المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الرد على القمص بولس عطية و حقيقة نص كل الكتاب هو موحى به من الله


أبوجاسر محمد مصطفى
21-03-13, 02:02 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
بسم الله و الصلاة و السلام على رسول الله و آله و صحبه و من والاه .
أما بعد ...فى هذا الرد البسيط نرد على القمص بولس عطية بساليوس حول كتابه الكتاب المقدس و القول بالتحريف - و الذى اتهم فيه فى الصفحة رقم 3 من كتابه أهل العلم و التخصص فى مقارنة الأديان بأنهم مشككون و بأنهم وقعوا فى اخطاء كثيرة :

http://ctcx.files.wordpress.com/2013/03/picture-007.jpg

http://ctcx.files.wordpress.com/2013/03/3.jpg

لذلك بفضل الله سنقوم بالرد عليه و بيان جهله بكتابه .

يعتقد النصارى أن كتابهم المقدس له أصول و أن ما بين أيديهم من كتب مطبوعة هى تراجم من هذه الأصول التى تحتوى بحسب اعتقادهم على كل نصوص العهد القديم و الجديد وأن الله أوحى بها و الكاتب هو الروح القدس .
يقول القمص – بولس عطية بساليوس : فكأننى أعتبر نفسى اهدم ما بنى فى أكثر من فى أكثر من خمسة آلاف عاماَ و كأنى أكذب أكثر من أربعين كاتباَ موحى إليهم بهذا االكتاب و تلك الكلمات وكأننى أنكر قول الوحى القائل .... أن كل الكتاب هو موحى به من الله و نافع للتعليم (2تى 3 : 16 )(1).
جاء فى : [رسالة بطرس الثانية 1 : 21][ لانه لم تأت نبوة قط بمشيئة انسان بل تكلم اناس الله القديسون مسوقين من الروح القدس] .
ويقول القمص متى مرجان : لقد سطرت أسفار الكتاب المقدس انامل بشرية بوحى من روح الله ....(2).
و يؤمن النصارى أن المعنى لله و اللفظ للكاتب بتفويض من الله يقول القس متى مرجان :
أوكل إليهم برسالة لتوصيلها عن طريق أشخاصهم وحى فى قلوبهم بجوهر الفكر و ترك لهم حرية العنصر اللفظى كل حسب إمكانياته (3) .
و يقول القمص : بولس عطية بسليوس : وما زال الكتاب محفوظ وهو أقدم كتاب ما زال موجود للآن فى العالم و عمره الآن أكثر من ثلاثة ألاف عام .... (4) .
وتؤمن الكنائس أن من كتب الكتاب غير معصوم – يقول القس : متى مرجان : فالأرثوذكسية تكرم رئاستها إكراماً كثيراً و إن كان الرسل أنفسهم لم يكونوا معصومين فى الكلام أو التصرف من ناحية المعتقد فلا يكن للأرثوذكسية أن تنادى بغير ذلك (5) .
ويقول القمص – بولس عطية بسليوس : وكل الكتاب هو [ موحى به من الله ونافع للتعليم والتوبيخ للتقويم والتأديب الذي في البر لكى يكون إنسان الله كاملاً متأهباً لكل عامل صالح ] تيموثاوس2 : [ 3 : 16] (6) .
اذن الكنيسة تؤمن بأن كل الكتاب موحى به أى الكتاب المقدس بناء على هذا النص :
تيموثاوس2 : [ 3 : 16][ كل الكتاب هو موحى به من الله ونافع للتعليم والتوبيخ للتقويم والتأديب الذي في البر ] .
لكننا نجد نصوص تتعارض مع النص السابق :
كورنثوس الثانية : [1 : 17][ الذي اتكلم به لست اتكلم به بحسب الرب بل كانه في غباوة في جسارة الافتخار هذه ] .
لوقا : [ 1 : 3][ رأيت انا ايضا اذ قد تتبعت كل شيء من الاول بتدقيق ان اكتب على التوالي اليك ايها العزيز ثاوفيلس] .
هل تقبل الكنيسة الكتاب بالكامل كوحى بناء على النص الأول فى تيموثاوس ؟
أم تقبل الكتاب ليس بوحى كما جاء فى النص الثانى بل بغباوة من الذى كتبه ؟
أم أنها تقبله كرسالة ارسل بها لوقا الى صديقه ثاوفيلس ياخذ برأيه ؟

نجد فى طبعة الكتاب المقدس لعام 1616 ليدن النص المذكور بهذه الصورة :
http://ctcx.files.wordpress.com/2013/03/20-03-2013-03-33-00-d985.jpg

لان كل كتاب كتب بالروح

هذا النص فى ترجمة طبعة عام 1616 أى بفارق 397 عام بيننا و بينه ورغم ذلك يقول كل كتاب و لم يقل الكتاب المقدس كما تدعى الكنيسة فالنص لم يخصص لم يتحدث عن كتاب معرف ب ألـ كما يدعى القس و يقول أننا مشككون .

http://ctcx.files.wordpress.com/2013/03/20-03-2013-03-30-45-d985.jpg

أما الكنيسة الكاثوليكية كتب النص فى نسخة الرهبان اليسوعيين – الكتاب المقدس كالأتى :
[Tm2 3:16][ فكل ما كتب هو من وحي الله يفيد في التعليم والتفنيد والتقويم والتأديب في البر]
ثم علقت فى الهامش على نص تيموثاوس 2 فقالت : المقصود هو العهد القديم راجع الآية 15 و قد يشمل بعض النصوص التى تجدها فى العهد الجديد .

http://ctcx.files.wordpress.com/2013/03/6.jpg


يـــتــبـع .........................

