتب مغرية كما يذكر لي الموظف المسؤول، ففيما فهمت أنها لا تقل عن 5000 ريال.

يفضل أن يكون المتقدم للعمل من المقيمين داخل المملكة ، وبالتحديد في مدينة الرياض.

أبو مجاهد الحنبلي
13-06-09, 09:38 PM
أبوعمرو المصري : تنبيه طيب ، رفع الله قدرك ، طبيعة الوظيفة صياغات اللقاءات العلمية صياغة علمية شرعية فقهية.
وطبيعة العمل : من الساعة 8 صباحا - 5 مساءاً ، والرواتب مغرية كما يذكر لي الموظف المسؤول، ففيما فهمت أنها لا تقل عن 5000 ريال.

يفضل أن يكون المتقدم للعمل من المقيمين داخل المملكة ، وبالتحديد في مدينة الرياض.
جزاكم الله خيرا وتم ارسال اللازم ..
راجع قولك في العمل لغير السعوديين !! وفقكم الله وسدد خطاكم ..
لو ممكن تفصل نوع العمل وكيفيته ..

أبوعمرو المصري
14-06-09, 12:06 AM
حياك الله أخي ابن مبارك، وجزاك الله خيرا على الدعاء .

ابن مبارك النجدي
14-06-09, 08:49 AM
جزاكم الله خيرا وتم ارسال اللازم ..
راجع قولك في العمل لغير السعوديين !! وفقكم الله وسدد خطاكم ..
لو ممكن تفصل نوع العمل وكيفيته ..

نعم أخي أبو مجاهد الحنبلي..
فأنا أقصد [ الإخوة من المقيمين في الرياض [ الغير سعوديين ]] ..

ابن البجلي
14-06-09, 09:28 AM
لعل الأخ أبا مجاهد يقصد خطأً نحوياً في قولك(الغير سعوديين)

أبو صهيب أشرف المصري
14-06-09, 02:15 PM
قل: غير السعوديين
ولا تقل: الغير سعوديين

أبو نور السعداوي سعيد
14-06-09, 02:42 PM
الأخ: ابن مبارك النجدي أرسلت لكم رسالة على الخاص، والهوتميل

أبو صفي السكندري
14-06-09, 02:46 PM
جزاك الله خير

أبو نور السعداوي سعيد
15-06-09, 04:49 PM
للـــــــــــــــــــــــــــرفع

افتخار أحمد
17-06-09, 07:18 AM
لماذا خصصتم العمل بغير السعوديين من الجنسيات العربية، فلو وجدتم عجميا كفئا لهذا العمل فلم تحرمونه؟؟
وراتب 5000ريال سعودي لا يعد راتبا مغريا، لا للسعوديين ولا لغيرهم.

ابن مبارك النجدي
17-06-09, 10:04 PM
لماذا خصصتم العمل بغير السعوديين من الجنسيات العربية، فلو وجدتم عجميا كفئا لهذا العمل فلم تحرمونه؟؟
وراتب 5000ريال سعودي لا يعد راتبا مغريا، لا للسعوديين ولا لغيرهم.

أخي المبارك إن كنت تعرف أعجمياً كفئاً فأرسل سيرته لأوصلها للإخوة !
وأما عن الراتب فأنا قلت (لا تقل عن 5000 ريال) بمعنى أنها تزيد عنها ، أصلحك الله يا أخ افتخار..

احمد صفوت سلام
17-06-09, 11:41 PM
لماذا خصصتم العمل بغير السعوديين من الجنسيات العربية، فلو وجدتم عجميا كفئا لهذا العمل فلم تحرمونه؟؟
وراتب 5000ريال سعودي لا يعد راتبا مغريا، لا للسعوديين ولا لغيرهم.

