المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ما هي جميع كتب أصول الفقه التي كتبها أهل السنة والجماعة؟


محمد الأمين
12-11-02, 07:14 PM
من المعلوم أن الغالبية الساحقة ممن كتب في أصول الفقه هم من المعتزلة والمتكلمة والفلاسفة والمتأشعرة وأهل البدع. لذلك فغالب كلامهم في الأصول إنما هو مبني على فلسفات سقراط وأفلاطون وأرسطو. أما عن الأحاديث الضعيفة والموضوعة فحدّث ولا حرج.

لكن بعض كتب الأصول كتبها أهل السنة ممن هم معروفين بعقيدتهم السلفية الصحيحة. أذكر من هؤلاء:

1- الإمام الشافعي صاحب كتاب "الرسالة" والذي يعتبر أول كتاب وصلنا في أصول الفقه.

2- ابن قدامة المقدسي الحنبلي صاحب كتاب "روضة الناظر" وهو تلخيص جيد لمصطفى الغزالي.

3- ابن القيم الدمشقي صاحب كتاب "إعلام الموقعين" وفيه تحقيق أصول الفقه عند السلف بما فيهم الأئمة الأربعة.

هذا كل ما خطر ببالي الآن، فهل من مزيد من الأسماء حتى نحصر تلك الكتب؟

أبوحاتم
12-11-02, 07:28 PM
يضاف إليهما ما كتبه الخطيب البغدادي ـ رحمه الله ـ في كتابه الفقيه والمتفقه 0

وما نثره شيخ الإسلام ـ رحمه الله ـ في كتبه الكثيرة فقد تكلم عن كثير من مباحث الأصول في كثير من كتبه 0
وما كتبه ابن عبد البر في كتابه جامع العلم وفضله 0

ويمكن إدخال كتاب الموافقات للإمام الشاطبي بإعتبار أنه باين طريقة المتكلمين في الأصول

وكتاب قواطع الأدلة أيضًا جيدٌ في عرضه فقد أكثر فيه من الرد على كثير من المتكلمين 0 والله أعلم .

ابن سفران الشريفي
12-11-02, 08:20 PM
الأصول لابن مفلح

التحبير شرح التحرير للمرداوي

التمهيد لأبي الخطاب

العدة لأبي يعلى



ولا يعني كون المؤلف من أهل السنة خلو كتابه من التأثر بأهل الكلام ، بل غالب كتابات أهل السنة في الأصول مصبوغة بالمنهج الكلامي ، والحنابلة في أصول الفقه عالة على الشافعية تقريباً .

أبو خالد السلمي
12-11-02, 09:52 PM
- المسودة لآل تيمية لشيخ الإسلام وأبيه وجده
- المذكرة للشيخ محمد الأمين الشنقيطي
- رسالة صغيرة في أصول الفقه للشيخ عبد الرحمن السعدي
- الأصول من علم الأصول رسالة صغيرة للشيخ محمد بن صالح العثيمين
- وسيلة الحصول إلى مهمات الأصول منظومة في 640 بيتا للشيخ حافظ بن أحمد الحكمي
- معالم أصول الفقه عند أهل السنة والجماعة رسالة جامعية لمحمد بن حسين الجيزاني ، وقد عدّ المؤلف كتب الحنابلة عموما في أصول الفقه من كتب أهل السنة والجماعة ككتب ابن اللحام والمرداوي وابن النجار ، كما عدّ منها التمهيد لابن عبد البر ، والفقيه والمتفقه للخطيب البغدادي رحمهم الله جميعا ، وفي بعض ذلك نظر عندي ، فإذا كان المقصود بأهل السنة والجماعة المعنى العام ، فلا شك أنهم منهم ، وأما إذا كان المقصود سلامة المعتقد في باب الصفات من التأويل ، وفي باب توحيد الإلهية من ضلالات القبوريين ، والبراءة من ضلالات الأشاعرة في جميع أبواب الاعتقاد ، فبعض هؤلاء الأئمة الذين ذكرهم محمد بن حسين الجيزاني لم يسلموا من ذلك ، والله أعلم

الغدير
13-11-02, 12:22 AM
السلام عليكم

إرشاد الفحول للإمام الشوكاني

أبوحاتم
13-11-02, 01:42 AM
الحمدلله رب العالمين

يو جد من المعاصرين من كانت له جهود في تنقية أصول الفقه مما دخله من قبل المتكلمين الذين هم أجانب عن هذا العلم الإسلامي
الشريف ،و على كثرة ما كتبوه في الأصول ما زادوه إلا تعقيدًا وغموضًا !!!

من الرسائل المعاصرة المهمة لطلبة العلم عمومًا وللمتخصصين في الأصول خصوصًا ما يلي :
1ـ المسائل المشتركة بين أصول الفقه وأصول الدين ،
للدكتور / محمد العروسي .
2ـ وله كذلك : أفعال الرسول صلى الله عليه وسلم .
3ـ آراء المعتزلة الأصولية دراسة وتقويمًا ، للدكتور/ علي بن سعد الضويحي.
4ـ الثبات والشمول في الشريعة الأسلامية ، لشيخنا الفاضل/ عابد بن محمد السفياني .
5ـ إقامة الأدلة والبراهين على فساد طريقة المناطقة والمتكلمين في دراسة أصول فقه الدين،مذكرة جمع وترتيب/ حمدبن عبدالعزيز ابن عتيق.
6ـ نظرات في أصول الفقه ، للدكتور/ عمر الأشقر.
7ـ تيسير علم أصول الفقه ، تأليف/ عبدالله بن يوسف الجُديع.
8ـ سلالة الفوائد الأصولية ـ من أضواء البيان ـ جمعه/ عبدالعزيز السديس.
9ـ الدراسات اللغوية والنحوية في مألفات شيخ الإسلام وأثرها في استنباط الأحكام الشرعية ، تأليف/ هادي أحمد الشجيري . (هذا الكتاب مهم في معرفة الدلالات اللفظية )
10ـ وهناك بحث مهم للرحيلي بعنوان: التعريفات الأصولية عند شيخ الأسلام في مجموع الفتاوى ، البحث في مجلة الجامعة.

تنبييييييييييييه:
ما يتعلق بمباحث الأخبار والسنة ، فقد كفانا المحدثون البحث في ذلك
وياليت الأصو ليين قديمًا وحديثًا رجعوا إليهم في ذلك !!!!!!!!
الكتاب المهم في هذا الجانب كتاب شيخنا المحرر المدقق: حاتم الشريف سلمه الله من كل سوء ، وحفظه من كل مكروه ،المسمى: المنهج المقترح . فقد تكلم في هذا الكتاب عن مسألتين من أهم المسائل التي وقع فيها الخلط والدَشْ في كتب الأصول ، فجزى الله الشيخ خير الجزاء ، ليت لنا بمثله في الأصول !!!!!!!!!
وهناك بحث في مجلة البحوث الإسلامية ،العدد العشرون ،بعنوان : مباحث السنة عند الأصوليين ،للدكتور/ حسين مطاوع الترتوري ؟؟

وأخيرًا بل أولاً : أعتبر كتاب الرد على المنطقيين للشيخ الهمام ابن تيمية
ـ رحمه الله ـ أول كتاب في تنقيح علم أصول الفقه من أوضار المناطقة والمتكلمين ، فقد انتقدهم في التعاريف الأصولية ، والحدود المنطقية !!!

