المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : آخر نداء للمتخصصين


أحمد المعلا
07-03-12, 05:53 PM
عندما عجز الملاحدة عن إنكار وجود الله الذي له في كل شئ آية تدل على أنه الخالق الأول الذي ليس قبله شي طرح أحد هم هذا الإشكال والذي أعتقد أنه شبهة من يقول بوحدة الوجود (.من اين أتيت بالمادة التى خلقت منها الوجود ...هل أخرجتها من مخزن العدم الفارغ تماما حتى من العدم نفسه !!!

..هل قمت باقتطاعها من جسدك الإلهى الامتناهى والامادى ؟؟؟ وهل تتحول اجساد الآلهه إلى ماده ؟؟؟
وهل نكون وفى هذه الحاله جزأ من الإله المتحول ..

وهل تقبل أجزاء الإله الأمر من بعضها البعض ليتحول بعضها على حساب البعض الآخر لأشكال من الماده ؟؟
أم قد وجدتها موجوده هكذا.. فأخذتها وقمت بصنع هذا الكون .
.ولكن أنتظر هل من الممكن أن تشرح أين وجدتها ..نعم أقصد

المكان الذى عثرت عليها فيه..هل وجدتها داخل نفسك أم خارجها ..اعتقد أنى لن اسمع أجابه ) تعالى الله عم يقول هذا الملحد لكنه يبقى إشكال أحب أن نتعاون على إزالته بالحجة والبرهان
http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=236502
إضاءة : هل كلام ابن تيمية في مسألة أزلية أفعال الله ( حوادث لا أول لها ) يفيد في الرد على إشكال هذا الملحد عن المصدر الذي خرجت منه المادة من العدم الى الوجود وأنها قطعا لم تنفصل عن الله تعالى كمعلومة ثم تجسدت كما يدعيه فلاسفة وحدة الوجود القائلين أن أصل الوجود واحد

أبو هاجر الغزي السلفي
07-03-12, 07:13 PM
أيها العلماء أيها المتخصصون !
أجيبوا صديقنا هنا.

الدكتور مجيد الخليفة
07-03-12, 11:32 PM
قال شيخ الإسلام ابن تيمية ( الرد على المنطقيين : ص 215 ) : فيقال لهم إذا كان صدور الصادرات عنه هو فعله لها والفعل إضافة محضة اليه وهو عندكم لا يوصف بصفة ثبوتية بل لا يوصف إلا بما هو سلب وقلتم إن الاضافة هنا سلب لم يكن ولو صدر عنه الف صادر إلا بمنزلة سلب الاشياء عنه وإذا قلتم ليس هو بعرض ولا ممكن ولا محدث ونحو ذلك لم تكن كثرة السلوب توجب أمرا ثبوتيا والابداع عندكم لا يوجب له وصفا ثبوتيا فكثرة الابداعات منه لا توجب له وصفا ثبوتيا
هذا مع أنهم متناقضون في جعلهم الابداع أمرا عدميا بل في قولهم هو إضافة والاضافة امرأ عدميا قد قرروا في العلم الاعلى عندهم القاسم ل الوجود ولواحقه ان الوجود ينقسم الى جوهر وعرض ومن الاعراض أن يفعل ومنها الاضافة والابداع هو من مقولة أن يفعل وهو أمر وجودى وإبداع الباري أكمل من كل إبداع فكيف يكون اكمل انواع ان يفعل عدميا
ثم هم جعلوا الاضافة جنسا غير أن يفعل فان ثبت هذا بطل جعل إبداعه للعالم مجرد إضافة وإن سلم أنه إضافة ف الاضافة عندهم من جملة الاجناس الوجودية وهذا وأمثاله مما يبين فساد ما قالوه في الالهيات من التعطيل مما يطول وصفه ... ثم يقال الاضافات اليه مثل كونه علة ومبدعا وخالقا وفاعلا ونحو ذلك إما أن يوجب كون الفعل أمرا ثبوتيا يقوم به وإما أن لا يوجب ذلك فان كان الفعل أمرا ثبوتيا قام به بطل نفيكم للصفات ولزم انه موصوف بالامور الثبوتية التي منها تهربون وإن لم يكن ثبوتيا كان عدميا فلم يكن في كثرة المفعولات إلا كثرة الافعال التي هي عدمية وكثرة العدميات لا توجب اتصافه بأمر ثبوتى وإذا كان كونه فاعلا عندكم ليس وصفا ثبوتيا فكونه قابلا كذلك بطريق الاولى وحينئذ فلا يمتنع كون الشئ فاعلا وقابلا

أبو هاجر الغزي السلفي
08-03-12, 06:13 AM
لكن لماذا حذفت هذه الشبهة التي أرقتك من مشاركتك نفسها ثم أعدتها دونها:
ورد علي سؤال عجزت عن صياغته تأدبا مع الله سبحانه لأنه يؤدي إلى القول بأن أصل الكون منفصل عن الله ( قال له كن فيكون ) لمن توجه الخطاب هنا هل هو لشئ موجود ؟ فأدركت إنها شبهة وحدة الوجود ثم إني رأيت بعض الملاحدة يطرح الإشكال نفسه فيقول مستهزءا (.من اين أتيت بالماده التى خلقت منها الوجود .؟!!

على كل حال قد بلغك جوابها هنا في مشاركتك نفسها السابقة كلام الشيخ صالح آل الشيخ:
http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showpost.php?p=1739274&postcount=2

ولكنك لم تقل حتى جزاك الله خيرا؛ بل علقت بعد مشاركتي وكأني لم أجبك على هذه الجزئية التي أرقتك! دون شكر ولو مجاملة !!

على كل حال العلم الشرعي له ثمرات جليلة.
والله الهادي.

أحمد المعلا
08-03-12, 03:55 PM
سامحني يا ابا هاجر ( أحبك في الله ) اسأل الله أن يجزل لك المثوبة أنت والدكتور مجيد ولا أزال أستفيد منكم وانتظر المزيد