المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : تخقيق حديث من أحب أن يسبق الدائب المجتهد فليكف عن الذنوب


أبوسهل السهيلي
28-08-02, 10:33 PM
من أحب أن يسبق الدائب المجتهد فليكف عن الذنوب

ضعيف جدا .
رواه أبو يعلى في (مسنده) (8/361/4950)
والبيهقى في (الشعب) (5/467/7310،7311 )
وأبو نعيم في (الحلية) (10/400)
وابن أبى الدنيا في (التوبة) (4) وفي (الورع) (4) .
من طريق على بن مسهر عن يوسف الصباغ عن عطاء عن عائشة رضى الله عنها مرفوعاً .
قال البيهقي : "تفرد به يوسف بن ميمون وهو منكر الحديث".
وقال أبو نعيم : " غريب ، تفرد به يوسف عن عطاء " .
وميمون هذا ضعيف ، قال البخاري : ( منكر الحديث جدا )
وقال النسائي : ( ليس بثقة ) .

وقد ورد موقوفا بسند ضعيف .
رواه ابن المبارك في (الزهد) (67)
وهناد في (الزهد) (896 )
وابن أبى الدنيا في (الورع) (5) .
قال الهيثمي في المجمع (10/200 ) :
" وفيه يوسف بن ميمون وثقه ابن حبان وضعفه الجمهور "
قلت : فإين يذهب توثيق ابن حبان أمام تضعيف الجمهور له !!!

عبدالله الخليفي المنتفجي
08-02-06, 12:45 AM
.

وقد ورد موقوفا بسند ضعيف .رواه ابن المبارك في (الزهد) (67)
وهناد في (الزهد) (896 )
وابن أبى الدنيا في (الورع) (5) .
قال الهيثمي في المجمع (10/200 ) :
" وفيه يوسف بن ميمون وثقه ابن حبان وضعفه الجمهور "
قلت : فإين يذهب توثيق ابن حبان أمام تضعيف الجمهور له !!!
لم أرَ يوسف بن ميمون في سند ابن المبارك في الزهد
وهذا سند ابن المبارك أخبرنا سفيان عن حماد عن إبراهيم عن عائشة
ومن هذا الطريق رواه هناد في الزهد وأبو داود في الزهد (326)
ثم إن لفظ الحديث مرفوعاً وموقوفاً (( من سره أن يسبق الدائب المجتهد )) وليس (( من أحب أن يسبق الدائب المجتهد ))

أبو صاعد المصري
18-08-12, 05:15 PM
قال أبو سعيد النقاش في أماليه :
أَخْبَرَنَا أَبُو عُمَرَ عَبْدُ الرَّحْمَنِ بْنُ مُحَمَّدِ بْنِ عَمْرٍو الْبَزَّازُ الْمُؤَذِّنُ ، ثنا عَبْدُ اللَّهِ بْنُ مُحَمَّدِ بْنِ النُّعْمَانِ ، ثنا فَرْوَةُ بْنُ أَبِي الْمَغْرَاءِ الْكِنْدِيُّ ، ثنا عَلِيُّ بْنُ مُسْهِرٍ ، عَنْ يُوسُفَ بْنِ مَيْمُونٍ ، عَنْ عَطَاءٍ ، عَنْ عَائِشَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا ، قَالَتْ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : مَنْ أَحَبَّ أَنْ يَسْبِقَ الدَّائِبَ الْمُجْتَهِدَ فَلْيَكُفَّ عَنِ الذُّنُوبِ " .
لا أَعْلَمُ أَحَدًا رَوَاهُ غَيْرَ الصِّدِّيقَةِ عَائِشَةَ ، وَعَنْهَا عَطَاءٌ ، تَفَرَّدَ بِهِ يُوسُفُ .