المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : هذه صفحة من الكتاب "الأخضر


أبو عبدالله العسري المغربي
02-03-11, 11:55 PM
هذه صفحة من الكتاب "الأخضر
صفحة من الكتاب الأخضر.jpg (http://majles.alukah.net/attachment.php?attachmentid=6202&d=1298961281) (69.3

إذا فهم أحد الخوة شيئا فليشرح لنا

أبو عبد الله الرياني
03-03-11, 12:16 AM
المرأة أنثى .. والرجل ذكر :))

الباحثة عن الأصول
03-03-11, 01:26 AM
في منتصف الصفحة الأولى قلت في نفسي هذا "مصادرة على المطلوب"

ولكني لما أتممت القراءة علمت أنه:
مصادرة على اللامطلوب!

هو يريدُ أن يَكتبَ فيقال : كاتب!
وأن يُنَّظِرَ فيقال: صاحب النظرية العالمية الثالثة!!!

وقد قيل : هو (مجنون ليبيا)!

أبو عبدالله العسري المغربي
03-03-11, 02:34 AM
ذكرني الأسلوب الذي يكتب به القدافي ـ المعمر في الحكم ـ بقصة ذكرها الإمام ابن الجوزي في كتابه أخبار الحمقى و المغفلين , في ذكر المغفلين من الحجاب و الكتاب

قال ابن الجوزي : وعن الحسين بن السميدح الأنطاكي قال : كان عندنا بأنطاكيا عامل حلب , وكان له كاتب أحمق , فغرق في البحر شلنديتان , من مراكب المسلمين التي يقصد بها العدو , فكتي ذلك الكاتب عن صاحبه إلى العامل بحلب بخبرهما :

بسم الله الرحمان الرحيم , إعلم أيها الأمير أعزه الله تعالى أن شلنديتين أعني مركبين قد صفقا من جانب البحر , أي غرقا من شدة أمواجه فهلك من فيهما أي تلفوا , قال : فكتب إليه أمير حلب : بسم الله الرحمان الرحيم , ورد كتابك , أي وصل وفهمناه , أي قرأناه. أدب كاتبك أي اصفعه و استبدل به , أي اعزله فإنه مائق , أي أحمق والسلام , أي انقضى الكتاب. اهـ
أخبار الحمقى و المغفلين ,الباب الرابع عشر في ذكر المغفلين من الحجاب و الكتاب (ص 83 , ط مكتبة المعارف بالمغرب (ط رديئة مليئة بالأخطاء ))

saead
03-03-11, 01:13 PM
http://majles.alukah.net/attachment.php?attachmentid=6202&d=1298961281

طويلبة شنقيطية
03-03-11, 01:55 PM
ذكرني الأسلوب الذي يكتب به القدافي ـ المعمر في الحكم ـ بقصة ذكرها الإمام ابن الجوزي في كتابه أخبار الحمقى و المغفلين , في ذكر المغفلين من الحجاب و الكتاب

قال ابن الجوزي : وعن الحسين بن السميدح الأنطاكي قال : كان عندنا بأنطاكيا عامل حلب , وكان له كاتب أحمق , فغرق في البحر شلنديتان , من مراكب المسلمين التي يقصد بها العدو , فكتي ذلك الكاتب عن صاحبه إلى العامل بحلب بخبرهما :

بسم الله الرحمان الرحيم , إعلم أيها الأمير أعزه الله تعالى أن شلنديتين أعني مركبين قد صفقا من جانب البحر , أي غرقا من شدة أمواجه فهلك من فيهما أي تلفوا , قال : فكتب إليه أمير حلب : بسم الله الرحمان الرحيم , ورد كتابك , أي وصل وفهمناه , أي قرأناه. أدب كاتبك أي اصفعه و استبدل به , أي اعزله فإنه مائق , أي أحمق والسلام , أي انقضى الكتاب. اهـ
أخبار الحمقى و المغفلين ,الباب الرابع عشر في ذكر المغفلين من الحجاب و الكتاب (ص 83 , ط مكتبة المعارف بالمغرب (ط رديئة مليئة بالأخطاء ))

صدقت إن هذه القصة تعبر عن الصفحة أحسن تعبير

أسامة بن الزهراء
03-03-11, 01:55 PM
لكلِ داءٍ دواءٌ يستطبُ بهِ ... إلا الحماقة أعيت من يداويها

أحمد أبوالحمايل
04-03-11, 12:15 AM
لفتة لطيفة منك أخي أبوعبدالله

ولكن ....

أليس هو من قام بترجمة (زاد الطين بلة) ، ظنا منه أن المترجم أجهل من أن يترجم هذا التعبير ؟

لا عجب على عقل كهذا ..

أبو عبدالله العسري المغربي
06-03-11, 07:26 AM
أيها الإخوة هذا الرجل الدكر ـ كما زعمفي كتابه ـ جعل من الشعب الليبي الأبي أضحوكة في العالم و في المحافل الدولية , فيقول الناس سواء المسلمسن منهم(إلا من رحم الله) أو الكفار, إذا كان هذا الأبله رئيس لدولة فما حال المرؤوسين

فهنا في المغرب مثلا ألفوا عن القذافي نكتة عجيبة غريبة ()

قال بعض الظرفاء: لما صعد السوفيات والأمريكان إلى القمر, قال القذافي لشعبه , هم صعدوا فقط إلى القمر أما نحن فسوف نذهب ألى الشمس, قالوا له ستحرقك بلهيبها وحرها
فقال لهم
نحن سنصعد بالليل عندما تكون باردة

من أخبار الأغبياء و الحمقى في القرن العشرين

saead
08-03-11, 05:04 PM
http://majles.alukah.net/attachment.php?attachmentid=6202&d=1298961281

أبو عبدالله العسري المغربي
04-11-11, 03:33 PM
انتهى (الوداع)

زكريا بنر
07-11-11, 10:50 AM
أحسن الله إليكم أي بارك فيكم

توهامي الجزائري
07-11-11, 01:55 PM
إكتشافات خطيرة جدا ،
يستاهل عليها جائزة نوبل للحمقى و المغفلين.

أم نور الدين
07-11-11, 02:52 PM
أيها الإخوة هذا الرجل الدكر ـ كما زعمفي كتابه ـ جعل من الشعب الليبي الأبي أضحوكة في العالم و في المحافل الدولية , فيقول الناس سواء المسلمسن منهم(إلا من رحم الله) أو الكفار, إذا كان هذا الأبله رئيس لدولة فما حال المرؤوسين

فهنا في المغرب مثلا ألفوا عن القذافي نكتة عجيبة غريبة ()

قال بعض الظرفاء: لما صعد السوفيات والأمريكان إلى القمر, قال القذافي لشعبه , هم صعدوا فقط إلى القمر أما نحن فسوف نذهب ألى الشمس, قالوا له ستحرقك بلهيبها وحرها
فقال لهم
نحن سنصعد بالليل عندما تكون باردة

من أخبار الأغبياء و الحمقى في القرن العشرين

كلما أنظر إليه ، أو أسمع لهذيانه ، أستغرب كيف وصل مثله إلى الحكم !!!!