المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : (جمعيّة واعٍ...الى الجنّة داعٍ)


علي سَليم
16-02-14, 05:03 PM
(جمعيّة واعٍ...الى الجنّة داعٍ)


الحمد الله الذي علّم الإنسان و أنطق لسانه و خطّ بنانه و الصّلاة و السّلام على القائل بلّغوا عنّي و لو بآية و على آله و صحبه الى يوم الدّين:
أمّا بعد:

فهذه كلمات قلائل أتوّجه بها الى شقائق الرّجال ممّن نذرن أنفسهنّ لخدمة دينّ ربّ السماء والأرض و ما بينهما , فلن يدعن باباً لنشر الخير إلاّ و قرعنه بأظافرهنّ ...حتى بوّابة الواتساب دخلنه من بابه تحتى مسمّى (حملة معاً لمجتمع واعٍ فطن)

فترى منهنّ صولة المجاهد و جولته, و سيف المقاتل و غمده, و رمح الفارس و خيله,فلنْ يدعنك تفرّ إلاّ و بين جنبيك جلب منفعة أو دفع مفسدة...

فكنّ بحقٍّ مرابطات على ثغرٍ عظيمٍ,فتمّت بيعتهنّ تحت شجرة العقبة التي أظلّت الأرض على حجم سعتها, فلم يجمعهنّ عرق و لا نسب بيد الإسلام لهنّ جامع و الإيمان لهنّ حاضنٌ...

أدركن مقولة يا مريم اقتني لربّك و اسجدي...و عقلن دعاء آسية رب ابني لي عندك بيتاً في الجنّة...و فقهن حديث خديجة و الله لن يخزيك الله أبداً...فكنّ مريم المسيح و أسية بني اسرائيل و خديجة الإسلام.

فالى (حملة معاً لمجتمع واعٍ فطن)و منْ حذا حذوها و اقتفى أثرها أقول:
هنيئاً لكنّ خدمة دين الله,بيّض الله وجوهكنّ, و ملأ صحائفكنّ حسنات,و طمس منها السيئات, و حشركنّ مع عائشة الصديقة و خديجة الحبيبة...و بقيةّ الصحابة و الصحابيات...

و أعلم أنّ هذا الحروف لنْ تفي بجمعية قامتْ لله تعالى لكنْ عزائي و سلوتي أنّ ما لا يدرك كلّه لا يترك بعضه..هذا و أسأل الله أن يغفر تقصيري إنّه الجواد الكريم.

كتبه: علي سعد سليم

مهاجرة الى ربى
16-02-14, 10:02 PM
(جمعيّة واعٍ...الى الجنّة داعٍ).. بارك الله جهودكن

و أعلم أنّ هذا الحروف لنْ تفي بجمعية قامتْ لله تعالى لكنْ عزائي و سلوتي أنّ ما لا يدرك كلّه لا يترك بعض