المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : تعجبات ستة !!!!!!


مروان الضبيطي
25-06-09, 11:05 PM
قال ابن الجوزي رحمه الله في تفسير قوله تعالى : " وكان تحته كنز لهما " فيه ثلاثة أقوال :
أحدها : أنه كان ذهبا وفضة رواه أبو الدرداء عن رسول الله صلى الله عليه وسلم ، وقال الحسن وعكرمة وقتادة كان مالا .
والثاني : أنه كان لوحا من ذهب . فيه مكتوب :
عجبا لمن أيقن بالقدر ، ثم هو ينصب !
عجبا لمن أيقن بالنار . كيف يضحك !
عجبا لمن يؤمن بالموت . كيف يفرح !
عجبا لمن يوقن بالرزق . كيف يتعب !
عجبا لمن يؤمن بالحساب . كيف يغفل !
عجبا لمن رأى الدنيا وتقلبها بأهلها . كيف يطمئن إليها !
أنا الله الذي لا إله إلا أنا . محمد عبدي ورسولي .
وفي الشق الآخر : أنا الله لا إله إلا أنا وحدي ، لا شريك لي . خلقت الخير والشر . فطوبى لمن خلقته للخير ، وأجريته على يديه " . رواه عطاء عن ابن عباس رضي الله عنهما .وذكر القول الثالث .
نقلت هذا التفسير فقط لنقف على التعجبات الستة التي من دعا الله أن يرزقه اليقين ، فوهبه الله اليقين . فأيقن بهذه الأمور أن حاله ستتغير إلى الأحسن لا محالة ، نحو السعادة ، والطمأنينة ، والراحة ، والسرور ، والانشراح .
رزقنا الله وإياكم اليقين والعافية ، فإنهما من خير ما يُسأله الله تعالى .