والله تعالى أعلم وأحكم

ابن سفران الشريفي
13-11-02, 01:57 AM
بالنسبة لإرشاد الفحول فإنه شبه مختصر للبحر المحيط للزركشي ، لا يكاد يخرج عنه .

ابن النقاش
13-11-02, 05:12 AM
السلام عليكم.
أخي محمد الأمين لا تلزم نفسك ما لا يلزم وتحرمها من فوائد أصول الفقه
ففرسان هذا العلم هم فى الغالب ممن سميتهم بالمبتدعة ولا أوافقك على وصف الكثير منهم بذلك و إلا حرمنا الكثير وما ألفه ابن تيمية وابن القيم والشاطبي الأشعري إلا اعتمادا على الجويني والغزالي والرازي والقاضي عبد الجبار.... الذين أقاموا صرح البناء الموسوم ب"الرسالة" للإمام الشافعي. فلا تفرح بكتاب فى أصول الفقه خال من التمنطق ولا من الحديث الضعيف فلا أعرف كتابا متقدما يخلو منها و الرسالة بتعليق الشيخ أحمد شاكر دليل على ذلك.
لا تقنعوا بالموافقات للشاطبي وأعلام الموقعين ومجموع الفتاوي فهي فوائدو خلاصة تبحر لا تغني عن كتب الجويني و الغزالي والرازي بل تنير جوانب الطريق فيها .
و لا تغرنك الكتب المتأخرة فإنها قليلة النفع فلا تصلح فى الغالب إلا لحفظ التعريفات و لا تحقق الهدف من هذا العلم و أين هي من منهج الإمام الشافعي و منهج الكثير من كتب الأحناف.
و أذكر مثالا على ذلك فكتاب مفتاح الوصول للشريف التلمساني حققه الشيخ عبد الوهاب عبد اللطيف ينفع الطالب و يدربه على ملكة أصول الفقه أكثر من كتاب إرشاد الفحول للشوكاني "على حبي له".
والمعذرة من محب للحديث وأهله.

أبوحاتم
13-11-02, 07:31 AM
أخي الفاضل / ابن النقاش أرجو أن يتسع صدرك لبعض الملاحظات 0

أنت قلت ( و لا تغرنك الكتب المتأخرة فإنها قليلة النفع فلا تصلح فى الغالب إلا لحفظ التعريفات و لا تحقق الهدف من هذا العلم و أين هي من منهج الإمام الشافعي و منهج الكثير من كتب الأحناف).

وأنا أقول لك : أين كتب الجويني ، والغزالي ، والرازي ، وعبد الجبار ،
أقول أين هولأ وغيرهم عن منهج الإمام الشافعي رحمه الله ؟؟؟؟؟؟؟

الحقيقة أن بعض الكتب المتأخرة من الرسائل المذكورة آنفا أقرب بكثير إلى منهج الشافعي من هولأ الذين وصفتَ أنهم أقاموا صرح هذا العلم !!!
يقول الإمام أبو المظفر السمعاني ـ رحمه الله ـ ( الذي يسميه الذهبي حجيج أهل السنة ) يقول في القواطع 1/6 : ورأيت بعضهم قد أوغل ، وحلل ، وداخل . غير أنه حاد عن محجة الفقهاء في كثير من المسائل، وسلك طريق المتكلمين الذين هم أجانب عن الفقه ، ومعانيه ، بل لا قبيل لهم فيه ولا دبير ، ولا نقير ولا نقير ولا قطمير (( ومن تشبّع بما لم يعط فقد لبس ثوبي زور )) . وعادته السوء ، وخبث النشوء ، قطَّاع لطريق الحق ، مهم عن سبيل الرشد وإصابة الصواب 0
ثم قولك ( ومنهج الكثير من كتب الأحناف) عطفك منهج الأحناف على منهج الإمام الشافعي على أنهما متفقان ؟؟؟؟؟؟؟

ثم يا أخي الفاضل كيف تقول : (ما ألفه ابن تيمية ...... إلا اعتمادا على الجويني والغزالي والرازي والقاضي عبد الجبار....)
وهو القائل كما في الفتاوى 20/401 : فان الكلام في أصول الفقه وتقسيمها الى الكتاب والسنة والاجماع واجتهاد الراى والكلام فى وجه دلالة الادلة الشرعية على الاحكام امر معروف من زمن اصحاب محمد صلى الله عليه وسلم والتابعين لهم باحسان ومن بعدهم من أئمة المسلمين وهم كانوا اقعد بهذا الفن وغيره من فنون العلم الدينية ممن بعدهم وقد كتب عمر بن الخطاب رضى الله عنه الى شريح اقض بما فى كتاب الله فان لم يكن فبما فى سنة رسول الله صلى الله عليه وسلم فان لم يكن فبما اجتمع عليه الناس وفى لفظ فبما قضى به الصالحون فان لم تجد فان شئت ان تجتهد رايك وكذلك قال ابن مسعود وابن عباس وحديث معاذ من أشهر الأحاديث عند الأصوليين .
وهو القائل أيضا رحمه الله 9/23ـ42 :وايضا لاتجد احدا من أهل الأرض حقق علما من العلوم وصار اماما فيه مستعينا بصناعة المنطق لا من العلوم الدينية ولا غيرها فالأطباء والحساب والكتاب ونحوهم يحققون ما يحققون من علومهم وصناعاتهم بغير صناعة المنطق ،وقد صنف في الاسلام علوم النحو واللغه والعروض والفقه وأصوله والكلام غير ذلك وليس فى أئمة هذة الفنون من كان يلتفت إلى المنطق بل عامتهم كانوا قبل أن يعرب هذا المنطق اليونانى .
وأما العلوم الموروثه عن الأنبياء صرفا وأن كان الفقه وأصوله متصلا بذلك فهى اجل واعظم من ان يظن ان لأهلها التفات الى المنطق إذ ليس فى القرون الثلاثه من هذة الأمه التى هى خير امة اخرجت للناس وافضلها القرون الثلاثه من كان يلتفت إلى المنطق او يعرج عليه مع انهم فى تحقيق العلوم وكمالها بالغاية التى لا يدرك احد شأوها كانوا اعمق الناس علما واقلهم تكلفا وأبرهم قلوبا ولا يوجد لغيرهم كلام فيما تكلموا فيه إلا وجدت بين الكلامين من الفرق اعظم مما بين القدم والفرق بل الذى وجدناه بالاستقراء ان من المعلوم ان من الخائضين في العلوم من اهل هذة الصناعه اكثر الناس شكا واضطرابا وأقلهم علما وتحقيقا وابعدهم عن تحقيق علم موزون ، وإن كان فيهم من قد يحقق شيئا من العلم فذلك لصحة المادة والأدلة التى ينظر فيها وصحة ذهنه وادراكه لا لأجل المنطق بل إدخال صناعة المنطق فى العلوم الصحيحة يطول العبارة ويبعد الاشارة ويجعل القريب من العلم بعيدا واليسير منه عسيرا ولهذا تجدمن أدخله فى الخلاف والكلام واصول الفقه وغير ذلك لم يفد إلا كثرة الكلام والتشقيق مع قلة العلم والتحقيق .
وقال أيضا عن الغزالي 9/231 : وأول من خلط منطقهم باصول المسلمين ابو حامد الغزالى وتكلم فيه علماء المسلمين بما يطول ذكره.
فهولأ أكثر الناس شكًا وأقلهم علمًا وتحقيقا !! فكيف يأخذ شيخ الإسلام علمًا ، يقول عنه : علم إسلامي محض.ـ الفتاوى 2/86 ـ عمن يصفهم هذه الأوصاف ؟؟!! والنقولات عن شيخ الإسلام أكثر من أن تحصر

