المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : (بشرى سارة ) تأسيس مجمع فقهي جديد


أبو خالد السلمي.
22-11-02, 09:13 AM
(بشرى سارة )
تم بحمد الله تأسيس مجمع فقهي جديد باسم (مجمع فقهاء الشريعة بأمريكا) ومقره بمدينة واشنطن بالولايات المتحدة الأمريكية في يوم الخميس الخامس والعشرين من رجب سنة 1423هـ الموافق الثالث من أكتوبر سنة 2002 م .

وجاء في بيانه التأسيسي ما يلي :
تلبية لحاجة المسلمين الشديدة في المهجر، والذي تمخض المقام فيه عن وقائع لا عهد للسابقين بكثير منها، وترسيخا لأهمية الاجتهاد الجماعي من خلال اجتماع أهل العلم بالشرع وأهل الدراية بالواقع، وتعاونا مع المجامع الفقهية الأخرى القائمة داخل بلاد الإسلام وخارجها، عقد بفضل الله تعالى وتوفيقه الاجتماع التأسيسي (لمجمع فقهاء الشريعة بأمريكا) بمدينة واشنطن بالولايات المتحدة الأمريكية وذلك في يوم الخميس الخامس والعشرين من رجب سنة1423 هـ الموافق الثالث من أكتوبر سنة 2002 م .
وكانت اللجنة التحضيرية للمجمع قد وجهت الدعوة إلى ثلاثين فقيها لعضوية المجمع ممن يجمعون بين أعلى المؤهلات العلمية والخبرات العملية، ويمثلون مختلف الاتجاهات الفقهية ومناطق متعددة من العالم، كما وجهت الدعوة إلى ثلاثين خبيرا يمثلون الجاليات التي يعملون معها ممن لهم دراية واسعة بواقع هذه الجاليات وما يواجهها من مشكلات تحتاج إلى فتاوى شرعية ليجتمع للمجمع بذلك العلم بالشرع والدراية بالواقع .
وقد تمكن من الحضور خمسة عشر فقيها ومثلهم من الخبراء، وهم أصحاب الفضيلة الآتية أسماؤهم:
سعادة الأستاذ الدكتور/ حسين حامد حسان
سعادة الأستاذ الدكتور/ علي أحمد السالوس
سعادة الأستاذ الدكتور/ وهبة مصطفى الزحيلي
سعادة الأستاذ الدكتور/ صلاح الصاوي
سعادة الأستاذ الدكتور/ أحمد علي طه الريان
سعادة الأستاذ الدكتور/ حسن علي الشاذلي
سعادة الأستاذ الدكتور/ محمد رأفت عثمان
سعادة الأستاذ الدكتور/ عكرمة سعيد صبري
سعادة الأستاذ الدكتور/ سيد عبد العزيز السيلي
سعادة الأستاذ الدكتور/ إبراهيم بن علي آلكليب
فضيلة الشيخ الدكتور / الحافظ ثناء الله المدني
سعادة الدكتور/ صهيب حسن عبد الغفار
سعادة الدكتور/ محمد طاهر المقوز
سعادة الدكتور/ يوسف بن عبد الله الشبيلي
فضيلة الشيخ/ إرشاد الحق المدني
فضيلة الدكتور / السيد عبد الحليم محمد حسين
الشيخ / صفي العاصم خان
فضيلة الدكتور/ أحمد بن سيف الدين
فضيلة الدكتور/ يس نجيب الغضبان
فضيلة الدكتور / أحمد الشربيني نبهان
الشيخ / محمد سيد عدلي
الشيخ / وليد بن إدريس منيسي
الشيخ / وليد بن خالد بسيوني
الشيخ /محمد أبو اليسر البيانوني
الشيخ / محمد موفق الغلاييني
الشيخ / سامي محمد مسعود
الشيخ / محمد محمد موسى
الشيخ / صادق محمود الحسن

وقد بادر جميع من لم تمكنهم ظروفهم من الحضور بالكتابة إلى اللجنة التحضيرية بالمجمع معربين عن اعتزازهم بهذه العضوية وتمسكهم بها وأن عدم الاشتراك في هذا الاجتماع يرجع إلى ظروف قاهرة لا يد لهم بها، وأنهم سيشاركون في اجتماعات المجمع في أول انعقاد آخر له بإذن الله .

