المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : كيف تواجه صاحبك إذا رأيت عليه ظاهرة التفلت من الإلتزام ( الإنتكاس ) نرجوا المشاركه


أبو القاسم العتيبي
17-06-11, 06:13 AM
لا يخفى عليكم بأن بعض ممن منّ الله عليه بالإستقامة

نجده بعد برهه من الزمن قد بدأت عليه ظاهرة الإنتكاسه من حلق للحى وإسبال الثوب وترك لصلاة الجماعه


ولا يخفى عليكم بأن أكثر طلبة العلم وأنا أولهم والله المستعان بأننا إذا رأينا مثل هولاء لم ننصحهم بل نتكلم فيهم ونجري بعض الإتصالات على بعض الإصحاب ونخبره بأن فلان انتكس ووالله إنني بدأت ألوم نفسي وأقول لماذا إذا رأينا مثل هؤلاء أن نجلس معه وننصحهم ونبين ونقّوي إيمانهم بدل أن ننشر أخبارهم على الناس



أنا أحسن الظن في الكثير وأقول بأن إخباره عن إنتكاسة أخيه لم تكن إلا غيره عليه وخوف

والله ما اعلم ما أقول



ولكني قبل فترة واجهت صاحب لي كان ممن منّ الله عليه بالإستقامه قبل سنوات وهو مغسّل للموتى


وإذا به أراه حالق اللحية ومسبل الثوب ووالله إنني كدت أن أبكي مما رأيت


ولم أخبر أحد حتى الآن وإن أنا أخبرت فقصدي أن أجمع بعض الأخوان ونذهب لزيارته





السؤال لكم أعضاء ملتقى أهل الحديث



ماذا تفعلون لو رأيتم صاحب لكم قد انتكس والعياذ بالله


لعل بعضكم يعطينا فكرة جميلة نستفيد منها




نسأل الله السلامه والعافيه في الدنيا والآخره



ربنا لا تزغ قلوبنا بعد إذا هديتنا





نصيحه لمن يقرأ موضوعي وخاصه طلبة العلم المبتدئين أمثالي


لا يعين على الثبات مثل العلم بالله ( طلب العلم الشرعي )

هذه نصيحة أخذتها من أحد المشائخ الفضلاء كان لها كبير الأثر في حياتي




نسأل الله لنا ولكم الثبات

ونسأل الله أن يهدي ضال المسلمين

أبو عبد الله الرياني
17-06-11, 03:31 PM
جزاك الله خيرا على حِرصِك على إخوانِك وهذا دأب الإخوان المسلمين -أقصد قول الله "إنّما المؤمنون إخوة"- ببعضهم بعضا ..

وما قلتَه حقٌ في أنّنا كثيرًا ما نُشنّع على المنتكسين والمبتلين بهذه البليّة ولعلّنا نغتابُهم ظنًّا منّا أو تزيينًا من الشيطان أنّ غيبتهم حلالٌ ما داموا منحرفين عن الصّراط ..

وكثيرًا ما كنتُ أرى مَن يذكرُ أخاهُ فيقول : "لقد كان وكان ", يمدحُه ويذكرُ فضائلَه بعد انتكاستِه ..
وهذا الّذي ذكره ومدحَه في ماضيه هو أوّل المعينين له على الباطل , ومساعديه على المُنكر .. ومع ذاكَ يعجبُ من أخيه لِمَ انتكس ؟؟

فقلتُ له : ليس الأمر هكذا , إن كنتَ صادقًا فيما تقول فهلّا دعوتَ له في سجودِك وهلّا نصحتَه في البرّ والخير وهلّا نهيتَه عن منكرٍ وشرّ !! .. فأن تقول هكذا متحسّرًا وأنت من أسبابِ انحرافِه فهذا -واللهِ- كلامٌ لا يصلحُ أبدًا .

أم عبد الملك السلفية
17-06-11, 04:18 PM
احيانا يكون سبب الانتكاسة هو عدم الصدق في التوبة مع الله , فربما خالط نيته رياءا , او بعض من عرض الدنيا , و إلا فالمؤمن الحق يضعف ايمانه حيناً ثم يعود ليرتفع و يزداد , و لا يظل منتكسا .
هذا ليس بالضرورة حال صاحبكم , لكن فقط للتذكير .

