المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : المبين لخطأ تزويج السوريات بملك اليمين


أحمد بن مسفر العتيبي
19-12-13, 08:59 PM
المبين لخطأ تزويج السوريات بملك اليمين


تجوع الحرة ولا تأكل بثدييها !
من المعيب والمؤسف أن تصبح جراحات إخواننا في الشام ملهاة للتفكُّه والتندُّر وترويج الأخبار حولهم بتصريح أو بتلميح .
وإذا كان الأصوليون يقررون أن مراعاة مقتضى الحال من أعظم أنواع الفقه في الدِّين ، فأيُّ فقه تُساق إليه الأمة اليوم بدعوى التراحم ! .


وقد ظهرت بعض الفتاوى تحث وتُرغِّب في نكاح السوريات في مخيمات اللاجئين وفي غيرها من مناطق الشتات في العالم ، ليس نكاحًا جرى عليه العُرف ، بل نكاح السبايا والجواري ! .


وهذه الفتاوى خطيرة ، لأن في ثناياها الدعوة للعبث بالأعراض والإستخفاف والاسترخاص لأولئك النسوة الضعيفات وهضم حقوقهن ، وفتح الطريق لأهل الشهوات للكيد بهن بطرق ظاهرها الرحمة وباطنها العذاب .


وقد برزت أقلام قبل مدة يسيرة ، تطالب بتقنين قانون الأحوال الشخصية والسماح بإصدار قانون بيع وشراء الجواري وملك اليمين ، للقضاء على الجرائم الخُلقية بزعمهم ، والصحيح أن غايتهم إشاعة الفاحشة وتحطيم كيان الُأسرة المسلمة وتمزيق نسيج عفاف المرأة ، والله غالب على أمره .


*وفي هذه الأسطر سوف أُبطل تلك الفتوى بعشرة أوجه حاصرة :
1- الأصل في الآدميين الحرية، لأن الله تعالى خلق آدم وذريته أحراراً، وإنما الرِّق لعارض ، فإذا لم يُعلم العارض ، فله حكم الأصل .
وبيع بعض أهالي نساء سوريا لبناتهن للضرورة لا يجوز شرعاً، سواء كان القصد سترهن أو التخلُّص منهن . وفي المرفوع : " قال الله تَعَالَى ثَلَاثَة أنا خَصْمهُم يوم القِيَامَةِ رَجُلٌ أَعْطَى بِي ثُمَّ غَدَرَ وَرَجُلٌ بَاعَ حُرًّا فَأَكَلَ ثَمَنَهُ وَرَجُلٌ اسْتَأْجَرَ أَجِيرًا فَاسْتَوْفَى منه ولم يُعْطِهِ أَجْرَهُ ". أخرجه البخاري .


2- نساء سوريا المهجَّرات غالبهن مسلمات ، والمسلمة لا يجوز استرقاقها ، لأن الرِّق سببه الكفر وهو منتفٍ هنا . فلا يجوز ابتداء استرقاق المسلم، لأن الإسلام ينافي ابتداء الاسترقاق، ولأن الاسترقاق يقع جزاءاً لاستنكاف الكافر عن عبوديته لله تعالى، فجازاه بأن يُصيَّر عبد عبيده .


3- نساء سوريا غير المسلمات إما محصنات – ذوات أزواج - لا يجوز الزواج بهن ، أو غير محصنات ولدن حرائر فلا يجوز استرقاقهن ، ومن أراد الزواج بهن فبعقد شرعيِّ بأركانه المقررة عند أهل العلم ، بشرط أن يكن عفيفات .


4- الحر المسلم لا يجوز له الزواج بجارية إلا بشروط منها : عدم وجود الحرائر ، وبيوت المسلمين اليوم مملؤة بالفتيات ممن يتمنين الزواج ، ولأن أولاده بعد وفاته في حال زواجه من جارية سيصبحون عبيداً لسيِّد الجارية إن تزوجت . وهذا يمنعه الشرع ويسدُّ طرقه ، لأن الرِّق ضعف وذلٌّ لا يرضاه المسلم لنفسه ولا لولده من بعده .