هذا وقد كان موضوعا على جدول أعمال الاجتماع مناقشة الموضوعات آلاتية:
1. تسمية المجمع
2. دستور المجمع ونظامه الأساسي .
3. اختيار الهيئة الرئاسية للمجمع
4. اختيار اللجنة الدائمة للفتوى، ومستشارو الإفتاء
5. لائحة التحكيم الشرعية وقائمة المحكمين

وبعد مناقشات مطولة ومستفيضة بين الأعضاء والخبراء وعلى مدار أربع جلسات مطولة في يومين متتالين تم الاتفاق على الآتي:
تسمية المجمع
اتفق الحضور على تسميته بـ (مجمع فقهاء الشريعة بأمريكا) وذلك إشارة إلى نشأة المجمع وموطن تأسيسه بأميريكا .
ASSEMBLY OF MUSLIM JURISTS AT AMERICA ( AMJA )
دستور المجمع ونظامه الأساسي
الاتفاق على مواد دستور المجمع ونظامه الأساسي، والذي يشمل أهداف المجمع ووسائله وهيكله التنظيمي وعضويته ولجانه المتخصصة وقد أوكل أعضاء المجمع مهمة مراجعة مشروع النظام الأساسي إلى لجنة صياغة في ضوء ما أسفرت عنه المناقشات من تعديلات حسب النسخة المرفقة
اختيار الهيئة الرئاسية للمجمع
تم الاتفاق على اختيار:
- ا.د. حسين حامد حسان رئيسا للمجمع
- ا.د. على السالوس نائبا أول لرئيس المجمع
- ا.د. وهبة الزحيلي نائبا ثانيا لرئيس المجمع
- ا.د. صلاح الصاوى أمينا عاما للمجمع
اختيار اللجنة الدائمة للفتوى
اتفق الأعضاء على أن يكون للمجمع لجنة دائمة لتلبية الحاجة اليومية إلى الفتوى لا تقل عن خمسة أعضاء ويكون صدور الفتوى فيها بالأغلبية. و تتكون اللجنة من كل من:
فضيلة الدكتور صلاح الصاوي
فضيلة الدكتور إبراهيم آلكليب
فضيلة الدكتور الحسين شواط
فضيلة الدكتور يوسف الشبيلي
فضيلة الدكتور فؤاد الغنيم
فضيلة الدكتور خالد بلانكنشيب
فضيلة الدكتور أحمد شليبك
فضيلة الدكتور صهيب حسن

مستشارو الإفتاء:
الأستاذ الدكتور / حسين حامد حسان
الأستاذ الدكتور / علي أحمد السالوس
الأستاذ الدكتور / عبد الله المصلح
الأستاذ الدكتور/ أحمد علي طه ريان
الأستاذ الدكتور / وهبة مصطفى الزحيلي
الأستاذ الدكتور / محمد رأفت عثمان
الأستاذ الدكتور / عمر الأشقر
لائحة التحكيم الشرعية وقائمة بالمحكمين
إعداد نظام للتحكيم الشرعي في مجال المعاملات المالية و قضايا الأسرة وإعداد قائمة بمحكمين تتوافر فيهم الشروط الشرعية للتحكيم.

وفي ختام الاجتماع عقد لقاء إعلامي أعلن فيه عن إنشاء المجمع وإشهاره دعيت إليه المؤسسات الإسلامية في منطقة واشنطن الكبرى كما دعيت إليه وسائل الإعلام المسموعة والمرئية
هذا ، وقد عبر جميع الأعضاء والخبراء عن سعادتهم بإنشاء هذا المجمع وتأسيسه وتوجهوا إلى الله سائلين بأن يوفقهم على تحمل هذه المسئولية والقيام بتبعاتها وتحمل أمانتها.
والله من وراء القصد وهو الهادي إلى سواء السبيل.

