المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : كلاكما قتله سلبه لمعاذ بن عمرو بن الجموح


أبو المنذر السلفي الأثري
24-02-11, 07:38 PM
عَنْ عَبْدِ اَلرَّحْمَنِ بْنِ عَوْفٍ - رضي الله عنه - فِي - قِصَّةِ قَتْلِ أَبِي جَهْلٍ - قَالَ: - فَابْتَدَرَاهُ بِسَيْفَيْهِمَا حَتَّى قَتَلَاهُ,
ثُمَّ انْصَرَفَا إِلَى رَسُولِ اَللَّهِ - صلى الله عليه وسلم - فَأَخْبَرَاهُ, فَقَالَ: "أَيُّكُمَا قَتَلَهُ? هَلْ مَسَحْتُمَا سَيْفَيْكُمَا ?"
قَالَا: لَا. قَالَ: فَنَظَرَ فِيهِمَا, فَقَالَ: "كِلَاكُمَا قَتَلَهُ, سَلْبُهُ لِمُعَاذِ بْنِ عَمْرِوِ بْنِ اَلْجَمُوحِ" - مُتَّفَقٌ عَلَيْهِ (4) .

وقد قال بعض العلماء أن معوذ قتل في نفس المعركة
وقال البعض ان ضربة معاذ كانت القاضية
قال الشيخ ابن عثيمين : " على كل حال المسألة مشكلة من جهة أن النبي صلى الله عليه وسلم قضى به لمعاذ مع أنه قال كلاكما قتله ولم يقضي لمعوذ فتحتاج المسألة إلى بحث "

فمن عنده بحث يستطيع رفع هذا الإشكال
بارك الله فيكم
والحمد لله رب العالمين

عبادة أبو مالك
04-11-14, 09:50 PM
جزاك الله خيراً يا أبا المنذر
وما ذكرتَه من كلام الشيخ رحمه الله لعله في شرح بلوغ المرام ،
وقد سمعته في شرح صحيح مسلم ، عند شرح نفس الحديث ، يقول : ( فقال كلاكما قتله وقضى بسلبه لمعاذ بن عمرو بن الجموح ،
يحتاج أن ننظر إلى الشرح ، فقرأ الطالب من شرح النووي فقال " كلا كما قَتَلَهُ تَطْيِيبًا لِقَلْبِ الْآخَرِ مِنْ حَيْثُ إنَّ لَهُ مُشَارَكَةً فِي قَتْلِهِ وَإِلَّا فَالْقَتْلُ الشَّرْعِيُّ الَّذِي يَتَعَلَّقُ بِهِ اسْتِحْقَاقُ السَّلَبِ وَهُوَ الْإِثْخَانُ وَإِخْرَاجُهُ عَنْ كَوْنِهِ مُتَمَنِّعًا إِنَّمَا وُجِدَ مِنْ مُعَاذِ بْنِ عَمْرِو بْنِ الْجَمُوحِ فَلِهَذَا قَضَى لَهُ بِالسَّلَبِ " شرح النووي على مسلم 12/63
قال الشيخ ابن عثيمين رحمه الله : هذا الظاهر ، ومعنى آخر أيضاً أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : " كلاكما قتله " باعتبار الثواب ، ثواب الآخرة لأن كلاً منهما كان حريصاً على قتله والحريص على فعل الشي ، إذا لم يدركه يكون له حكم من أدركه بدليل قول النبي صلى الله عليه وسلم " إذا التقى المسلمان بسيفيهما فالقاتل والمقتول في النار ... " الحديث
الشريط الثالث من شرح مسلم للشيخ ابن عثيمين رحمه الله ( الدقيقة 32 وما بعدها )
____
أرجو أن أكون قد أفدتك
والله تعالى أعلم