5000 ريال سعودي غير مغرية اللهم انا نسالك من فضلك

افتخار أحمد
18-06-09, 06:33 AM
أخي ابن المبارك
أنا أعرف مجموعة من الشباب في المملكة عندهم كفاءات عالية جدا، ويعمولون في مجالات مختلفة برواتب عالية تبلغ 9000رس ومجموعة أخرى هم أصحاب كفاءات ولكن لم تتح لهم الفرص لمثل هذه الأعمال بعد. لكنني أتأسف عندما أشعر من بعض المسلمين أنهم لازالوا يعطون اعتبارا ويتعصبون للجنس والعرق. وقد لاحظت هذا عند بعضهم، يعاملون غير العرب كأنهم وحوش وحتى ليسوا بشر. وقد رايت بأم عيني في رحلتي للج عام 2006م و2008م بعض التصرفات التي لاينبغي ذكرها هنا وكدت أتعارك مع واحد لولا أني كنت محرما. فحمدت الله أنني في بلدي.
وما دام هذا العمل خاص بالجنسيات العربية، فلا داعي لارسال سيرهم.
وجزاكم الله خيرا

زوجة وأم
18-06-09, 10:19 AM
أظنهم خصوا الجنسية العربية لأجل اللغة
فإذا كان أصلك غير عربي ولكنك تجيد العربية فلا فرق بينك وبينهم
وقد قال لك الأخ ابن مبارك النجدي:

أخي المبارك إن كنت تعرف أعجمياً كفئاً فأرسل سيرته لأوصلها للإخوة !

أما قولك
لكنني أتأسف عندما أشعر من بعض المسلمين أنهم لازالوا يعطون اعتبارا ويتعصبون للجنس والعرق. وقد لاحظت هذا عند بعضهم، يعاملون غير العرب كأنهم وحوش وحتى ليسوا بشر.

فهذا بسبب الجاهلية والعصبية الموجودة في كثير من المسلمين
حتى غير العرب فيهم من هو هكذا
فيه عصبية مقيتة

نسأل الله العافية والسلامة

عبدالله الجنوبي
18-06-09, 11:20 AM
أظنهم خصوا الجنسية العربية لأجل اللغة
فإذا كان أصلك غير عربي ولكنك تجيد العربية فلا فرق بينك وبينهم
وقد قال لك الأخ ابن مبارك النجدي:



أما قولك


فهذا بسبب الجاهلية والعصبية الموجودة في بعض من المسلمين
حتى غير العرب فيهم من هو هكذا
فيه عصبية مقيتة

نسأل الله العافية والسلامة
أخشى أن كلمة كثير فيها حيف كبير

زوجة وأم
18-06-09, 11:49 AM
لا أوافقك على ذلك

فالقلة الذين قابلتهم في حياتي سواءً على النت أو خارجه (قلة قليلة جدا مقارنة بعدد المسلمين حول العالم)
بعضهم كان فيه هذه العصبية الجاهلية
بعضهم عصبيته شديدة وبعضهم خفيفة

أسأل الله أن يصلح أحوالنا

أبو صهيب أشرف المصري
18-06-09, 12:01 PM
لا شك أن جنس العرب أفضل من جنس العجم ولابد أن يسلم العجم بذلك
كما سلمنا نحن العربَ بأفضلية قريش علينا

زوجة وأم
18-06-09, 12:23 PM
وهل هذه الأفضلية تعطيك حق تحقير أو ظلم من ليس بعربي؟

فإن كان جوابك بـ"لا"
فإن هذا هو ما نتحدث عنه
نظرة المسلم لأخيه المسلم نظرة دونية واختقار لأنه ليس بعربي
أو نظر مسلم من بلد معينة إلى أخيه المسلم من بلد أخرى نظرة دونية واختقار لأنه ليس من بلده

وقد رأيت من هذه العصبية المقيتة ما يدمي له القلب
يفضل الفاسق والكافر من أهل بلده على المسلم الصالح من أهل بلد أخرى

أعوذ بالله

نسأل الله العافية والسلامة

------------------

مع العلم بأن هذا ليس مقصود الأخ صاحب الموضوع كما وضحت في ردي الأول

وسأتوقف عن هذا النقاش إن شاء الله حتى لا نضيع الموضوع الرئيسي

ابن مبارك النجدي
18-06-09, 12:51 PM
بارك الله في الإخوة.
الغرض من تحديد غير السعوديين بالعرب مثل ما ذكر بعض الإخوة : لأجل اللغة.
لكن قد يكون هناك من غير العرب من يجيد اللغة العربية بطلاقة [نطقاً وكتابةً] لذلك إن توفر فيه هذه الميزة مع بقية الخواص الأخرى - والمذكورة في الإعلان- لا أظن أن هناك ما يمنع إلا في حال توفر المنافس الأفضل.