موقع المجمع على الشبكة :

http://www.alsharia.net

الأزهري السلفي
22-11-02, 09:20 AM
الحمد لله وحده ..
بشرك الله شيخنا السلمي .
أسأل الله لي ولكم السداد والتوفيق .

سليل الأكابر
22-11-02, 02:01 PM
شيخنا الفاضل بشرك الله بما يسرك

فهذا الخبر يحمل في طياته بشارتين:

الأولى: إنشاء هذا المجمع الفقهي والمسلمون أحوج ما يكون لتلك المجامع التي توحد الكلمة وتجمع الشمل لا سيما في تلك الديار التي تعصف بكثير من القائمين على المراكز الاسلامية رياح التعصب المذهبي المقيت.

الثانية : أنكم احد أعضاء هذا المجمع وأنتم أهل لذلك وفقكم الله وسددكم ونفعكم ونفع بكم. آمين

ابن معين
22-11-02, 03:39 PM
بشرك الله أخي الفاضل بما يسرك ، وأسأل الله أن ينفع بهذا المجمع وينفع بكم الإسلام والمسلمين .

أبو عبدالله النجدي
22-11-02, 04:07 PM
نحمد الله حمدا كثيرا طيبا مباركا فيه ،،،

وشكر الله مسعاك أخي الشيخ أبا خالد ،،،،

ـ لم أجد اسم الشيخ فؤاد الغنيم ضمن الأعضاء هل سقط سهوا ، أم هو غير عضو ؟


""""""""""""""""


سوف أبعث إليك رسالة على الخاص ................بارك الله فيك

أبو خالد السلمي.
22-11-02, 04:14 PM
جزاكم الله خيرا ، ولكن للتنبيه فأخوكم خبير بالمجمع فقط وليس عضوا ، وأما الشيخ فؤاد الغنيم - حفظه الله - فهو عضو بلجنة الفتوى التابعة للمجمع وليس عضوا بالمجمع .

محمد الأمين
22-11-02, 07:43 PM
لا حول ولا قوة إلا بالله

وهل الخير يرتجى من لجنة نائب رئيسها الزحيلي المبتدع؟!

صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم: << إن الله لا يقبض العلم ينتزعه انتزاعا من صدور الناس. ولكنه يقبض العلم بقبض العلماء. حتى إذا لم يبق عالما، اتخذ الناس رءوسا جهالا. فسئلوا فأفتوا بغير علم، فــضــلــوا وأضــلــوا>>.

نعوذ بالله من هذا الضلال ونسأله السلامة

ابن سفران الشريفي
22-11-02, 08:20 PM
وفقكم الله لما يحبه ويرضاه .

وليد بسيوني أهو خبير أيضاً أم عضو ؟

ولك رسالة خاصة فاقرأها غير مأمور .

البدر المنير
22-11-02, 09:56 PM
بشرك الله بالجنة ، وأنت أهل للعضوية فيه .

-------

الأخ دراسات عليا :

د. فؤاد الغنيم ، هل هو الأستاذ في قسم الفقه في كلية الشريعة بالرياض ؟؟

-----

على ضوء التبديع الذي ذكره الأمين عندي أسئلة يا شيخ وليد :

1- هل ما ذكره الأمين صحيح عن وهبة الزحيلي ، فكتبه منتشرة ؟
2- وما رأيك ياشيخ بالأسماء التي عرضتها في المجمع نفع الله بهم جميعاً .



http://quran.al-islam.com/GenGifImages/Normal/290X330-0/24/15/1.png

أبو عبدالله النجدي
22-11-02, 10:15 PM
نعم هو ما ذكرت ، وهو الآن يحاضر في معهد جامعة الإمام بواشنطن .

