المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : النهي عن النظر الى الشهب في السماء .


عبدالله العتيبي
10-04-02, 02:11 AM
جاء في ذلك حديث صريح صحيح عن النبي علية الصلاة والسلام، اخرجه الامام احمد قال:

ثنا يزيد بن هارون ثنا هشام عن محمد قال: كنا مع أبي قتادة على ظهر بيتنا فرأى كوكبا انقض فنظروا إليه فقال أبو قتادة : إنا قد نهينا أن نتبعه أبصارنا.



نهي صريح له حكم الرفع.


لكن هل هو للتحريم؟ وهل قال به احد من السلف؟.









أخوكم ابو فهد عبد الله بن فهد بن عياد العتيبي نسبا القصيمي منشأ الرياضي منزلا.

عبدالله العتيبي
14-04-02, 10:41 AM
يرفع

14-04-02, 06:20 PM
أخي العتيبي وفقه الله
نعم
وهو مذهب الحنابلة
انظر شرح ابن النجار (شرح منتهى الارادات)
والله أعلم

عبدالله العتيبي
14-04-02, 08:28 PM
شكرا اخي الموفق ابن وهب في اي موضع منه؟

15-04-02, 12:29 AM
اخي الفاضل العتيبي
اعتمدت على ذاكرتي
ولكن الامر الذي انا متيقن منه انه في احد كتب الحنابلة واظنه
في ابواب اداب الاستنجاء (ولايرفع بصره الى السماء)
اظنه في هذا الموضع والله اعلم
فلو تتبعت هذا الموضع في كتب الحنابلة لربما وقفت على ما نقلته لك
والله اعلم
ولكني وقفت على اثار في الباب عند ابن ابي شيبة في المصنف
(5/334) طبعة دار التاج
في الكوكب يتبعه الرجل بصره 26631 حدثنا أبو بكر قال حدثنا عبد الرحيم بن سليمان عن عاصم عن ابن سيرين قال نزل علينا أبو قتادة الأنصاري فانقض كوكب فأتبعناه ابصارنا فنهانا عن ذلك 26632 حدثنا معاذ بن معاذ عن أشعث عن الحسن أنه كان لا يرى بأسا ان يبتع الرجل بصره الكوكب إذا رأى به 26633 حدثنا قبيصة عن سفيان عن هشام عن ابن سيرين عن عبد الله بن الحارث عن أبي قتادة مثل حديث عبد الرحيم عن عاصم 26634 حدثنا هاشم بن القاسم قال حدثنا أبو عقيل قال حدثنا عمرو بن خالد القرشي قال سمعت زيد بن علي يحدث عن ابيه عن جده عن علي أنه كان إذا رأى الكوكب منقضا قال اللهم صوبه وأصب به وقنا شر ما يتبع
انتهى
وفي الباب اثار عن ابن عمر وابن عباس وسعيد بن جبير
(اقصد باب النظر الى الكواكب ما بين اثار تبيح ذلك واثار تنهى عن ذلك)
وفي الباب حديث مرفوع رواه الطبراني في الاوسط وانظر مجمع الزوائد

هيثم حمدان.
15-04-02, 06:13 AM
كلّ يوم نتعلّم منك شيئاً جديداً أخي أبا فهد.

جزاك الله خيراً.

وبارك الله في الأخ ابن وهب على مداخلاته.

أسامة الحموي
15-04-02, 07:30 AM
ما الحكمة من هذا النهي؟؟

الصراحة، حدث معي مرة أن كنت أحدق بالسماء فصادف نظري مرور شهاب، أو ما يسمونه بالانجليزي shooting star إن لم أخطيء..وكان منظره جميـــــــــلاً جداً!

عبدالله العتيبي
15-04-02, 09:32 AM
يظهر لي والله اعلم - ان النهي هنا ليس للتحريم لأسباب:
1- ان هذا تعم به البلوى خاصة في عصور سابقة لعدم وجود كهرباء ليلا يمنع الرؤية، ولم يشتهر بل لم اره صحيحا مرفوعا الا من حديث ابي قتادة. ومثل هذا النهي يشتهر ان كان للتحريم، فكل يطلع للسماء والشهب في كل الدنيا.


