المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : اخترتُ لكم من صيد الخاطر ! (4)


أحمد بن عباس المصري
22-07-10, 03:13 PM
*صيد الخاطر لابن الجوزي (ت 597 هـ) -رحمه الله تعالى-.
*قصدت قصرها ليسهل حفظها.
<?xml:namespace prefix = o ns = "urn:schemas-microsoft-com:office:office" /><o:p>هنا الحلقة الأولى (http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=216793)</o:p>
<o:p>هنا الحلقة الثانية (http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=217199)</o:p>
<o:p>هنا الحلقة الثالثة (http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=217573)</o:p>
<o:p></o:p>
46 - الراحة في المعنى عناء.<o:p></o:p>
<o:p></o:p>
<o:p></o:p>
47 - ينبغي للإنسان أن يعلم أنه لا سبيل إلى محبوباته خالصة، ففي كل جرعة غصص، وفي كل لقمة شجا.<o:p></o:p>
<o:p></o:p>
<o:p></o:p>
48 - ما يكاد يحب الاجتماع بالناس إلا فارغ.<o:p></o:p>
<o:p></o:p>
<o:p></o:p>
49 - وما خلق شيء يضر إلا وفيه منفعة.<o:p></o:p>
<o:p></o:p>
50 - من ظن أن التكاليف سهلة، فما عرفها.<o:p></o:p>
<o:p></o:p>
<o:p></o:p>
51 - الحسيات أقوى جذباً لمن لم يقو علمه ويقينه.<o:p></o:p>
<o:p></o:p>
<o:p></o:p>
52 - فإذا جعل الشرع الأمور منوطة بالأسباب، كان إعراضي عن الأسباب دفعاً للحكمة.<o:p></o:p>
<o:p></o:p>
<o:p></o:p>
53 - ولو أن عين الفهم زال عنها غشاء العشا.. لرأيت المسبِّب لا الأسباب، والمقدِّر لا الأقدار، فصبرت على بلائه إيثارًا لما يريد، ومن ههنا ينشأ الرضى.<o:p></o:p>
<o:p></o:p>
<o:p></o:p>
54 - والأسباب طريق، ولا بد من سلوكها. والعارف لا يساكنها غير أنه يجلى له من أمرها ما لا يجلى لغيره، من أنها لا تساكن.<o:p></o:p>
<o:p></o:p>
55 - والبكاء ينبغي أن يكون على خساسة الهمم.<o:p></o:p>
<o:p></o:p>
56 - بالغض عن المشتهيات، ويأس النفوس من طلب المستحسنات، يطيب العيش مع المعاشر.<o:p></o:p>
<o:p></o:p>
57 - من له قلب إذا مشى في الأسواق وعاد إلى منزله تغير قلبه.<o:p></o:p>
<o:p></o:p>
58 - وليس للقيد ذنب فيلام، إنما ينبغي التشاغل مع من قيدك به والسلام.<o:p></o:p>
<o:p></o:p>
59 - ولعمري إن في الجدة لذة، ولكن رب مستور إذا انكشف افتضح.<o:p></o:p>
<o:p></o:p>
60 - الإنسان إلى التحريض أحوج لأن الفتور ألصق به من الجِد.<o:p></o:p>
<o:p></o:p>
<o:p></o:p>
<o:p><o:p>*</o:p>لم أذكر رقم الصفحة لسهولة الرجوع إلى نسخة الشاملة والبحث فيها .</o:p>