المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : مَنْ هم أهل الحديث ؟؟


أبو أحمد الغيداق
24-01-11, 06:51 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

لدي إشكال يتعلق بمعنى قولهم أهل الحديث ؟؟

فهل هو في مقابلة أهل الرأي فيدخل فيه الشافعية

والحنابلة والمالكية أم هو يدل على المهتمين في الحديث

أو المحدثون في مقابلة الفقهاء ، و إذا قاله شيخ الإسلام فماذا

يقصد به ؟؟

حسان أبو ثابت
27-01-11, 12:14 PM
مصطلح أهل الحديث هو مصطلح عقدي بالأساس
فأهل الحديث هم الذين على معتقد السلف الصالح الذين يتمسّكون بظاهر القرآن والحديث في إثبات معتقدهم بما في ذلك صفات الله جل وعلا
فلا يعطّلون النصوص ولا يؤوّلونها ولا يردّونها كما هو شأن أهل البدع
بل يُجرونها على ظاهرها
وأطلق هذا المصطلح "أهل الحديث" من باب التغليب لأنّ أغلب المثبتين أصحاب العقيدة السلفية هم من المحدّثين أو المشتغلين بالحديث ويأتي في مقابلتهم المتكلّمون الذين أهملوا هذا العلم العظيم (علم الحديث) فكانت بضاعتهم فيه غير رائجة
وأذكر كلمة لأحد المشائخ الأفاضل -للأمانة- ولكن لا أذكر من القائل:
يمكن أن يكون العالم من أهل الحديث وهو غير محدّث أو مشتغل بالحديث كما هو شأن الكثير من الفقهاء لأنّ عقيدتهم صحيحة
ويمكن أن يكون العالم محدّثا أو مشتغلا بالحديث وليس من أهل الحديث أي معتقده فاسد يخالف معتقد جمهور المحدّثين (مثل محدّثي الصوفيّة والهرريّة ونحوهم)
أمّا عن استعمال ابن تيمية لهذا المصطلح فإذا كان السياق هو كلامه في المسائل العقديّة فلا شكّ أنّه من هذا القبيل كذلك.

كما يقصد به البعض المصطلح الحديثي
يعني أنّ أهل الحديث هم المحدّثون أو المشتغلون بالحديث فلا يدخل فيه غيرهم
والشاهد قول الشاعر
أهل الحديث هم أهل النبي, وإن لم يصحبوا نفسه أنفاسه صحبوا

وذلك لكثرة معالجتهم لحديث الرسول صصص
والله أعلم

أبو أحمد الغيداق
28-01-11, 09:17 PM
جزاك الله خيرا أخي حسان ، لكن ما زال هذا المصطلح موضع لبس عندي فأحياننا يساق في الخلاف الفقهي-وقد يكون ذلك عند شيخ الإسلام - و أحيانا في الخلاف العقدي وقد بينه الأخ حسان جزاه الله خيرا .

أبوالفوزان السنابلي
05-02-11, 08:03 PM
قال شيخ الاسلام ابن تيمية رحمه الله:

ونحن لا نعني بأهل الحديث المقتصرين على سماعه أو كتابته أو روايته بل نعني بهم : كل من كان أحق بحفظه ومعرفته وفهمه ظاهرا وباطنا واتباعه باطنا وظاهرا وكذلك أهل القرآن . وأدنى خصلة في هؤلاء : محبة القرآن والحديث والبحث عنهما وعن معانيهما والعمل بما علموه من موجبهما . ففقهاء الحديث أخبر بالرسول من فقهاء غيرهم وصوفيتهم أتبع للرسول من صوفية غيرهم وأمراؤهم أحق بالسياسة النبوية من غيرهم وعامتهم أحق بموالاة الرسول من غيرهم .

مجموع الفتاوى ( الباز المعدلة ) [4 /95]

أبو عبد الله التميمي
08-02-11, 03:34 PM
اقرأ مشاركة الأخ الكبير (ابن وهب)؛ على هذا الرابط :
http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=11435