خالدالربيعي
18-06-09, 01:12 PM
هل مازال العرض مفتوحا

ياسين البشير
18-06-09, 01:15 PM
قال رسول الله صلى الله عليه و سلم:(لا فضل لعربي على اعجمي و لا لاعجمي على عربي و لا لاسود على ابيض و لا لابيض على اسود الا بالتقوى كلكم لادم و ادم من تراب )/احمد5/411/

افتخار أحمد
20-06-09, 08:41 AM
لا شك أن جنس العرب أفضل من جنس العجم ولابد أن يسلم العجم بذلك
كما سلمنا نحن العربَ بأفضلية قريش علينا

كلنا لآدم وآدم من تراب
ولا فضل لعربي على عجمي إلا بالتقوى
وإن أكرمكم عند الله أتقاكم
وليس هناك أي ميزة لك على سواك في الجنس، فما الذي يفوقك على العجمي المسلم؟!!!!، اللهم الا إذا تساويت مع عجمي في التقوى والعلم وجميع المكارم فحينذاك قد يعطى ترجيح أو اولوية لك في بعض الأمور، أما في غير هذا فنقي ذهنك من هذا الفكر فلن يسلم لك أحد بهذا.
وقد كنا نظن ونحن صغار بان العرب قد خلقوا للجنة، إلى أن رأينا ... نسأل الله العافية
ولا تنسى الخدمات التي قدمها العجم للإسلام والمسلمين في جميع المجالات، ولولا قيام العجم بالمحافظة على لغة القرآن والنبي عليه أفضل الصلاة والسلام ، فلا أدري بأي لغة كنت تتحدث الآن!!!

أبوعمرو المصري
20-06-09, 04:42 PM
كلنا لآدم وآدم من تراب
ولا فضل لعربي على عجمي إلا بالتقوى
وإن أكرمكم عند الله أتقاكم
وليس هناك أي ميزة لك على سواك في الجنس، فما الذي يفوقك على العجمي المسلم؟!!!!، اللهم الا إذا تساويت مع عجمي في التقوى والعلم وجميع المكارم فحينذاك قد يعطى ترجيح أو اولوية لك في بعض الأمور، أما في غير هذا فنقي ذهنك من هذا الفكر فلن يسلم لك أحد بهذا.
وقد كنا نظن ونحن صغار بان العرب قد خلقوا للجنة، إلى أن رأينا ... نسأل الله العافية
ولا تنسى الخدمات التي قدمها العجم للإسلام والمسلمين في جميع المجالات، ولولا قيام العجم بالمحافظة على لغة القرآن والنبي عليه أفضل الصلاة والسلام ، فلا أدري بأي لغة كنت تتحدث الآن!!!

الأخ أو الأخت افتخار عندك لبس في هذا الموضوع، والكلام الذي ذكرته فيه خطأ كثير، فتفضيل جنس العرب هو قول عامة أهل العلم، وحتى تتضح الصورة أنقل لك بعض كلام شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله في هذا الموضوع، وهو توضيح لمعنى أن جنس العرب أفضل من جنس العجم وأنه لا يلزم من ذلك أن يكون كل واحد من العرب أفضل من العجم، بل قد يوجد في آحاد العجم من هو أفضل من آحاد العرب،

