المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : بحث في اعلال ذكر هلال في حديث اللعان لفضيلة الشيخ عادل الزرقي


زياد الرقابي
18-09-02, 09:40 AM
هذا بحث في حديث معل للشيخ الفاضل عادل بن عبدالشكور الزرقي وبأذن الله سوف نستل من الشيخ ما ينتفع به الاخوة في هذا المنتدى المبارك من بحوثه الحديثية ومؤلفاته .




بين هلال وعويمر في حديث القذف

ورد ذكر هلال في قصَّة اللعان عن أنس وابن عباس .
1- حديث أنس ، تفرد به هشان بن حسان عن ابن سيرين عنه . كذا رواه عنه جماعة منهم :- عبد الأعلى(1 ) ووهب بن جرير(2) ومخلد(3 ) و محمد بن عبد الله الأنصاري(4 ) ، وخالفه واحد رواه عن هشام بن حسان عن عكرمة عن ابن عباس ، كما سيأتي .

ويظهر وهم هشام هنا لأمرين :-
أ- أنه روى الحديث بوجهين ، وهذا يشعر بالوهم في أحدهما , من حيث إنَّ الأصل في روايات المحدثين عدم تعدد مروياتهم للحديث الواحد عن أكثر من شيخ ، إلا ممن عرف بالإكثار والتوسع في الشيوخ والرواية ، فيحتمل هذا منه كالزهري ونحوه من المكثرين . قال ابن رجب : « قاعدة : إذا روى الحفَّاظ الأثبات حديثاً بإسناد واحد ، وانفرد واحد منهم بإسناد آخر ، فإن كان المنفرد ثقة حافظاً فحكمه قريب من حكم زيادة الثِّقات في الأسانيد والمتون ... » ، قال : « ويقوى قبول قوله إن كان المرويُّ عنه واسع الحديث يمكن أن يحمل الحديث من طرق عديدة كالزُّهري والثَّوري وشعبة والأعمش »(5 ) ، وهشام بن حسان ليس بواسع الرواية ، والحديث له طرق عن عكرمة كما سيأتي ، فكلام ابن رجب منطبق هنا .


ب- أنه قد خالفه في ابن سيرين أيوبُ السَّختياني ، حيث رواه عن ابن سيرين مرسلاً(6 ) ، وأيوب أثبت أصحاب ابن سيرين . قال ابن المديني : « ليس أحد أثبت في ابن سيرين من أيوب وابن عون إذا اتفقا ، وإذا اختلفا فأيوب أثبت . وليس في القوم مثل أيوب وابن عون »(7) . وقال البرديجي : «هشام بن حسان دون أيوب وابن عون وسلمة بن علقمة وعوف عَن مُحَمَّد بن سيرين عَن أبي هريرة »(8 ) . وهشام وإن كان من كبار أصحاب ابن سيرين فإن شعبة كان يتقي حديثه عن عطاء ومحمد والحسن(9) ، فتقديم أيوب عليه هنا واضح مما تقدم .
2- حديث ابن عباس رواه عنه جماعة منهم :-
أ- القاسم بن محمد(10 ) ، ولم يذكر هلالاً .
ب- كليب - والد عاصم – الجَرمي(11) ، ولم يذكر هلالاً .
ج- عكرمة ، واختلف عليه في سنده وفي ذكر هلال . على أوجه :-

· الأول رواه ابن جريج عنه مرسلاً بذكر هلال( 12) . وابن جريج لم يسمع من عكرمة كما قال ابن المديني(13) ، وقد صرح عند أحمد في حديث !
· الثاني رواه داود بن الحصين عنه عن ابن عباس بدون ذكر هلال( 14). وداود منكر الحديث عن عكرمة كما قال ابن المديني( 15) وأبو داود(16) .
· الثالث رواه جماعة عنه عن ابن عباس بذكر هلال وهم :-
أ- عباد بن منصور( 17) . وهو ضعيف في عكرمة كما قال ابن رجب(18) .
ب- هشام بن حسان(19) ، وروايته مرجوحة لأنه تفرد بها عنه ابن أبي عدي ، وقد خالفه أربعة جعلوه عن هشام عن ابن سيرين عن أنس كما سبق .
ج- أيوب ، واختلف عليه في وصله وإرساله .
فوصله عنه :-
1- حماد بن زيد(20) .
2- جرير بن حازم(21) .
وأرسله عنه اثنان أيضاً :-
1- ابن عليَّة(22) .
2- معمر(23) .

فهذا اضطراب من أيوب لأنَّ كلَّ أصحابه هنا ثقات حفاظ ، وحماد وابن عليَّة من كبار أصحابه( 24) ، فوهمهما مع وجود متابع لكل واحد منهما بعيد عادة ، ولعل هذا الاضطراب على أيوب جاء من عكرمة في مرة ، للاختلاف عليه ، ومخالفة اثنين له عن ابن عباس كما سبق ، وهذا يشعر بعدم إتقان عكرمة للحديث خلافاً لترجيح البخاري لروايته كما حكاه عنه الترمذي(25) . وكلام الترمذي للبخاري يشعر بأن الرَّاجح عن أيوب هو الإرسال ، حيث قال له بعد ذكر رواية عباد : « وروى أيوب عن عكرمة أنَّ هلال بن أمية مرسلاً ، فأيُّ الروايات أصح ؟ فقال : حديث عكرمة عن ابن عباس هو محفوظ ، ورآه حديثاً صحيحاً » . فلم يشر هو ولا البخاري إلى ذلك ، ومجيء روايات مرسلة وموصولة عن راوٍ في حديث واحد يعطي ريبة في روايته تقتضي – كقرينة – التوقف في أصل روايته لا التوقف في ثبوتها عنه ، وفرق بين الأمرين واضح ، وهذا منطبق على أيوب وعكرمة .