( اللهم ات نفوسنا تقواها و زكها انت خير من زكاها انت و ليها و مولاها ) آمين

أبو القاسم العتيبي
18-06-11, 03:00 PM
جزاكم الله خير


واصلوا

المستبشرة
18-06-11, 04:04 PM
اتمنى ان اكون صديقتكم وان يقبل راى بالنقد والمناقشة اذا لم يعجب احد ورايى هو ان الاسلام ولايمان ليس فى المظهر وانما يكون فى القلب اى الباطن الذى لايعلمه الا الله يا اخى انظر لشخصيته ان كانت قد تغيرت ام لا فهى التى تتغير وليس الملبس

إبن سويدات الحاجي
18-06-11, 10:27 PM
حسبنا الله ونعم الوكيل نسأل الله الثبات على الإيمان اللهم اجعل خير أعمالنا خواتيمها

والله إن هذا مما يدمي القلب وأسأل الله ان يرينا الحق حقا ويرينا الباطل باطلاً

أعرف بضعة إخوة لي في الله ممن يظهر ان حالهم مثل الذي ذكرت ووالله عندما ألقاهم او اتحدث معهم يضيق صدري ولا ينطلق لساني

أحدهم كان يواظب على دروس العلماء ومجالس العلم وبعد عودته من الدراسة في أمريكا فوجئنا به حليقاً مدخناً فالله أعلم به وماذا اتفق له هناك من فتنة

وأقول والله تعالى اعلم ان عدم وجود الرفقة الصالحة من الأسباب المعينة على ذلك

اللهم اغفر لنا وارحمنا

أبو القاسم العتيبي
19-06-11, 02:07 PM
اتمنى ان اكون صديقتكم وان يقبل راى بالنقد والمناقشة اذا لم يعجب احد ورايى هو ان الاسلام ولايمان ليس فى المظهر وانما يكون فى القلب اى الباطن الذى لايعلمه الا الله يا اخى انظر لشخصيته ان كانت قد تغيرت ام لا فهى التى تتغير وليس الملبس


من الذي يقول هذا

واحد حالق لحيته ومسبل ثوبه وهذا من الكبائر ثم نقول الايمان في الباطن

اتمنى ان ينتبه لهذا الكلام

نعم الايمان في القلب لكن اين دليله ؟

أحمد بن شبيب
19-06-11, 03:09 PM
اتمنى ان اكون صديقتكم وان يقبل راى بالنقد والمناقشة اذا لم يعجب احد ورايى هو ان الاسلام ولايمان ليس فى المظهر وانما يكون فى القلب اى الباطن الذى لايعلمه الا الله يا اخى انظر لشخصيته ان كانت قد تغيرت ام لا فهى التى تتغير وليس الملبس ننن لعل الأحسن قول "أختكم" وليس "صديقتكم" بارك الله فيكم.

ننن" رأيي هو أن الاسلام والإيمان ليس فى المظهر وإنما يكون فى القلب"
بارك الله بكم , من عقيدة أهل السنة والجماعة أن الإيمان قول باللسان، واعتقاد بالقلب، وعمل بالجوارح.
وقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (...ألا وإن في الجسد مضغة إذا صلحت صلح الجسد كله وإذا فسدت فسد الجسد كله ألا وهي القلب)*
فإذا صلح الداخل; صلح الداخل والخارج.
فلا يعقل أن تتبرجي وتقولي أن الإيمان في القلب! أليس كذلك؟

نننقال الحسن البصري :زعم قوم أنهم يحبون الله فابتلاهم بهذه الآيه
(قل إن كنتم تحبون الله فاتبعوني يحببكم الله )#
قال ابن كثير : هذه الآية الكريمة حاكمة على كل من ادعى محبة الله تعالى وليس هو على الطريقة المحمدية فإنه كاذب في دعواه حتى يتبع الشرع المحمدي في جميع أقواله وأحواله.
وقال البصري أيضاً :ليس الإيمان بالتحلي ولا بالتمني ، ولكنه ما وقر في القلوب وصدقته الأعمال .
وما تفضلتم به قول من أقوال المرجئة, فالحذر الحذر وبارك الله فيكم وأصلح شأنكم.


________________________________
* رواه البخاري ومسلم
#آل عمران 31

إبن سويدات الحاجي
19-06-11, 03:52 PM
جزيت خيرا يابن شبيب

أحمد بن شبيب
19-06-11, 03:52 PM
ماذا تفعلون لو رأيتم صاحب لكم قد انتكس والعياذ بالله
لعل بعضكم يعطينا فكرة جميلة نستفيد منها باركَ الله فيك وفي حِرصكَ, وكتبَ لك أجرك.
ولعل النصيحة تختلف باختلاف درجة الصحبة, وبما فتح الله عليك من أسلوب.
فمثلاً ,من كانت صحبتي معه شديدة, كنت عليه شديداً, وكما يقال عندنا بالعامية " بسحبه من ذانه" وهذا لما لي عليه من " العشم" وطول الصحبة.