ثم قولك : ( فلا تفرح بكتاب فى أصول الفقه خال من المنطق...) 0
يلزم من ذلك أيضـًا عدم الفرح بالرسالة للإمام الشافعي رحمه الله 0

ولولا ضيق الو قت لكان الحديث أوسع من هذا . والله أعلم

محمد الأمين
07-12-02, 12:36 AM
جزى الله الإخوة خير الجزاء

على أني أستغرب من أشار لي بكتاب إرشاد الفحول للشوكاني، فهو كتاب نافع طبعاً، لكنه حاوٍ على أقوال المتكلمين والفلاسفة ما لا يكاد يحصيه إلا الله. ولم يكتف الشوكاني بالنقل عن أهل السنة فقط بل نقل عن الشيعة الزيدية والمعتزلة كذلك.

أبو محمد
07-12-02, 01:18 AM
في الجامعة الإسلامية رسالة دكتوراه نوقشت عام 1419 بعنوان : مسائل أصول الدين المبحوثة في علم أصول الفقه - عرض ونقد على ضوء الكتاب والسنة . للشيخ : خالد عبد اللطيف محمد نور - من السودان
أشرف عليها الشيخ صالح السحيمي ، وناقشها الشيخ ابن غديان وعبد الرزاق البدر ، ونالت مرتبة الشرف الأولى، وقد ضمنها المؤلف عامة المسائل الأشعرية والاعتزالية التي حشى بها المتكلمون كتب أصول الفقه 0
يسر الله للمؤلف طباعتها لمسيس الحاجة إليها 0

القعنبي
08-12-02, 06:29 PM
وهذه رسالة للشيخ علي الخضير وضع فيها بعض مباحث اصول الفقه من كلام السلف الصالح .. كالامام احمد والشافعي وابي عبيد القاسم بن سلام ومحمد بن نصر المروزي وابن خزيمة وابن قتيبة وابن حبانhttp://alkhoder.com/images/book/kashf.zip

الرايه
08-12-02, 07:17 PM
ولعل من المفيد في الموضوع ، كتاب " المسائل المشتركة بين أصول الفقه وأصول الدين "

فقد أشار علي به الشيخ د. عبدالعزيز آل عبد اللطيف.

والله اعلم

أبوحاتم
10-12-02, 02:43 PM
الأخ الفاضل / أبومحمد ............ تقبل الله منا ومنك

حبذا لو ذكرت لنا معلومات أكثر عن هذه الرسالة ،وهل ستطبع في القريب العاجل ام لا ؟

: مسائل أصول الدين المبحوثة في علم أصول الفقه - عرض ونقد على ضوء الكتاب والسنة . للشيخ : خالد عبد اللطيف محمد نور

محمد الأمين
12-01-03, 05:36 AM
http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?s=&threadid=2270


سؤال للشيخ عبد الله السعد: ما رأيكم بدراسة المطولات من علم الأصول؟

الجواب: لاشك أن علم الأصول أيضاً علم مهم وعلم مفيد، لكن ينبغي له أن ينتبه أن الذين ألفوا في الأصول ينقسمون إلى قسمين أو الكتب المؤلفة في الأصول أنها تنقسم إلى قسمين:

1) كتب ألفها السلف أو من سار على طريقة السلف، ككتاب الرسالة للإمام الشافعي ومن سار على منهجه وطريقته ككتاب الفقيه والمتفقه للخطيب البغدادي، وكذلك أيضاً المدخل للبيهقي، ومقدمة كتابه دلائل النبوة، وكذلك أيضاً مقدمته في كتاب المعرفة له، وأيضاً كذلك كتاب جامع بيان العلم وفضله لأبي عمر بن عبدالبر فأيضاً في هذه الكتب أو في هذا الكتاب في الحقيقة فيه أيضاً كلام فيما يتعلق بعلم الأصول. وكذالك غيره من كلام متناثر للأئمة السابقين وقواعد وأشياء يذكرونها تتعلق بعلم أصول الفقه.

2) القسم الثاني من الكتب التي ألقت في علم الأصول: الكتب التي ألفها أناس ليسوا على مذهب أهل السنة والجماعة، ومن المعلوم أن كثيراً من المعتزلة أو الأشاعرة وأمثالهم ألفوا في علم الأصول فهذه الكتب فيها أشياء لا تنبغي، وفيها أخطاء، وبعض هذه الكتب تقلل عند المسلم من هيبة النصوص الشرعية، ومن اتباع هذه النصوص. وحتى أن في بعض هذه الكتب يقولون أن الشخص لا يحق له أن يعمل بآية أو بحديث حتى تنتفي عنها الاحتمالات العشرة، ويقصدون بذلك: أن هذا النص قد يكون منسوخ وهناك ما ينسخه، إذاً عليه أن يبحث عن الناسخ وأيضاً يقولون قد يكون هذا النص مجمل وهناك ما يفسره، أو يقولون إن هذا النص مطلق وهناك ما يقيده أو إن هذا النص عام وهناك ما يخصصه، وهكذا. فبالتالي قد يصدون الشخص عن العمل بما دلت عليه النصوص الشرعية، فبعض هذه الكتب تقلل من هيبة النص الشرعي في قلب المسلم. فهذه الكتب ينبغي الانتباه إليها وعدم الإكثار من القراءة فيها لما تقدم ذكره. ثم أيضاً كثير من المباحث أو قد توجد مباحث في هذه الكتب لا فائدة منها مباحث كلامية مباحث نظرية وليست بعملية فتكون الفائدة منها قليلة، بالإضافة إلى أن هذه الكتب فيها أيضاً ما يخالف العقيدة الصحيحة. فلذلك لا ينبغي الإكثار من القراءة في هذه الكتب، بل كما تقدم الكتب السابقة ينبغي الاستفادة منها.

