المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : بلاغ للامام مالك


ماهر
10-08-02, 09:10 AM
قول الإمام مالك : (( بلغني عن أبي هريرة ، أن رسول الله قال : للمملوك طعامه وكسوته ولا يكلغ من العمل إلا ما يطيق )) .
هذا البلاغ في الموطأ (رواية يحيى الليثي2806،ورواية أبي مصعب الزهري2064، ورواية سويد بن سعيد 779،وهو في موطأ عبد الله بن مسلمة القعنبي كما أسنده إليه الحاكم في معرفة علوم الحديث:37 ) .
أقول : وقد روي موصولاً عن مالك : رواه إبراهيم بن طهمان ، والنعمان بن عبد السلام .
ورواية ابن طهمان : عند الحاكم في معرفة علوم الحديث: 37، والخليلي في الإرشاد ( 1/164 ) .
ورواية النعمان:عند الخليلي في الإرشاد (1/164–165 ) ؛ كلاهما ( إبراهيم بن طهمان والنعمان بن عبد السلام ) عن مالك ، عن محمد بن عجلان ، عن أبيه ، عن أبي هريرة ، عن النبي  … الحديث .
وقد خولف فيه مالك فقد أسنده عن محمد بن عجلان : سفيان الثوري ، عند الحميدي ( 1155 ) ، وأحمد ( 2 / 247 ) ، ووهيب بن خالد عند أحمد ( 2 / 342 ) ، وسعيد بن أبي أيوب عند البخاري في الأدب المفرد ( 1192 ) ، والليث بن سعد عند البخاري في الأدب المفرد ( 193 ) ، والبيهقي في الكبرى ( 8 / 6 ) ، وسفيان بن عيينة عند البغوي ( 2403 ) ، لكن هؤلاء ( سفيان الثوري ، ووهيب ، وسعيد بن أبي أيوب ، والليث بن سعد ، وسفيان بن عيينة ) رووه عن ابن عجلان، عن بكير بن عبد الله الأشج ، عن العجلان ، عن أبي هريرة وروايتهم أصحّ . فقد توبع محمد بن عجلان على روايته ، كما في رواية الجمع ، فقد أخرجه مسلم ( 5 / 93 حديث 1662 ) من طريق عمرو بن الحارث ، عن بكير بن عبد الله بن الأشج ، عن العجلان .
فلعل هذا هو السبب الذي جعل الإمام مالك يذكره بلاغاً في موطئه ؛ لأنّه لم يضبطه جيداً ، ومن عجب أنّ الدكتور بشار عوّاد لم يتنبه إلى ذلك في تعليقه على موطّأ مالك في روايتيه ( رواية أبي مصعب ورواية يحيى الليثي ) بل لم يشر أبداً إلى الرواية الموصولة من طريق مالك .

الحمادي
13-03-03, 02:41 AM
للفائدة /
ينظر ( علل الدارقطني 11 / 133- ) وقد ذكر أوجهاً أخرى روي الحديث بها ، ورجح الوجه الذي رجحتَه يا شيخ ماهر .

أسال الله لي ولك ولجميع الإخوة التوفيق والسداد .

ماهر
13-03-03, 05:20 AM
بارك الله فيك وجزاك الله خيراً ، ونفع الله بي وبك الإسلام .
وأنا أكتب لك هذه الكليمات بعد أن حجب عنا الملتقى بسبب الظروف الراهنة ، وعدم استقرار البلد ، أسأل الله أن يفرج عن جميع المسلمين