المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : مثلث قطرب


عبدالعزيز المغربي
18-05-05, 05:42 PM
حَمْدًا لِبَـارِئِ الأَنَـام***َثمَّ الصَّـلَاة وَالسَّـلَامْ
مَا نَاحَ فِي دَوْحٍ حَمَـامْ***عَلَى الرَّسُـولِ العَرَبِـي
وَ آلِــهِ وَصَحْـبِـهِ***َومَنْ تَـلَا مِـنْ حِزْبِـهِ
سَبِيلَـهُ فِـي حُـبِّـهِ***َعلَـى مَمَـرِّ الحِقَـبِ
وَبَعْـدُ فَالقَصْـدُ بِمَـا***َارَدْتُـهُ شَرْحًـا لِـمَـا
قَدْ كَـانَ قَبْـلُ نُظِمَـا***مُثَلَـثَّـا لِـقُـطْـرُبِ
مُقَدَّمًـا فَتْحًـا عَلَـى***َكسْرٍ فَضَـمٍّ مُسْجَـلَا
وَمَا كَذَا عَلَـى الـوِلَا***نَظْمًـا عَلَـى التَّرَتُّـبِ
سَمَّيْـتُـهُ بِالـمَـوْرِثِ***ِلمُشْـكِـلِ المُثَـلُّـثِ
مِنْ غَيْـرِ مَـا تَرَيُّـثِ***َففُـزْ بِنَـيْـلِ الأرَبِ
وَسَلْ مِنَ المَوْلَى العَلِّـي***غُفْـرَانَ كُـلِّ الزُّلَـلِ
صَلَّى عَلَيْـهِ ذُو المِـلَا***َما هَطَلَتْ مُـزْنٌ عَلَـى
رَبْعٍ فَأُضْحَـى مُقْبِـلا***مِنْ كُلِّ نَـوْعٍ طَيِّـبِ
الغَمْـرُ مَـاءٌ غَــزُرَا***وَالغِمْـرُ حِقْـدٌ سُتِـرَا
وَالغَمْرُ ذُو جَهْلٍ سَـرَى***ِفيـهِ وَلَـمْ يُـجَـرَّبِ
تَحِيَّـةِ المَـرْءِ السَّـلامْ***وَاسْمُ الحِجَارَةِ السِّـلَامْ
وَالعِرْقُ فِي الكَفِّ السُّلَامْ***َروَوْهُ فِي لَفْـظِ النَّبِـي
أَمَّا الحَدِيـثُ فَالكَّـلامْ***وَالجُرْحُ فِي المَرْءِ الكِلَامْ
وَالمَوْضِعُ الصُّلْبُ الكُلَامْ***لِلْيُبْـسِ وَالتَّصَـلُّـبِ
الـحَـرَّةُ الحِـجَـارَهْ***وَالـحِـرَّةُ الـحَـرَارَه
وَالـحُـرَّةُ المُخْـتَـارَهْ***مِنْ مُحْصَنَاتِ العَـرَبِ
الحَلْمُ ثَقْبٌ فِي الأَدِيـمْ***َوالحِلْمُ مِنْ خُلْقِ الكَرِيمْ
وَالحُلْمُ فِي النَّومِ النَّعِيـمْ***ِبالصَّـدْقِ أَوْ بِالكَـذِبِ
السَّبْـتُ يَـوْمٌ عُبِـدَا***وَالسِّبْتُ نَعْـلٌ حُمِـدَا
وَالسُّبْتُ نَبْـتٌ وُحِّـدَا***ِفي مَعَمَـرٍ أَوْ سَبْسَـبِ
وَشِدَّةُ الحَـرِّ السَّهَـامْ***وَلِلنِّبَـالْ قُـلْ سِهَـامْ
وَلِضِيَا الشَّمْسِ السُّهَـامْ***فِي مَشْـرِقٍ أَوْ مَغْـرِبِ
وَدَعْوَةُ العَبْـدِ الدُّعَـا***وَدِعْـوَةُ المَـرْءِ الدُّعَـا
وَدُعْـوَةٌ مَـا صُنِـعَـا***ِللأَكْلِ وَقْـتَ الطَّلَـبِ
الشَّرْبُ جَمْـعُ نُدَمَـا***َوالشَّرْبُ حَـظٌّ قُسِمَـا
وَالشُّرْبُ فِعْـلٌ عُلِمَـا***وَقِيـلَ مَـاءُ العِنَـبِ
الخَرْقُ مَا قَـدْ عَظُمَـا***َوالخِـرْقُ حُـرٌّ كَرُمَـا
وَالخُرْقُ حُمْـقٌ لَؤُمَـا***فَمِنْـهُ كُـنْ ذَا هَـرَبِ
عَدْلُكَ لِلْمَـرْءِ اللَّحَـا***وَنَشْرَةُ العُـودِ اللِّحَـا
وَجَمْـعُ لِحْيَـةٍ لُحَـا***بِالضَّمِّ وَالكَسْـرِ حُـبِ
القِسْطُ جُـورٌ رُفِضَـا***وَالقِسْطُ عَـدْلٌ فُرِضَـا
وَالقُسْطُ عُودٌ مُرْتَضَـى***مِـنْ عُرْفِـهِ المُطَيَّـبِ
العَـرْفُ رِيـحٌ طَيِّـبُ***َوالعِرْفُ صَبْـرٌ يُنْـدَبُ
وَالعُـرْفُ أَمْـرٌ يَجِـبُ***ِعنْدَ ارْتِكَـابِ الذَّنَـبِ
لِجَنَّـةٍ قُــلْ لَـمَّـهْ***َوشَـعْـرُ رَأْسٍ لِـمَّـهْ
وَجَمْـعُ نَـاسٍ لُـمَّـهْ***مَا بَيْنَ شَخْصٍ وَصَـبِ
المَسْكُ جِلْدٌ يَـا غُـلاَمْ***وَالمِسْكُ مِنْ طِيبِ الكِرَامْ
وَالمُسْكُ بِلُغَـةِ الطَّعَـامْ***َيكْفِي الفَتَى مِنْ نَشَـبِ
مَـلأَ دَمْعِـي حَجْـرِي***وَقَـلَّ فِيـهِ حِجْـرِي
