المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الأستاذ حسن بن فرحان المالكي حشفاً وسوء كيلة


أبو عبدالله السعيدي
13-01-10, 02:41 AM
الأستاذ حسن بن فرحان المالكي حشفاً وسوء كيلة

عجيبة من عجائب الأخ الأستاذ حسن بن فرحان المالكي وعجائبه في ميزانه الجائر ومنهجه الظالم جمة، لاسيما في تعامله مع خصومه من أهل السنة، فإنه يجمع بين سيئتين عظيمتين لا يمكن أن يقع فيهما طالب علم صغير فضلا عن باحث متجرد -كما يدعي لنفسه- فضلا عن علامة عملاق كما يروق للدكتور المرتضى المحطوري العالم الزيدي اليمني أن يصفه، وبقية أنصاره من الإمامية الإثني عشرية.
الأولى: عدم الأمانة في نقل كلام مخالفيه.
والثانية التحكم في فهم كلام مخالفيه كما يشتهي ويهوى.
فعلى سبيل المثال، في حوارٍ في الأسبوع الماضي في قناة المستقلة عن الحوثيين وما يفعلوه من جرائم بحق اليمنيين والسعوديين.
ظهر الأستاذ حسن المالكي علينا مدافعاً عن الحوثيين من جانب آخر ألا وهو الجانب الإنساني كما قال، وقد كان التناغم على أحسن ما يكون بين الرياض (حسن المالكي)(....) وصنعاء(المحطوري) ( زيدي) وألمانيا ( ابن الوزير)( زيدي)
في أثناء الحوار أراد هو ونهجياه الدكتور المحطوري والشيخ الوزير أن يجوروا الحوار ، ويحوروا النقاش من الحديث عن أفكار الحوثيين التكفيريين المخترقين من قبل الفرس الحاقدين على الصحابة وآل البيت عليهم الرضوان وجميع العرب ، أردوا أن يحولوه إلى الحديث عن السلفيين والوهابيين-كما يقول الثلاثة- وعن ابن تيمية وابن عبد الوهاب.
الذي يهمني هنا أنه وفي سياق كلام حسن المالكي بعد ظهوره يكيل التهم لمن يسميهم بوهابية الأطراف وهم سلفيو اليمن ، وبعد أن طالبه الشيخ محمد المهدي بالدليل عن اتهامه لمن يسميهم بالوهابية بالتكفير ذهب ينقل نصاً عن ابن تيمية ليستدل به على تكفير وهابية اليمن.!!!
قال عن ابن تيمة (أنه يقول أن من جهر بالنية استتيب وإلا قتل...) طبعاً هذه الجملة رددها كثيرا منذ أكثر من خمس سنوات لما بدأت المستقلة الحوار عن ابن تيميةن وقد كيف عليها الأخ حسن.
فالأخ حسن –هداه الله-في كلامه هذا عن ابن تيمية جمع بين عدم الأمانة العلمية وبين التحكم في فهم كلام ابن تيمية بما يوافق منهجه التحاملي على ابن تيمية ، ولذا فإني سأنقل نص كلام ابن تيمية:
وهذا نصه
وَسُئِلَ :
عَنْ رَجُلٍ إذَا صَلَّى يُشَوِّشُ عَلَى الصُّفُوفِ الَّذِي حَوَالَيْهِ بِالْجَهْرِ بِالنِّيَّةِ وَأَنْكَرُوا عَلَيْهِ مَرَّةً وَلَمْ يَرْجِعْ وَقَالَ لَهُ إنْسَانٌ : هَذَا الَّذِي تَفْعَلُهُ مَا هُوَ
منْ دِينِ اللَّهِ وَأَنْتَ مُخَالِفٌ فِيهِ السُّنَّةَ . فَقَالَ : هَذَا دِينُ اللَّهِ الَّذِي بَعَثَ بِهِ رُسُلَهُ وَيَجِبُ عَلَى كُلِّ مُسْلِمٍ أَنْ يَفْعَلَ هَذَا وَكَذَلِكَ تِلَاوَةُ الْقُرْآنِ يَجْهَرُ بِهَا خَلْفَ الْإِمَامِ . فَهَلْ هَكَذَا كَانَ يَفْعَلُ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ؟ أَوْ أَحَدٌ مِنْ الصَّحَابَةِ ؟ أَوْ أَحَدٌ مِنْ الْأَئِمَّةِ الْأَرْبَعَةِ ؟ أَوْ مِنْ عُلَمَاءِ الْمُسْلِمِينَ فَإِذَا كَانَ لَمْ يَكُنْ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَأَصْحَابُهُ وَالْعُلَمَاءُ يَعْمَلُونَ هَذَا فِي الصَّلَاةِ فَمَاذَا يَجِبُ عَلَى مَنْ يَنْسُبُ هَذَا إلَيْهِمْ وَهُوَ يَعْمَلُهُ ؟ فَهَلْ يَحِلُّ لِلْمُسْلِمِ أَنْ يُعِينَهُ بِكَلِمَةِ وَاحِدَةٍ إذَا عَمِلَ هَذَا وَنَسَبَهُ إلَى أَنَّهُ مِنْ الدِّينِ وَيَقُولُ لِلْمُنْكِرِينَ عَلَيْهِ كُلٌّ يَعْمَلُ فِي دِينِهِ مَا يَشْتَهِي ؟ وَإِنْكَارُكُمْ عَلَيَّ جَهْلٌ وَهَلْ هُمْ مُصِيبُونَ فِي ذَلِكَ أَمْ لَا ؟ .

