المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : مناقشة مَن جعل صحيح مسلم تبعا لصحيح البخاري


أبو العباس الدمشقي
11-05-19, 12:48 AM
بسم الله الرحمن الرحيم، توكل تكف.

وقفت على نص للحافظ أبي أحمد الحاكم فيما يتعلق بصحيح مسلم بالنسبة إلى صحيح البخاري، فأحببت أن أناقش الإخوة بمضمونه عسى أن نخرج بثمرة إن شاء الله.

قال الخليلي في الإرشاد: سمعت عبد الرحمن بن مُحَمَّد بن فضالة الحافظ، يَقُولُ: سمعت أَبَا أَحْمَد مُحَمَّد بن مُحَمَّد بن إسحاق الكرابيسي الحافظ، يَقُولُ: "رحم الله الإمام مُحَمَّد بن إسماعيل، فإنه الَّذِي ألف الأصول، وبين للناس. وكل من عمل بعده، فإنما أخذ من كتابه كمسلم بن الحجاج فرق كتابه في كتبه، وتجلد فِيهِ حق الجلادة حيث لم ينسبه إلى قائله، ولعل من ينظر في تصانيفه لا يقع فيها ما يزيد إلا ما يسهل علي من يعده عدا. ومنهم من أخذ كتابه، فنقله بعينه إلى نفسه، كأبي زرعة، وأبي حاتم. فإن عاند الحق معاند، فيما ذكرت فليس يخفي صورة ذَلِكَ على ذوي الألباب." انتهى

وربما يصلح في هذا السياق ذكرُ ما أخرجه الخطيب في تاريخ بغداد، قال: وقد حَدَّثَنِي عبيد الله بن أحمد بن عثمان الصيرفي، قَالَ: سمعت أبا الحسن الدارقطني، يقول: "لولا البخاري لما ذهب مسلم ولا جاء" انتهى

وقد أورد الحافظ في النكت ما نُسب إلى الدارقطني من قوله: "وأي شيء صنع مسلم؟! إنما أخذ كتاب البخاري وعمل عليه مستخرجا وزاد فيه زيادات"
ثم أعقبه الحافظ قائلا: وهذا المحكي عن الدارقطني جزم به أبو العباس القرطبي في أول كتابه المفهم في شرح صحيح مسلم." انتهى

قلت: وفي ثبوت عبارة الدارقطني هذه نظر، كما لا يخفى.

وقد بدا لي أن قول الكرابيسي فيه نوع مبالغة، وذلك لأن مسلما قد باين البخاري في صحيحه من عدة أوجه مباينةً لا بأس بها، منها:

1. إعراضه عن جماعة أخرج لهم البخاري في صحيحه.
2. إخراجه لحديث جماعة أعرض عنهم البخاري في صحيحه.
3. مباينته للبخاري في طريقة عرضه للأحاديث وسردها، بل إن بعضهم فضل صحيح مسلم على صحيح البخاري من هذه الجهة.

فموضوع النقاش هو:

1.هل استفاد مسلم من صحيح البخاري أثناء جمعه للصحيح؟
2. إن كان قد استفاد منه، فما مقدار هذه الاستفادة؟

توضيح: ليس موضوع النقاش تفضيل صحيح البخاري على صحيح مسلم أو عكس ذلك، فذاك أمر قد أكل عليه الدهر وشرب.

الذهبي
14-05-19, 04:46 AM
مقصد أبي أحمد الحاكم كتاب التاريخ الكبير وليس الصحيح.
ومقصده بالنسبة لمسلم كتابه الكنى وليس الصحيح كذلك.