المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أيهما أصح:لا تأخذ العلم عن صَحفي أو صُحفي


أبو محمد التميمي
18-03-05, 10:07 PM
لا تأخذ العلم عن صَحفي

أو لاتأخذ العلم عن صُحفي,

أيهما أصح بضم الصاد أو بفتحها؟؟؟؟؟

وجزاكم الله خيرا....

ابن وهب
18-03-05, 11:58 PM
في كتاب الصفدي
()ح( ويقولون لمن يقتبس من الصُّحُف: صُحُفِيّ، مقايسةً على قولهم في النسب الى الأنصار أنصاريّ والى الأعراب أعرابيّ. والصواب عند النحويين البصريين أن يوقع النسب الى واحدة الصحف وهي صحيفة فيقال صَحَفيّ، كما يقال في النسب الى حَنيفة: حَنَفيّ، لأنهم لا يرون النسبة إلا الى الواحد، كما يقال في النسب الى الى الفرائض: فَرَضِيّ، والى المفاريض، مِفْراضيّ، اللهم إلا أن تجعل الجمع اسماً علماً للمنسوب إليه، فيوقع النسب حينئذ الى صيغته، كقولهم في النسبة إلى قبيلة هوازن: هَوازِني، والى حي كِلاب: كِلابيّ، والى الأنبار: أنباريّ، والى المدائن: مدائنيّ، فإنه شذّ عن أصله)
انتهى
وح = درة الغواص للحريري

وهو في درة الغواص للحريري
(-ويقولون لمن يقتبس من الصحف صحفيّ - مقايسة على قولهم في النسب إلى الأنصار
أنصاري وإلى الأعراب أعرابي والصواب عند النحويين البصريين أن يوقع النسب إلى واحدة
وهي الصحف صحيفة فيقال صحفيّ كما يقال في النسب إلى حنفية حنفيّ لأنهم لا يرون
النسب إلا إلى واحد المجموع كما يقال في النسب إلى الفرائض فرضيّ وإلى المقاريض
مقراضيّ اللهم إلا أن يجعل الجمع اسما علما للمنسوب إليه فيوقع حينئذ النسب إلى
صيغته كقولهم في النسب إلى قبيلة هوزان هوزاني وإلى حي كلاب كلابي وإلى مدينة
الأنبار أنباري وإلى بلدة المدائن مدائني فأما قولهم في النسب إلى الأنصار أنصاري فإنه شذ
عن أصله والشاذ لا يقاس عليه ولا يعتد به وأما قولهم في النسب إلى الأعراب أعرابي
فإنهم فعلوا ذلك لإزالة اللبس ونفي الشبهة إذ قالوا فيه عربي لأشبه المنسوب إلى العرب
وبين المنسوبين فرق ظاهر لأن العربي هو المنسوب إلى العرب وإن تكلم بلغة العجم
والأعرابي هو النازل بالبادية وإن كان عجمي النسب
)
انتهى

وكلامه عن الاعرابي محل بحث ليس هذا موضع البسط فيه

ابن وهب
19-03-05, 12:09 AM
فائدة
(دُوَلِي، مِهَنِي

هذا البحث موجه إلى المشتغلين بالترجمة على الخصوص وإلى الإعلاميين السمعيين على العموم الذين يقولون "دَوْلِي" لتأدية معنى اللفظ الفرنسي internationalبدلا من أن يقولوا "دُوَلِي".

وذلك أن لفظ "دَوْلي" يقابل في اللغة الفرنسية على الأصح لفظ étatique الذي هو مصوغ صيغة النسبة إلى لفظ Etatبمعنى "دولة" كما أن لفظ "دُوَلِي" مصوغ صيغة النسبة إلى "دُوَل" فكيف يسوغ استعمال دَوْلِي لترجمة اللفظ الفرنسي international مع استعمال لفظ "دولة" لترجمة لفظ "état" ؟ .