فَأَجَابَ :
الْحَمْدُ لِلَّهِ ، الْجَهْرُ بِلَفْظِ النِّيَّةِ لَيْسَ مَشْرُوعًا عِنْدَ أَحَدٍ مِنْ عُلَمَاءِ الْمُسْلِمِينَ وَلَا فَعَلَهُ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَلَا فَعَلَهُ أَحَدٌ مِنْ خُلَفَائِهِ وَأَصْحَابِهِ وَسَلَفِ الْأُمَّةِ وَأَئِمَّتِهَا وَمَنْ ادَّعَى أَنَّ ذَلِكَ دِينُ اللَّهِ وَأَنَّهُ وَاجِبٌ فَإِنَّهُ يَجِبُ تَعْرِيفُهُ الشَّرِيعَةَ وَاسْتِتَابَتُهُ مِنْ هَذَا الْقَوْلِ فَإِنْ أَصَرَّ عَلَى ذَلِكَ قُتِلَ بَلْ النِّيَّةُ الْوَاجِبَةُ فِي الْعِبَادَاتِ كَالْوُضُوءِ وَالْغُسْلِ وَالصَّلَاةِ وَالصِّيَامِ وَالزَّكَاةِ وَغَيْرِ ذَلِكَ مَحَلُّهَا الْقَلْبُ بِاتِّفَاقِ أَئِمَّةِ الْمُسْلِمِينَ . و " النِّيَّةُ " هِيَ الْقَصْدُ وَالْإِرَادَةُ وَالْقَصْدُ وَالْإِرَادَةُ مَحَلُّهُمَا الْقَلْبُ دُونَ اللِّسَانِ بِاتِّفَاقِ الْعُقَلَاءِ . فَلَوْ نَوَى بِقَلْبِهِ صَحَّتْ نِيَّتُهُ عِنْدَ الْأَئِمَّةِ الْأَرْبَعَةِ ، وَسَائِرُ أَئِمَّةِ الْمُسْلِمِينَ مِنْ الْأَوَّلِينَ والآخرين وَلَيْسَ فِي ذَلِكَ خِلَافٌ عِنْدَ مَنْ يُقْتَدَى بِهِ وَيُفْتَى بِقَوْلِهِ وَلَكِنَّ بَعْضَ الْمُتَأَخِّرِينَ مِنْ أَتْبَاعِ الْأَئِمَّةِ زَعَمَ أَنَّ اللَّفْظَ بِالنِّيَّةِ وَاجِبٌ وَلَمْ يَقُلْ إنَّ الْجَهْرَ بِهَا وَاجِبٌ وَمَعَ هَذَا فَهَذَا الْقَوْلُ خَطَأٌ صَرِيحٌ مُخَالِفٌ لِإِجْمَاعِ الْمُسْلِمِينَ وَلِمَا عُلِمَ بِالِاضْطِرَارِ مِنْ دِينِ الْإِسْلَامِ عِنْدَ مَنْ يَعْلَمُ سُنَّةَ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَسُنَّةَ خُلَفَائِهِ وَكَيْفَ كَانَ يُصَلِّي الصَّحَابَةُ وَالتَّابِعُونَ ..."