لَوْ كُنْتُ كَابْـنِ حُجْـرِ***لَضَـاعَ مِنَّـي أَدَبِـي
قُلْ ثَلاَثَـةٌ فِـي صَـرَّهْ***َوقُـرَّةٌ فِـي صِــرَّهْ
وَخِرْقَـةٌ فِـي صُـرَّهْ***َمشْدُودَةٌ مِـنْ ذَهَـبِ
العُشْبُ يُدْعَى بِالكَـلاَ***َولِلْحِرَاسَـةِ الـكِـلاَ
وَجَمْـعُ كُلْيَـةٍ كُـلاَ***ِلكُـلِّ حَــيٍّ ذِي أَبِ
الـجَـدُّ وَالِــدُ الأَبِ***وَالجِـدُّ ضِـدُّ اللَّعِـبِ
وَالجُـدُّ عِنْـدَ العَـرَب***للبِيـرُ ذَاتُ الـخَـرَبِ
جَارِيَةٌ إِحْـدَى الجَـوَارْ***َومَصْدَرُ الجَـارِ الجِـوَارْ
وَرَفْعُ صَـوْتٍ الجُـوَّارْ***ِمنْ وَجَـعٍ أَوْ كَـرَبِ
وَدَارَهُ قَـدْ عَـمَـرَتْ***عِـمَـارَةً وَعَـمِـرَتْ
نَفْسُ الفَتَـى وَعَمُـرَتْ***َأرْضُكَ بَعْـدَ الخَـرَبِ
طَيْـرٌ شَهِيـرٌ الحَمَـامْ***وَالمَوْتُ قُلْ فِيهِ الحِمَـامْ
وَعَلَمًـا جَـاءَ الحُمَـامْ***عَلَـى فَتًـى مُنْتَسِـبِ
جَمَاعَـةُ النَّـاسِ المَـلاَ***وَقُـلْ أَوَانُهُـمْ مِــلاَ
وَلُبْسُهُـمْ هِـيَ المِـلاَ***مِـنْ عَبْقَـرٍ مُذَهَّـبِ
الشَّكْـلُ عَيْـنُ المِثْـلِ***وَالشِّكْلُ حُسْنُ الـدِّلاَ
وَالشُّكْـلُ قَيْـدُ الغـلِّ***مَخَـافَـةَ التَّـوَثُّـبِ
مُتَّصِلُ الرَّمْـلِ الرَّقَـاقْ***وَفِي مَسِيلِ المَا الرِّقَـاقْ
وَالخُبْزُ إِنْ رَقَّ الرُّقَـاقْ***يُقَـالُ عِنْـدَ العَـرَبِ
وَسُـورُ لَيْـتٍ قَـمَّـهْ***َورَأسُ ثَــوْرٍ قِـمّـهْ
بِكَسْـرِ مَـا وَالقُمّـهْ***مَزْبَـلَـةٌ لِلْغَـشَـبِ
لاَ تَرْكَـنَـنَّ لِلـصُّـلِّ***وَلاَ تَـلِـدْ بِالـصَّـلِّ
وَاحْذَرْ طَعَـامَ الصُّـلِّ***وَانْهَضْ نُهُوضَ المُخْتَـبِ
ظَبْـيٌ كَحِيـلٌ الطَّـلاَ***وَالخَمْرُ قُلْ فِيـهِ الطِّـلاَ
وَطُلْيَـةٌ مِـنَ الـطُّـلاَ***جِيدُ الفَتَـى المُذَهَّـبِ
شَـجَّـةُ رَأْسٍ أَمَّــهْ***تُدْعَـى وَقَالُـوا إِمّـهْ
لِـعَـمَّـةٍ وَأَمَّـــهْ***مِـنْ عَجَـمٍ وَعَـرَبِ
أَمَّـا الغَـزَالُ فَالرَّشَـا***َوالحَبْلُ لِلدّلْـوِ الرِّشَـا
وَبـذْلُ مَـالٍ الرُّشَـا***ِلحَاكِـمٍ مُسْتَكْـلِـبِ
حَبُّ القَرَنْفُلِ الزَّجَـاجْ***وَزَجُّ الأَرْمَاحِ الزِّجَـاجْ
وَلِلْقَوَارِيـرِ الـزُّجَـاجْ***وَهُوَ سَرِيـعُ العَطَـبِ
كُنَاسَـةُ البَيْـتِ اللَّقَـا***َوالزَّحْفُ لِلحَرْبِ اللِّقَـا
وَأَنْتَ أَحْقَـرْتَ اللُّقَـا***مِـنْ عَسَـلٍ بِاللَّهَـبِ
الحُمَـةُ اسْـمُ المَـنَّـهْ***وَالاِمْتِـيَـازُ الـمِـنَّـهْ
وَالقُـرَّة ُاسْـمُ المُـنَّـهْ***وَهِـيَ دَلِيـلُ القَلَـبِ
المَـنُّ لِلْمَـرْءِ الـقَـرَا***وَنُـزُلُ ضَيُـفٍ القِـرَا
وَجَمْـعُ قَرْيَـةٍ قُـرَى***كَمَـكَّـةٍ وَيَـثْـرِبِ
رِيـقُ الحَبِيـبِ الظُّلِـمُ***وَفِـي النَّعَـامِ الظِّلْـمِ
فَحْـلٌ وَأَمَّـا الظُّلْـمُ***فَالْجَوْرُ مِنْ ذِي غَضَـبِ
القَطْرُ غَيْـثٌ سَاكِـبُ***وَالقِطْرُ صُفْـرٌ زَائِـبُ
وَالقُطْرُ عُـودٌ جَالِـبُ***مِنْ عِدَّةٍ فِـي المَرْكَـبِ
هَذَا تَمَـامُ شَـرْحِ مَـا***نَظَـمَ مَـنْ تَقَـدَّمَـا
مِـنْ أُدَبَـاءِ العُلَـمَـا***مُثَلَّـثَـا لِلْقُـطْـرُبِ
هَـذَّبَـهُ لِـلْـحِـبِّ***رَجَـاءَ عَفْـوِ الـرَّبِّ
عَمَّا جَنَى مِـنْ ذَنْـبِ***عَبْـدُ العَزِيـزِ المَغْرِبِـي
مُصَلِّـيًـا مُسَـلَّـمَـا***عَلَى رَسُـولِ الكُرَمَـا
وَالآلِ وَالأَصْحَابِ مَـا***لاَحَ بَـرِيـقُ يَـثْـرِبِ