أبو خالد السلمي.
23-11-02, 01:37 AM
أخي الكريم الشيخ محمد الأمين - حفظه الله -
نعم الشيخ وهبة الزحيلي أشعري ، وكذلك بعض الأعضاء الآخرين أشاعرة ، ولكن الأغلبية بحمد الله من السلفيين ، وهذه ميزة تحسب لهذا المجمع ، فلا أعلم مجمعا فقهيا غالبية أعضائه من السلفيين ، ثم إن أعضاء لجنة الفتوى التابعة للمجمع والذين يتولون الإجابة على الأسئلة اليومية في العقيدة أو الفقه كلهم من السلفيين بحمد الله ، وهنا نقاط أحب الإشارة إليها :
1- كون الفقيه أشعريا لا يمنعنا من الاستفادة من فقهه ، والدكتور وهبة الزحيلي أفنى عمره في التفقه وتعليم الفقه وكان عميدا لكلية الشريعة بدمشق ، ومؤلفاته تشهد له بفقهه ، بالإضافة إلى ورعه ، وبكائه من خشية ربه
2- غالب فقهاء المسلمين الذين نرجع إلى كتبهم ونستفيد من مؤلفاتهم من فقهاء المذاهب الأربعة إما أشاعرة وإما ماتوريدية ، فيلزمك على هذا المنهج الاستغناء عن جل التراث الفقهي للمسلمين .
3- الدكتور وهبة الزحيلي عضو بجميع المجامع الفقهية التي على ظهر الأرض تقريبا فهو عضو بمجمع مكة ومجمع جدة ومجمع الهند وأظنه أيضا بمجمع البحوث بمصر ، ولم يمنع هذا من ارتجاء الخير من هذه المجامع
4- لقد تم الاتفاق على الاقتصار على بحث القضايا الفقهية ، وعدم التطرق في قرارات المجمع إلى المباحث العقدية ، وفي هذا سلامة من المحذور الذي تخوفت منه
5- روعي في اختيار أعضاء المجمع أن يمثلوا جميع المذاهب الفقهية المتبوعة وجميع الاتجاهات والأقطار الإسلامية وممن لهم قبول عام بين المسلمين في بلادهم ، حتى يحقق المجمع غايته وتكون قراراته ذات قبول عام بين المسلمين شأنه في ذلك شأن مجمع مكة ومجمع جدة، ولو تم الاقتصار على السلفيين ، لقال الناس هذا مجمع حنبلي أو وهابي أو سعودي ، ولتم وأده في مهده ولن يكون له القبول العام بين الناس إلا أن يشاء الله ، فهذا هو الواقع الذي نعايشه و هذه سنة الله في خلقه ،
فالأمر أخي الكريم يحتاج إلى موازنات بغرض تكثير الخير وتخفيف الشر قدر الإمكان ، وأسأل الله تعالى أن يعفو عنا وألا يؤاخذنا إن نسينا أو أخطأنا .

هيثم حمدان.
23-11-02, 02:33 AM
بشرى سارّة بحق شيخنا السلمي.

لم أر اسم الدكتور محمّد عتيق الأفغاني بين المشاركين.

ولستُ أدّعي الأهليّة للحكم على من هو مثل الشيخ ... ولكن ظهر لي من خلال مناقشته في بعض الأمور أنّه ضليع في الفقه الحنفي.

أبو عبد الله الروقي
23-11-02, 04:59 PM
ما شاء الله .. وفّق الله المشايخَ الأفاضلَ ، وأعانَهُم وسَدّدَهم ..

و أقولُ لأخينا الشيخ وليد بن إدريس حفظه اللهُ تعالى ...

كانَ اللهُ في عَونِكَ .. لَقد تَجشّمتَ مهمّةً صعبةً .. فاللهمّ سدّد وبارِك ..