ثم أن هناك أمر مهم جداً وهو عندنا ما يسمى بعلم القواعد الفقهيه، وهذا العلم أي علم القواعد الفقهيه علم مهم جداً، وفائدته كبيرة بحيث يجمع كثير من المسائل الجزئية تحت قاعدة تعم هذه المسائل تحت قاعدة كلية تندرج فيها كثير من المسائل الجزئية، فعلم القواعد الفقهيه هذا علم مهم وعلم مفيد، فينبغي الإكثار من القراءة في هذه الكتيب التي تتحدث عن القواعد الفقهية.

ثم أيضاً فيه قضية مهمة وهي: ينبغي للشخص عندما يقرأ في كلام الأئمة أن ينتبه إلى كيفية استنباطهم للأحكام من الأدلة وكيفية (مثلاً) جمعهم ما بين النصوص عندما يظن أنه وقع فيها اختلاف للناظر. فأقول أنه ينبغي عندما الإنسان يقرأ (مثلاً) للإمام ابن تيمية والإمام ابن القيم (مثلاً) ينبغي له أن ينتبه كيف يستنبطون الأحكام من النصوص الشرعية وكيف يرجحون ويوازنون ما بين الأدلة. فينبغي الانتباه إلى هذه القضية، يعني يوجد كثير من الناس عندما يقرأ (مثلاً) يكون قصده هو معرفة قول هذا العالم هل هو يرجح هذا القول أو يرجح القول الثاني، وهكذا. هذا لاشك أنه مطلوب، ولكن هناك أمر مهم جداً وهو: كيف استنبط هذا العالم هذه الفائدة وكيف أخذها من هذا النص الشرعي.

والمقصود من علم الأصول هو أن يتوصل الإنسان إلى استنباط الأحكام الشرعية من الأدلة، هذا هو المقصود من علم أصول الفقه، فأقول عندما الإنسان يقرأ لأهل العلم ولكبار أهل العلم ينبغي له أن ينتبه كيف استنبطوا هذه الفوائد وهذه الأحكام، وكيف تعاملوا مع هذه النصوص، وكيف يتعاملون عندما يحصل في مسألة من المسائل خلاف، وكيف يرجحون، وكيف يستدلون فينبغي الانتباه إلى كل هذا فإن هذا مفيد جداً.

ثابت البناني
12-01-03, 07:33 AM
السلام عليكم الأخ الأمين

لشيخنا العلامة الشيخ احمد المرابط الشنقيطي الفية في اصول الفقه من العلماء السلفيين وهو الآن ينصب نائب مفتي دواة شنقيط (موريتانيا) .

محمد رشيد
12-01-03, 01:41 PM
اذا كنت اخي الأمين تسأل عن المؤلف في كونه على عقيدة أهل السنة و الجماعة فما اخطأ من أرشدك [ ارشاد الفحول ] ، و هناك ايضا كتاب عظيم جدا أثنى عليه العلماء ، و هو [ الواضح ] لابن عقيل الحنبلي ، و أما ماهو مشهور عنه من كونه معتزلي فهذا غير صحيح ، فانه قد أعلن توبته عن الاعتزال و تبرأ من المعتزلة ، و انظر لذلك ( ذيل طبقات الحنابلة ) أو انظر مقدمة الواضح ـ طبعة مؤسسة الرسالة ـ بتحقيق / عبد المحسن التركي

الرايه
30-12-03, 12:18 AM
ذكر الشيخ سلمان العودة في هذا /

. شرح متن الورقات للشيخ: 1-عبد الله الفوزان.

2. الميسر في أصول الفقه تأليف: إبراهيم سلقيني.

3. علم أصول الفقه لعبد الوهاب خلاف.

4. الوجيز في أصول الفقه للدكتور: عبد الكريم زيدان.

5. كتاب الواضح في أصول الفقه: لمحمد الأشقر.

هذه بعض الكتب المعاصرة ذات اللغة السهلة.


الرابط (http://www.islamtoday.net/pen/show_question_content1.cfm?id=1434)

ابن عبد البر
02-01-04, 04:19 AM
هناك كتاب جيد ومتقدم في علم الأصول وهو ( المحقق من علم الأصول فيما يتعلق بأفعال الرسول صصص ) لأبي شامة محمد بن عبد الرحمن المقدسي الشافعي. (599 - 665)..

وهو عندي بتحقيق وتعليق الباحث: أحمد الكويتي
دار الراية ..

yousef
02-01-04, 07:54 AM
وماذا عن كتاب الإحكام في أصول الأحكام لابن حزم ؟

الأجهوري
02-01-04, 10:13 AM
كتب أهل السنة والجماعة في أصول الفقه التي وصلت إلينا قليلة جدا بالنسبة إلى ما عداها ولكنها مباركة فمن يفهم الرسالة للإمام الشافعي جيدا يخرج منها بتأصيل أضعاف أضعاف ما يخرج به من درس المستصفى للغزالي أو كتب شيخه الجويني.

فأرجو من الإخوة أن لا يزهدوا فيها وكذلك لا نبخس بقية الكتب الأصولية حقها فهي الكثرة الكاثرة، وتفيد في تفتيح الذهن لكيفية تطبيق هذه الأصول على الفروع.

أما التأصيل للقواعد المبني على الدليل فهذا لا تعرفه إلا في كتب أهل السنة؛ وفرسانهم في ذلك ممن وصلتنا كتبهم:
1- الإمام الشافعي، في كتبه عامة والرسالة خاصة.
2- الخطيب وابن عبد البر.
3- ابن تيمية وتلامذته وبخاصة ابن القيم
4- الشيخ السعدي، وهو أحد الفرسان المتأخرين في هذا العلم
5- الشيخ محمد الأمين الشنقيطي ومعروف جهده في جميع كتبه
6- الشيخ ابن عثيمين

رحمة الله على الجميع

فمن قرأ ما سطره هؤلاء وقارنه بما سطره غيرهم ممن بيانهم في المنهج يعلم يقينا الفرق بين كتب أهل السنة وكتب غيرهم في الأصول.

وأما إرشاد الفحول فلا أرى عده من كتب أهل السنة الخالصة،

وأما كتاب ابن حزم ففيه طلقات سنية لا مثيل لها في مباحث الاستلال بالسنة والاحتجاج بخبر الآحاد تشد لها الرحال، وليس خالصا بل فيه كدر.

وأما كتب المتأخرين من غير من ذكرت مما ذكر الإخوة الكرام ككتب الخضري وأبو زهرة وخلاف فهي عمدة من صنف في الأصول من المعاصرين وبداية سهلة لمن يريد أن يدخل هذا العلم، وكان العلامة الألباني رحمه الله يدرّس كتاب عبد الوهاب خلاف.