أشرف عبد الله
25-05-05, 01:20 AM
هذا ليس مثلث قطرب ، بل هو نظم على مثلث قطرب لعبد العزيز المغربي كما هو مذكور في الأبيات

عبدالرحمن الفقيه
25-05-05, 01:49 AM
جزاكم الله خيرا
وهنا تجد مثلث قطرب
http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?p=128069#post128069

عبدالعزيز المغربي
25-05-05, 11:34 AM
أخي أبا عبد الله المكي ، ما خفي علي أن ذلك نظم للمثلث ، وإذا اتضح الأمر في النظم فالحذف من خصائص لغتنا العربية

أخي عبد الرحمن الفقيه وأنتم جزاكم الله خيرا على مروركم وإفادتكم

حبذا لو يقوم المشرف بإعادة تنسيق الأبيات ومسح الفراغات

أشرف عبد الله
28-05-05, 12:49 AM
جزاك الله خيرا أخي أبا أيمن ، ومعذرة على سوء فهمي

عبدالعزيز المغربي
28-05-05, 01:08 AM
لا عليك أيها الكريم أبا عبد الله،
وجزى الله المشرف خيرا عن عمله

أبو عدنان
22-07-05, 09:54 PM
الأخوة المشايخ الفضلاء أشكر لكم حرصكم و مشاركاتكم ،،،،،
وليعلم أن ابن المستنير الشهير بقطرب لم ينظم شيئاً في المثلثات اللغوية ، وإنما مثلثاته المشهورة التي تنسب إليه عبارة عن تصنيف نثري ، لا يزال محفوظاً-من الضياع - في عالم المخطوطات.
وما جرت عليه العادة من النسبة إليه فمن باب الاختصار: نظم(متن)مثلث قطرب. وهذا ما أدى إلى الالتباس، فيظن أن له تصنيفاً شعرياً باسم المثلث. وليس الأمر كذلك!
فالرجاء عدم الخلط في نسبة النظم إلى قطرب ،والله أعلم.