قال رحمه الله في اقتضاء الصراط المستقيم:(فإن الذي عليه أهل السنة والجماعة اعتقاد أن جنس العرب أفضل من جنس العجم عبرانيهم وسريانيهم رومهم وفرسهم وغيرهم وأن قريشا أفضل العرب وأن بني هاشم أفضل قريش وأن رسول الله صلى الله عليه و سلم أفضل بني هاشم فهو أفضل الخلق نفسا وافضلهم نسبا
وليس فضل العرب ثم قريش ثم بني هاشم بمجرد كون النبي صلى الله عليه و سلم منهم وإن كان هذا من الفضل بل هم في أنفسهم أفضل وبذلك ثبت لرسول الله صلى الله عليه و سلم أنه أفضل نفسا ونسبا وإلا لزم الدور
ولهذا ذكر أبو محمد حرب بن إسماعيل بن خلف الكرماني صاحب الإمام أحمد في وصفه للسنة التي قال فيها هذا مذهب أئمة العلم وأصحاب الأثر وأهل السنة المعروفين بها المقتدى بهم فيها وأدركت من أدركت من علماء أهل العراق والحجاز والشام وغيرهم عليها فمن خالف شيئا من هذه المذاهب أو طعن فيها أو عاب قائلها فهو مبتدع خارج عن الجماعة زائل عن منهج السنة وسبيل الحق وهو مذهب أحمد وإسحاق بن إبراهيم بن مخلد وعبد الله بن الزبير الحميدي وسعيد بن منصور وغيرهم ممن جالسنا وأخذنا عنهم العلم
فكان من قولهم أن الإيمان قول وعمل ونية وساق كلاما طويلا إلى أن قال ونعرف للعرب حقها وفضلها وسابقتها ونحبهم لحديث رسول الله صلى الله عليه و سلم حب العرب إيمان وبغضهم نفاق ولا نقول بقول الشعوبية وأراذل الموالي الذين لا يحبون العرب ولا يقرون بفضلهم فإن قولهم بدعة وخلاف
ويروون هذا الكلام عن أحمد نفسه في رسالة أحمد بن سعيد الأصطخري عنه إن صحت وهو قوله وقول عامة أهل العلم وذهبت فرقة من الناس إلى أن لا فضل لجنس العرب على جنس العجم وهؤلاء يسمون الشعوبية لانتصارهم للشعوب التي هي مغايرة للقبائل كما قيل القبائل للعرب والشعوب للعجم ومن الناس من قد يفضل بعض أنواع العجم على العرب
والغالب أن مثل هذا الكلام لا يصدر إلا عن نوع نفاق إما في الاعتقاد وإما في العمل المنبعث عن هوى النفس مع شبهات اقتضت ذلك ولهذا جاء في الحديث حب العرب إيمان وبغضهم نفاق مع أن الكلام في هذه المسائل لا يكاد يخلو عن هوى للنفس ونصيب للشيطان من الطرفين وهذا محرم في جميع المسائل... إلخ كلامه) انتهى

وقال في موضع آخر:(فإن الذي عليه أهل السنة والجماعة: اعتقاد أن جنس العرب أفضل من جنس العجم، عبرانيهم وسريانيهم، روميهم وفرسيهم، وغيرهم.)


