المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ربَّنا لا تزغ قلوبنا / د.عبد العزيز آل عبد اللطيف


أبو فراس السليماني
20-03-11, 09:50 PM
ربَّنا لا تزغ قلوبنا / د.عبد العزيز آل عبد اللطيف
المختصر / قالوا إن أبا معشر البلخي ( ت 272 هـ ) كان من أهل الحديث ، ثم انتكس وصار منجمًا ، وأن عمران بن حطان قد صار من دعاة الخوارج بعد أن نكح خارجية لأجل أن يصرفها عن مذهبها ، فاستحوذت عليه وغلبته ... والانتكاس سببه أمران : أحدهما : الجهل ، وضعف العلم الشرعي الذي يورث اليقين ، وغياب التفقه في دين الله تعالى . وثانيهما : رقّة الديانة وهشاشة التعبّد ، وغلبة الشهوات . قال ابن تيمية : " أكثر ما نجد الردة فيمن عنده قرآن بلا علم وإيمان ، أو من عنده إيمان بلا علم وقرآن " ( مجموعة تفسير ابن تيمية ص 149 ). وتعاقب النوازل والحوادث ، وتفاقم الانفتاح ، وتكاثر الشكوك والإشكالات ، إضافة إلى توالي القمع والاستبداد ... كل ذلك أفضى إلى لبس وحيرة ، ومغالطة واضطراب . وهذا يوجب الفرار إلى الله تعالى ، واللياذ به ، والافتقار إليه سبحانه في سؤال الهداية والبصيرة ، والانطراح والانكسار بين يدي مولاه سبحانه بأن يلهمه رشده ، وأن يهديه لما اختلف فيه من الحق بإذنه ، فما أكثر ما يؤتى المرء من اعتداده بنفسه ، وثقته بشخصه ، فاللهم لا تكلنا إلى أنفسنا طرفة عين . قال ابن تيمية : " وقد يكون الرجل من أذكياء الناس وأحدّهم نظرًا ، ويعميه عن أظهر الأشياء ، وقد يكون من أبلد الناس وأضعفهم نظرًا ويهديه لما اختلف فيه من الحق بإذنه ، فلا حول ولا قوة إلا بالله . فمن اتكل على نظره واستدلاله ، أو عقله ومعرفته خُذِل ، ولهذا كان النبي صلى الله عليه وسلم في الأحاديث الصحيحة كثيرًا ما يقول : " يا مقلِّب القلوب ثبِّت قلبي على دينك " ( الدرء 9 / 34 ) . المصدر: طرق الإسلام
http://www.almokhtsar.com/news.php?action=show&id=145548

صهيب عبدالجبار
21-03-11, 02:22 AM
جزاك الله خيرا , درة ثمينة .

العتيقي
21-03-11, 02:28 AM
جزاك الله خيرا

أبو فراس السليماني
21-03-11, 05:08 PM
جزاكم الله خيرا إخواني الكرام


وبارك الله فيكم وأحسن إليكم

أبو عمير التميمي
16-04-11, 08:54 PM
اللهم ثبتنا، جزاك الله خيرًا.

أبو فراس السليماني
21-04-11, 09:34 AM
جزاكم الله تعالى خيرا أخانا الكريم أبا عمير

وبارك الله فيكم وأحسن إليكم

أبو القعقاع التميمي
21-04-11, 01:51 PM
ذكر سبحانه آية (ربنا لاتزغ قلوبنا) بعدآية( ...... فأما الذين في قلوبهم زيغ فيتبعون ماتشابه منه ابتغاء الفتنة وابتغاء تأويله..)

أبو فراس السليماني
22-04-11, 08:42 AM
جزاكم الله تعالى خيرا أخانا الكريم أبا القعقاع

وبارك الله فيكم وأحسن إليكم