أبو عبد المعز
22-07-05, 10:51 PM
أخي عبد العزيز......

يبدو أن اخواننا انساقوا مع أخلاق أهل الحديث-ونعما هي- فمضوا فى التحقيق والتدقيق...ونسوا أن يهنؤوا أخاهم عبد العزيز المغربي على ما جادت به قريحته من لفظ رائق وبحر راقص ...
لست أدري هل كان أخونا أبو عبد الله_المكي -حفظه الله- يعلم حينما قال: هذا ليس مثلث قطرب ، بل هو نظم على مثلث قطرب لعبد العزيز المغربي كما هو مذكور في الأبيات...هل كان يعلم أن الناظم هو نفسه صاحب المشاركة أم لا....

على كل حال .....أبدعت نظما حريا بالحفظ والترداد........وخليقا بالنسخ والانشاد.....
فجزاك الله خيرا.

عبدالعزيز المغربي
23-07-05, 01:28 AM
أخي الحبيب أبا عبد المعز !!!

لقد أحرجتني كثيرا بقولك ، إن كنت قد أبدعت فبنقل النص من جامع المتون إلى ملتقى الحديث ( مع بعض الأخطاء كما تراها) وأنى لمثلي أن ينظم مثل هذا أيها الحبيب !

القضية وما فيها ، أني طلبت من المشرف الكريم أخينا الهيثم تغيير معرفي القديم إلى كنيتي ، فأخبرني بأنه يوجد من يحمل هذا المعرف ، فاخترت الاسم وأضفت إليه النسبة إلى البلد حتى يكون مميزا عن من يحمل مثله

فجاءت كما ترى ! مطابقة لاسم هذا الناظم رحمه الله

ودمت أخا عزيزا حبيبا لأخيك عبد العزيز أبي مصعب

أبو عدنان
23-07-05, 01:38 AM
لا بأس فهي من مستحسنات الصدف ، و مستظرفات الطُرَف.
أنعم بك من ناقل أخي عبد العزيز ، و لا حُرمنا من نقولك.

عصام البشير
23-07-05, 03:09 PM
فائدة:
نظم المثلث الذي يبدأ بقول الناظم: (يا مولعا بالغضب والهجر والتجنب ...) هو لعبد الوهاب المهلبي البهنسي المتوفى سنة 685.
وآخر النظم قوله: (لما رأيت دله وهجره ومطله نظمت في وصفي له مثلثا لقطرب).
وتجد هذا النظم مع شرحه مخطوطا على هذا الرابط:
http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=31635&highlight=%E3%CB%E1%CB+%DE%D8%D1%C8
وقد ذكر فيه أن عدد أبيات النظم ثلاثون.

وهذا النظم نقله الشيخ عبد الرحمن الفقيه على هذا الرابط:
http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?p=128069#post128069
ولكن فيه زيادات كثيرة ليست من النظم الأصلي، فلا أعلم أصلها. ولعلها نظم آخر ملحق بنظم البهنسي.
فليحرر.


أما عبد العزيز المغربي فهو عبد العزيز بن عبد الواحد المكناسي المغربي، شيخ القراء بالمدينة، توفي سنة 964.
له ترجمة في أعلام الزركلي (4/22).
وقد أخرج هذا النظمَ مخدوما ومشروحا بشرح لطيف شيخنا مصطفى النجار عن الخزانة الصبيحية بسلا.

الفهمَ الصحيحَ
03-08-05, 08:44 AM
استجابة لطلب شيخي الفاضل، ومشرفنا الحبيب عصام البشير، هذه تعليقات سريعة على ما في هذا الرابط من فوائد الأحباب، نفع الله بهم ووفقهم لكل خير، وأعانهم عليه.

الأخوة المشايخ الفضلاء أشكر لكم حرصكم و مشاركاتكم ،،،،،
وليعلم أن ابن المستنير الشهير بقطرب لم ينظم شيئاً في المثلثات اللغوية ، وإنما مثلثاته المشهورة التي تنسب إليه عبارة عن تصنيف نثري ، لا يزال محفوظاً-من الضياع - في عالم المخطوطات.
وما جرت عليه العادة من النسبة إليه فمن باب الاختصار: نظم(متن)مثلث قطرب. وهذا ما أدى إلى الالتباس، فيظن أن له تصنيفاً شعرياً باسم المثلث. وليس الأمر كذلك!
فالرجاء عدم الخلط في نسبة النظم إلى قطرب ،والله أعلم.

أحسن الله إليك.

ما ذكرتَه هو الصواب، فقد جمع قطرب كتابه في مثلث الكلام نثرا، وهو جزء صغير الجرم، كثير العلم، تتابع العلماء الأفاضل على الإضافة على ما بناه وسبق إليه، فكان له فضل السبق، ولهم شرف الإتمام، رحم الله الجميع.