وأما من كانت صحبته عادية , فغالباً التذكير والنصيحة ( ترغيباً وترهيباً).
وهذا مُغسّلٌ للموتى, فالظاهر أن نصيحته ستكون أسهل من غيره, لما قد شاهد من سوءِ خاتمةٍ أو حُسنها, فَتُذكره بها.
والله أعلم


____________________________
يعجبني توقيعك أخي أبا القاسم
فهو أحد أنفع التواقيع في هذا الملتقى , بارك الله فيك على هذه التذكرة النافعة.

أحمد بن شبيب
19-06-11, 03:56 PM
جزيت خيرا يابن شبيب
وجزاك الله بالمثل وزيادة أخي الحبيب الحاجي, ورفع لك قدرك وأحسن إليك.
ولعله قد حدث تزامن في المشاركات.(3:52)

أبو البراء القصيمي
19-06-11, 08:47 PM
شكر الله لك أخي قبل ذلك أقول إن أسباب الانتكاس كثيرة لكن من أهمها وقد رأيناهم عيانا بيانا :
1- الغلو في الدين ، وقد رأينا من ألحد بسبب غلوه وتحميله لنفسه مالم يحمله لها الشارع الحكيم ( ما جعل عليكم في الدين من حرجة ) ( بعثت بالحنيفية السمحة ) .

2- عكس الأول ( التساهل في المعاصي ) بدأ بمسألة النظر المحرم نظر لتيسيره في الآونة الأخير في الجوال والكمبيوتر والقنوات فمن تساهل وأتبع النظرة النظرة فهو على خطر الانحراف والتمادي ( وما قصة المؤذن الذي انتكس وتنصر بسبب نظرة لامرأة نصرانية حتى هام وأرادها فأبت إلا أن يتنصر فتنصر فمات فلم يفلح بها ولم يمت مسلما ، ونعوذ بالله من الخذلان .

3- القوع في العلماء الناصحين الصادقين وذمهم بسبب تصديق الإشاعات عليهم فينجر المرء بسبهم والشتمية فيهم في المجالس ، أو قد يكون ذلك العالم له تأويل أخطأ فيه مع صدقه في تحري الحق ، فينجرف أولئك الأوغاد المتسرعين في الطعن في كل مجلس ، فيكون ممن حارب أولياء الله فمن حارب أولياء الله كان الله له بالمرصاد ، من أذى لي وليا فقد آذنته بالحرب !

وغير ذلك لكن ذكرت من أهمها ..

فعلاج المنتكس لا بد أن يُنظر له كل منتكس بحسبه ، ما سبب انتكاسه هل هو الغلو ، أم التساهل ، أم غير ذلك ، فليجأ صاحبه بمعالجة أساس انتكاسه وتبيين الحق له من كلام الناصحين والأدلة والبراهين ، كمن يرى منتكس بسبب التشكيك في العقيدة فهذا أرى أن يكثر عليه من الأدلة الواقعة المصدقة لكلام الله وكلام رسوله صلى الله عليه وسلم كالمعجزات التي اكتشفت مؤخرا وكان الدليل قد دل عليها قبل اكتشافها فهذا يزيد الإيمان .. الخ والله أعلم

أبو البراء القصيمي
19-06-11, 09:56 PM
( ما جعل عليكم في الدين من حرجة ) (

عفوا أخطأت ( تعدل إلى "من حرج " وليست حرجة ! ) جل من لا يسهوا ....

أبو البراء القصيمي
19-06-11, 10:04 PM
كمن يرى منتكس بسبب التشكيك في العقيدة فهذا أرى أن يكثر عليه من الأدلة الواقعة المصدقة لكلام الله وكلام رسوله صلى الله عليه وسلم كالمعجزات التي اكتشفت مؤخرا وكان الدليل قد دل عليها قبل اكتشافها فهذا يزيد الإيمان .. الخ والله أعلم

مثال على ما ذكرتُ في مسألة المشككين حتى تشهد لها أدلة التقنية الحديثة مثلا فيعود إلى رشده ويؤمن ويصدق ، أدخل هذا الرابط فسيزداد إيمانك بإذن الله :
http://www.ahldawa.com/showthread.php?t=311

