المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : سلسلة شرح العقيدة الطحاوية للشيخ الفوزان (9)


عمر الحويطي
15-11-14, 08:02 AM
ولا يشبه الأنام:
____________________________________
هذه مثل العبارة التي مضت، ولا شيء مثله، والأنام معناه: الخلق، فالله سبحانه وتعالى منزه عن مشابهة الخلق: (ليس كمثله شيءٌ وهو السميع البصير) [الشورى:11]، (ولم يكن له كفواً أحداً) [الإخلاص:4] فهو سبحانه منزه عن مشابهة خلقه، وإن كان له أسماء وصفات تشترك مع أسماء وصفات الخلق في اللفظ والمعنى، لكن في الحقيقة والكيفية لا تشابه بينهما.