المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : وفاة الاستاذ رمزي دمشقية صاحب دار البشائر رحمه الله..


مسدد2
30-10-02, 11:43 PM
وافى الاجل المحتوم المكتوب أستاذنا واخانا الكبير رمزي سعد الدين دمشقية صاحب دار البشائر، رحمه الله تعالى.

وكانت وفاته رحمه الله يوم الثلاثاء في 29 اكتوبر، ودفن في مقبرة الشهداء في بيروت اليوم الاربعاء في 30 اكتوبر.

اللهم اغفر له وارحمه واحشره في زمرة العلماء العاملين المخلصين..واللهم اجزه عنا وعن العلم خير الجزاء ..

اللهم تقبل منه خدمته للعلم، ونشره للخير، واجعل جهده في دار البشائر سببا في تلقيه بالبشرى يوم يلقاك.

اللهم واغفر لنا اذا صرنا الى ما صار اليه، واجعل علمنا حجة لنا، وعلمنا ما جهلنا وارزقنا الاخلاص في القول والعمل.

ولاحول ولا قوة الا بك..

وان العين لتدمع وان القلب ليحزن، ولا نقول الا ما يرضي ربنا.. واني على فراقك يا أبا سعد الدين لمحزون..

وكان توقيعه في مقدماته:

راجي عفو رب البرية،
رمزي سعد الدين دمشقية

اللهم فهبه ما كان يرجو و اكرم نزله يا كريم.

آمين

راشد
31-10-02, 01:21 AM
اللهم اغفر له وارحمه

خالد الوايلي
31-10-02, 03:30 AM
رحمه الله رحمة واسعة..آمين..
هل له صلة قرابة بالشيخ عبد الرحمن دمشقية وفقه الله..

صلاح
31-10-02, 03:42 AM
رحمه الله رحمة واسعة..آمين..

مسدد2
31-10-02, 05:40 AM
نعم، هو ابن عمه على ما اعتقد، وان كنت مخطئا فيكون من قرابته الغير بعيدة على اي حال..

ابن وهب
31-10-02, 07:17 AM
رحمه الله رحمة واسعة..آمين..

أبو مالك الشافعي
31-10-02, 08:52 AM
إنا لله وإنا إليه راجعون .

وإنا إلى ربنا لمنقلبون .

اللهم اكتبه عندك في المحسنين ،

واجعل كتابه في عليين .

واخلفه في أهله في الغابرين .

ولا تحرمنا أجره ولا تفتنا بعده .

ماهر
31-10-02, 09:07 AM
اللهم اغفر له وارحمه وتجاوز عنه وارفع درجته

أبو تيمية إبراهيم
31-10-02, 11:25 AM
إنا لله وإنا إليه راجعون .
اللهم اجرنا في مصيبتنا و اخلفنا خيرا منها
إن العين لتدمع و إن القلب ليحزن، و لا نقول إلا ما يرضي ربنا.. و إننا على فراقك يا أبا سعد الدين لمحزونون ..
رحم الله الأخ الكبير و الناشر الأمين الشيخ رمزي و حشره الله مع الصالحين - آمين

سليل الأكابر
31-10-02, 05:26 PM
قد التقيت به قبل أيام معدودة في معرض الكتاب فكان من خيرة من رأيت خلقا وفضلا رحمه الله رحمة واسعة ورزق ذويه الصبر والسلوان.

اللهم أسبغ عليه شآبيب رحماتك وأكرم نزله يوم لقائك

إنك أنت الغفور الرحيم