نقلت السؤال كاملاً مع جواب ابن تيمية، ليستبين تدليس الأستاذ حسن المالكين والله جل وعلا يقول( وكذلك نفصل الآيات ولتستبين سبيل المجرمين)

وتدليس الأستاذ حسن ومغالطته ظاهرةٌ في نقله لكلام ابن تيمية بالمعنى من وجوه:

أولاً: أنه ذكر في القناة أن ابن تيمية يرى أن من جهر بالنية يستتاب وإلا قتل.
ثانياً: أنه ذكره في باب كلامه على التكفير والذي يظهر أن المالكي يجهل أو يتجاهل أن باب التعزير أوسع من باب التكفير.
ثالثاً: صوّر في سياق كلامه أن ابن تيمية يتحدث عن مسألة فقهية يسوغ فيها الخلاف، بينما سياق كلام ابن تيمية في أنها من المسائل البدعية بالإجماع، فكلام ابن تيمية في معرض الحديث عن الذي ابتدع بدعة مردودة بإجماع وليس في مسألة خلافية..
رابعاً: صوّر أن ابن تيمية يحكم مطلقا على من جهر بالنية بالإستتابة أو القتل، من غير رجوع إلى أصول ابن تيمية في باب الأسماء والأحكام، ولذا رفع عقيرته وأخذ يقول أيها اليمنيون شافعية وزيدية كلكم تجهرون بالنية وحكم ابن تيمية هو....
هذه واحدة وعندي والله كثير من أمثالها للأخ حسن المالكي، ولو نشطت كتبتها مسلسلة هنا.
فبالله عليكم يا أيها المنصفون المتجردون هل الأستاذ حسن المالكي باحث مستقل كما يقول؟ وهل هو علامة عملاق كما يلقبه الدكتور المحطوري ، أم أنه يغالط نفسه ويسعى إلى التدليس على عوام الناس وصغار طلبة العلم ؟

أبو يوسف الخثعمي
18-01-10, 11:12 AM
ليلة البارحة كان المالكي آخر المداخلين في برنامج نقاش في قناة المستقلة. وتكلم المالكي كعادة شيخيه المحطوري و ابن الوزير بكلام ليس بجديد؛ ولكن الذي استوقفني أنه ذكر علماء السنة وعلى رأسهم شيخ الإسلام ابن تيمية وسماحة الشيخ ابن باز رحمهما الله , وفضيلة الشيخ القرضاوي بالأسماء المجردة بل استكثر على الشيخ ابن تيمية لقب شيخ الإسلام ولم يستكثره على ابن حجر العسقلاني كما وصفه تلميذه السخاوي وغيره من العلماء رحم الله الجميع. وحينما ذكر السستاني ذكره مجردا ثم استدرك مباشرة وقال: السيد السستاني!.
هذا أمر

الثاني: إنكاره الشديد والعنيف على شيخ الإسلام ابن تيمية في مسألة الجهر بالنية, في حين أن السستاني كفر أكثر من مليار مسلم لعدم إيمانهم بالإمامة, ولم ينكر عليه حسن المالكي إلا تعريضا بعد مطالبة من الهاشمي!

الرجل ليس بعيدا من الرفض هو وشيخيه أما الزيدية فهي منه براء فضلا أن ينسب للسنة

خزانة الأدب
18-01-10, 02:58 PM
البارحة اتصل رافضي ليجادل الهاشمي في أمر الإمامة
فقال له الهاشمي: أنا لا أؤمن بها، فهل أنا عندك مؤمن أم كافر
فقال: مسلم
فقال الهاشمي: أنا أسألك (هل أنا مؤمن؟)
فقال: لا!