ابن عبد الوهاب السالمى
03-01-04, 03:03 AM
منشا علم اصول الفقة

وقد جمع فضيلة الدكتور محمد العروسي عبدالقادر –حفظه الله ووفقه –في كتابه النافع الماتع الفريد في بابه والذي عنونه بـ(المسائل المشتركة بين أصول الفقه وأصول الدين)([1]) كثيراً مما أُدخل في علم الأصول وليس منه ، فقال :-
( والمقصود من هذا الكتاب ليس تجريد المسائل التي ليست من أصول الفقه فحسب بل وأيضاً لأزيل الغطاء – إن شاء الله – عن أقوال ومفاهيم قررها المتكلمون والمصنفون في مسائل هذا العلم –أصول الفقه - ، أو ذكروها عرضاً ضمن تلك المسائل ، وهي أقوال مخالفة لما استقر عليه الأمر الأول ويحسبها قراء هذا العلم أنها من الحقائق المسلمة المفروغ منها ، وكثير من المسائل الكلامية التي ذكرت في أصول الفقه لم تقرر على وجهها الصحيح ، أو ذكرت على الوجه الصحيح لكنها بنيت على أصل مخالف للأصل الذي دل عليه القرآن والذي مضى عليه الصحابة وأئمة السلف ....
ومن أمثلة هذه الاستدلالات والتقريرات المحيرة في كتب الأصول ، الاستدلال على أن العبد مجبور على فعله بوقوع التكليف بما لا يطاق ، واستدلوا بتكليف أبي لهب وغيره بالإيمان مع أن القرآن أخبر أنه لا يؤمن ، فكان من ذلك أن بعض المصنفات في الأصول انتحلت مذهب نفي الأفعال الاختيارية للإنسان ، وخلطوا ببعض أقوال المرجئة كالوقف في ألفاظ العموم في آيات الوعيد والتوقف في دلالات الأمر التي فيها دخول النار للعصاة كما يقرر الباقلاني وغيره .
وسبقهم في ذلك الوعيدية من المعتزلة فأدخلوا في الأصول تأثيم المجتهد المخطئ وضموا إلى ذلك اعتقاداً محرماً من تكفير وتفسيق وتخليد في النار .
وهذه المسائل الكلامية الواردة في كتب أصول الفقه لا يدرك ما تؤدي إليه من التزامات باطلة إلا قليل من طلبة العلم …) انتهى كلامه باختصار .
طرق التأليف في علم أصول الفقه :-
لقد ظهرت ثلاث مدارس أصولية وطرائق للتأليف في علم أصول الفقه ، هي :-
أولاً :- طريقة الشافعية أو المتكلمين([2]) :- وهذه الطريقة اعتنت بتحرير القواعد والمسائل الأصولية وتحقيقها تحقيقاً منطقياً نظرياً دون تعصب لمذهب بعينه . وهي تميل ميلاً شديداً إلى الاستدلال العقلي والجدلي ؛ فيثبت أصحابها ما أثبته الدليل – في نظرهم - وينفون ما نفاه بغية الوصول إلى أقوى القواعد وأضبطها .
وهذه الطريقة لم تقصر بحثها على ما سبق بل أدخلت فيه كثيراً من المسائل الكلامية العقائدية المنحرفة والمباحث المنطقية والفلسفية ؛ذلكم أن جلّ من كتب في هذه الطريقة هم من علماء الكلام من أشاعرة ومعتزلة ، وهؤلاء لهم مؤلفات كثيرة في العقائد ، فقاموا بنقل تلك المباحث العقدية إلى المسائل الأصولية ؛ لأن أغلى ما يملكه الشخص عقيدته ، كما أن جزءاً من علم أصول الفقه إنما هو مستمد من العقيدة كما هو مقرر في كتب أصول الفقه .
وممن كتب على هذه الطريقة في أصول الفقه وله مؤلفات عقدية ما يأتي :-
1-عبدالجبار بن أحمد الهمذاني المعتزلي ( ت415هـ) ألف في الأصول كتابه العمد ، وفي العقيدة المغني في أبواب التوحيد والعدل ([3]) .
2-محمدبن الطيب بن محمد بن جعفر المعروف بالباقلاني الأشعري المالكي (ت403هـ) ألف في أصول الفقه التمهيد وفي العقيدة المقدمات في أصول الديانات وحقائق الكلام([4]) .
3-محمد بن علي الطيب أبو الحسين المعتزلي الشافعي (ت 436هـ) ألف في الأصول كتابه المعتمد وألف في العقيدة كتابه شرح الأصول الخمسة([5]) .
4-عبدالملك بن عبدالله بن يوسف الجويني الأشعري الشافعي (ت478هـ) ألف في أصول الفقه كتابه البرهان وألف في العقيدة كتباً منها الإرشاد في أصول الدين ، والشامل ، والرسالة النظامية([6]) .
5-محمد بن محمد بن محمد الغزالي الأشعري الشافعي (ت505هـ)ألف في أصول الفقه المستصفى وفي العقيدة كتباً منها الاقتصاد في الاعتقاد ، وإحياء علوم الدين ، والأربعين في أصول الدين([7]) .
6-محمد بن عمر بن الحسين الرازي الأشعري الشافعي (ت606) ألف في أصول الفقه كتابه المحصول وفي العقيدة أساس التقديس واللوامع البينات في شرح أسماء الله تعالى والصفات وكتاب التوحيد([8]) .
7-علي بن أبي على سيف الدين الآمدي الأشعري الشافعي (ت631) ألف في أصول الفقه الإحكام وفي العقيدة كتابه أبكار الأفكار([9]) .
8-أحمد بن إدريس بن عبدالرحمن الصنهاجي القرافي المالكي الأشعري ( ت684) ألف في أصول الفقه التنقيح ، وفي العقيدة شرح الأربعين للرازي في أصول الدين ، وكتاب الانتقاد في الاعتقاد([10]) .
9-عبدالله بن عمر بن محمد البيضاوي الأشعري الشافعي (ت685) ألف في أصول الفقه منهاج الوصول إلى علم الأصول وفي العقيدة طوالع الأنوار،والإيضاح في أصول الدين([11]) .
10-محمد بن عبدالرحيم بن محمد صفي الدين الهندي الأشعري الشافعي ( ت715) ألف في أصول الفقه كتابه نهاية الوصول إلى علم الأصول وفي العقيدة الفائق في التوحيد([12]) .
ثانياً :- طريقة الفقهاء أو الحنفية([13]) :- وهذه الطريقة تولى تأسيسها علماء الحنفية حيث وجهوا عنايتهم إلى تقرير القواعد الأصولية وتحقيقها على ضوء ما ورثوه عن أئمتهم من مسائل فقهية حيث قاموا باستخلاص قواعدهم الأصولية منها ؛ فقواعدهم الأصولية تبع لمسائلهم الفقهية وهي تتطور وتتحور تبعاً لها .
وقد نشأ عن ذلكم التأصيل اصطدام في كثير من الأحيان بين ما قعدوه وبين ما نقل من الأحاديث النبوية مما جعلهم يختلفون في طريقة تخريجها على تلك القواعد الأصولية .
وقد مثَّل ابن القيم -رحمه الله – لمخالفتهم للسنة النبوية بسبب قاعدتهم الأصولية التي تقول : (الزيادة على النص نسخ ) فقال([14]) :- ( ولو كان كل ما أوجبته السنة ولم يوجبه القرآن نسخاً له لبطلت أكثر سنن رسول الله صلى الله عليه وسلم ، ودفع في صدورها وأعجازها ، وقال القائل : هذه زيادة على ما في كتاب الله فلا تقبل ولا يُعمل بها....
ولا يمكن أحد طرد ذلك ولا الذين أصلوا هذا الأصل بل قد نقضوه في أكثر من ثلاثمائة موضع ، منها ما هو مجمع عليه ،ومنها ما هو مختلف فيه ) انتهى باختصار .
وقد ناقش ابن القيم – في كتابه آنف الذكر- هذه القاعدة وغيرها من القواعد الموهومة مناقشة علمية لا مثيل لها ، فمن أراد الدر المكنون فليرجع إليه .
أقول : إن جلَّ المنتسبين إلى هذه الطريقة هم - أيضاً – ماتريدية أو أشاعرة أو معتزلة ، وقد جمعوا في التأليف بين التأليف في علم أصول الفقه وعلم الكلام ( العقيدة ) فكانت النتيجة كالنتيجة التي حصلت في المدرسة الأولى .
