المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : اسمحوا لي أن أبوح ببعض ما نفسي نحوكم


الجعفري
20-07-05, 08:32 AM
الأخوة في منتدى أهل الحديث هذا المنتدى العلمي الرصين اسمحوا لي أن أبوح ببعض ما نفسي نحوكم
إنني حينما سمعت بمنتداكم أول مرة من بعض طلبة العلم وكان اسمه "منتدى بلجرشي" وكنت أرتاده بين الفينة والأخرى مستفيداً مما فيه ثم وضعته في مفضلتي لأطلع على ما فيه من الفوائد الجمة , والله إني لأحتقر نفسي عندما أقرأ مشاركات طلبة العلم فيه بل إن بعضهم من العلماء والمتخصصين في الحديث كما يظهر من بحوثهم وكتاباتهم .
إخوتي أني أتشرف أن قبلت عضوا في هذا المنتدى المبارك ولست والله من أهل الحديث لألتقي معهم في تحقيقهم وتدقيقهم .
ولا من أهل الفقه حتى أغوص في مسائل الفقهاء.
ولا من أهل اللغة حتى أطارح أهلها في هذا المنتدى .
وإنني أحمد الله أن جعلني من أهل التوحيد .
سائلاً الله سبحانه أن يحشرني وإياكم في زمرة الذين حققوا التوحيد يوم القيامة. آمين.
إخوتي : إن ما قد أعلقه على بعض سؤالات الأخوة ما هو إلا تطفل مني , ومن باب المشاركة في الموضوع فقط ولعل ذلك يكون حافزاً في مشاركة طلبة العلم لإثراء الموضوع .
هذا ما أردت البوح به من مشاعري نحوكم وتقبلوا مني فائق الشكر والامتنان....
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

ضياء الشميري
20-07-05, 09:08 AM
بارك الله فيك أخان الجعفري والحمدلله نحن هنا كلنا طلبة علم لااقل اجحافا ولااكثر غلوا .....
والمسألة طلب علم من العبد وتوفيق من المعبود .
والله المستعان
.....وجزاك الله خير.......

أبو عباد
20-07-05, 08:40 PM
أسأل الله تعالى أن ينفع الجميع
وأن يبارك فيهم

هيثم حمدان
20-07-05, 10:34 PM
حياك الله أخي الجعفري، وبارك الله فيك على تواضعك.
قولك أخي الكريم: "والله إني لأحتقر نفسي ..." ليس له مكان في ملتقى أهل الحديث.
لأن الملتقى ليس حكراً على طبقة من طلاب العلم دون أخرى، بل إن من طلاب العلم "الصغار" من أفاد الملتقى بفوائد لم يفدها طالب علم "كبير". ورب فائدة في مسألة يرى الكثيرون أنها سهلة في باب الطهارة أو الصلاة يكتب الله لك بها الأجر والبركة.
فأهلاً بك مفيداً ومستفيداً.

أبوعبدالرحمن الدرعمي
20-07-05, 10:53 PM
أهلا بك مفيداً ومستفيداً.

والأمر كما قال شيخنا هيثم ...

العوضي
22-07-05, 12:55 AM
حياك الله أخي الكريم في هذا الصرح العلمي .

ولا تخشى فالكثير منا في مثل حالتك - وأولهم كاتب هذا الرد -

ولكن هذا الأمر لا يمنع أن نفيد ونستفيد

وفقك الله لما يحبه ويرضاه