وقال رحمه الله:"وَجُمْهُورُ الْعُلَمَاءِ عَلَى أَنَّ جِنْسَ الْعَرَبِ خَيْرٌ مِنْ غَيْرِهِمْ كَمَا أَنَّ جِنْسَ قُرَيْشٍ خَيْرٌ مِنْ غَيْرِهِمْ وَجِنْسَ بَنِي هَاشِمٍ خَيْرٌ مِنْ غَيْرِهِمْ . وَقَدْ ثَبَتَ فِي الصَّحِيحِ عَنْهُ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَنَّهُ قَالَ : { النَّاسُ مَعَادِنُ كَمَعَادِنِ الذَّهَبِ وَالْفِضَّةِ خِيَارُهُمْ فِي الْجَاهِلِيَّةِ خِيَارُهُمْ فِي الْإِسْلَامِ إذَا فَقِهُوا } . لَكِنَّ تَفْضِيلَ الْجُمْلَةِ عَلَى الْجُمْلَةِ لَا يَسْتَلْزِمُ أَنْ يَكُونَ كُلُّ فَرْدٍ أَفْضَلَ مِنْ كُلِّ فَرْدٍ فَإِنَّ فِي غَيْرِ الْعَرَبِ خَلْقًا كَثِيرًا خَيْرًا مِنْ أَكْثَرِ الْعَرَبِ وَفِي غَيْرِ قُرَيْشٍ مِنْ الْمُهَاجِرِينَ وَالْأَنْصَارِ مَنْ هُوَ خَيْرٌ مِنْ أَكْثَرِ قُرَيْشٍ وَفِي غَيْرِ بَنِي هَاشِمٍ مِنْ قُرَيْشٍ وَغَيْرِ قُرَيْشٍ مَنْ هُوَ خَيْرٌ مِنْ أَكْثَرِ بَنِي هَاشِمٍ كَمَا قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ { إنَّ خَيْرَ الْقُرُونِ الْقَرْنُ الَّذِينَ بُعِثْت فِيهِمْ ثُمَّ الَّذِينَ يَلُونَهُمْ ثُمَّ الَّذِينَ يَلُونَهُمْ } وَفِي الْقُرُونِ الْمُتَأَخِّرَةِ مَنْ هُوَ خَيْرٌ مِنْ كَثِيرٍ مِنْ الْقَرْنِ الثَّانِي وَالثَّالِثِ وَمَعَ هَذَا فَلَمْ يَخُصَّ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ الْقَرْنَ الثَّانِيَ وَالثَّالِثَ بِحُكْمٍ شَرْعِيٍّ كَذَلِكَ لَمْ يَخُصَّ الْعَرَبَ بِحُكْمٍ شَرْعِيٍّ بَلْ وَلَا خَصَّ بَعْضَ أَصْحَابِهِ بِحُكْمٍ دُونَ سَائِرِ أُمَّتِهِ وَلَكِنْ الصَّحَابَةُ لِمَا كَانَ لَهُمْ مِنْ الْفَضْلِ أَخْبَرَ بِفَضْلِهِمْ وَكَذَلِكَ السَّابِقُونَ الْأَوَّلُونَ لَمْ يَخُصَّهُمْ بِحُكْمِ وَلَكِنْ أَخْبَرَ بِمَا لَهُمْ مِنْ الْفَضْلِ لِمَا اخْتَصُّوا بِهِ مِنْ الْعَمَلِ وَذَلِكَ لَا يَتَعَلَّقُ بِالنَّسَبِ . وَالْمَقْصُودُ هُنَا أَنَّهُ أُرْسِلَ إلَى جَمِيعِ الثَّقَلَيْنِ : الْإِنْسِ وَالْجِنِّ فَلَمْ يَخُصَّ الْعَرَبَ دُونَ غَيْرِهِمْ مِنْ الْأُمَمِ بِأَحْكَامٍ شَرْعِيَّةٍ وَلَكِنْ خَصَّ قُرَيْشًا بِأَنَّ الْإِمَامَةَ فِيهِمْ وَخَصَّ بَنِي هَاشِمٍ بِتَحْرِيمِ الزَّكَاةِ عَلَيْهِمْ وَذَلِكَ لِأَنَّ جِنْسَ قُرَيْشٍ لَمَّا كَانُوا أَفْضَلَ وَجَبَ أَنْ يَكُونَ الْإِمَامَةُ فِي أَفْضَلِ الْأَجْنَاسِ مَعَ الْإِمْكَانِ وَلَيْسَتْ الْإِمَامَةُ أَمْرًا شَامِلًا لِكُلِّ أَحَدٍ مِنْهُمْ وَإِنَّمَا يَتَوَلَّاهَا وَاحِدٌ مِنْ النَّاسِ ...إلخ كلامه في مجموع الفتاوى 19/30-31