وممن جمع من علماء هذه الطريقة بين الكتابة في العلمين ما يأتي :-
1-محمد بن محمد بن محمود أبومنصور الماتريدي الحنفي ( ت 333هـ) ألف في الأصول كتابه مآخذ الشريعة وكتاب الجدل ، وفي العقيدة كتاب التوحيد([15]) .
2-عبدالله بن عمر بن عيسى أبو زيد الدبوسي الماتريدي الحنفي (ت430هـ) ألف في أصول الفقه كتابه تقويم الأدلة وفي العقيدة الأمد الأقصى([16]) .
3-عبدالله بن أحمد بن محمود النسفي الماتريدي الحنفي (ت710هـ) ألف في أصول الفقه منار الأنوار وشرحه كشف الأسرار وفي العقيدة ألف كتابه عمدة عقيدة أهل السنة والجماعة ، وشرح العقائد النسفية([17]) .
4-عمر بن اسحاق الغزنوي سراج الدين أبوحفص الماتريدي الحنفي (ت773هـ) ألف في الأصول شرح البديع وشرح المغني للخبازي وفي العقيدة شرح تائية ابن الفارض([18]) .
5-محمد بن محمد بن محمود البابرتي الماتريدي الحنفي ( ت786هـ) ألف في أصول الفقه شرح أصول البزدوي وفي العقيدة كتابه المسمى بـ ( العقيدة في التوحيد ) وشرح تجريد النصير الطوسي ([19]) .
ثالثاً :- طريقة المتأخرين([20]) :- وهذه الطريقة جمعت بين الطريقتين السابقتين ، فاهتمت بتنقيح القواعد الأصولية وتحقيقها وإقامة البراهين على صحتها ، كما أنها اهتمت بتطبيق هذه القواعد على المسائل الفقهية وربطها بها .
والذين كتبوا في هذه الطريقة هم –أيضاً-مزيج من العلماء السابقين وغيرهم.
وممن كتب فيها جامعاً معها الكتابة في العقائد –أيضاً - ما يأتي :-
1-محمد بن عبدالواحد المشهور بابن الهمام الماتريدي الحنفي ( ت861هـ)ألف في أصول الفقه التحرير وفي العقيدة كتابه المسايرة([21]) .
2-محمد أمين بن محمود البخاري المعروف بأمير باد شاه الماتريدي الحنفي ( ت987هـ ) ألف في أصول الفقه كتابه تيسير التحرير وفي العقيدة شرح تائية ابن الفارض([22]) .
3-محب الله بن عبدالشكور الماتريدي الحنفي (ت1119هـ) ألف في الأصول كتابه مسلم الثبوت .
وما ذكرته من مؤلفين ومؤلفات في إحدى طرق التأليف السابقة إنما هو على سبيل المثال لا الحصر .
أول من صنف في علم أصول الفقه([23]) :-
إن أول من صنف في علم أصول الفقه الإمام محمد بن إدريس الشافعي (ت204هـ) – عليه رحمة الله – حيث ألف رسالتين ؛ الأولى في بغداد تلبية لطلب إمام الحديث فيها في وقته عبدالرحمن بن مهدي – رحمه الله - ، والثانية بعد استقراره في مصر .
والتي تناقلها العلماء جيلاً بعد جيلٍ حتى وصلت إلينا هي الرسالة الأخيرة والتي اشتهرت باسم ( الرسالة ) ، وهي رسالة أصولية سنية سلفية جديرة بالاهتمام والعناية قراءة وتدريساً وشرحاً يُبَيِّنٌ غامضها .
و لم يقتصر الشافعي – رحمه الله – على الرسالة بل ألف كتباً أخرى في مسائل من أصول الفقه منها :-
أ-كتاب جماع العلم .
ب-اختلاف الحديث .
ج-صفة نهي النبي صلى الله عليه وسلم .
د-إبطال الاستحسان .
فجعل من نفسه –رحمه الله- قدوةً حسنةً لمن جاء من بعده من أئمة السلف لا سيما ممن كتب منهم في علم أصول الفقه . فساروا سيرته وسلكوا طريقته ، فكتب بعضهم كتباً مفردة في أصول الفقه شملت كل مسائل العلم أو جلها ،
و البعض الآخر كتب في بعضها سواء أفردها بمؤلف أو ضمنها بعض مؤلفاته الأخرى . فكانوا بمجموعهم يمثلون طريقة أو مدرسة الشافعي بحق.
وممن كتب من العلماء الأعلام على هذه السيرة وهذه الطريقة ، أعني الطريقة الشافعية السنية السلفية كل من :-
1-إمام أهل السنة الإمام أحمد بن حنبل (ت241هـ) – رحمه الله – كتب كتاباً في طاعة الرسول صلى الله عليه وسلم ، وآخر في أخبار الآحاد .
2-أمير المؤمنين في الحديث الإمام محمد بن إسماعيل البخاري (ت256هـ) –رحمه الله – ضمن كتابه الصحيح مباحث في أخبار الآحاد ، والاعتصام بالكتاب والسنة .
3-خطيب أهل السنة الإمام عبدالله بن مسلم بن قتيبة ( ت276هـ)– رحمه الله – ألف كتابه تأويل مشكل القرآن ، وكتابه تأويل مختلف الحديث.
4-إمام أهل السنة في المشرق وحافظها الإمام أحمد بن علي بن ثابت أبو بكر الخطيب (ت463هـ) – رحمه الله – ألف كتابه الفقيه والمتفقه حيث ضمنه كثيراً من المباحث الأصولية .
5-حافظ أهل السنة في المغرب الإمام يوسف بن عبدالبر النمري القرطبي( ت463هـ) –رحمه الله – صنف كتابه جامع بيان العلم وفضله وضمنه – أيضاً – كثيراً من المباحث الأصولية الهامة لاسيما الجزء الثاني منه .
6-الإمام الأصولي الفقيه منصور بن محمد بن عبدالجبار أبو المظفر السمعاني ( ت489هـ) – رحمه الله - حيث ألف كتابه قواطع الأدلة للرد على أبي زيد الدبوسي الحنفي في كتابه تقويم الأدلة .
7-الإمام موفق الدين عبدالله بن أحمد بن قدامة المقدسي الحنبلي ( ت620هـ) – رحمه الله - حيث ألف كتاباً في أصول الفقه سماه : ( روضة الناظر وجنة المناظر ) .
8-الإمام المجاهد شيخ الإسلام أحمد بن عبدالحليم بن عبدالسلام الحراني تقي الدين أبو العباس ابن تيمية (ت728هـ) – رحمه الله – حيث تطرق في كثير مما كتبه – في رسائله التي كان يبعث بها إلى من سأله أو استفتاه - لمسائل كثيرة ومختلفة من أصول الفقه فحررها أحسن تحرير وأدقه . ومن نظر في مجموع الفتاوى له علم ذلك علم اليقين .
9-الإمام المجاهد العابد محمد بن أبي بكر بن أيوب الدمشقي شمس الدين أبو عبدالله ابن قيم الجوزية (ت751هـ) –رحمه الله – حيث ألف في أصول الفقه كتابه الفذ أعلام الموقعين ، كما ضمن بعض كتبه بعض المسائل الأصولية والتي بحثها من جميع جوانبها كما في كتابه الصواعق المرسلة على الجهمية والمعطلة .
10-الإمام القـدوة مفتي الأمة الشيخ عبدالرحمن بن ناصر بن عبدالله آل سعدي التميمي (ت1376هـ) – رحمـه الله – حيث ألف رسالة في أصول الفقه طبعت ضمن مجموعة من كتبه .
11-الإمام الحافظ اللغوي الفقيه المفسر الأصولي الشيخ محمد الأمين بن محمد المختار الشنقيطي ( ت1393هـ) - رحمه الله – حيث أملى شرحاً على روضة الناظر لابن قدامة أصبح فيما بعد يعرف بـ( مذكرة أصول الفقه ) ونثر علماً جماً من علم أصول الفقه في كتابة أضواء البيان .
والناظر في تلك المؤلفات يجدها قد قامت ببيان الأصول الفقهية السنية ونصرتها ، وزيفت في الوقت نفسه الأصول الفاسدة الكاسدة ، وناقشتها مناقشة إنصاف وعدل فبان عَوَرُ تلك الأصول وزيفها لكل ذي نظر .

