المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : هل هنا من يعرف هاشم الحسيني


أبو مصعب محادين
16-02-11, 04:26 PM
السلام عليكم
مَن مِن الأخوة الاكارم يترجم لهاشم معروف الحسيني صاحب كتاب دراسات في الحديث والمحدثين
أرجو الإفادة لمن يعرف عنه شيئا

أبو حسان السلفي
16-02-11, 11:00 PM
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
تجد ترجمة له بأول كتاب الموضوعات في الآثار والأخبار وأيضا سيرة المصطفى نظرة جديدة وكلاهما موجودان في النت
وجاء في التعريف به في موقع المرجع الراحل فضل الله:
والمؤلِّف العلامة السيِّد هاشم معروف الحسني أحدُ أبرز رجال الدين المسلمين الذين تنوَّعت اهتماماتهم وكتاباتهم الدينية في السيرة والفقه والعقيدة والحديث، وكان أحد أبرز العلماء المتنوِّرين الذين تصدُّوا للكتابة والتأليف من خلال وعيه لدوره العلمي ومسؤولياته الرساليَّة في حفظ الدين والشريعة من التحريف والتشويه، ونشر العلم والمعرفة عن طريق التركيز على تحقيق أحاديث ومرويَّات المادة التراثية الصلبة من النصوص الإسلامية المرجعية، أملاً بتحقيق الفائدة المرجوَّة في بناء جيلٍ إسلامي واعٍ وعقلاني، يتعامل مع النصوص الدينية تعاملاً مسؤولاً يبغي المعرفة الحقَّة التي تقرَّب إلى الله سبحانه وتعالى وتُصلحُ شؤون عباده، بعيداً عن ما دخل عليها من تزييفٍ وتحريفٍ وغلوٍ وخرافات.
وفيه أيضا"وقد ارتأى محقِّق الكتاب الأستاذ أسامة الساعدي تصديره (الكتاب) بدراسةٍ مهمَّةٍ حول المشروع التجديدي الذي قام به السيِّد هاشم معروف الحسني رحمه الله، كتبها الشيخ حيدر حب الله تحت عنوان: المساهمة الشيعية العربية في نقد السنَّة: مشروع هاشم معروف الحسني. وهي مُدرجة في كتابه: "نظريّة السنَّة في الفكر الإمامي الشيعي".اهـ
وهو رافضي إثني عشري أفاك على قلة إنصافه لأهل السنة وفي كلامه عن أهل السنة افتراءات كثيرة وهو يفتح الباب لخياله الواسع فيصنع الأحداث والوقائع ويخترع لها صورة مخالفة للحقيقة
وقد تعرض الدكتور لطفي بن محمد الزغير للكلام عن ملخص كتابه في نقد صحيح البخاري ورد عليه بإيجاز ص 12-13
وبحثه معنون ب: انتقادات الشيعة المعاصرين للصحيحين وقيمتها العلمية وهو موجود بالملتقى أيضا

نبيل أحمد الطيب الجزائري
26-11-11, 06:41 PM
لو ترشدني يا أخي أبا حسان عن ترجمة جعفر السبحاني الشيعي موثقة فلقد تناولته بعض أقواله في رسالتي وليس عندي كتب اوثق منها ترجمته وكذلك " محمد الصادق النجمي" صاحب أضواء على الصحيحين" فهل لك أن ترشدني إلى شيء عنهما وبارك الله فيك