فإن المترجمين المتشبثين بمقابلة اللفظ الفرنسي internationalبِـ "دَوْلي" بدلاً من "دُوَلي" يجدون أنفسهم في مأزق عندما يكون عليهم أن يترجموا اللفظ الفرنسي étatique فيعمدون للخروج من هذا المأزق إلى مقابلته بلفظ "حكومي" الذي يقابل على الأصح اللفظ الفرنسي gouvernemental ولسنا في حاجة إلى تبيان الفوارق التي بين اللفظين الفرنسيَّيْن étatique
وgouvernemental من ناحية اللغة ومِنْ ناحية الأنظمة الدستورية فهي أوضح من نار على عَلَم.

أجل إننا نعلم رأي بعض اللغويين المتزمتين القائلين بعدم جواز النسبة إلى الجمع وأن النسبة لا تكون إلا للمفرد حسب ما جرى عليه العرب قديما ولكن العرب أنفسهم قد التجأوا أخيرا إلى النسبة للجمع بدافع الضرورة اللغوية المنبثقة عن الحاجة إلى التدقيق والتحديد.

فقد قالوا "جنائزي" نسبة إلى "جنائز" الذي هو جمع "جنازة". فقد أورد الإمام اللغوي محب الدين أبو الفيض محمد مرتضى الزبيدي في معجمه الذي يعد من أوثق المراجع اللغوية كتاب "تاج العروس من جواهر القاموس" ضمن فصل الجيم من باب الزاي ما يلي: "الجنائزي من يقرأ أمام الموتى منهم محمد بن محمد بن المامون الجنائزي وأبو علي الجنائزي" وورد كذلك لفظ جنائزي في (المعجم الوسيط) الذي أصدره مجمع اللغة العربية بالقاهرة مع الشرح التالي: » الجنائزي: من يقرأ أمام الجنائز.

واللحن الجنائزي لحن يعزف أمام الجنازة.« ولقد كان في وسع أولئك اللغويين أن ينسبوا إلى المفرد فيقولوا "جنازي" لكنهم تركوا النسبة إلى المفرد وخصصوا النسبة إلى الجمع للدلالة على شيء خاص من شؤون الجنازة.

وإن تعجب فعجب قولهم "أُمَمِي" نسبة إلى لفظ "أُمَم" الذي هو جمع "أمة" و"كُتُبِي" نسبة إلى "كُتُب" الذي هو جمع "كتاب" وقولهم "صُحُفِي" نسبة إلى "صُحُف" جمع "صحيفة" و"طُرُقِي" نسبة إلى "طُرُق" جمع "طريق" وقولهم "ساعاتي" نسبة إلى "ساعات" جمع "ساعة" و"نظاراتي" نسبة إلى "نظارات" جمع نظارة هذا مع استنكافهم النسبة إلى الجمع عند امتناعهم من ترجمة internationalبـ "دُوَلِي" والأعجب من هذا والأغرب أنهم يجيزون لأنفسهم النسبة إلى الجمع لترجمة بعض المصطلحات التي تقتضي النسبة إلى المفرد لا إلى الجمع وذلك مثل قولهم "مِهَنِي" نسبة إلى "مِهَن" جمع "مِهْنة" وذلك لترجمة اللفظ الفرنسي professionnelفي حين ينبغي أن يقولوا "مِهْنِي" لترجمة لفظ professionnel الذي يعني النسبة إلى "مِهْنَةٍ" واحدة وأن يقولوا "مِهَنِي" لترجمة لفظ interprofessionnel الذي يعني النسبة إلى مجموعة من المِهَن.

وهم في ترجمة هذين اللفظين الفرنسيين يخبطون خبط عشواء فيستعملون لفظ "مِهَنِي" لترجمة اللفظين معا وعند ما يطلب منهم التدقيق في الترجمة ينسبون قصورهم إلى اللغة العربية فيقولون عنها إنها متخلفة ولا تستجيب لمحدثات العصر ومستجداته.