2-انه جاء عن بعض السلف جوازه كما في مسلم (ايكم راي الكوكب الذي انقض الباحة؟؟). وكما في تعقيب اخي ابن وهب.


3-ان حديث ابي قتادة جاء مرفوعا عند احمد وجاء موقوفا عند ابن ابي شيبة.



اما الحكمة فيظهر وهذا فهم خاص لي ان الحكمة هي:


النهي اولا للكراهة، وحكمته انه لما كانت الشهب لمن يسترق السمع من الجن ومردة الشياطين كان هذا من باب العقاب والعذاب لهذه الامة، فلا يسوغ النظر لها تعجبا وتمتعا.


والله اعلم

عبدالله بن عبدالرحمن
12-02-03, 08:43 AM
للفائدة والمشاركة

ابو علي التميمي
10-03-05, 06:13 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
هل تكلم أحد من العلماء المتأخرين عن حكم متابعة الشهب والنظر إليها ؟
أريد الإجابه عن ذلك مفصلا وجزاكم الله خيرا.

أبو أسامة الحنبلي
10-03-05, 09:08 PM
هل الحديث صحيح موقوفاً أو مرفوعاً؟؟

نياف
11-03-05, 01:38 AM
أذكر أن أحد الإخوان إتصل على الشيخ سليمان العلوان أمامي وسئل الشيخ عن النظر إلى الشهب فقال
الشيخ يجوز أن تنظر إلى الشهب

ابو سلمان
11-03-05, 03:41 AM
في حد يث الذين يدخلون الجنة بغير حساب ولا عذاب في صحيح مسلم في اوله قول سعيد بن جبير ايكم راى الكوكب الذي انقض البارحة قال حصين بن عبد الرحمن انا ثم قال حصين اما اني لم اكن في صلاة ....الخ الحديث ولم ينكر لعله مما يضاف للبحث والله اعلم

ابو علي التميمي
11-03-05, 05:37 PM
جزاكم الله خيرا أيها الأخوة (نياف وأبو سلمان) على هذا التجاوب السريع .
ولكن أريد المزيد بارك الله فيكم .

ابو سلمان
12-03-05, 09:25 AM
رايت هذه المسالة مذكورة في اربع كتب الاول كتاب المجموع للنووي في باب الاستسقاء قال فيه روى ابن السني باسناد ليس بثابت عن ابن مسعود قال امرنا ان لا نتبع ابصارنا الكوكب اذا انقض ا.ه الثاني في شرح المنتهى للبهوتي في باب الاستسقاء قال ولا يتبع بصره البرق للنهي عنه ا.ه الثالث في الاداب الشرعية لابن مفلح في فصل النظر في النجوم وذكر حديث ابي قتادة وقال اسناد صحيح الرابع في كتاب بريقه محمودية وهو كتاب حنفي في افات العين وذكر انه منهي عنه والله اعلم

محمد عبد الكريم
12-03-05, 06:28 PM
النهي عن رفع البصر الى السماء : قوله صلى الله عليه و سلم : ( إذا كان أحدكم في الصلاة فلا يرفع بصره إلى السماء ، أن يلتمع بصره ) رواه أحمد 5/ 294 و هو في صحيح الجامع رقم 762 وفي رواية : ( ما بال أقوام يرفعون أبصارهم إلى السماء في صلاتهم [ وفي رواية : عن رفعهم أبصارهم عند الدعاء في الصلاة رواه مسلم رقم 429 . فاشتد قوله في ذلك حتى قال : لينتهنّ عن ذلك أو لتخطفن أبصارهم ) رواه الإمام أحمد 5/ 258 وهو في صحيح الجامع 5574 .

ابو علي التميمي
12-03-05, 07:09 PM
جزاكم الله خيرا أيها الأخوة (نياف وأبو سلمان ومحمد عبد الكريم ) على هذا التجاوب .
و بارك الله فيكم .