5- من يريد نكاح السوريات عن طريق ملك اليمين ، فكأنه يستدرك على شرع الله عياذاً بالله تعالى . فالإسلام شرع الرِّق لأسباب معينة وهي جهاد الكفار وما في معناه ، وفي أحكام العبادات ما يدعو إلى التخلص منه كالعتق وتحرير الرقاب والمكاتبة .



6- نساء النصيرية ممن لجأن إلى المخيمات بسبب ضيق العيش ولظى الحرب ، لا يجوز معاملتهن معاملة الإماء والجواري ، لأنهن روافض مشركات وثنيات ، ولا يجوز للسُّني نكاح هؤلاء باتفاق العلماء .


7- اللقيط إذا وجد ولم يعرف نسبه فإنه يحكم بحريته ، وهؤلاء النساء اللاجئات يُحكم بحريتهن سواء عُرف أصلهن أو لم يعرف أصلهن .
وقد قال ابن المنذر( ت: 318هـ ) رحمه الله تعالى :" أجمع أهل العلم على أن اللقيط حر".
وهؤلاء النسوة لسن لقطاء ، بل حرائر وبعضهن من بيوت عريقة ونسب عالي ، لكن الحرب وجحيمها لا تعرف نسبًا ولا حسباً .


8- لا يجوز تنزيل أحكام شراء ملك اليمين وبيعها على نساء سوريا بسبب حاجتهن وكربتهن ، ولأنه لم يكن آباؤهن عبيداً . فالشرع لا يقُرُّ ذلك لإنتفائه ، وقد تقرَّر عند الأصوليين أن الوصف الغريب للعلل ساقطٌ شرعًا، فلا يُعتدُّ به .
###


9- إن كان المقصود من زواج السوريات بملك اليمين ، هو أن يهبن أنفسهن لمن يرضين من الرِّجال ، فإن ذلك لا يجوز ، لأن استرقاق الحر لا يكون بيده بل بأسبابه الموجبة شرعًا كما تقدَّم .
ووقف الحر نفسه لغيره لا يصح كما هو مقرر عند الفقهاء . والتزويج بالهبة يكون بعقد الزوجية لا بعقد ملك اليمين ، لإنتفاء ملك اليمين في أصل المسألة .


10- زواج الهبة أن تهب المرأة نفسها للرجل كي يسترها ويُؤويها ، لا يجوز في عصرنا ، لأنه خاص بالرسول صلى الله عليه وسلم ، فلا يجوز تنزيله على النساء اللاجئات الضعيفات في سوريا . وقد قال الله تعالى : " وَامْرَأَةً مُؤْمِنَةً إِنْ وَهَبَتْ نَفْسَهَا لِلنَّبِيِّ إِنْ أَرَادَالنَّبِيُّ أَنْ يَسْتَنْكِحَهَا خَالِصَةً لَكَ مِنْ دُونِ الْمُؤْمِنِينَ" (الأحزاب: 50 ) .

وجمهور الفقهاء قيَّدوا تحريمه لعموم الناس لعدم المهر فيه ،ولعدم الإذن في مشروعيته ، ولأنه بمنزلة ملك اليمين المنتفية سببها . فكأنه بيع حر وشراؤه ، وهذا من كبائر الذنوب .


فهذه عشرة أوجه كل واحدة منها تنسف الترويج للفتاوى المضللة لتزويج السوريات بملك اليمين ، وقد تقرَّر عند الأصوليين أن الأمة أجمعت على تحريم القول على الله بدون دليل ، واستحسان فتوى بالعقل لترجيح مصلحة حرامٌ في شرع الله .
وقد قال الإمام الشافعي (ت: 204هـ)رحمه الله تعالى : " من استحسن فقد شرَّع " .
وليعلم الغافل أن نساء الشام اليوم حاجتهن إلى الكسوة والمأوى والغذاء أعظم من الحاجة إلى الزواج . والمثل الشامي يقول :" من قِلة الخيل شدّينا على الكلاب سروج " ! .


