المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : عاجل رجاء: الرواة وشيوخ الإمام أحمد بن عبد الحي الحلبي


حمزة الكتاني
26-11-05, 07:37 PM
أرجو من الأخوة المسندين، والمؤرخين بهذا الملتقى، أن ينفيدوني بما لديهم من أسماء الرواة الذين يروون عن الإمام أحمد بن عبد الحي الحلبي ثم الفاسي، الشافعي مذهبا، المتوفى عام 1120 بفاس، وكذلك شيوخه.

مع ذكر المصدر ولا بد، ولن أنسى ذكرهم في البحث الذي أقوم به حول الإمام المذكور..

حمزة الكتاني
27-11-05, 06:51 PM
للرفع...

حمزة الكتاني
27-11-05, 07:16 PM
مما يضاف في ترجمته: أنه ولد في حدود عام 1050 بحلب، ثم انتقل إلى البصرة وأخذ عن عالمها محمد الرفاعي الحسيني (لم أعرفه من هو؟)، وأخذ ببلاد برنو بالسودان على الشيخ عبد الله البرناوي، ودخل المغرب عام 1078، وأخذ به عن عبد القادر الفاسي وأجازه، ومحمد بن سعيد المرغيتي وأجازه، وعلى الشيخ حمدون المزوار الفاسي.

وأخذ عنه محمد الصغير الإفراني واعتبره عمدته (ولم نقف هل استجازه أم لا)، وأحمد بن عاشر الحافي السلوي، تبرك به، ولا ندري هل استجازه أم لا؟..

وكانت له علاقات قوية بجل علماء فاس، والدلائيين، ومحمد بن ناصر الدرعي وزاويته، وعلي بن عبد الرحمن التادلي، وأبي علي اليوسي، وهذه الطبقة، وكلهم وصفوه بالإمامة والتبحر في العلم والأدب..

الإشكال: لم نقف على معلومات ضافية في ترجمته، خاصة حياته في المشرق.

ولم نقف على تعداد شيوخه بالتفصيل، خاصة بالمشرق.

ولم نقف على أسماء تلامذته بالتفصيل، ولا من أجازهم من أهل العلم..

أفيدونا جزاكم الله خيرا...

الفهمَ الصحيحَ
29-11-05, 05:39 PM
وفقك الله ... وأعانك على ذكر مآثر الجد من جهة الأم ... - رحمه الله -.

ولكن يبدو أنه لم يكن له اعتناء بهذا الشأن ... فقد غلب عليه التأليف في المدائح النبوية ... ولو كان له شئ من ذلك ما فات سبطه الشيخ عبد الحي - رحمه الله - ولأخرج له فهرسا كما صنع مع غيره من آبائه وأجداده ... وما وجدتُ له ذكرا في فهرس الفهارس إلا لماما ...

وكذلك يبدو أنه لم يكن له ذكر بمرتع شبابه ونشأته حلب الشهباء ... حتى إن الشيخ راغب الطباخ عندما ذكره في < إعلام النبلاء ...> 6/402 - 405 لم يزد على ما أورده صاحب نشر المثاني. وهذه أيضا نقلها من جدك الشيخ محمد الكتاني عند التقاءهما بدمشق سنة 1340هـ.

حمزة الكتاني
30-11-05, 02:48 AM
أخي الفاضل، رحل إلى العراق سنة 1070، وزار بغداد والبصرة، وأخذ عن أعلامها، ثم المدينة المنورة، ثم وصل المغرب عام 1080، ولازم إمام الجنوب المغربي المرغثي، وإمام المغرب على الإطلاق عبد القادر الفاسي، وأجازاه، ولازمه وتخرج به حافظ مراكش ومحدثها محمد الصغير الإفراني، وتبرك به حافظ سلا أحمد الحافي..

وقد وقفت على كتبه وإذا هي في مواضيع كثيرة، تدل على تبحر كبير في العلم، بعلومه الاثني عشر، علاوة على المشاركة التامة في علوم أخرى، كعلم العملات، والفراسة، والفلسفة...إلخ، وقد وصفه معاصروه بالإمامة في العلم..وكتبه تدل على يد بيضاء في الحديث وعلمه، وكثيرا ما يعتني بمراتب الحديث، ويقف على كتب نادرة.

والشيخ عبد الحي الكتاني يلام على عدم اعتنائه به في "فهرس الفهارس" فهو أولى من كثير ممن أوردهم، لا علما ولا خدمة، كما يلام على إغفاله لأعلام كبار عاصرهم من أهل بيته، مضوا أو بقوا؛ كشقيقه أبي الفيض، وابني عمه عبد الرحمن وأحمد ابني جعفر الكتانيين، أو من أهل بلده، كانوا أئمة حفاظا؛ كابن إدريس القادري، وأبي شعيب الدكالي...إلخ، فهم أولى من كثير ممن أوردهم..والله أعلم.