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــ
(1) الكتاب المقدس و القول بالتحريف – ص 2 – ط 2004.
(2) كتاب عصمة الكتاب المقدس – ص 26 – ط 2005 .
(3) المرجع السابق – ص 27 .
(4) كتاب مقدمة عامة عن الكتاب المقدس – ص 3 – ط 2005- مطرانية قوص .
(5) المرجع السابق – ص 47 .
(6) كتاب عصمة الكتاب المقدس – ص 2 – ط 2005 .

أبوجاسر محمد مصطفى
21-03-13, 06:16 PM
هذا المدخل من الكتاب المقدس - العهد الجديد للكنيسة الكاثوليكية :
طبعة المطران بولس بسيم - تقول الكنيسة تعليقاً على صحة رسائل بولس و التى من ضمنها رسالة تيموثاوس 2 والتى بها النص الذى تستشهد به الكنيسة على صحة كتابها الأتى :
تؤكد الكنائس المسيحية ان الرسائل الرعائية قانونية أى أن الجماعة المسيحية يرشدها روح يسوع ترى فى هذه الرسائل كلمة الله و لكن تبقى مسألة صحتها تبقى على بساط البحث أترى بولس هو الذى أنشأها ؟ و الحقيقة هى أنه اذا كان هناك تررد كبير كما أوضحنا آنفاً فى تاريخ تأليفها فالأمر يعود الى ان هذا التاريخ مرتبط بمسألة صحتها فاسباب هذا التردد كثيرة .

http://ctcx.files.wordpress.com/2013/03/1d985.jpg

فى هذا الجزء من المدخل الكاثوليكى للكتاب المقدس اليسوعى - نجد كارثة اخرى ألا و هى أن الكنيسة تقبل أو ترفض أسفار كتابها من خلال فكرة حساب عدد الكلمات المتشابهة لو افترضنا مثلا أن بولس له رسالة استخدم فيها كلمات معينة بنسبة 70 % ثم عثرت الكنيسة على رسالة مجهولة المصدر يتم حساب عدد الكمات ككل ثم عدد الكلمات المتشابهة مع الرسالة السابقة يتم استنتاج أن الكاتب هو بولس فيتم اعتمادها .
فلنقراء المدخل معاً :

http://ctcx.files.wordpress.com/2013/03/22.jpg

أبوجاسر محمد مصطفى
21-03-13, 06:25 PM
وما يؤكد ما ذهبت اليه الكنيسة من استخدام هذا المنهج هذه الصفحة من المدخل الى الرسائل الرعوية - حول استخدام الإسلوب المكتوب كوسيلة لاعتماد الأسفار :

http://ctcx.files.wordpress.com/2013/03/4.jpg

ورغم ذلك تقر الكنيسة ان كلا الفريقين الفريق الذى يرفض صحة الأسفار الرعوية و الفريق الذى يؤيد صحتها يملك من الأدلة الكثير التى تؤيد رأيه .

http://ctcx.files.wordpress.com/2013/03/5.jpg


ثم نجد أن هناك فريق ثالث يأخذ موقف الوسط فى القبول و الرفض فيقبل أجزاء و يرفض أجزاء اخرى .

يـــتـــبــع ______________________________

أحمد الأقطش
23-03-13, 10:21 PM
بارك الله فيكم ...

هذا النص في الترجمة العربية الصادرة سنة 1671 هكذا:
http://img404.imageshack.us/img404/5121/1671.png
إنَّ كلَّ كتابٍ أُوحي به بالروح مِن قِبَلِ الله مفيدٌ للتعليم وللتوبيخ والتقويم والتأديب بالبر.

وفي الترجمة الصادرة سنة 1727 هكذا:
http://img820.imageshack.us/img820/8254/1727j.png
كلُّ كتابٍ أُلهج به مِن الله نافعٌ للتعليم للتوبيخ للتثقيف للأدب الذي في العدل.

وفي الترجمة الصادرة سنة 1811 هكذا:
http://img713.imageshack.us/img713/9056/1811t.png
وكلُّ كتابٍ إلهيِّ النسمة نافعٌ للتعليم للتوبيخ للتثقيف للأدب الذي في العدل.

وفقنا الله وإياكم

أبوجاسر محمد مصطفى
24-03-13, 09:45 PM
امين و اياكم
جزاك الله كل خير
وان شاء الله سأضع صور المخطوطات باليونانى الكوينى
لترى هل النص كما هو مطبوع ؟ فى العصر الحديث