قال الشيخ شرف الدين الأندلسي في مقدمة شرحه على نظم سديد الدين البهنسي لمثلث قطرب، نشره الأستاذ رضا السويسي 57 : ( هذا البيت ابتداء الكلام، وقد بلغني أن الإمام قطرب - رحمه الله تعالى - إنما ألفها منثورة، فلما وصلت إلى أبي بكر الوراق بمدينة البهنسا استحسنها ونظمها على هذا الأسلوب ...).

وقد جاء اللبس لبعض المتأخرين الذين نسبوا النظم لقطرب؛ بسبب ما ذكرتَ من الاختصار في كلامهم، ثم بسبب بعض العبارات الموهمة من طرف بعض الكتَبَة، مثل ما ذكره صاحب كشف الظنون - وفي كتابه وهم كثير - قال 2/ 1586 : ( أول من وضع فيها < المثلثات > أبو علي محمد المستنير المعروف بقطرب النحوي < المتوفى 206 > وهي اثنتان وثلاثون بيتا، أولها < يا مولعا بالغضب ...).

ثم تابعه على ذلك يوسف اليان سركيس الدمشقي في < معجم المطبوعات العربية والمعربة > 1517، حيث قال : ( الأرجوزة القطربية - أو مثلث قطرب، منظومة في بضعة وستين بيتا، تحتوي على الألفاظ التي يختلف معناها باختلاف حركاتها، أولها :
يا مولعا بالغضب ننن ننن والهجر والتجنب

طبع موسوما بكتاب :

المثلث ( في اللغة ) بعناية الأستاذ ويلمار wilmar في مربورغ 1857، وطبعت الأرجوزة مع شرحها لبعض علماء اللغة في الجزائر سنة 1325).

كذا قالا، والصواب ما ذكره مشرفنا الفاضل

فائدة:
نظم المثلث الذي يبدأ بقول الناظم: (يا مولعا بالغضب والهجر والتجنب ...) هو لعبد الوهاب المهلبي البهنسي المتوفى سنة 685.
وآخر النظم قوله: (لما رأيت دله وهجره ومطله نظمت في وصفي له مثلثا لقطرب).
وتجد هذا النظم مع شرحه مخطوطا على هذا الرابط:
http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=31635&highlight=%E3%CB%E1%CB+%DE%D8%D1%C8

وقد ذكر فيه أن عدد أبيات النظم ثلاثون .

قلت - والله المستعان - : وجيه الدين عبد الوهاب بن الحسين المهلبي البهنسي الشافعي فقيه نحوي، من قضاة الشافعية بمصر، له ترجمة مقتضبة في طبقات الشافعية للسبكي الصغير 8/317، وترجمه السيوطي في حسن المحاضرة، وفي بغية الوعاة، وكذا ابن العماد في الشذرات.

قال الفاضل أحمد الشرقاوي إقبال - رحمه الله - في < معجم المعاجم > 303- 304 : ( نظم المثلث القطربي لسديد الدين ... نظمه على طريقة التورية بألفاظ الغزل، في رجز مجزؤ مربع، وقفى رابع أشطاره على روي الباء المكسور، وقال فيه مبتدئا :

يا مولعا بالغضب ننن ننن والهجر والتجنب
في جده واللعب ننن ننن حبك قد برح بي
إن دموعي غَمر ننن ننن وليس عندي غِمر
يا أيهذا الغُمر ننن ننن أقصر عن التعتب
بدا وحيا بالسَّلام ننن ننن رمي عدوي بالسِلام
أشار نحوي بالسُلام ننن ننن من كفه المخضب
......
ثم ختم بقوله :

لما رأيت دله ننن ننن وهجره ومطله
نظمت في وصفي له ننن ننن مثلثا لقطرب

يوجد هذا النظم مخطوطا بالظاهرية ....) الخ كلامه - رحمه الله -.

وعدد الكلمات المثلثة في ما صنفه قطرب اثنتان وثلاثون كلمة حسب شرحه النثري الذي نشره الأستاذ رضا السويسي، وهي في نظم سديد الدين ثلاثون كلمة فقط، فلا أدري أي الكلمات لم يدخله نظمه.

وبذا يكون عدد أبيات منظومة سديد الدين - ولا أدري كيف يعد العروضيون مجزؤ الرجز - أربعة و ستين بيتا، وهذا موافق لما جاء في شرح شرف الدين الأندلسي الذي نشره الأستاذ السويسي.

يتبع - إن شاء الله -.

الفهمَ الصحيحَ
03-08-05, 08:06 PM
فائدة:

وهذا النظم نقله الشيخ عبد الرحمن الفقيه على هذا الرابط:
http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?p=128069#post128069
ولكن فيه زيادات كثيرة ليست من النظم الأصلي، فلا أعلم أصلها. ولعلها نظم آخر ملحق بنظم البهنسي.
فليحرر.

