المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : بلايا بوذا ..... نظرات


محمد محمود الملوانى
09-01-17, 09:15 PM
بلايا بوذا ..... نظرات
الحمد لله رب العالمين و به نستعين أما بعد...
هذا كلام كالفهرس و من يرد فليقرأ الكتاب
بمناسبة الحديث عن بوذا فقد قرأت آخر ما قرأت كتاب بلايا بوذا "كتبوها بالزاى" للشيخ الصوفي الشاعر محمد الجنبيهي "و للشيخ انحرافات صوفية فى كتابه لا تُقبل" و كتابه يرد على ثلاثة..أكثر الكلام عن طه حسين و كما يقول هو تاه حسين و على جمال الأفغاني و على محمد عبده
الرجل مات فى 1346 هجرية "1927" و الكتاب كان فى 1345 هجرية "1926" فالكتاب متقدم جدا فى أمور...
متقدم فى التاريخ و الرد على هؤلاء
و الأهم ... متقدم فى ربط فكر الثلاثة ببعضهم و أولهم الأفغاني "الإيرانى كما قال البعض"..و كما تعلمون أن الشيخ محمود شاكر رحمه الله قد قال بعض هذا لكن بعد سنين طوال من هذا التاريخ ..قال بأن صلب الطعن فى الأزهر و ما يدرس فيه قبل طه حسين و غيره هو محمد عبده "انظر مقدمة محمود شاكر لأسرار البلاغة لعبد القاهر الجرجاني"
لكن الشيخ الجنبيهي قدم قبله عبده و قبله الأفغاني و صرح بتكفير طه و جمال و علاقة عبده بالاحتلال
و أكرر..بالكتاب مخالفات شرعية
و قد وصف الشيخ الجنبيهي طه حسين بكلمة تستقبح...يجدها من يقرأ الكتاب
و ذم فى الكتاب ترك دار العلوم اللباس العربي و لبسهم اللباس الإفرنجي
و يدافع و يتحسر فى الكتاب على سقوط الخلافة
و له نظرة فى جعل التعليم إجباريا و يرى الجامعة المصرية التى أنشئت فى عهد الاحتلال تبشيرية
و نظرته سيئة فى مقاومة الاحتلال و الولاة الساكتين عن الطعن فى الدين فيرى ألا يعارض الضعيف القوى "و الرد على هذا يحتاج مقالا وحده..لكن لولا التنكيل لما تركوا بلاد المسلمين و لو علموا استكانة من المسلمين لفعلوا و فعلوا"
و عرج سريعا على صاحب تحرير المرأة و صاحب المنار
و تكلم أن الأطباء "بعضهم" أيدوا الباطل بقولهم إن لبس البرنيطة صحي و يقى القفا من حراراة الشمس و كيف يقولون هذا ثم النساء عاريات فى الحر و البرد
و يتكلم عمن يذهبون لأوروبا فيكفرون و يرجعون ليتولوا المناصب و ينشروا مذاهبهم الكفرية..قال و قد أقرتهم الحكومة على كفرهم
و أخذ على عبد الرازق فى طريقه أيضا
و يحذر من خطر أن نصير كالأندلس
و من المخالفات ذكره على سبيل الاستشهاد و المدح الكافرين ابن عربي الحاتمي و ابن الفارض
و من آخر كلماته فى الكتاب ما نقله عن كرومر أنه قال لا يجوز لمتمسك بدينه أن يرقى المناصب العالية.
و أضع هنا صورا من الكتاب لمقال نشر فى الأهرام 1345 هجرية "1926" نقلوا فيه مقال كاتب إنجليزى و المقال أبكانى
تجدون فيه بلايا قديمة و تقليد أعمى و تعجب الكافر من تفسخ كثير من المسلمات ..و الحمد لله رب العالمين
"الكتاب موجود بى دى اف"
الصور فى الرابط
http://ibn-mahmoud.blogspot.com.eg/2017/01/blog-post.html