ولكن طلب الكمال في عمل عظيم كفهرس الفهارس مستحيل، فرحم الله مؤلفه ورضي عنه..وقد جمعت بحمد الله ترجمة للإمام الحلبي، تحريت فيها عدم الحشو، فاقت سبعين صفحة إلى الآن..

الفهمَ الصحيحَ
30-11-05, 03:05 AM
أعانك الله على كل خير.

هل لك أن تذكر لنا عناوين بعض كتبه العلمية فقط - مشكورا -.

و قد رأيت في بعض المصادر أن العباس بن إبراهيم صاحب الإعلام بمن حل بمراكش من الأعلام ذكر جميعها ... ولكن يدي لا تطاله الآن.

حمزة الكتاني
30-11-05, 03:26 AM
- الحلل السندسية في المقامات الأحمدية القدسية. عارض به مقامات الحريري، وهو كله في الشمائل النبوية، قرظه علماء المشرق والمغرب، ويدل على علم واطلاع وإبداع.

- الدر النفيس، والنور الأنيس، في مناقب الإمام إدريس بن إدريس. يعني باني فاس. يدل على اطلاع عظيم، في التاريخ وغيره، ويدل على مشاركة في العلوم الاثني عشر، وقوة عارضة، وإحاطة بعلوم كثيرة كالأدب والفلسفة والعرفان، والفراسة، والعملات، والحفريات، لا أقول اطلاع، بل تلك الفنون كعلوم، وبمطالعته يعرف مقداره.

- السيف الثقيل في الانتصار لمدح الرب الجليل.

- الكنوز المختومة، في الشفاعة المقسومة، لهذه الأمة المرحومة. في أربعة أجزاء. وهو بحث في فضائل أركان الإسلام، ومزايا الإيمان والطاعة، وامتثال أوامر الله واجتناب نواهيه.

- فتح الفتاح على مراتع الأرواح. في العقيدة والكمالات الإلهية.

- المناهل العاطرة، في مظاهر جمال سيد أهل الدنيا والآخرة. تطرق فيه إلى علوم الفراسة، والتاريخ وغير ذلك.

- كشف اللثام عن عرائس نعم الله ونعم رسوله عليه السلام. طالعته فوجدته بحرا لا ساحل له، اطلاعا، وعلما، وإتقانا.

ومؤلفاته في العموم مليئة بالنقل، والنقد، والاستدراك، والفوائد العلمية الكثيرة، والدقائق النظرية الباهرة، وقد أعجبت بها كثيرا...

حمزة الكتاني
30-11-05, 03:50 AM
- الحلل السندسية في المقامات الأحمدية القدسية. عارض به مقامات الحريري، وهو كله في الشمائل النبوية، قرظه علماء المشرق والمغرب، ويدل على علم واطلاع وإبداع.

- الدر النفيس، والنور الأنيس، في مناقب الإمام إدريس بن إدريس. يعني باني فاس. يدل على اطلاع عظيم، في التاريخ وغيره، ويدل على مشاركة في العلوم الاثني عشر، وقوة عارضة، وإحاطة بعلوم كثيرة كالأدب والفلسفة والعرفان، والفراسة، والعملات، والحفريات، لا أقول اطلاع، بل تلك الفنون كعلوم، وبمطالعته يعرف مقداره.

- السيف الثقيل في الانتصار لمدح الرب الجليل.

- الكنوز المختومة، في الشفاعة المقسومة، لهذه الأمة المرحومة. في أربعة أجزاء. وهو بحث في فضائل أركان الإسلام، ومزايا الإيمان والطاعة، وامتثال أوامر الله واجتناب نواهيه.

- فتح الفتاح على مراتع الأرواح. في العقيدة والكمالات الإلهية.

- المناهل العاطرة، في مظاهر جمال سيد أهل الدنيا والآخرة. تطرق فيه إلى علوم الفراسة، والتاريخ وغير ذلك.

- كشف اللثام عن عرائس نعم الله ونعم رسوله عليه السلام. طالعته فوجدته بحرا لا ساحل له، اطلاعا، وعلما، وإتقانا.

ومؤلفاته في العموم مليئة بالنقل، والنقد، والاستدراك، والفوائد العلمية الكثيرة، والدقائق النظرية الباهرة، وقد أعجبت بها كثيرا...