أبو القاسم العتيبي
19-06-11, 11:05 PM
أحسنتم وبارك الله فيكم


أخي أحمد كتب الله لكم الأجر ورفع الله لكم القدر


أخي أبو البراء جزاكم الله خير على ماقدمتم

المستبشرة
21-06-11, 09:49 AM
يا اخواتى كل ما اقصده ان الانسان يكون يعانى من مشكلة ما قد تكون كبيرة وعندما يكون الانسان فى بداية تدينه لا يحب ان يلجأ لاحد غير الله ولهذا ربما هو يعانى من مشكلة وينتظر الفرج من الله لانه ليس من السهل لاى احد ان يفرط فى الايمان بعد ما عرفه وعرف الله وبالنسبة للملابس فانا اقصد الملابس العادية التى لا هيا بالضيقة ولا الواسعة لان من سمة ديننا انه جاء دين وسط وليس منحازا لفرقة دون اخرى بل ان الدين ملكا للجميع والا نسان هو من يحدد علاقته بربه وليس احد غيره لان لديه قلب والقلب بطبيعة الحال متقلب دائما ولا يستقر على حال ابدا مع المؤمن والكافر والا فما استطاع ابليس ان يصل لقلب الانسان
واخيرا جزاكم الله خيرا على تعقيبكم واتمنى ان تقنعونى بارائكم لاننى ممن اقتنع ثم اعمل

أم عبد الملك السلفية
21-06-11, 06:10 PM
يا اخواتى كل ما اقصده ان الانسان يكون يعانى من مشكلة ما قد تكون كبيرة وعندما يكون الانسان فى بداية تدينه لا يحب ان يلجأ لاحد غير الله ولهذا ربما هو يعانى من مشكلة وينتظر الفرج من الله لانه ليس من السهل لاى احد ان يفرط فى الايمان بعد ما عرفه وعرف الله وبالنسبة للملابس فانا اقصد الملابس العادية التى لا هيا بالضيقة ولا الواسعة لان من سمة ديننا انه جاء دين وسط وليس منحازا لفرقة دون اخرى بل ان الدين ملكا للجميع والا نسان هو من يحدد علاقته بربه وليس احد غيره لان لديه قلب والقلب بطبيعة الحال تقلب دائما ولا يستقر على حال ابدا مع المؤمن والكافر والا فما استطاع ابليس ان يصل لقلب الانسان
واخيرا جزاكم الله خيرا على تعقيبكم واتمنى ان تقنعونى بارائكم لاننى ممن اقتنع ثم اعمل

الاخت الكريمة :
الايمان في القلب لا إشكال , لكن لا بد من ان تصدقه الجوارح , فلا يجوز ان يقول قائل انا مؤمن في قلبي لكن لن أطبق .
تعصي الاله و انت تزعم حبه .............هذا لعمري في القياس شنيع
لو كنت تصدق حبه لأطعتـــه .............إن المحب لمن يحب مطيــــع


ثم الاخ الذي نتكلم عنه هو شخص كان ملتزما ثم انتكس , و ليس في بداية تدينه و التزامه حتى نقول مهلا عليه سوف يتقدم خطوة خطوة .




ثم بالنسبة للباس , فأظنك تقصدين الرجال , اما النساء فلا بد ان يكون و اسعا , و هذا لا يتنافى مع كون ديننا وسطياً .

أم عبد الكريم
21-06-11, 09:16 PM
كيف أواجه صاحبي إذا رأيت عليه ظاهرة التفلت هذا العنوان ؟

أولاً : أستعيذ بالله من الإنتكاس وأدعوا الله بقول (( اللهم يا مقلب القلوب ثبت قلبي على دينك))
ثانياً : أستشعر نعمة الله عليّ بأن ثبتني
ثالثاً : يخالجني شعور بالحزن أدفعه بكثرة الدعاء له والضراعة إلى الله بأن يرده للصواب
رابعاً: انصحه بكلمة تخرج من الأعماق تكون قصيرة وبشرط الإخلاص فيها وأن لا تكون جارحة, وأكل أمرها إلى الله
وأسأل الله الأعانة من قبل ومن بعد .

أبو عبد الرحمن السالمي
21-06-11, 10:16 PM
قال الحافظ ابن الجوزي : { وإنما يتعثر من لم يُخلِص ، وإنما يمتنع الإخلاص مِمَن لا يُراد ، فلا حول ولا قوة إلا بالله } .

صيد الخاطر ( فصل : إنما يتعثر من لم يخلص )

نسأل الله الإخلاص والثبات.