وأمّا عن كلامِ الشيخ محمد الأمين حول الشيخ وهبة الزحيلي فأقول :

الرجل ـ كما قال الشيخ ـ هو على مذهب الأشاعِرة كما هو واضحٌ من كُتُبهِ المختلفة .. ولكِن الرجلَ فقيهٌ كبيرٌ .. فهو يستفادُ من عِلمهِ وفقهِه .. ولو كان كُلّ مَن سَلَك مسلكاً مبتدعاً يُطّرحُ ما يُحسِنُهُ من العُلومِ الأخرى لَما بَقيَ إلاّ القليل .. واعتبِر حالَهُ بِحالِ كثيرٍ من الفقهاء الذين وَقَعوا في بِدَعٍ شَتّى .. ولا يُستَغنَى عن كُتُبِهِم ...

ــــــــــــــــــــــــ

ولي اقتراحٌ حول قضيّة المَجمَع .. وهي أن يُفتَحَ بابُ الاقتراحاتِ والإفادات لِتطويرِ هذا المجمَع والسيرِ بِهِ إلى الأفضل ..

سابق1
23-11-02, 07:37 PM
أسأل الله العظيم ..

أن يخرج المسلمين من بلاد الكفر ..

وأن يسِّر للذين لا يستطيعون حيلة ولا يهتدون سبيلاً أن يهاجروا ..

وأن يعينهم حتّى يهاجروا على إظهار الدين ..

عملاً بالشرائع .. وإظهارًا للشعائر ..

وقيامًا بحقوق التوحيد .. وfإعلان عداوة أعدائه..

...........