أبو جعفر الشامي
11-08-09, 09:58 PM
قال ابو عيسى الترمذي :

حدثنا نصر بن علي الجهضمي حدثنا عبد الأعلى حدثنا معمر عن الزهري عن علي بن حسين عن ابن عباس قال : بينما رسول الله صلى الله عليه و سلم جالس في نفر من أصحابه إذ رمي بنجم فاستنار فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم ما كنتم تقولون لمثل هذا في الجاهلية إذا رأيتموه ؟ قالوا كنا نقول يموت عظيم أو يولد عظيم فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم فإنه لا يرمى به لموت أحد ولا لحياته ولكن ربنا عز و جل إذا قضى أمرا سبح له حملة العرش ثم سبح أهل السماء الذين يلونهم ثم الذين يلونهم حتى يبلغ التسبيح إلى هذه السماء ثم سأل أهل السماء السادسة أهل السماء السابعة ماذا قال ربكم ؟ قال فيخبرونهم ثم يستخبر أهل كل سماء حتى يبلغ الخبر أهل السماء الدنيا ويختطف الشياطين السمع فيرمون فيقذفونها إلى أوليائهم فما جاءوا به على وجهه فهو حق ولكنهم يحرفون ويزيدون

قال أبو عيسى هذا حديث حسن صحيح

-------------------

و في الفتح لابن رجب :

قال إسحاق - فيما نقله ، عنه حرب - : إن قرأ آية فيها ((لا إله إلا الله )) ، فأعادها لاتفسد صلاته ، وإن انقض كوكب ، فقال : ((لا إله إلا الله)) ، تعجباً
وتعمداً ، فهو كلام يعيد الصلاة ، وكذا إذا لدغته عقرب ، فقال : (( بسم الله )) .

--------------------

و الله اعلم

أبو عبدالله محمد التميمي
09-08-10, 01:40 PM
السؤال الثالث من الفتوى رقم ‏(‏1591‏)‏‏:‏

فتاوى اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء
-------------------------------------------------

س 3‏:‏ كيف نوفق بين الدين والعلم في أمور ظاهرها التعارض بينهما فمثلا عرفنا في الدين‏:‏ أن النجوم خلقت لثلاثة أشياء‏:‏ خلقت زينة للسماء، ورجوما للشياطين، وجعلت علامات يهتدى بها، وقرأنا في الجغرافيا‏:‏ أنها مجموعة أجرام لها نظام معين في الدوران، وأن ما نشاهده ليلا يحترق ويسقط إنما هو نيازك وشهب تخرج من جاذبية إلى جاذبية الأرض فتحترق وتسقط بسرعة 45 ميلا في الثانية‏.‏
-------------------------------------------------

ج 3‏:‏ إن الذي أنزل القرآن المجيد وأوحى إلى نبيه محمد صلى الله عليه وسلم بشريعة الإسلام هو الله العليم الحكيم الذي خلق السموات والأرض وخلق كل شيء وسخره لما خلق له وعلم ما أودعه فيه من الخصائص والأسرار فلا يمكن أن يتناقض ما أخبر به أو شرعه مع ما خلقه وسخره لعباده، بل كل ذلك متسق اتفق فيه خبره وشرعه مع كونه وقدره، فخبره يطابق الواقع وتكوينه وتسخيره يصدق مقتضى خبره‏.‏

فإن ظن إنسان التعارض بين خبر الله في كتابه أو خبر نبيه صلى الله عليه وسلم الثابت بالنقول الصحيحة فإنما أتي من قبل قصور عقله أو سوء فهمه وقلة اطلاعه أو تحصيله للعلوم الكونية والنصوص الشرعية‏.‏

مثال ذلك‏:‏ ما جاء في كتاب الله تعالى من قوله سبحانه‏:‏ ‏{‏إنا زينا السماء الدنيا بزينة الكواكب وحفظا من كل شيطان مارد لا يسمعون إلى الملإ الأعلى ويقذفون من كل جانب دحورا ولهم عذاب واصب إلا من خطف الخطفة فأتبعه شهاب ثاقب‏}‏ وقوله‏:‏ ‏{‏ولقد زينا السماء الدنيا بمصابيح وجعلناها رجوما للشياطين وأعتدنا لهم عذاب السعير‏}‏ وقوله‏:‏ ‏{‏ولقد جعلنا في السماء بروجا وزيناها للناظرين وحفظناها من كل شيطان رجيم إلا من استرق السمع فأتبعه شهاب مبين‏}‏ وقوله‏:‏ ‏{‏وهو الذي جعل لكم النجوم لتهتدوا بها في ظلمات البر والبحر قد فصلنا‏}‏ الآيات لقوم يعلمون وقوله‏:‏ ‏{‏وعلامات وبالنجم هم يهتدون‏}‏ وجاء في السنة الصحيحة شيء من ذلك يتفق مع نصوص القرآن في المعنى‏.‏