الفصحى تناديهم: يا أبنائي كبرت كلمة تخرج من أفواهكم إن القصور فيكم لا في أمكم المهجورة منكم والمجهولة عندكم اتقوا الله فيها ولا ترموها بعيوبكم. بَرُّوها ولا تعُقّوها وصلُوها ولا تهجروها وتغذوا مما توفره لكم من غذاء وطعام قولوا "دُوَلِي" لإفادة معنى international وقولوا "دَوْلِي" لإفادة معنى "étatique" وقولوا "مِهْنِي" لإفادة معنى professionnel وقولوا "مِهَنِي" لإفادة معنى interprofessionnel)

انتهى

تصحيح أخطاء شائعة بقلم الأستاذ إدريس بن الحسن العلمي (http://www.arabicwata.org/Arabic/The_WATA_Library/Research_Papers_and_Studies/Excerpts_from_Papers/2004/january/research8.html)

تنبيه : ذكرت هذا للفائدة

ابن وهب
19-03-05, 12:22 AM
في الكتاب لامام النحو
( باب ما حذف الياء والواو فيه القياس

وذلك قولك في ربيعة‏:‏ ربعيٌّ وفي حنيفة‏:‏ حنفيٌّ وفي جذيمة‏:‏ جذميٌّ وفي جهينة‏:‏ جهنيٌّ وفي قتيبة‏:‏ قتبيٌّ وفي شنوءة‏:‏ شنىءٌّ وتقديرها‏:‏ شنوعة وشنعيٌّ وذلك لأنّ هذه الحروف قد يحذفونها من الأسماء لما أحدثوا في آخرها لتغييرهم منتهى الاسم فلما اجتمع في آخر الاسم تغييره وحذف لازم لزمه حذف هذه الحروف إذ كان من كلامهم أن يحذف لأمرٍ واحد فكلّما ازداد التغيير كان الحذف ألزم إذ كان من كلامهم أن يحذفوا لتغيير واحد‏.‏

وهذا شبيه بإلزامهم الحذف هاء طلحة لأنَّهم قد يحذفون ممَّا لا يتغيَّر فلمَّا كان هذا متغيَّراً في الوصل كان الحذف له ألزم‏.‏

وقد تركوا التغيير في مثل حنيفة ولكنه شاذٌّ قليل قد قالوا في سليمة‏:‏ سليميٌّ وفي عميرة كلب‏:‏ عميريٌّ‏.‏

وقال يونس‏:‏ هذا قليل خبيث‏.‏

وقالوا في خريبة‏:‏ خريبيٌّ‏.‏

وقالوا سليقيٌّ للرجل يكون من أهل السّليقة‏.‏

وسألته عن شديدة فقال‏:‏ لا أحذف لاستثقالهم التضعيف وكأنَّهم تنكَّبوا التقاء الدالين وسائر هذا من الحروف‏.‏

قلت‏:‏ فكيف تقول في بني طويلة فقال‏:‏ لا أحذف لكراهيتهم تحريك هذه الواو في فعل ألا ترى أنَّ فعل من هذا الباب العين فيه ساكنة والألف مبدلة فيكره هذا كما يكره التضعيف )

مصطفى الفاسي
19-03-05, 06:02 AM
ذها بعض ما قد يفيد المسألة، وهو المشاركة 32 من هذا الرابط

http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=8442&page=1&highlight=%E6%E1%C7+%CA%DE%E1


لا تقل صَحافة بفتح الصاد
وقل صِحَافة بكسرها
لأنه مصدر يدل على حرفة
مثال:
نجر نِجارة
فلح فِلاحة
زرع زِرَاعة
حدّ حِدادة
فالحِدادة، والزراعة والفِلاحة والحياكة والصِّحافة من الحِرف.
لكن النسبة منها تكون من كلمة "صَحِيفَة" لأن المراد هو النسبة إلى هذه الصحيفة، أو تِيك .
فتقول : "صَحَفِيٌّ"
يقول ابن مالك: (2/512) مع شرح ابن عقيل
وَ فَعَلِيّ في فعيلة التُزِِم****وَفُعَلِيّ في فُعَيلة حُتِم
وكذلك الصَّحَفي هو الذي يخطئ في قراءة الصحف.
فيُعرف المعنى المراد بالقرائن.
أو قل صِحَافِي إن أردت النسبة من وإلى الصحافة عموما، كما نقول:
قرار وزاري،
أو حقل فلاحي،
فتقول عمل صِحافي.


قلت

ضبط الكلمة هنا هي صُحُفِي نسبة إلى الصحُف،

محمد صبحي عبد الوهاب
23-03-08, 05:47 PM
جزاك الله خيرا

أبو مالك العوضي
24-03-08, 12:14 AM
في القاموس المحيط ( وبضمتين لحن )