المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : هل يُعتبر هذا خنثى مشكل أم غير مشكل ؟


أبو همام ولد العالية
20-11-13, 04:14 PM
السلام عليكم ورحمة الله
أخت تسأل عن قريب لها، لم يُتبيّن حاله. هو في الحقيقة رجل (في ظاهره) ، والجميع يعلم أنه رجل من هيئته ومحاولته المحافظة على هيئة رجل في تصرفاته أمام الناس، لكنه في المنزل يتصرف وكأنه أنثى ، يلبس لباس النساء ويتصرف بتصرفاتهن، والأخت تقول أن أكثر ميولاته وشهواته للرجال.
وتقول أنه سيجن، وقد يُقدم على الانتحار اذ أنه لم يستطع العيش كرجل خارج البيت وأنثى داخله..
( الخلاصة: مظهر رجل بأحاسيس ومشاعر امرأة )
ماحكم هذا الشخص؟ هل يُعتبر خُنثى غير مشكل وتشمله أحكامه أم لا ؟
بحثت في كثير من الفتاوى ولم أجد ما يُشفي الغليل لهذه الحالة، نسأل الله السلامة.
أفيدوني جزاكم الله خيرا.

____________________________
قال أبو حاتم البستي:
الواجب على العاقل أن يلزم الصمت الى أن يلزمه التكلم،فما أكثر من ندم إذا نطق وأقل من يندم إذا سكت" روضة العقلاء ونزهة الفضلاء"(ص43).

أبو عبد الله العذاوري
20-11-13, 10:11 PM
هذا مخنث- والمخنث بفتح النون: هو الذي يشبه المرأة في اللين والكﻼم والنظر والحركة ونحو ذلك، وهو ضربان.
أحدهما: من خلق كذلك، فهذا ﻻ إثم عليه. والثاني: من لم يكن كذلك خلقة، بل يتشبه بالنساء في حركاتهن وكﻼمهن فهذا هو الذي جاءت اﻷحاديث الصحيحة بلعنه. فالمخنث ﻻ خفاء في ذكوريته بخﻼف الخنثى.

أبو أنس السوري
21-11-13, 12:18 AM
عليه أن يعرض نفسه على طبيب نفسي ثم إلى أطباء متخصصين بهكذا أمور..
ولا يبقى على هذه الحال، وخاصة أنه يفكر في الانتحار...
فليتق الله أهله وليعجلوا بعلاجه

أبو همام ولد العالية
21-11-13, 02:31 PM
جزاكم الله خيرا، نعم هو مخنث ... أي له آلة رجل وهيئته، بينما في تصرفاته وأحاسيسه كأنثى تماما، وقد وُلد هكذا ولا يتعمد التشبه بالنساء -ظاهره رجل، وباطنه امرأة- ... وحتى أهله نكّلوا به وأرادوا طرده من البيت .
أخي أبو فارس مشكور على الرابط.