ومن نظر في هذه الأخبار وجدها واضحة في بيان بعض خواص النجوم وفوائدها، وليس فيها ما يدل على حصر فوائد النجوم ومزاياها في الأمور الثلاثة التي ذكرت فيها‏.‏

كما أنه ليس فيها ما يدل على حصر الشهب التي نراها فيما ترجم به الشياطين من شهب النجوم ويرمى به مسترقو السمع منهم، كما أنه ليس فيها تعرض لشهب أخرى نفيا أو إثباتا، يعرف ذلك من درس لغة العرب وعرف ما في أساليبها من أدوات القصر التي يضمنونها كلامهم لإفادة الحصر والدلالة عليه‏.‏

فإذا ثبت في العلوم الكونية أن هناك حجارة وأجراما منتثرة في الجو وأنها مجموعات تقع كل مجموعة منها في دائرة جاذبية كوكب أكبر منها، وأنها إذا انحرفت عن دائرة جاذبية هذا الكوكب فبعدت منه وقربت من دائرة جاذبية كوكب آخر سقطت بسرعة، وتولد عن احتكاك سطحها بسطوح أخرى شعلة نارية هي الظاهرة الكونية التي تسمى‏:‏ الشهب‏.‏

إذا ثبت هذا فإنه لا يتنافى مع ما جاء في نصوص الشريعة الإسلامية من النصوص التي فيها مجرد الإخبار برجم الشياطين بشهب من النجوم، إذ من الممكن أن تحدث ظاهرة الشهب من الأمرين إذ ليس في العلوم الكونية ما يدل على حصر الشهب فيما يتساقط من غير الكواكب، كما أنه ليس في النصوص حصر الشهب فيما يتساقط من الكواكب لرجم الشياطين‏.‏

أما النيازك التي ذكرها السائل فهي عند علماء الجغرافيا رجوم إذا سقطت إلى سطح الأرض لا تحترق ولا تتحول إلى رماد فليست نوعا من الشهب، بل نوع من الرجوم مقابل للشهب‏.‏

فعلى السائل أن يتثبت في معلوماته وأن يتبصر في شئون دينه ودنياه، ورحم الله امرءا عرف قدره ووقف فيما يستشكل عند حدود مستواه‏.‏

وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد‏,‏ وآله وصحبه وسلم‏.‏

اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء

الرئيس عبد العزيز بن عبد الله بن باز

نائب رئيس اللجنة عبد الرزاق عفيفي

عضو عبد الله بن غديان

عضو عبد الله بن قعود

أبو عبدالله محمد التميمي
09-08-10, 01:46 PM
إذا ثبت هذا فإنه لا يتنافى مع ما جاء في نصوص الشريعة الإسلامية من النصوص التي فيها مجرد الإخبار برجم الشياطين بشهب من النجوم، إذ من الممكن أن تحدث ظاهرة الشهب من الأمرين إذ ليس في العلوم الكونية ما يدل على حصر الشهب فيما يتساقط من غير الكواكب، كما أنه ليس في النصوص حصر الشهب فيما يتساقط من الكواكب لرجم الشياطين‏.‏




قلت :
وإذا لم يثبت حصر الشهب لرجم الشياطين فالنهي عن النظر إليها لا يستقيم

والله أعلم

أبو العباس الشمري
10-08-10, 08:18 PM
كاني قرات لابن الجوزي ذكر حديثا في الموضوعات حول النوم تحت السماء بلا واسطة فهل هذا ما تعنون

خالد العيسى
15-08-10, 03:56 AM
فعلى السائل أن يتثبت في معلوماته وأن يتبصر في شئون دينه ودنياه، ورحم الله امرءا عرف قدره ووقف فيما يستشكل عند حدود مستواه‏.‏

وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد‏,‏ وآله وصحبه وسلم‏.‏