المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : مشكلة في الوورد ؟؟


الاستاذ
15-06-09, 02:19 PM
فجأة في الحاشية وجدتها مظللة بالسواد
زعم أن حديث عمر متواتر ، إلا إن حمل على التواتر المعنوي فيحتمل . نعم قد تواتر عن يحيى بن سعيد : فحكى محمد بن علي بن سعيد النقاش الحافظ أنه رواه عن يحيى مائتان وخمسون نفسا ، وسرد أسماءهم أبو القاسم بن منده فجاوز الثلثمائة ، وروى أبو موسى المديني عن بعض مشايخه مذاكرة عن الحافظ أبي إسماعيل الأنصاري الهروي قال : كتبته من حديث سبعمائة من أصحاب يحيى . قلت : وأنا أستبعد صحة هذا ، فقد تتبعت طرقه من الروايات المشهورة والأجزاء المنثورة منذ طلبت الحديث إلى وقتي هذا فما قدرت على تكميل المائة ، وقد تتبعت طرق غيره فزادت على ما نقل عمن تقدم.اهـ ( الفتح 1/11) .<?xml:namespace prefix = o ns = "urn:schemas-microsoft-com:office:office" /><o:p></o:p>
41- منها ما رواه : <o:p></o:p>
· الربيع بن زياد الضبي عن محمد بن عمرو الليثي عن محمد بن إبراهيم به مثله . أخرجه ابن حبان في الثقات (6/298) وقال: يُغرب – أي الربيع.<o:p></o:p>
· نوح بن حبيب عن عبد المجيد بن أبي رواد عن مالك عن زيد عن عطاء عن أبي سعيد الخدري . وقد اخطأ نوح , وليس له أصل عن أبي سعيد . وقال أبو نعيم : تفرد به عبد المجيد , وقال أبو حاتم: هذا باطل لا أصل له , وقال الدارقطني : لم يتابع عليه عبد المجيد.اهـ قال ان عبد البر في التمهيد :(21/270) :"... لأن ابن أبي رواد هذا قد روى عن مالك أحاديث أخطأ فيها أشهرها خطأ ( وذكر هذه الرواية ) وهذا خطأ لا شك فيه , وإنما رواه مالك عن يحيى بن سعيد .اهـ<o:p></o:p>
· محمد بن داود بن يزيد ثنا حفص بن عمر الهرماني ثنا يزيد بن هارون أنا شريك عن ليث عن طاووس عن أبي هريرة به . قال الحافظ في محمد بن داود: له مناكير ( اللسان 5/161).<o:p></o:p>
42- أبو عبد الله محمد بن عمر بن محمد بن عمر بن محمد بن إدريس بن رشيد الفهري السبتي , ولد سنة سبع وخمسين وستمائة بسبتة , ومات بفاس في محرم سنة إحدى وعشرين وسبعمائة. له " إيضاح المذاهب فيمن يطلق عليه اسم الصاحب" , و" ترجمان التراجم على أبواب البخاري" . انظر: طبقات الحفاظ (ص524) , وطبقات المفسرين (2/217).<o:p></o:p>
43- قال في مقدمة صحيحه (1/156- إحسان) :" فأما الأخبار فإنها كلها آحاد ؛ لإنه ليس يوجد عن النبي r خبرٌ من رواية عدلين , روى أحدهما عن عدلين, وكلُّ واحد منهما عن عدلين, حتى ينتهي ذلك إلى رسول الله r , فلما استحال هذا وبطل , ثبت أن الأخبار كلّها أخبار آحاد" .أهـ