المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : من ظرافة أهل مصر، مسجد ( لا بالله ) !! هل تعرفون أين يقع ؟


أبو معاوية البيروتي
11-04-11, 07:51 AM
من ظرافة أهل مصر، مسجد ( لا بالله ) !!
هل تعرفون أين يقع ؟



قال المقريزي ( ت 845 هـ ) في " المواعظ والاعتبار " :
مسجد الذخيرة،
هذا المسجد تحت قلعة الجبل بأوّل الرميلة تجاه شبابيك مدرسة السلطان حسن بن محمد بن قلاون التي تلي بابها الكبير الذي سدّه الملك الظاهر برقوق، أنشأه ذخيرة الملك جعفر متولي الشرطة. قال ابن المأمون في تاريخه : في هذه السنة، يعني سنة ست عشرة وخمس مئة، استخدم ذخيرة الملك جعفر في ولاية القاهرة والحسبة بسجل أنشأه ابن الصيرفيّ، وجرى من عسفه وظلمه ما هو مشهور، وبنى المسجد الذي ما بين الباب الجديد إلى الجبل الذي هو به معروف، وسمّي ( مسجد لا باللّه )، بحكم أنه كان يقبض الناس من الطريق ويعسفهم، فيحلفونه ويقولون له : لا باللِّه، فيقيدهم ويستعملهم فيه بغير أجرة، ولم يعمل فيه منذ أنشأه إلاّ صانع مكره، أو فاعل مقيد، وكُتبت عليه هذه الأبيات المشهورة :

بنى مسجداً للّه من غيرِ حلِّهِ ..... وكانَ بحمدِ اللَّهِ غيرَ موفقِ
كَمُطعِمَةِ الأيتام مِن كدِّ فرجِها ... لكِ الويلُ لا تزني ولا تتصدّقي

وكان قد أبدع في عذاب الجناة وأهل الفساد، وخرج عن حكم الكتّاب فابتلُيَ بالأمراض الخارجة عن المعتاد، ومات بعدما عجّل الله له ما قدّمه، وتجنّب الناس تشييعه والصلاة عليه، وذُكِر عنه في حالتي غسله وحلوله بقبره ما يُعيذ اللّه كلّ مسلم من مثله . اهـ .
قال أبو معاوية البيروتي : من يفيدنا من أهل مصر إنْ كان مسجد ( لا بالله ) ما زال موجوداً وأين يقع ؟
وقد قال المقريزي في " كتاب المقفّى الكبير " ( 3 / 39 / ط . دار الغرب الإسلامي ) : وهذا المسجد اليوم بجوار الرميلة تحت القلعة تجاه مدرسة السلطان حسن من شرقيّها . اهـ .

إبراهيم محمد المصري
10-02-12, 09:21 AM
http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=91593

أبو زيد بن عبادة الزرجاشي
10-02-12, 03:57 PM
جزاك الله خيرا أخي الكريم ...

ومن الأسماء الظريفة لبعض المساجد كذلك,, مسجد ((كأنني أكلت)) في تركيا!!!!

http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=199454

عبد الرحمن الطويل
11-02-12, 02:39 AM
هذا المسجد لا وجود له اليوم .. المسجد عُبيدي بما أن متولي الشرطة ذخيرة الملك عُبيدي ، و هذه المنطقة اليوم ليس فيها مساجد عُبيدية ، و محله اليوم ميدان القلعة الذي تُشرف عليه ستة مساجد مملوكية و عثمانية .