وفق الله القائمين على المجمع لما يحبه ويرضاه

أبو خالد السلمي.
23-11-02, 11:38 PM
قال العلامة ابن عثيمين - رحمه الله - :
تنقسم الإقامة في دار الكفر إلى أقسام :
القسم الأول : أن يقيم للدعوة إلى الإسلام والترغيب فيه فهذا نوع من الجهاد فهي فرض كفاية على من قدر عليها ، بشرط أن تتحقق الدعوة وأن لا يوجد من يمنع منها أو من الاستجابة إليها ، لأن الدعوة إلى الإسلام من واجبات الدين وهي طريقة المرسلين وقد أمر النبي صلى الله عليه وسلم بالتبليغ عنه في كل زمان ومكان فقال صلى الله عليه وسلم : [ بلغوا عني ولو آية ] .
القسم الثاني : أن يقيم لدراسة أحوال الكافرين والتعرف على ما هم عليه من فساد العقيدة ، وبطلان التعبد ، وانحلال الأخلاق ، وفوضوية السلوك ؛ ليحذّر الناس من الاغترار بهم ، ويبيّن للمعجبين بهم حقيقة حالهم ، وهذه الإقامة نوع من الجهاد أيضًا لما يترتب عليها من التحذير من الكفر وأهله المتضمن للترغيب في الإسلام وهديه ،لأن فساد الكفر دليل على صلاح الإسلام ، كما قيل : وبضدها تتبين الأشياء ؛ لكن لابد من شرط أن يتحقق مراده بدون مفسدة أعظم منه ، فإن لم يتحقق مراده بأن منع من نشر ما هم عليه والتحذير منه فلا فائدة من إقامته ، وإن تحقق مراده مع مفسدة أعظم مثل أن يقابلوا فعله بسب الإسلام ورسوله الإسلام وأئمة الإسلام وجب الكف لقوله تعالى : ( ولا تسبوا الذين يدعون من دون الله فيسبوا الله عدوًا بغير علم كذلك زينـا لكل أمةٍ عملهم ثم إلى ربهم مرجعهم فينبئهم بما كانوا يعملون )(الأنعام/108) ، ويشبه هذا أن يقيم في بلاد الكفر ليكون عينا للمسلمين ؛ ليعرف ما يدبروه للمسلمين من المكايد فيحذرهم المسلمون ، كما أرسل النبي صلىالله عليه وسلم ، حذيفة بن اليمان إلى المشركين في غزوة الخندق ليعرف خبرهم .
القسم الثالث : أن يقيم لحاجة الدولة المسلمة وتنظيم علاقاتهم مع دولة الكفر كموظفي السفارات فحكمها حكم ما أقام من أجله ، فالملحق الثقافي مثلاً يقيم ليرعى شؤون الطلبة ويراقبهم ويحملهم على التزام دين الإسلام وأخلاقه وآدابه ، فيحصل بإقامته مصلحة كبيرة ويندريء به شر كبير .
القسم الرابع : أن يقيم لحاجة خاصة مباحة كالتجارة والعلاج فتباح الأقامة بقدر الحاجة ، وقد نص أهل العلم رحمهم الله على جواز دخول بلاد الكفار للتجارة وأثروا ذلك عن بعض الصحابة رضي الله عنهم .
القسم الخامس : أن يقيم للدارسة وهي من جنس ما قبلها إقامة لحاجة لكنها أخطر منها وأشد فتكـًا بدين المقيم وأخلاقه ، فإن الطالب يشعر بدنو مرتبته وعلو مرتبة معلميه ، فيحصل من ذلك تعظيمهم والاقتناع بآرائهم وأفكارهم وسلوكهم فيقلدهم إلا من شاء الله عصمته وهم قليل ، ثم إن الطالب يشعر بحاجته إلى معلمه فيؤدي ذلك إلى التودد إليه ومداهنته فيما هو عليه من الانحراف والضلال ، والطالب في مقر تعلمه له زملاء يتخذ منهم أصدقاء يحبهم ويتولاهم ويكتسب منهم ، ومن أجل خطر هذا القسم وجب التحفظ فيه أكثر مما قبله فيشترط فيه بالإضافة إلى الشرطين الأساسيين شروط :
الشرط الأول : أن يكون الطالب على مستوى كبير من النضوج العقلي الذي يميز به بين النافع والضار وينظر به إلى المستقبل البعيد ، فأما بعث الأحداث " صغار السن " وذوي العقول الصغيرة فهو خطر عظيم على دينهم ، وخلقهم ، وسلوكهم ، ثم هو خطر على أمتهم التي سيرجعون إليها وينفثون فيها من السموم التي نهلوها من أولئك الكفار كما شهد ويشهد به الواقع ، فإن كثيرًا من أولئك المبعوثين رجعوا بغير ما ذهبوا به ، رجعوا منحرفين في ديانتهم ، وأخلاقهم ، وسلوكهم ، وحصل عليهم وعلى مجتمعهم من الضرر في هذه الأمور ما هو معلوم مشاهد ، وما مثل بعث هؤلاء إلا كمثل تقديم النعاج للكلاب الضاربة .
الشرط الثاني : أن يكون عند الطالب من علم الشريعة ما يتمكن به من التمييز بين الحق والباطل ، ومقارعة الباطل بالحق لئلا ينخدع بما هم عليه من الباطل فيظنه حقـًا أو يلتبس عليه أو يعجز عن دفعه فيبقى حيران أو يتبع الباطل .
وفي الدعاء المأثور [ اللهم أرني الحق حقـًا وارزقني اتباعه ، وأرني الباطل باطلاً وارزقني اجتنابه ، ولا تجعله ملتبسـًا عليَّ فأضلّ ] .
الشرط الثالث : أن يكون عند الطالب دين يحميه ويتحصن به من الكفر والفسوق ، فضعيف الدين لا يسلم مع الإقامة هناك إلا أن يشاء الله وذلك لقوة المهاجم وضعف المقاوم ، فأسباب الكفر والفسوق هناك قوية وكثيرة متنوعة فإذا صادفت محلاً ضعيف المقاومة عملت عملها .
الشرط الرابع : أن تدعو الحاجة إلى العلم الذي أقام من أجله بأن يكون في تعلمه مصلحة للمسلمين ولا يوجد له نظير في المدارس في بلادهم ، فإن كان من فضول العلم الذي لا مصلحة فيه للمسلمين أو كان في البلاد الإسلامية من المدارس نظيره لم يجز أن يقيم في بلاد الكفر من أجله لما في الإقامة من الخطر على الدين والأخلاق ، وإيضاعة الأموال الكثيرة بدون فائدة .
القسم السادس : أن يقيم للسكن وهذا أخطر مما قبله وأعظم لما يترتب عليه من المفاسد بالاختلاط التام بأهل الكفر وشعوره بأنه مواطن ملتزم بما تقتضيه الوطنية من مودة ، وموالاة ، وتكثير لسواد الكفار ، ويتربى أهله بين أهل الكفر فيأخذون من أخلاقهم وعاداتهم ، وربما قلدوهم في العقيدة والتعبد ، ولذلك جاء في الحديث عن النبي صلى الله عليه وسلم : [ من جامع المشرك وسكن معه فهو مثله ] .
وهذا الحديث وإن كان ضعيف السند لكن له وجهة من النظر فإن المساكنة تدعو إلى المشاكلة ، وعن قيس بن أبي حازم عن جرير بن عبد الله رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : [ أنا بريء من كل مسلم يقيم بين أظهر المشركين قالوا يا رسول الله ولم ؟ قال لا تراءى نارهما ] (رواه أبو داود والترمذي ) وأكثر الرواة رووه مرسلاً عن قيس بن أبي حازم عن النبي صلى الله عليه وسلم ، قال الترمذي سمعت محمدًا ـ يعني البخاري ـ يقول الصحيح حديث قيس عن النبي صلى الله عليه وسلم مرسلاً . أ . هـ .
وكيف تطيب نفس مؤمن أن يسكن في بلاد كفار تعلن فيها شعائر الكفر ويكون الحكم فيها لغير الله ورسوله وهو يشاهد ذلك بعينه ويسمعه بأذنيه ويرضى به ، بل ينتسب إلى تلك البلاد ويسكن فيها بأهله وأولاده ويطمئن إليها كما يطمئن إلى بلاد المسلمين مع ما في ذلك من الخطر العظيم عليه وعلى أهله وأولاده في دينهم وأخلاقهم .
هذا ما توصلنا إليه في حكم الإقامة في بلاد الكفر نسأل الله أن يكون موافقـًا للحق والصواب .