وقال الشيخ ابن باز رحمه الله:"وهنا شبهة يذكرها بعض دعاة القومية أحب أن أكشفها للقارئ, وهي أن بعض دعاة القومية زعم أن النهي عن الدعوة إلى القومية العربية والتحذير منها يتضمن تنقص العرب وإنكار فضلهم .
والجواب أن يقال: لا شك أن هذا زعم خاطئ واعتقاد غير صحيح, فإن الاعتراف بفضل العرب, وما سبق لهم في صدر الإسلام من أعمال مجيدة لا يشك فيه مسلم عرف التاريخ كما أسلفنا, وقد ذكر غير واحد من أهل العلم, ومنهم أبو العباس ابن تيمية في كتابه: (اقتضاء الصراط المستقيم) أن مذهب أهل السنة تفضيل جنس العرب على غيرهم , وأورد في ذلك أحاديث تدل على ذلك, ولكن لا يلزم من الاعتراف بفضلهم أن يجعلوا عمادا يتكتل حوله, ويوالى عليه ويعادى عليه, وإنما ذلك من حق الإسلام الذي أعزهم الله به, وأحيا فكرهم ورفع شأنهم, فهذا لون وهذا لون, ثم هذا الفضل الذي امتازوا به على غيرهم, وما من الله به عليهم من فصاحة اللسان, ونزول القرآن الكريم بلغتهم, وإرسال الرسول العام بلسانهم, ليس مما يقدمهم عند الله في الآخرة, ولا يوجب لهم النجاة إذا لم يؤمنوا ويتقوا, وليس ذلك أيضا يوجب تفضيلهم على غيرهم من جهة الدين, بل أكرم الناس عند الله أتقاهم, كما تقدم في الآية الكريمة والحديث الشريف, بل هذا الفضل عند أهل التحقيق يوجب عليهم أن يشكروا الله سبحانه أكثر من غيرهم, وأن يضاعفوا الجهود في نصر دينه الذي رفعهم الله به, وأن يوالوا عليه ويعادوا عليه, ودون أن يلتفتوا إلى قومية أو غيرها من الأفكار المسمومة, والدعوات المشئومة, ولو كانت أنسابهم وحدها تنفعهم شيئا لم يكن أبو لهب وأضرابه من أصحاب النار, ولو كانت تنفعهم بدون الإيمان لم يقل لهم النبي صلى الله عليه وسلم في الحديث الصحيح: « يا معشر قريش اشتروا أنفسكم من الله لا أغني عنكم من الله شيئا » .
وبذلك يعلم القارئ المسلم من الهوى أن الشبهة المذكورة شبهة واهية لا أساس لها من الشرع المطهر, ولا من المنطق السليم البعيد من الهوى.) انتهى من مجموع فتاوى العلامة عبد العزيز بن باز رحمه الله 1/292-293


وفي لقاء الباب المفتوح للشيخ ابن عثيمين رحمه الله:
(6) التوفيق بين قوله تعالى(إن أكرمكم عند الله أتقاكم) و قول : إن جنس العرب أفضل من جنس العجم.
السؤال:
فضيلة الشيخ! كيف التوفيق بين قول الله عز وجل: {إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِنْدَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ} [الحجرات:13] وبين ما هو ثابت من أن جنس العرب أفضل من جنس العجم، وكذلك فضل قريش على سائر العرب, كيف نوفق بين هذا؟ وجزاكم الله خيراًَ.
الجواب:
(أقول: لا تَنافي، فإن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (الناس معادن كمعادن الذهب والفضة)، وأخبر عليه الصلاة والسلام أن: (خيار الناس في الإسلام خيارهم في الجاهلية) ، وعلى هذا فأكرم الناس من قريش أتقاهم لله، وأكرم الناس من تميم أتقاهم لله، وهَلُمَّ جَرَّاً.
أما الجنس فالجنس شيء آخر، فجنس العرب أفضل من جنس العجم، لا شك، وكما قال النبي عليه الصلاة والسلام:
(إن الله اصطفى من بني إسماعيل كنانة، واصطفى من كنانة قريشاً، واصطفى من قريش بني هاشم، واصطفاني من بني هاشم) ، فهنا الخيار يعني بين الناس من هؤلاء، أما عند الله فأكرمهم أتقاهم، حتى وإن كان من الجنس المفضَّل...)اهـ.
(لقاء الباب المفتوح) شريط(125) ب. انتهى

وقد حكى شيخ الإسلام ابن تيمية الإجماع على أن بغض جنس العرب وسبهم كفر، قال الشيخ بكر أبوزيد رحمه الله:"قال الزبيدي في : تاج العروس 1 / 99 (من بَغُضَ اللسان العربي أداه
بغضه إلى بغض القرآن وسنة الرسول صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وذلك كفر صراح ، وهو الشقاء
الباقي . نسأل الله العفو) . اهـ .
إذاً فما يبغض لسان العرب إلا من يبغض جنسهم وعنصرهم وفي
بغض جنسهم يقول شيخ الإسلام ابن تيميه رحمه الله تعالى في اقتضاء
الصراط المستقيم (وقد حكي الإجماع على أن بغض جنس العرب كفر
أو سبب يؤدي إلى الكفر) اهـ ." انتهى فقه النوازل 1/153

وأرجو أن تكون المسألة قد وضحت .

افتخار أحمد
22-06-09, 08:45 AM
إن كنت أنا مخطئا فأستغفراه الله!
وإلا ففي القلب من من هدا الكلام شيئ.