أبو عبد الرحمن السالمي
21-06-11, 10:21 PM
لقاء ماتع للمشايخ :
أبو إسحاق الحويني ، محمد حسان ، محمد حسين يعقوب
الشباب والإلتزام آمال وآلام
(http://www.islamway.net/?iw_s=Lesson&iw_a=view&lesson_id=64525)

أبو القاسم العتيبي
22-06-11, 01:41 AM
جزاكم الله خير


نسأل الله أن يرده إليه رداً جميعاً

فايح المقاطي
22-06-11, 01:59 AM
جزاكم الله خير

أبو القاسم العتيبي
10-07-12, 01:47 PM
جزاكم الله خير

أَنَسُ خَلِيْلٌ الهَوَاْشِلَةُ
10-07-12, 03:38 PM
الأصل في ميمن انتكس أنه أصيب بمرض أعجزه عن مواصلة المسير، فهو -ولا تشبيه- كالدابة التي أصابها الوهن أثناء السير الحثيث- وعلينا أن ندرك العلة، ونسعى في علاجها ومساندة صاحبها، وليس من المعقول أبداً أن تغتاب صاحب العلة بعلته، أو نؤذيه في حال مرضه، هذا وبالله التوفيق !

لجـيــن
10-07-12, 03:48 PM
أخي الكريم لِم لا تصارحه .. وتسأله عن السبب

فلربما كان له سبب قوي جعله يفعل هذا .. ولربما تكون أنت السبب
في جعله يعود الى الصواب .

نسأل الله الصلاح والثبات لجميع المسلمين

أبو نور و ضياء و صلاح
09-08-12, 10:36 AM
جزاكم الله خيرا .

أبو حواء
09-08-12, 02:16 PM
الله المستعان !

ظاهرة مؤسفة بالفعل ..

أن تراها بعد أن رأيت جمال السنة وتطبيقها


رأيت اثنين من الأخوة مرا بهذه الحالة ،
الأول كدت أن أنصدم عندما رأيته !!
فقلت له يا أبا فلان ماهذا ؟
قال يارجل الأمر هاهنا وأشار إلى صدره
كأنه يشير إلى حديث المصطفى صصص :
( التقوى هاهنا ) وأشار إلى صدره الشريف
ثم أجبته بعبارة كنت قد استفدتها من شيخنا الشيخ / ناصر العمر أثابه الله
قلت : ( ما فائدة الشجرة إذا لم يكن لها ظل ولا ثمر ؟ )
وقال : أنا متضائق ، أنا مراقب ، أنا أنا ..
قلت له توكل على الله وأهديت له شريط للشيخ خالد الراشد - فك الله أسره - بعنوان ( يارفيق الدرب )
هذا الشريط نافع غاية النفع بإذن الله ( أنصح باستماعه )


وأما الأخ الثاني فقال لي بالحرف الواحد ( أحس إني مانيب مرتاح كذا )
يعني باللحية والالتزام ( إنا لله وإنا إليه راجعون )
ثم لم أذكر ماذا قلت له .


وبعد التأمل في حالهما نجد أنهما يتفقان في شئ واحد
( عدم الراحة والإحساس بضيق وكدر )

فما توجيهكم ؟ وما سبب ماحصل لهما من ضيق ؟


اللهم إنا نعوذ بك من الحور بعد الكور


وجزاكم الله خيراً

أبوعبدالله الجهني
10-08-12, 07:36 AM
نسأل الله الثبات على دينه

أبو الحسن العراقي الأثري
11-08-12, 04:16 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد:
جزيت خيرا على حرصك على أخيك المسلم , فلي نصيحة أرجو أن تكون سديد والله الموفق : ((
1- إذا كان الأخ يتضايق من النصيحة أستخدم معه طريقة :"إليك عني واسمعي ياجارة" أي بالتلميح والكلام أمامه على حالة مشابهة.
2-عليكم بالرقاق فالمؤمن يحس بالفترة فإذا فتر تخطر عليه خواطر سوء -عياذا بالله - , وهذا من نتاجها
3-إن كنت تستطيع اخذه إلى شيخ لكما درستما عليه ومن قبيل الزيارة أو حضور الدرس أطلب من الشيخ يحدث أخونا وينبهه على ما بدر منه
4- الدعاء ثم الدعاء
5-الخروج معه للبر والاستجمام والعودة للنشاط وغيرها))
وإلى أختي المستبشرة أهلا بك أختنا بين أخوتك .