المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : نسخة من كتاب الكوكب المنير الساري في ختم صحيح البخاري


ابن زهران
25-05-05, 05:22 PM
كتاب الكوكب المنير الساري في ختم صحيح البخاري لمؤلفه على بن ابراهيم الستوتي النحريري الشافعي
كتاب في الرقاق وفي صفة الجنة والنار
وهو من المكتبة الأزهرية

خالد الأنصاري
26-05-05, 02:32 AM
بارك الله فيك أخي الحبيب




محبكم / أبومحمد .

ابن زهران
26-05-05, 09:27 AM
وفيك بارك يا شيخ خالد

سلطان التميمي
26-05-05, 03:10 PM
جزاكم الله خيراً وبارك في جهودكم

أبو إسحاق التطواني
26-05-05, 03:48 PM
جزاكم الله خيرا..

أبويعلى البيضاوي
26-05-05, 11:04 PM
جزاك الله خيرا

القلموني1
21-06-05, 10:33 AM
جزاك الله خيراً وبارك في جهودكم ، هل هذا المخطوط كامل ؟

أبو عبد الله المكي
25-06-05, 01:53 PM
بارك الله فيك أخي الحبيب

علي ياسين جاسم المحيمد
19-02-07, 09:02 AM
جزاك الله عني ألف خير***** وأسكنك الفسيح من الجنان
وتوج والداك بتاج نـــــــور*****بقرآنٍ وبالســــــــــبع المثاني
عذرا عن الشعر الركيك أخي الحبيب هل الكتاب كاملٌ؟ أم أنك ستتحفنا بملفات أخرى
أرجو من اطلع على ما كتبته أن يدعو لي ولوالدي ومشايخي وأولادي
وإني الحق أدعو كل يوم **** لمن بالخير يوما قد دعالي
أخوكم أبو صهيب

علي ياسين جاسم المحيمد
19-02-07, 09:05 AM
جزاك الله عني ألف خير***** وأسكنك الفسيح من الجنان
وتوج والداك بتاج نـــــــورٍ*****بقرآنٍ وبالســــــــــبع المثاني
عذرا عن الشعر الركيك أخي الحبيب هل الكتاب كاملٌ؟ أم أنك ستتحفنا بملفات أخرى
أرجو من اطلع على ما كتبته أن يدعو لي ولوالدي ومشايخي وأولادي
وإني الحق أدعو كل يوم **** لمن بالخير يوما قد دعالي
أخوكم أبو صهيب

علي ياسين جاسم المحيمد
19-02-07, 09:10 AM
جزاك الله عني ألف خير***** وأسكنك الفسيح من الجنان
وتوج والداك بتاج نـــــــورٍ*****بقرآنٍ وبالســــــــــبع المثاني
عذرا عن الشعر الركيك أخي ابن زهران هل الكتاب كاملٌ؟ أم أنك ستتحفنا بملفات أخرى
أرجو من اطلع على ما كتبته أن يدعو لي ولوالدي ومشايخي وأولادي
وإني الحق أدعو كل يوم **** لمن بالخير يوما قد دعالي
أخوكم أبو صهيب

عبدالله بن جاسم
24-12-16, 09:47 AM
تم الفراغ من تحقيقه مع اخي في الله الشيخ محمد ابراهيم اللهيبي وفقه الله… وسيصدر خلال ايام عن المطبعة المركزية في جامعة ديالى العراقية… والحمد لله على توفيقه.. وجزى الله بالخيرات من كان سببا في نشره…