أبو صهيب أشرف المصري
22-06-09, 12:50 PM
إن كنت أنا مخطئا فأستغفراه الله!
وإلا ففي القلب من من هدا الكلام شيئ.

جزاك الله خيرا على إذعانك للحق وبقي غيرك
وهناك كتب في جملة من الكلام الطيب عن تفضيل جنس العرب:
هذا ما عندي على الشاملة
[ فصل في الدليل على فضل العرب - ابن تيمية ]
الكتاب : جامع الرسائل
المؤلف : أحمد بن عبد الحليم بن تيمية الحراني أبو العباس - مصر
تحقيق : محمد رشاد رفيق سالم
عدد الأجزاء : 1
******
الكتاب : مسبوك الذهب في فضل العرب وشرف العلم على شرف النسب
المؤلف : مرعي الكرمي
مصدر الكتاب : موقع الوراق
http://www.alwarraq.com
[ الكتاب مرقم آليا غير موافق للمطبوع ]

أبوعمرو المصري
22-06-09, 05:18 PM
إن كنت أنا مخطئا فأستغفراه الله!
وإلا ففي القلب من من هدا الكلام شيئ.

نعم أخي الكريم كلامك خطأ، وهذه المسائل لا نتكلم فيها من أنفسنا هكذا دون الرجوع لكتب أهل العلم ومعرفة مواطن الإجماع والخلاف وما عليه أهل السنة ونبحث المسألة ثم نتكلم لا أن نبدي شكوكا واعتراضات ونقول في الدين برأينا بلا مستند إلا النظر إلى الواقع المؤلم لبعض العرب، فهذا ليس بحجة ولو صح الاحتجاج بهذا لجاءك من يقول: كنا نظن أن المسلمين خلقوا للجنة فلما أتينا بلاد المسلمين رأينا ما رأينا !!! فهل يسوغ إنحراف كثير من المسلمين عن دينهم مثل هذا الكلام ؟!

ولولا أن قيض الله المسلمين العرب لفتح الدنيا بالإسلام لما وصل الإسلام إلى العجم، وهذا الكلام كله ليس عصبية بل هو مادل عليه الشرع والتاريخ وكذلك الواقع الآن، وهذا كله أيضا في الجملة دون النظر للآحاد، فقد يكون في آحاد العجم من هو خير من العربي لتقواه وعلمه وجهاده، والله أعلم.

أبو نور السعداوي سعيد
22-06-09, 05:23 PM
يـــــــــــا تــــــــــــــــــــرى الــــــــــــــــــــــــوظيفــــــــــــــــــــ ـــــــــة لســــــــــــــــــــــــــــــه مــــــــــــــــــوجــــــــــــــودة ولا ذهبـــــــــــــــــــــــــــــت مـــــــــــــــــــــــع الــــــــــــــــــريــــــــــــــــــــــــــــ ــح.

أبوعمرو المصري
22-06-09, 05:55 PM
أعتذر للأخ ابن مبارك النجدي على ما حدث من تشويش على موضوعه الأساسي، وسامحنا بارك الله فيك .

أبو القاسم المقدسي
22-06-09, 09:39 PM
أختي الفاضلة افتخار..وفقها الله تعالى
قولهم بتفضيل الجنس العربي لا يعني أن الله يحابي أحد بسبب عروبته
فلا يخفى عليك أن بلالا الحبشي في أعالي الجنان وأبا لهب القرشي في أسافل النيران
وإنما هو تفضيل جنس ..باعتبار أن له خصائص معينة في الجملة لا توجد في الأجناس الأخرى
أما مقياس الله في المفاضلة يوم القيامة فمعلوم أنه على أساس التقوى كما تفضلتم "إن أكرمكم عند الله أتقاكم"..ومن هذا القبيل تفضيل جنس الرجال على الإناث..فهذا يعني مثلا التفضيل في القوة..في الجسم والعقل ونحو ذلك..كحكم إجمالي..ولكن لا يمنع هذا من وجود نساء عظيمات يفقن كثيرا من الرجال في الذكاء والعلم
ومع هذا يبقى معيار المفاضلة عند الله :التقوى..قال تعالى "فإذا نُفِخ في الصور فلا أنساب بينهم يومئذ و لا يتساءلون "
والله يرعاكم