أبو هاشم الحسني
01-12-05, 12:59 PM
شيخي الشيخ حمزة أرجو منك أن تراجع الآتي فلعل فيه إفادة:

http://www.habous.gov.ma/ar/detail.aspx?id=625&z=6&s=6 راجع آخر البحث ففيه ذكر للامام الحلبي وذكر لمؤلف لم تذكره هنا (التعليقة 17)

ولا تنسني من دعواتك

حمزة الكتاني
01-12-05, 05:55 PM
أشكركم أخي على الفائدة، ولكن أنا لم أستقص هنا جميع مؤلفاته، فقد بلغت في بحثي أكثر من الثلاثين، إنما قصدت ما هو بشرط الأستاذ الفهم الصحيح، مما كتب في محاسن الشريعة وفلسفتها، أو في العلوم الأخرى من غير السيرة..

ولكن إذا كانت لديكم معلومات أخرى فلا تبخلوا علينا بها مشكورين..

أبو هاشم الحسني
01-12-05, 06:55 PM
في الأعلام وجدت هذه الترجمة:

الحلبي ( 000 - 1120 ه‍ = 000 - 1708 م ) أحمد بن عبد الحي الحلبي ثم الفاسي الشافعي. أبو العباس: متصوف كثير النظم والتصانيف. مولده ومنشأه في حلب. زار مصر وتونس. واستقر وتوفي بفاس.
من كتبه:
- ( الدر النفيس والنور الانيس في مناقب الامام إدريس - ط ) في سيرة إدريس الاكبر دفين مدينة زرهون
- و (الحلل السندسية في المقامات الاحمدية القدسية - ط ) جعلها على لسان مدرك الغواص
- و ( معارج الوصول بالصلاة على أكرم نبي ورسول - خ ) في خزانة الرباط - 1332 ك
- و ( فتح الفتاح في مراتع الارواح - خ ) شرح قصيدة له ، في الرباط ، 425 ك
- و ( الكنوز المختومة في فضائل هذه الامة المرحومة - خ ) اربعة مجلدات ، أحدها في الرباط ( 2724 ك ) كتب عليه بخط عبد الحي الكتاني :( وهو جزء من أربع مجلدات بعضها في خزانة القرويين ، وبعضها في خزانة مكناسة الزيتون وبعضها في خزانة المخزن بفاس ) قلت : والسفر الثالث منها في خزانة الرباط ( 15 أوقاف )
- و ( عرائس الافكار في مدائح المختار - خ ) من نظمه ، سماه أيضا ( رياض الازهار في مدائح الفضلاء والاخيار ) في الرباط ( 161 ك )
- و ( ديوان شعره - خ ) مجلدان في الرباط ( 104 أوقاف ) قلت : وفي الاسرة ( الكتانية ) بالمغرب ، فرع يعرف بفرع ( الحلبية ) نسبة إلى ابنة لصاحب الترجمة ، اسمها فاطمة ، تزوجها أحد الكتانيين فنسبوا إليها

وقد رمز الزركلي رحمه الله تعالى لمصادر الترجمة فكانت كالآتي:
- سلوة الانفاس 2 : 164
- ومعجم المطبوعات 373 ، 1428
- والانيس المطرب ، للعلمي 6 - 19
- والاعلام بمن حل مراكش 2 : 130 - 153
- وطلعة المشتري 1 : 265
- ودليل مؤرخ المغرب 1 : 149
- والانس والاستئناس 166 - 178.

ووجدت ترجمة له في هدية العارفين للباباني:
الحلبي: أحمد بن عبد الحي الحلبي الأصل الفاسي الدار والوفاة سراج الدين الشافعي الفقيه الزاهد المتوفى سنة 1120 ومائة وألف له من التصانيف الحلل السندسية في مقامات الأحمدية القدسية. الدر النفيس في مناقب مولانا إدريس. ديوان شعره كبير في المدائح النبوية. ريحان القلوب فيما للشيخ عبد الله الرندي من أسرار الغيوب. سراج الوصول في الصلاة على أكرم بني ورسول. السيف الصقيل في الانتصار لمدح الرب الجليل. السيف المسلول في قطع أوداج انفلوس المخذول. فتح الفتاح على مراتب الأرواح. كشف اللثام على نعم الله تعالى ونعم رسوله عليه السلام. الكنوز المختومة في الشفاعة المقسومة لهذه الأمة المرحومة في ثلاثة أسفار. مراتع الأرواح في كمالات الفتاح وهو في شرح القصيدة العينية لابن سينا مقامات عارض بها لمقامات الحريري. مناهل الشفا في رؤيا المصطفى صلى الله عليه وسلم. مناهل الصفا في ذات جمال المصطفى صلى الله عليه وسلم.