فليتق الله من يُروِّج لهذه المعضلة ، فإن الدنيا دولاب لا يُعلم أين يستقر غدا ً. نسأل الله السلامة .
والمقصود أن هذه المعاملة الجديدة التي يُروَّج الكلام حولها ليست من الحق الذي تجب نصرته ، بل من الباطل الي يجب دفعه وبيان حرمته . وقد وبَّخ الله وتوعَّد الساعين إلى تفريق الأمة في عقائدها وأحكامها بقوله : " فتقطَّعوا أمرهم بينهم زبرا كل حزب بما لديهم فرحون ، فذرهم في غمرتهم حتى حين" ( المؤمنون : 53 - 54) .
فنسأل الله الهداية ، لئلا نكون لمن بعدنا آية .
هذا ما تيسر تحريره ، والحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات .


أ/ أحمد بن مسفر بن معجب العتيبي
عضو هيئة التدريس بقوات الأمن الخاصة

أبو عبد الله الكردي
19-12-13, 10:11 PM
أعاذنا الله من الخذلان والتقول على الله بغير علم

المنصور
19-12-13, 10:17 PM
من هو الذي أفتى بما أنكرته يا أستاذ أحمد

المعلمي
23-12-13, 02:44 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

يا أخي الفاضل المفروض أن الدول العربية جميعا فقيرها وغنيها تفرض مبالغ مالية على كل موظف ، أو شركة ، أو مؤسسة في القطاع الخاص ، وتقتطع منهم أموالا ندفع بها حاجة هؤلاء الإخوة .

أما النظر إليهم يموتون من الجوع والبرد وتحرير المقالات على الكراسي الوثيرة فنحن في غنى عنه .....

اعتقد ان الحديث عن هذه الامور يجرح شعورهم ، فهم شعب عزيز ، لم يتعود على الاستجداء ولكن التغيير والخلاف سنة الله في الكون .

وليس من الإنصاف تتبع كل ناعق لا يؤبه به بتحرير الردود ، وإنشاء المقالات .

ابو عبد الرحمن المكي
23-12-13, 02:58 PM
وهل قال قائل بأن نساء سوريا لهن احكام ملك اليمين

خيرالله كتيل
23-12-13, 03:53 PM
لقد جرحت فتوى هذا الرجل المتعالم قلوب الكثير من المسلمين وليعلم أن حرائر الشام لاينجبن إلا الأحرار والمجاهدين أحفاد عمر وخالد ومعاوية وابن تيمية والذين كسروا أصنام الرافضة والنصيرية في بلاد الشام

أبو عبد الله التميمي
23-12-13, 08:06 PM
وليس من الإنصاف تتبع كل ناعق لا يؤبه به بتحرير الردود ، وإنشاء المقالات .

أحسنت أحسنت


ما هو رأي مشايخنا في هذا المنتدى، بذلك الشيخ الضِّلّيل، الذي أصدر تلك الفتوى الآثمة، هل يفتون بوجوب الحجر عليه..


قد سمعتُ فتوى هذا المتعالم
فما أظن أحدا من أهل العلم يختلف في وجوب الحجر على أمثاله
قال أبو العباس ابن تيمية رحمه الله: يكون على الخبازين والطباخين محتسب ولا يكون على الفتوى محتسب؟!


وقد قال هذا المتعالم أولَ كلامه إنه أصدر هذه الفتوى -الظالمة- نيابة عن علماء الشام! فالله المستعان!!
ثم ذكر آخر المقطع: أنه سيدعو علماء الشام إلى الأخذ بفتواه! فالله المستعان


وقد رأيت له غير هذه
منها أنه قال في مقطع: إنّ المهدي هو ابن حاكم الأردن الحالي


أسأل الله أن يعافينا وأن يسلمنا
وأن يصلح حال الأمة