ظنك صواب أيها المشرف الحبيب؛ فالذي نقله الشيخ الفاضل عبد الرحمن الفقيه نفع الله به؛ هو جمع بين نظم مثلث قطرب لسديد الدين البهنسي المتقدم، وشرح هذا النظم نظما لمحمد بن علي بن إبراهيم ابن زريق < ت 977 >

وقد جاء في آخره قوله :

وابن زريق نظما ***شرحا لما تقدما ***فربما ترحما ***عليه أهل الأدب

وأصل الكلام - كما هو واضح - نظم ابن زريق شرحا ...

ويوجد شرح ابن زريق هذا مخطوطا في برلين وفيينا والأمبروزيانا، كما أفاده أحمد الشرقاوي إقبال - رحمه الله - 306. وانظر بروكلمان 2/462 طبعة الهيئة المصرية للكتاب، و2/141 طبعة المعارف. وفيه وفاة ابن زريق < 803 >.

وأحمد المخالبي الذي أهدى له ابن زريق النظم لم يعرفه العلامة الزركلي، كما قاله في الأعلام عند ترجمة قطرب.

وقد شرح نظم البهنسي لمثلث قطرب نثرا ونظما جماعة؛ ذكر طائفة منهم الأستاذ أحمد إقبال 304 - 306.

إذا علم هذا بحمد الله فقد زال الإشكال في قول الفاضل :

... ثم وقفت قبل نحو سنتين في مقدمة كتاب المثلث لابن السيد البطليوسي - بتحقيق د. صلاح الفرطوسي (ص50 ) - على ما أزال عني هذا الإشكال حيث ذكر أن هذه المنظومة قد وهم حاجي خليفة قد وهم في نسبتها لقطرب وإنما هي لسديد الدين أبي القاسم عبدالوهاب بن الحسين الوراق البهنسي الشافعي ( ت685هـ ) ، وقد ذكر المحقق جملة من شراح هذا النظم منهم : محمد بن علي بن إبراهيم المعروف بابن زريق ( ت977هـ ) ، فأشكل علي ماذكره المحقق لكون الناظم ذكره في قصيدته وبين وفاتيهما – إن كان ماذكره صواباً – أكثر من مئتي سنة .
فمن وقف على شيء في هذا فليفدني .
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

وعليكم السلام ورحمة الله:

أرجو أن يكون قد زال الإشكال.

الفهمَ الصحيحَ
04-08-05, 07:14 AM
فائدة:

أما عبد العزيز المغربي فهو عبد العزيز بن عبد الواحد المكناسي المغربي، شيخ القراء بالمدينة، توفي سنة 964.
له ترجمة في أعلام الزركلي (4/22).

وقد أخرج هذا النظمَ مخدوما ومشروحا بشرح لطيف شيخنا مصطفى النجار عن الخزانة الصبيحية بسلا.

قلت : نَظْم الشيخ عبد العزيز المكناسي - رحمه الله - هو أحد شروح نظم مثلث قطرب للمهلبي البهنسي، جعله على مثال الأصل بحرا ورويا، قال فيه :

وبعد فالمقصود ما ننن ننن نظمته شرح لما

قد كان قبل نظما ننن ننن مثلثا لقطرب

مقدما فتحا على ننن ننن كسر فضمّ مسجلا

سميته بالمورث ننن ننن لمشكل المثلث

من غير ما تريث ننن ننن من لي بنيل الأرب

ثم ابتدأ شرحه قائلا:

الغَمر ماء غزرا ننن ننن والغِمر حقد سترا
والغُمر ذو جهل سرى ننن ننن فيه ولم يجرب

طبع نظمه - أيضا - على الحجر بفاس ضمن < مجموع المتون الكبير > سنة 1317، ونشره محققا الفاضل عبد الله كنون بمجلة المناهل المغربية عدد 3 السنة الثانية 1975. انظر < معجم المعاجم > لأحمد الشرقاوي إقبال صـ 305.


هناك كتاب نفيس اسمه " نهاية الأرب في مثلثات العرب " لو استطعتم الحصول عليه مخطوطا أو مطبوعا ً وتنزيله فلكم منا أطيب الدعوات بالنصرة والهداية
محبكم
أحمد عبد الغفار

الكتاب منظومة في المثلثات للشيخ حسن بن علي قويدر الخليلي < ت 1262 > رحمه الله.

نظمها من كامل الرجز مربعة في 1206 بيتا أوعى فيها 1331 من الكلمات المثلثات - وبعدّ الأستاذ رضا السويسي في دراسته عن مثلثات قطرب 983 كلمة - قال في أولها :

يقول من أساء واسمه حسن ننن ننن لكن له ظن بمولاه حسن

فكم لمولاه عليه من منن ننن بالعد لا تدخل تحت الحصر

أحمد من قد زين الإنسانا ننن ننن باثنين أعني العقل واللسانا
ألهمه الإدراكا والبيانا ننن ننن والفم والنطق جماع الخير......

