المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أين أنت أيها الصاحب؟؟


أبو الفهد العرفي
05-08-12, 07:30 PM
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وآله وبعد،
أيها الأحباب مع شدة الغربة وشدة القبض على الجمر لا يلام المرء إذا ما أفلتت الجمرة من يده، فلا تنسوا أنها جمرة، فلابد أن تكون الغربة كالجمر ولابد أن يكون المغترب كالقابض وإن أفلتت عاد فقبض..
أيها الأحباب أبحث عن صاحب يشد أزري ويشاركني أمري، لا يبغي الانتفاع من ورائي، ولا يحسب أني سأرجو انتفاعا من ورائه، يأمنني وأأمنه، يدين ديني فينصحني ويرفق بي، وسأعده أن أرفق به، يجاورني في الدعوة إلى الله سبحانه وتعالى ويعينني عليها، لا يهتم بدنياه متناسيا آخرته، بل أبغيه لا يبالي بدنياه بل يبالي بآخرته، أبغيه همه كله في الآخرة، لا يكثر الحديث معي حول الدنيا وشئونها بل أبغيه يكثر الحديث معي حول مذاكرة أحاديث الرسول عليه وعلى آله الصلاة والسلام، أعلم من رسول الله عليه وعلى آله الصلاة والسلام أنه موجود ولا شك فلا تزال طائفة موجودة، ولا أحسب أن الرياح التي تأخذ أرواح المؤمنين قد هبت، فلم يأت بعد أوانها..
أيها الأحبة إنني:
أرجو صاحبا يبغض أهل القبور من أعماق قلبه.
أرجو صاحبا يحب رؤية العمى ولا رؤية أهل البدع والرأي.
أرجو صاحبا لا يتحزب بل يرى الحزبية محرمة.
أرجو صاحبا لا يحتج بالشيوخ وأقوال الشيوخ وإنما يتألم من ذلك.
أرجو صاحبا لا يصور ولا يتصور بل يدين ببغض ذلك.
أرجو صاحبا زاهدا في دنياه راغبا في آخرته.
أرجو صاحبا كريما سمحا إذا باع سمحا إذا اشترى.
أرجو صاحبا تقيا يدين بالتورع ويتقي الشبهات.
أرجو صاحبا ..... ، ..... ، إلخ
يا صاحبي إن كنت موجودا وقرأت هذه الكلمات فاتق الله في وأرسل إليه بريدك على هذا البريد: abuelfahdelarafy@gmail.com فكم والله يحتاج المرء إلى الصحبة التي تعينه على الخير ما دامت قائمة عليه وإلا فلا بارك الله في صحبة خلاف هذه.

أبو الفهد العرفي
07-08-12, 11:54 AM
أين أنت أيها الصاحب؟

أبو الفهد العرفي
16-10-12, 12:02 AM
إنما عنيت ببغض أهل القبور؛ أي بغض هؤلاء الذين يعبدون القبور ويعكفون عليها؛ يدعون أهلها ويستغيثون بهم ويعتمدون عليهم ويتوسلون بهم؛ فلا شك في أنهم يعاملون معاملة المشركين لوقوعهم في الشرك..
وقد مضى على هذا النداء ما يقرب من الشهرين، فهل لم يعد هناك صاحبا..
سبحان الله
كم هو من زمان غربة ما أشدها؟!!

أبو الفهد العرفي
09-04-14, 11:02 AM
إن من أعجب العجب أن يتوقف طلبة العلم عن تكفير المستحل للتصوير بالفيديو..
هل صار التصوير الفوتوغرافي حلالا لأن المشايخ تصوروا.
عجبا لأهل هذا الزمان.

مصطفى جعفر
09-04-14, 12:04 PM
إن من أعجب العجب أن يتوقف طلبة العلم عن تكفير المستحل للتصوير بالفيديو..
هل صار التصوير الفوتوغرافي حلالا لأن المشايخ تصوروا.
عجبا لأهل هذا الزمان.

يا أبا فهد
والفهود قليل
للأسف ، وكذلك المشايخ أصبحت ديمقراطية ، وأتباعهم أصبحوا مسخًا .