وإيراد البخاري ومسلم لرواية هشام بن حسان بطريقيه – إذا ثبت إعلالهما هنا – لا يقدح في الحديث أو في الكتابين لأنهما قد أخرجا ما يغني عنه من رواية القاسم عن ابن عباس . ولعل البخاري أعرض عن رواية أنس كإعراض مسلم عن رواية هشام بن حسان عن عكرمة ، وكلاهما أخرج حديث سهل بن سعد( 26) ، وهو بذكر عويمر العجلاني فهو أصل وما عداه شاهد . فأصل القصة جملة ثابت ، إلا أنَّ بعض التفاصيل معلٌّ بالقرائن ، والله أعلم

كتبه : عادل بن عبد الشكور الزرقي


الحاشية :

(1 ) أخرجه مسلم .
(2 ) أخرجه أحمد .
(3 ) أخرجه النسائي .
(4 ) أخرجه البيهقي .
(5 ) شرح العلل (2/719)
(6 ) أخرجه الحاكم (2/202) ومن طريقه البيهقي (7/395) .
(7 ) العلل لابن المديني (ص64) شرح العلل (2/497) .
(8 ) شرح العلل (2/498) .
(9 ) شرح العلل (2/498) والتهذيب (4/269) .
(10 ) أخرجه البخاري ومسلم ، وعند أحمد ذكر العجلاني .
(11 ) أخرجه أبو داود .
(12 ) أخرجه ابن جرير (18/85) .
(13 ) جامع التحصيل (ص229) .
(14 ) أخرجه عبد الرزاق (7/115) .
(15 ) شرح العلل (2/344) .
(16 ) التهذيب لابن حجر .
(17 ) أخرجه أبو داود .
(18 ) شرح العلل (2/776) .
(19 ) أخرجه البخاري .
(20 ) أخرجه ابن أبي حاتم (14165) والنسائي في الكبرى (5/63) .
(21 ) أخرجه البيهقي (7/395) .
(22 ) أخرجه ابن جرير (18/82) .
(23 ) أخرجه عبد الرزاق في تفسيره (2/45) ومصنفه (7/114) .
(24 ) شرح العلل لابن رجب (2/510) .
(25 ) العلل الكبير (182-ترتيبه) .
(26 ) جامع البخاري (4745) وصحيح مسلم (192) .

زياد الرقابي
19-09-02, 04:11 PM
لكن اليس من منهج مسلم التنبيه على الروايات المعلولة ؟؟

سابق1
18-10-02, 04:53 PM
جزى الله الباحث خير الجزاء ، وليته بيّن على كتابه ، ولم يقتصر على تسميته بتاريخ البخاري ، فقد ظننتُه تاريخ البخاري الصَّغير أوّل ما رأيتُه.

فائدة:

ليس من منهج الإمام مسلم التصريح بالتنبيه على الروايات المعلولة.

لكن قال جمع منهم المعلّمي ، وألّف فيه المليباري ، إنَّ الإمام مسلمًا رحمه الله ، ينبِّه على قصور الحديث عن غيره من أحاديث الباب بتأخيره ، وقد يكون القصور عن شرطه مع الصحِّة ، وقد يكون ضعفًا ، أو زيادة شاذّة في الحديث ، أو مخالفة ، استشهد بها مسلم رحمه الله ، لبيان شهرة الحديث ، واستفاضته في الجملة.

زياد الرقابي
01-02-03, 11:40 AM
للرفع............وبيان ترجيح الروايات في الصحيحين ....

أهل الحديث
07-02-03, 05:50 PM
جزاك الله خيرا أخي الفاضل المتمسك بالحق على هذا البحث القيم للشيخ عادل الزرقي حفظه الله

وقد طلبنا من الشيخ عادل عددا من كتاباته وبحوثه لنشرها في الملتقى فوافق جزاه الله خيرا ، وأخبرنا أن عندك بعضها فلعلك ترسلنا لنا حفظك الله

زياد الرقابي
30-04-03, 02:01 PM
أخي الفاضل أهل الحديث لم انتبه الى هذا الرد الا اليوم .....واعتذر بشدة فيما يتعلق ببحوث الشيخ فهناك جملة من الكتب في طريقها الى النشر قريبا جدا ...وسوف تنشر هنا بأذن الله بصيغ الوورد ...

حفظ الله شيخنا ابا عبدالله ورفع قدره .

أبو العبدين المصرى السلفي
01-05-03, 01:50 AM
جزاك الله خيرا أخي الفاضل المتمسك بالحق

هل لى ان اسالك عن ترجمة للشيخ حفظه الله ورعاه ونفع به.