وبعد فاعلم أن علم الأدب ننن ننن ملاكه فهم كلام العرب

هذاك بحر وهو عذب المشرب ننن ننن حصباؤه نفائس من در

وفي آخرها يقول:

والحمد لله الذي يسر ما ننن ننن أردته من جمع ما قد نظما
.......
واجتن من مثلثات العرب ننن ننن منظومة تدعى بنيل الأرب
بديعة ما عابها غير غبي ننن ننن هل يدرك المزكوم ريح العطر

قلت له إذ عاب نظمها الحسن ننن ننن يا غافلا لم ينتبه من الوسن
تأخذ مني جوهرا بلا ثمن ننن ننن وتجتلي بكرا بغير مهر
وبعد ذا تعمد للنبال ننن ننن ترشقني بها ولا تبالي
هذا جزاء سهر الليالي ننن ننن لاجل أن أهديك بنت فكري

لكن لك العذر فذا عصر فسد ننن ننن وكل سوق أدب فيه كسد
وأهله قد طبعوا على الحسد ننن ننن فبغض أهل العلم أمر قسري
خذها ودع يا صاحبي تأبيخي ننن ننن تضيء مثل كوكب المريخ

قد ختمت بأحسن التاريخ ننن ننن ( فاقت بنورها عقود الدر)

طبع كتاب < نيل الأرب > ببولاق 1302، وأعيد طبعه بالهند 1319.

عن < معجم المعاجم > للشرقاوي إقبال 313 -314 .

وأخيرا وليس آخرا فأثناء بحثي بين كتبي عن نسخة < البلغة في شذور اللغة > وجدت بينها نسخة من كتاب < نفحة الأكمام في مثلث الكلام > كنتُ نسيتُها، قد أتت دابة الأرض على أطرافها، وعَدَتْ الأيام على بعض أوراقها ففقدتُه - ولا حول ولا قوة إلا بالله - ومع النفحة منظومة < طرفة الربيع في نظم أنواع البديع > و منظومة < حسن البيان في نظم مشترك القرآن > كلها للشيخ عبد الهادي بن رضوان بن محمد نجا الأبياري المتوفي 1305 رحمه الله.

والمنظومة أرجوزة مربعة قفي رابع أشطارها على روي الراء المكسور، عدد أبياته حسب قول الأستاذ الشرقاوي إقبال 1763 ، والكلمات المثلثة 898 كلمة، طبعت بمصر سنة 1276، وكذلك هي مؤرخة في النسخة التي بين يدي.


قال في أولها :

يقول الابياري عبد الهادي ننن ننن نجا نجا من كل خطب عادي

حمدا لمن والى على العباد ننن ننن آلاءه فما وَفوْا بالشكر

سبحانه جلّ عن التثليث ننن ننن إذ ليس يعتريه من ترييث
وجلّ عن نقص وعن تحثيث ننن ننن وكيف وهو ذو العلا والقهر

ومنها قوله في أول حرف الغين :

ومصدرا من غب جاء الغَبُّ ننن ننن وآخر الشئ فذاك الغِب
وغامض من الآراضي الغُب ننن ننن والبحر ان يضرب لشط البر

وحدّ سيف شق ارض غَرُّ ننن ننن واسم الصغير لم يجرب غِرُّ

وجاء في جمع اغر غُرُّ ننن ننن ما ابيض أو يوم شديد الحر

و قال في آخرها :

وهذه نفحة اكمام اللغهْ ننن ننن فاحت ولاحت مثل شمس بازغه

تختال في ثوب بديع سابغه ننن ننن كأنها غيد بدت من خدر

فاقت بفضل الله كل ما نظم ننن ننن في ذلك الباب مثلث الكلم
وان يكن في ضمنها شئ سئم ننن ننن فان لي فيه شديد عذر
فإن دهري عضني بنابه ننن ننن حتى توالى بي جليل خطبه
وقلما كأس صفا بشربه ننن ننن أفيق من سكرة هذا الدهر

......الخ الأبيات

والحمد لله رب العالمين

زكرياء توناني
02-09-05, 11:41 PM
أليس ثم نقص في ما يلي :
سَمَّيْـتُـهُ بِالـمَـوْرِثِ***ِلمُشْـكِـلِ المُثَـلُّـثِ
مِنْ غَيْـرِ مَـا تَرَيُّـثِ***َففُـزْ بِنَـيْـلِ الأرَبِ

وَسَلْ مِنَ المَوْلَى العَلِّـي***غُفْـرَانَ كُـلِّ الزُّلَـلِ
( لعل النقص هنا - أرجو الإفادة بالبيت الساقط )

صَلَّى عَلَيْـهِ ذُو المِـلَا***َما هَطَلَتْ مُـزْنٌ عَلَـى
رَبْعٍ فَأُضْحَـى مُقْبِـلا***مِنْ كُلِّ نَـوْعٍ طَيِّـبِ

عبدالعزيز المغربي
02-09-05, 11:56 PM
بارك الله فيك أخي الكريم زكرياء
نعم هناك نقص لبيت كما ذكرت !