الهوامش والتعليقات


([1]) انظر : المسائل المشتركة ( 5-7) .
([2]) انظر : كتاب أصول الفقه الإسلامي لبدران (15)وأصول الفقه للبرديسي (12)وأصول الفقه تاريخه ورجاله (36-37)
([3]) انظر : الأعلام (3/273) .
([4]) انظر : الفتح المبين (1/221-222).
([5]) انظر : المصدر السابق (1/237).
([6]) انظر : المصدر السابق (1/260-262).
([7]) انظر : المصدر السابق (2/8-10).
([8]) انظر : المصدر السابق (2/47-49).
([9]) انظر : المصدر السابق (2/57-58).
([10]) انظر : انظر : المصدر السابق (2/86-87).
([11]) انظر : انظر : المصدر السابق (2/88).
([12]) انظر : لسان العرب (1/519) المعجم الوسيط (1/507)
([13]) انظر : كتاب أصول الفقه الإسلامي لبدران (17)وأصول الفقه للبرديسي (15)وأصول الفقه تاريخه ورجاله (35).
([14]) انظر : إعلام الموقعين ( 2/306 –307) .
([15]) انظر : الفتح المبين ( 1/182-183).
([16]) انظر : المصدر السابق (1/236).
([17]) انظر : الفتح المبين (2/108) وأبجد العلوم (3/119) .
([18]) انظر : الفتح المبين (2/188) وتاج التراجم (223-224).
([19]) انظر : تاج التراجم (276-277) والفتح المبين (2/201).
([20]) انظر : كتاب أصول الفقه الإسلامي لبدران (18-19) وأصول الفقه للبرديسي (18-20) وأصول الفقه تاريـــخه ورجاله (38-40).
([21]) انظر : الفتح المبين (3/36-39).
([22]) انظر : الأعلام (6/41) ومعجم المؤلفين (9/80).
([23]) انظر : كتاب أصول الفقه الإسلامي لبدران (11)وأصول الفقه للبرديسي (9)وأصول الفقه تاريخه ورجاله (26).
من بحث للشيخ ترحيب الدوسري
ترتيب وجمع ابن عبد الوهاب السالمي

ابن عبد الوهاب السالمى
03-01-04, 03:09 AM
ولعلك تجد من اغرب الامور في هذا الباب ما الفة ابن رشد الحفيد كتاب الضروري في اصول الفقة . وهو مختصر لكتاب الغزالي واعجب انة يتتبع الغزالي وينتقد طريقتة في الكتاب ويذم طرق المتكلمة والفلاسفة بل تراة يصرح بعودة هذا العلم الي المنبع الشرعي لة يقصد طريقة اهل السنة

أبو عمر السمرقندي
06-01-04, 10:34 PM
ننن للأهمية :
التحفة المرضية في نظم المسائل الأصولية على طريقة أهل السنة السنية وشرحها : (http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?threadid=15617)

الرايه
25-09-06, 03:10 PM
الأخ الفاضل / أبومحمد ............ تقبل الله منا ومنك

حبذا لو ذكرت لنا معلومات أكثر عن هذه الرسالة ،وهل ستطبع في القريب العاجل ام لا ؟

: مسائل أصول الدين المبحوثة في علم أصول الفقه - عرض ونقد على ضوء الكتاب والسنة . للشيخ : خالد عبد اللطيف محمد نور

مختصر تعريف بالرسالة:-

قسم الباحث رسالته إلى مقدمة، وتمهيد، وأربعة أبواب، وخاتمة.

التمهيد:
التعريف بعلم أصول الدين، التعريف بعلم أصول الفقه، الأسباب الباعثة لإدخال ما يتعلق بحثه بأصول الدين في علم أصول الفقه.

الباب الأوّل:
التوحيد، وفيه أربعة فصول:
أول واجب على المكلف والطريق إليه، الأسماء الحسنى، الصفات، الحكمة والتحسين والتقبيح وتكليف ما لايطاق.

الباب الثاني:
النبوة، وفيه فصلان:
إثبات النبوة، وعصمة الأنبياء.

الباب الثالث:
الأدلة، الاحتجاج بها وفهمها بحسب المعنى المراد والاستعمال، وفيه فصلان:
الاحتجاج بالأدلة، فهم الأدلة بحسب المعنى المراد والاستعمال.