وإذا وجدت شيئاً آخر فسأضعه هنا إن شاء الله تعالى
لا تنسونا من الدعاء

حمزة الكتاني
01-12-05, 07:04 PM
سيدي جزاكم الله ألف ألف خير، غير أن الباباني من هو؟، وما هو كتابه؟.

وفي الترجمة تصحيفات يتوقف عندها؛ منها قوله: عبد الله الرندي، وهو عندنا البرناوي؟، فهل ذلك تصحيف، أم له علاقة بمدينة رندة بالأندلس؟.

وما ذكره من شرحه لعينية ابن سينا غير صحيح، فهو شرح لعينيته نفسه في الكمالات الإلهية، والعقيدة..

وقد وقفت في شيوخه على محمد بن عبد الخضر الرفاعي البصري، من علماء البصرة وشيوخها، كان يحضر مجلسه أكثر من ثلاثمائة، فمن هو هذا الرجل؟.

أبو هاشم الحسني
01-12-05, 07:55 PM
شيخي وسيدي الحبيب،

الباباني هو إسماعيل باشا بن محمد أمين بن مير سليم الباباني البغدادي المتوفى سنة 1339هـ وكتابه اسمه "هدية العارفين لأسماء المؤلفين وآثار المصنفين".

أما ذكر الشيخ عبد الله الرندي، فلعله تصحيف عن البرنوي أو البرناوي.

وأما كتاب مراتع الأرواح، فقد وهم فيه الباباني والله تعالى أعلم.

أما عن الشيخ محمد بن عبد الخضر (أصحيح هكذا) الرفاعي البصري فلم أجد شيئاً من بحثي الأولي وسأوافيكم بكل جديد.

وجزاكم الله خيراً

حمزة الكتاني
01-12-05, 08:19 PM
أما عن الشيخ محمد بن عبد الخضر (أصحيح هكذا) الرفاعي البصري فلم أجد شيئاً من بحثي الأولي وسأوافيكم بكل جديد.وجزاكم الله خيراً
كذا وجدته في مصادري، واستغربت أن كذلك، غير أن المتأخرين كثرت عندهم الأسما العبدية؛ كعبد الرسول، وعبد النبي، وغيرها، مما يقصد به العبد بمعنى الخادم والرق، لا بمعنى العبودية الاصطلاحية...والله أعلم...وجزاكم ألف خير..

ابو محمد الادريسي
14-12-05, 02:27 AM
هذه فائدة وجدتها في الافادات والانشادات للافراني
انشادة انشدني صاحبنا الاديب ابو عبد الله المكناسي رحمه الله قال انشدني بحر الادب ابو العباس احمد بن عبد الخالق الحي الحلبي الشافعي رحمه الله يهجوا ابا زيد ويمدح ابا عبد الله ابني شيخ الجماعة ابي محمد عبد القادر الفاسي جوهرة ( غير واضح ) محمد مسك ذكي وءاخر ريح الفسا
وعارضه ابوزيد المذكور بابيات اولها . كلب اتانا من حلب ياليته لما انقلب اه من اللوحة رقم اربعة من المخطوط

حمزة الكتاني
15-12-05, 02:30 AM
وللفائدة، فقد كانت بين الشيخ الحلبي والشيخين مَحمد (شيخ الجماعة فيما بعد)، وأبي زيد عبد الرحمن (صاحب الأقنوم، الملقب بسيوطي عصره) ابني شيخ الإسلام عبد القادر بن علي الفاسي الفهري، محبة كبيرة ومباسطة، قاربت الأخوة، وقد عقدت فصلا في العلاقة بين الإمام الحلبي وبيت الفاسي الفهريين في مقدمتي الطويلة لديوانه المسمى "عرائس الأفكار في مدائح المختار"، والتي نسأل الله تعالى أن تصدر من المطبعة قريبا..فالأبيات المذكورة أعلاه إنما كانت من قبيل المباسطة، لا المنافسة والمصارعة. والله ولي التوفيق. ويوضح ذلك أن الإنشادة إنما أنشدها الإمام الحلبي نفسه.

الأخ أبا محمد؛ هل قولكم: أحمد بن عبد الخالق الحي الحلبي، تصحيف أم هكذا في المخطوطة؟، وبخط من هي، وكيف ضبطها؟..أفيدونا جزاكم الله خيرا...

ضعيف
17-12-05, 09:07 AM
شافعي في فاس انه بحث طريف يفتح الباب لابحاث

حمزة الكتاني
22-01-06, 07:41 PM
للرفع...