صخر
04-09-05, 07:04 PM
جزاك الله خيرا

أبو إبراهيم الحنبلي
09-04-06, 06:00 PM
أثابك الله على هذا النقل ،وقد قابلتها بمطبوهة دار ابن حزم،ت:عمار بن خميسي،وأثبت الفروق، وكنت قد نسخت ما نقلته قبل الشكل، وهي كالتالي:-

1-وَمَا كَذَا عَلَـى الـوِلَا***نَظْمًـا عَلَـى التَّرَتُّـبِ/في نسخة:وهكذا...
2-وَسَلْ مِنَ المَوْلَى العَلِّـي***غُفْـرَانَ كُـلِّ الزُّلَـلِ
( .................................................. ........)

صَلَّى عَلَيْـهِ ذُو المِـلَا***َما هَطَلَتْ مُـزْنٌ عَلَـى
رَبْعٍ فَأُضْحَـى مُقْبِـلا***مِنْ كُلِّ نَـوْعٍ طَيِّـبِ/كله سقط منها.
3-وَالسُّبْتُ نَبْـتٌ وُحِّـدَا***ِفي مَعَمَـرٍ أَوْ سَبْسَـبِ/لعل صوابها:وجدا كما في النسخة.
4-عَدْلُكَ لِلْمَـرْءِ اللَّحَـا***وَنَشْرَةُ العُـودِ اللِّحَـا/في النسخة:وقشرة.
5-وَالجُـدُّ عِنْـدَ العَـرَب***للبِيـرُ ذَاتُ الـخَـرَبِ/خ:للبئر بالهمز.
6-خ: الجؤار بالهمز كذلك.
7-الشَّكْـلُ عَيْـنُ المِثْـلِ***وَالشِّكْلُ حُسْنُ الـدِّلاَ/صوابه: الدَّلِ.
8-وَسُـورُ لَيْـتٍ قَـمَّـهْ***َورَأسُ ثَــوْرٍ قِـمّـهْ/خ:وسؤر ليث.
9-بِكَسْـرِ مَـا وَالقُمّـهْ***مَزْبَـلَـةٌ لِلْغَـشَـبِ/خ:بكسرها،للخشب.
10-لاَ تَرْكَـنَـنَّ لِلـصُّـلِّ***وَلاَ تَـلِـدْ بِالـصَّـلِّ/خ:ولاتلذ.
11-وَأَنْتَ أَحْقَـرْتَ اللُّقَـا***مِـنْ عَسَـلٍ بِاللَّهَـبِ/خ:أحرقت.
12-وَالقُـرَّة ُاسْـمُ المُـنَّـهْ***وَهِـيَ دَلِيـلُ القَلَـبِ/خ:والقوة،الغلب.
13-المَـنُّ لِلْمَـرْءِ الـقَـرَا***وَنُـزُلُ ضَيُـفٍ القِـرَا/خ:المتن.
14-القَطْرُ غَيْـثٌ سَاكِـبُ***وَالقِطْرُ صُفْـرٌ زَائِـبُ/خ:ذائب.

سامح رضا
05-03-07, 07:40 PM
من يريد شرح المنظومة
حمل من الرابط
http://www.ahlelathar.com/vb/showthread.php?t=1449
__________________

سيدي محمد اندَيَّه
14-04-15, 12:40 AM
أليس ثم نقص في ما يلي :
سَمَّيْـتُـهُ بِالـمَـوْرِثِ***ِلمُشْـكِـلِ المُثَـلُّـثِ
مِنْ غَيْـرِ مَـا تَرَيُّـثِ***َففُـزْ بِنَـيْـلِ الأرَبِ

وَسَلْ مِنَ المَوْلَى العَلِّـي***غُفْـرَانَ كُـلِّ الزُّلَـلِ
( لعل النقص هنا - أرجو الإفادة بالبيت الساقط )

صَلَّى عَلَيْـهِ ذُو المِـلَا***َما هَطَلَتْ مُـزْنٌ عَلَـى
رَبْعٍ فَأُضْحَـى مُقْبِـلا***مِنْ كُلِّ نَـوْعٍ طَيِّـبِ

البيت الناقص هو - كما في المخطوطات-

ثمَّ قُبولَ العملِ * بالمصطفى المقرَّبِ

====
وبعضهم يجعل مكانه -نظرا لكون التوسل بالنبي صصص لا يجوز-:

متابعا في العمل *** للمصطفى المقرب.