المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : مختصر الرد على من طعن في معاوية رضي الله عنه


سريحان بن مبارك الشمري
11-05-12, 05:35 PM
مختصر الرد على من طعن في معاوية رضي الله عنه

1- أسلم في عمرة القضاء وأشهر إسلامه بعد الفتح وشهد حنين مع رسول الله صلى الله عليه وسلم
2- خال المؤمنين أخو أم حبيبة أم المؤمنين
3- كاتب الوحي
4- صاحب رسول الله صلى الله عليه وسلم والفقيه كما وصفه ابن عباس رضي الله عنه لما ذكر له مولاه عن صلاة معاوية الوتر ركعة واحدة فقال ابن عباس "أصاب فإنه فقيه" وفي الرواية الثانية في البخاري قال "دعه فإنه صحب رسول الله صلى الله عليه وسلم"
5- له أربعة أحاديث متفق عليها منها الحديث المشهور "من يرد الله به خيرا يفقه في الدين" وله تسعة اخرى متفرقة في البخاري ومسلم وغير ذلك من الأحاديث
6- مات رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو عنه راض كان محلا للثقة والولاية والإمارة ولاه عمر رضي الله عنه ثم عثمان رضي الله عنه على الشام ولي على الشام عشرين سنة وفتح الله على يديه قبرص وكانت أول حملة بحرية في الإسلام سنة 27 للهجرة وهي التي تنبأ بها الرسول صلى الله عليه وسلم وأخبر بها الصحابية الجليلة أم حرام وسر لما رآهم في نومه وضحك ووصفهم بأنهم ملوك على أسرة والحديث في البخاري وغيره:
كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا ذهب إلى قباء ، يدخل على أم حرام بنت ملحان فتطعمه ، وكانت تحت عبادة بن الصامت ، فدخل يوما فأطعمته ، فنام رسول الله صلى الله عليه وسلم ، ثم استيقظ يضحك ، قالت : فقلت : ما يضحكك يا رسول الله ؟ فقال : ( ناس من أمتي عرضوا علي غزاة في سبيل الله ، يركبون ثبج هذا البحر ، ملوكا على الأسرة ، أو قال : مثل الملوك على الأسرة ) . يشك إسحق . فقلت : ادع الله أن يجعلني منهم ، فدعا ، ثم وضع رأسه فنام ، ثم استيقظ يضحك ، فقلت : ما يضحكك يا رسول الله ، قال : ( ناس من أمتي عرضوا علي غزاة في سبيل الله ، يركبون ثبج هذا البحر ، ملوكا على الأسرة ، أو : مثل الملوك على الأسرة ) . فقلت : ادع الله أن يجعلني منهم ، قال : ( أنت من الأولين ) . فركبت البحر في زمان معاوية ، فصرعت عن دابتها حين خرجت من البحر ، فهلكت .
7- تنازل له الحسن رضي الله عنه عن الخلافة وبايعه وكان عام الجماعة الذي بدأت فيه الفتوحات والجهاد

حديث مسلم "لا أشبع الله بطنه":
قول الرسول صلى الله عليه وسلم عن معاوية "لا أشبع الله بطنه" هو مما جرت عليه عادة العرب مثل قول "ثكلتك أمك" ولا يقصد به الدعاء عليه حقيقة والدليل أن مسلم أورد الحديث في "باب من لعنه النبي صلى الله عليه وسلم أو سبه أو دعا عليه وليس هو أهلا لذلك كان له زكاة وأجرا ورحمة"
وذكر فيه حديث الرجلين الذين أغضبا رسول الله صلى الله عليه وسلم فلعنهما وسبهما وكان هذا منه نادرا ولم يقصده فقال الرسول صلى الله عليه وسلم "اللهم إنما أنا بشر فأي المسلمين لعنته أو سببته فاجعله له زكاة وأجرا"

يقول البعض يجب أن نسكت ولا نذكر معاوية رضي الله عنه بشيء وأنا أقول بل نحبه ونترضى عليه ونذكر مناقبه فجزاه الله عنا وعن أمة الإسلام خير الجزاء.

أبو الحسن الغزى
12-05-12, 07:35 PM
جزالك الله خيرا ..وذب عن وجهك النار يوم القيامه

الحيالي البغدادي
15-05-12, 03:45 PM
للعلامة نعمان الالوسي علامة العراق كلام نفيس في الدفاع عن معاوية سيتم رفعه قريبا للموقع جزاكم الله خيرا على التلخيص النافع,,

أبو عبد الله الزواوي
21-05-12, 01:27 AM
جزاك الله خيرا