المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : هل من شرح مفصل لهذا الكلام؟القرآنَ من علم الله تعالى ، وعلمُ الله تعالى غيرُ مخلوقٍ


أبو الفتح محمد
26-04-12, 03:32 PM
القرآنَ من علم الله تعالى ، وعلمُ الله تعالى غيرُ مخلوقٍ ، فمن زعم أنَّ القُرآنَ مخلوقٌ فقد زعَمَ أنَّ علمَ الله تعالى مخلوقٌ

عبدالرحمن بن صالح الشهري
28-04-12, 01:40 AM
الأمر لا يحتاج لتفصيل وفقك الله ، استدل الإمام أحمد بن حنبل على كفر من قال : إن القرآن مخلوق، فقيل له : بم كفرته؟ فقال: بآيات من كتاب الله تعالى: { وَلَئِنِ اتَّبَعْتَ أَهْوَاءَهُمْ مِنْ بَعْدِ مَا جَاءَكَ مِنَ الْعِلْمِ } والقرآن من علم الله. فمن زعم أنه مخلوق فقد كفر.
وتكملة الآية : وَلَئِنِ اتَّبَعْتَ أَهْوَاءَهُمْ بَعْدَ الَّذِي جَاءَكَ مِنَ الْعِلْمِ مَا لَكَ مِنَ اللَّهِ مِنْ وَلِيٍّ وَلا نَصِيرٍ

أبو الفتح محمد
28-04-12, 03:17 PM
أنا أريد أن أعرف وجه الاستدلال

فارس بن عامر
28-04-12, 05:51 PM
هذا من الاستدلالات التي لا تتوجه

مختار الديرة
28-04-12, 06:00 PM
يقول الإمام الآجري في كتاب "الشريعة" (1/84) :
" اعلموا رحمنا الله تعالى وإياكم : أن قول المسلمين الذين لم تزغ قلوبهم عن الحق ، ووُفقوا للرشاد قديما وحديثا : أن القرآن كلام الله عز وجل ، ليس بمخلوق ؛ لأن القرآن من علم الله تعالى ، وعلم الله عز وجل لا يكون مخلوقا ، تعالى الله عز وجل عن ذلك ، دل على ذلك القرآن والسنة وقول الصحابة رضي الله تعالى عنهم وقول أئمة المسلمين رحمة الله تعالى عليهم ، لا ينكر هذا إلا جهمي خبيث ، والجهمية عند العلماء كافرة .
وقال الله عز وجل لنبيه عليه الصلاة والسلام : ( قُلْ يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنِّي رَسُولُ اللّهِ إِلَيْكُمْ جَمِيعاً الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ لا إِلَـهَ إِلاَّ هُوَ يُحْيِـي وَيُمِيتُ فَآمِنُواْ بِاللّهِ وَرَسُولِهِ النَّبِيِّ الأُمِّيِّ الَّذِي يُؤْمِنُ بِاللّهِ وَكَلِمَاتِهِ وَاتَّبِعُوهُ لَعَلَّكُمْ تَهْتَدُونَ ) الأعراف/158 .
وهو القرآن .
وقال جل وعلا لموسى عليه الصلاة والسلام : ( قَالَ يَا مُوسَى إِنِّي اصْطَفَيْتُكَ عَلَى النَّاسِ بِرِسَالاَتِي وَبِكَلاَمِي فَخُذْ مَا آتَيْتُكَ وَكُن مِّنَ الشَّاكِرِينَ ) الأعراف/188
ومثل هذا في القرآن كثير ، وقال عز وجل : ( فَمَنْ حَآجَّكَ فِيهِ مِن بَعْدِ مَا جَاءكَ مِنَ الْعِلْمِ ) آل عمران/61 ، وقال عز وجل : ( وَلَئِنِ اتَّبَعْتَ أَهْوَاءهُم مِّن بَعْدِ مَا جَاءكَ مِنَ الْعِلْمِ إِنَّكَ إِذَاً لَّمِنَ الظَّالِمِينَ ) البقرة/145
لم يزل الله تعالى عالما متكلما سميعا بصيرا بصفاته قبل خلق الأشياء ، من قال غير هذا فقد كفر .
وسنذكر من السنن والآثار وقول العلماء الذين لا يستوحش من ذكرهم : ما إذا سمعها من له علم وعقل زاده علما وفهما ، وإذا سمعها من في قلبه زيغ فإذا أراد الله هدايته إلى طريق الحق رجع عن مذهبه ، وإن لم يرجع فالبلاء عليه أعظم " انتهى .

أبو أنس أحمد عزت
29-04-12, 10:16 AM
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته ،،،
لقد قرآت كثيراً فى موضوع خلق القرآن ، وإلى الآن لم أستطع أن أهضم المسألة .
فأنا على يقين بأن القرآن كلام الله غير مخلوق منه بدأ وإليه يعود ، ولكن ما الداعى إلى القول بأن القرأن مخلوق وما الفرق بين أن نقول هو مخلوق أو نقول هو كلام الله ،فالكون وما فيه مخلوق بأمر الله سبحانه وتعالى .
هذه مجرد مناقشة لمحاولة الفهم ، وأرجوا أن تشرحوا لى ذلك .
وجزاكم الله خيرا .

أبو شيماء المدني
29-04-12, 02:00 PM
الله غير مخلوق لا في ذاته ولا صفاته ولا كلامه = ومن أفراد كلامه القرآن الكريم !!

والقول بإنه مخلوق هو تكذيب للنصوص القرآنية والآثار السلفية التي تثبت الكلام والتكليم والقول والنداء والصوت وصدرورها من ذاته العلية الزكية !!
فلا يعلّق بذاته المخلوقات والممكنات ، ومن مفاسد القول بمخلوقيته

إذا كان القرآن مخلوق .. فالسؤال : أكلّ مخلوق يذلّ لخالقه ؟؟!!
فإن قال : ذليل .. فقد كذب على الله الذي قال : (( وإنه لكتابٌ عزيز ))
وإن قال : لا .. فيجب القول بإن كلامه من صفاته القائمة بذاته المقدسة ،، والله أعلم ..

أبو أنس أحمد عزت
29-04-12, 02:08 PM
جزاك الله خيرا ، ولقد فهمت من كلامك الآتى :
بما أن الله سبحانه وتعالى غير مخلوق لا فى ذاته ولا صفاته ولا كلامه
وبما أن القرآن الكريم أحد أفراد كلامه
إذن فالقرآن الكريم غير مخلوق

عبدالرحمن بن صالح الشهري
30-04-12, 11:37 PM
الجهمية المعتزلة تقول بخلق القرآن ، وإذا قيل بأنه مخلوق فمعناه أنه قابل للأخذ والرد فيه ويمكن تكذيبه لأنه مادام مخلوقا فقد يدخله الخلل ولاعصمة له ، وتعلم حفظك الله أنهم معطلة لكثير من نصوص القرآن والسنة أما سمعت بقول الجهم حين قال آية في القرآن أتمنى لو أحكها ، وهي قوله تعالى : وكلم الله موسى تكليما ، لأن فيها دلالة قوية على إثبات أن الله تعالى وتقدس يتكلم .