وبعد قليل اتصل المالكي ليقول: يقصد أنك لست كامل الإيمان!

أبو عبدالله السعيدي
18-01-10, 06:37 PM
لا ......بل الأخ حسن -بالأمس- أراد أن يرقع لفتوى السيستناني التكفيرية فرقع له بخرقة مخروقة..

فتوى السيستاني التكفيرية : فيها الحكم بعدم الإيمان لمن لا يؤمن بالولاية والتخليد في النار، وحسن المالكي قال أظنه - والظن أكذب الحديث-يقصد كمال الإيمان، ثم أستدل قال"ويوجد حتى عند أهل السنة في كتب العقائد باب يسمى باب كمال الإيمان..." أهـ

السؤال للأخ حسن هل أهل السنة في باب كمال الإيمان يحكمون بعدم وجود أصل الإيمان، وهل يحكمون على من لم يأتي بمكملات الإيمان، أنه مخلد في النار....

أما أنه دفاع مفضوح من حسن المالكي عن السيستاني التكفيري..

ابو حسين اليافعي
21-01-10, 12:37 AM
حقيقة . أستغرب كثيرا من هذا الرجل ألا وهو حسن المالكي _ هداه الله _ أقول في نفسي ألديه عقل أم لا
دائما في كلّ لقاء يقف ضد أهل السنة ويدافع عن الروافض بكل ما أوتي من قوة ومع ذلك لا نرى من المسؤلين في المملكة ردعه أو عزله لأنه حقيقة خطر على المملكة ولابد للمسؤلين أن يوقّفوه عند حدّه .
الله يهدي الجميع.

أبو يوسف الخثعمي
23-01-10, 05:16 PM
أخالفك أخي اليافعي في مسألة ردع المالكي والأخذ على يده, بل دعه ينكشف أمره, ويبين للناس حقيقة منهجه, ودعوته المبطنة إلى الرفض, فقد كنت قديماً أحسن الظن فيه, وأرى أن مخالفيه مبالغون في التهجم عليه, ولم أقف على شيء من كتبه, ولم أبحث عنها؛ فلما وقفت على مداخلاته في المستقله بان لي حقيقته مذهبه الرافضي, كما اتضح لغيري من المتابعين, ولو ظل مقموعا لما صدق الناس فيه شيئا.

إبن أبي إسحاق الجزائري
28-01-10, 09:28 AM
الله يهدينا ويهديه

كاوا محمد ابو عبد البر
28-01-10, 10:26 AM
والله لقد شهدت مداخلاته في القنوات الرافضية،كل كلامه حقد وبغض لأهل السنة والجماعة

أبو عبد الرحمن الطائفي
28-01-10, 09:28 PM
من يتبع هواه فلن يقف عند حد فهذا الجاهل حسن فرحان له كتاب اسمه
قراءة في كتب العقائد المذهب الحنبلي نموذجاً
من قرا الكتاب وتصفحه علم انه فيه من الكذب الشيء الكثير -فلا عجب فمن خالط الرافضة فقد كسب احسن صفاتهم الكذب-
ففيه من بتر النصوص والاستدلا الخاطئ ماالله به عليم
وكم من ناعق على شاكلته فقد كثروا في هذا الزمان لا كثرهم الله والموعد الله

فدع عنك الكتابة لست منها
ولو سودت وجهك بالمداد

فنعوذ بالله من الخذلان ونسال الله ان يثبتنا على دينه بمنه وكرمه
يامقلب القلوب ثبت قلوبنا على دينك

واسال الله ان يكفيناهم بما يشاء

المشعل
29-01-10, 07:49 AM
هل يوجد للمالكي موقع خاص به ؟

المشعل
29-01-10, 07:50 AM
أو يدلنا أحد من الاخوة على بعض كتبه لننظر فيها ؟

سليمان الخراشي
30-01-10, 08:05 PM
بارك الله فيكم ..

هنا ما يختصر لكم الطريق عن الرجل ، كما اختصره على غيركم .. أخي المشعل :

http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=365905