الباب الرابع:
مسائل تتعلق بالأسماء والأحكام والصحابة، وفيه فصلان:
مسائل تتعلق بالأسماء والأحكام، مسائل تتعلق بالصحابة.


الخاتمة:
بين فيها الباحث المراد بأصول الدين ووجه من منع تقسيم الدين إلى فروع وأصول، وبين أن كثيراً من الأصوليين تأثر بمذهبه الكلامي كإدخال مسائل كلامية استطراداً لأدنى مناسبة، وظهور التعريفات الكلامية في بعض المسائل كالأمر والنهي، والخاص والعام، والنسخ، وجود إحالات إلى الكتب الكلامية، وتبين له أن مذهب السلف في التوحيد والصفات لا يكاد يوجد في أمهات الكتب الأصولية، وبين أن أول واجب على المكلف هو الشهادتان، وأن الصفات تثبت لله على وجه الكمال، وأن لله الحكمة في شرعه وقدره، وأن الإيمان قول وعمل يزيد وينقص وله شعب وأصول وفروع، وأن الصحابة كلهم عدول.

http://www.iu.edu.sa/arabic/daleel/rasail/details.asp?ID=428

محب البويحياوي
27-09-06, 08:03 PM
ولعلك تجد من اغرب الامور في هذا الباب ما الفة ابن رشد الحفيد كتاب الضروري في اصول الفقة . وهو مختصر لكتاب الغزالي واعجب انة يتتبع الغزالي وينتقد طريقتة في الكتاب ويذم طرق المتكلمة والفلاسفة بل تراة يصرح بعودة هذا العلم الي المنبع الشرعي لة يقصد طريقة اهل السنة

هو على طريقته الباطنية في عدم الخلط بين علوم الخاصة-علوم البرهان و الذوق- و علوم العامة و هو يعتبر الأصول من علوم العوام لهذا كان يعيب على الغزالي و باقي المتكلمين الخلط الذي يحدثونه بين العلمين ...
أما كتب الأصول السنية فلا أرى ذكرا لكتاب هو من أفضل ما صنف في الأصول و القواعد الفقهية بعد الرسالة ان لم يكن أفضلها و هو كتاب القواعد النورانية
و كذلك كتب كطرح التثريب و بهجة النفوس و غيرها من كتب فقه الحديث التي اشتملت على درر أصولية على طريقة المحدثين حرمها اصوليو المتكلمين
و الله أعلم بالحال و المآل

أبو فهر السلفي
27-09-06, 09:23 PM
كتاب الفقيه والمتفقه يعد من أوائل الكتب الأصولية التي كتبها أهل الحديث وتأثروا فيها بالمتكلمين على عكس ما يقرره بعض إخواننا ومنهم الشيخ الجيزاني .ولبسط هذا مقام آخر وإنما أردت التنبيه فحسب......

أبو مالك العوضي
17-11-06, 03:40 AM
أصول الفقه على منهج أهل الحديث - زكريا بن غلام قادر الباكستاني (http://saaid.net/book/open.php?cat=4&book=2138)

أبوصـالح
17-11-06, 03:45 AM
أحسن الله إليكم.

وكتب الشيخ الفاضل عياض بن نامي السلمي (http://islamtoday.net/questions/muftee.cfm?Sch_ID=163)، من أنفع الكتب في بابها.

طالعتُ كتاب ( أصول الفقه الذي لا يسع الفقيه جهله) وهو مختصر في أصول الفقه في مجلد واحد.

عبد الحميد عبد الحميد
08-08-07, 01:47 AM
جزاكم الله الف خير

ابومحمد بكري
11-08-07, 12:02 PM
جزاكم الله خيرا

أبو شوق
01-05-08, 03:57 PM
جزاكم الله خير واحسن اليكم

وليد محمود
03-05-08, 02:16 AM
7ـ تيسير علم أصول الفقه ، تأليف/ عبدالله بن يوسف الجُديع.


http://www.alarabiya.net/articles/2006/04/17/22947.html

بلال خنفر
03-05-08, 05:41 PM
نثر الورود على مراقي أبو السعود .... ما رأيته مع القائمة ... فان كان ذلك فاعتذر سلفاً ...

وأذكر أن رسالة الدكتوراة للعلامة محمد الددو الشنقيطي في باب الأصول أيضاً ... غاب عني اسمها الآن ...

والله تعالى أعلم

سلطان عسيري
04-05-08, 12:19 AM
هو على طريقته الباطنية في عدم الخلط بين علوم الخاصة-علوم البرهان و الذوق- و علوم العامة و هو يعتبر الأصول من علوم العوام لهذا كان يعيب على الغزالي و باقي المتكلمين الخلط الذي يحدثونه بين العلمين ...
أما كتب الأصول السنية فلا أرى ذكرا لكتاب هو من أفضل ما صنف في الأصول و القواعد الفقهية بعد الرسالة ان لم يكن أفضلها و هو كتاب القواعد النورانية
و كذلك كتب كطرح التثريب و بهجة النفوس و غيرها من كتب فقه الحديث التي اشتملت على درر أصولية على طريقة المحدثين حرمها اصوليو المتكلمين
و الله أعلم بالحال و المآل
ابن رشد أرسطوطاليسي لا يقيم وزناً للذوق بل هو برهاني الاستدلال ولا يزعجه استخدام الفلسفة والمنطق في أصول الفقه إلا إذا صلح حاله والله أعلم بحاله

أبو مجاهد الشامي
24-04-10, 05:28 AM
وهذه رسالة للشيخ علي الخضير وضع فيها بعض مباحث اصول الفقه من كلام السلف الصالح .. كالامام احمد والشافعي وابي عبيد القاسم بن سلام ومحمد بن نصر المروزي وابن خزيمة وابن قتيبة وابن حبانhttp://alkhoder.com/images/book/kashf.zip
بارك الله فيك ونفع بك
أين يمكن أن أجد هذه الرسالة المباركة ..

محمد حاتم الطاهر
28-04-10, 11:57 AM
أحيطكم علماً أن رسالة شيخ خالد عبداللطيف ( مسائل أصول الدين المبحوثة في أصول الفقه ) قد طُبعت طبعة جيدة في دار المنهاج و تقع في مجلدين ، ونأمل أن نراها مرفوعة للإفادة منها .

معاذ الجلال
28-04-10, 02:35 PM
بارك الله فيك

عبدالفتاح حريد
05-08-14, 08:33 PM
بارك الله فيكم

محمد حاتم الطاهر
05-08-14, 08:47 PM
روابط لتحميل رسالة شيخنا د.خالد عبداللطيف
( مسائل أصول الدين المبحوثة في أصول الفقه )

http://www.ajurry.com/vb/showthread.php?t=37478
http://www.waqfeya.com/book.php?bid=5410

أبو البراء محمد علاوة
05-08-14, 08:48 PM
كتب الدكتور عبد الكريم النملة

منها المهذب خمس مجلدات في أصول الفقه المقارن