المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : هل لإسحاق ابن راهويه عن أحمد مسائل أو روايات


صهيب المصري
26-02-11, 12:41 PM
قال الشيخ الشيخ علي حسن الحلبي: وروايات إسحاق بن راهويه عن الإمام أحمد في المسائل طبعت في اثني عشر مجلدا ، يقول فيها قال الإمام أحمد كذا، قال إسحاق: وبه أقول، وفي غيرها لا يقول هذه العبارة وهذا يعني أنه يخالفه فيها ولكنه تأدب في طريقة المخالفة.
محاضرة بعنوان شرح منظومة منهج الطلاب (د 36) معنونة بتاريخ (30.10.2009) نشر موقع الشيخ

أم أن الشيخ يقصد إسحاق الكوسج

محمد بن عبدالله
26-02-11, 09:42 PM
خلط بين ابن راهويه والكوسج، ولا يقع في مثل هذا المطلع على الكتاب، والعارف بطبقات الأئمة.
وللتصحيح: الكتاب مطبوع -في إحدى طبعاته- في 10 مجلدات.

محمد براء
26-02-11, 09:54 PM
كتاب إسحاق بن منصور الكوسج المذكور هو مسائل عن الإمام أحمد والإمام إسحاق بن راهويه كليهما ، قال محققه : " والذي يظهر من أسلوب ابن منصور في الكتاب أنه كان قد سأل هذه المسائل الإمام أحمد، ودوّن إجاباته ثم ذهب إلى الإمام إسحاق، وعرض عليه تلك المسائل فما وافق فيه إسحاق أحمد كتب تحت المسألة "قال إسحاق كما قال" وإذا خالف إسحاق أحمد بين رأيه فلذا نراه يقدم أحمد ويذكر قوله بالتفصيل، بخلاف جواب إسحاق إذا كان موافقاً، وفعل ذلك ابن منصور ليعرف مذهبهما في المسألة وليثبت وجه الاتفاق، والاختلاف بينهما، باعتبارهما إمامي أهل السنة وفقيهي أهل الحديث في زمانهما.
و أتى بجواب الإمام إسحاق على أربعة نماذج:
أ- موافقة الإمام إسحاق للإمام أحمد، فيذكر إسحاق بن منصور موافقته هذه بعبارة: قال إسحاق كما قال، أو كما قال أحمد.
ب- موافقته على قول الإمام أحمد، وتعقيبه عليه، بما يبين المسألة ويوضحها، والاستدلال لها.
جـ- موافقته لقول من عرض رأيه على الإمام أحمد كسفيان الثوري أو الأوزاعي، ويسوقه بعبارة قال إسحاق كما قال سفيان وقد يعقب عليه بما يوضحه ويبينه.
د- مخالفته لقول الإمام أحمد، فيذكر رأيه، وغالباً يستدل على رأيه، أو بيان وجه مخالفته " .
وقد طبعته عمادة البحث العلمي في الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة في عشر مجلدات .

صهيب المصري
26-02-11, 09:59 PM
بارك الله فيكم

أبو المهند القصيمي
27-02-11, 07:05 AM
لعلها سبق لسان.
وما أكثر ما يقع هذا في المُلقين، ولذا ينبغي على طلاب الشيخ إذا علموا عن سبق لسان شيخهم أن يخبروه في أثناء الدرس حتى يُصحح ما وقع فيه؛ لأن بعض هذه الدروس تُسجل وتبث.

محمد زياد التكلة
27-02-11, 01:48 PM
جزاكم الله خيراً، فمن الواضح أنها سبق لسان أو سبق فكر.
وله طبعة في دار الهجرة في مجلدين فقط، ولا بأس بها.