مجموعة فتاوى ابن عثيمين - فتوى رقم 388

سابق1
24-11-02, 03:33 AM
أخي وليد ..

المسألة أطول من أن تُبحث هنا ..

فراجع المسألة غير مأمور في الدرر السنيّة ..

وراجع رسالة الشيخ إسحاق بن عبد الرحمن بن حسن في قسم الردود.

أبو خالد السلمي.
04-12-02, 03:36 AM
إخواني الكرام جزاكم الله خيرا أجمعين
وهذه أجوبة سريعة عن استفساراتكم واقتراحاتكم


__________________________
الشيخ ابن سفران :
فضيلة الشيخ أبي عبد الرحمن وليد بن خالد بسيوني الضيف الله
خبير بالمجمع وليس عضوا
__________________________
الشيخ البدر المنير :
طلبتم رأيي في أعضاء المجمع ، ومن أنا حتى يكون لي رأي في أحد ؟ أسأل الله أن يتغمدني بستره وعفوه
__________________________
الشيخ هيثم حمدان :
شيخنا العلامة محمد عتيقي الأفغاني ، ضليع في الفقه الحنفي كما ذكرتم وهو أهل لعضوية المجمع فعلا ، ولكن لعل عذر القائمين على المجمع أنهم لم يقصدوا استيعاب جميع أهل العلم وإنما اقتصروا على مجموعة يتم بهم الغرض ، وربما يكونون قد دعوه للعضوية فاعتذر ، على كل حال سوف ألفت أنظارهم إليه إن شاء الله
__________________________
الشيخ أبو عبد الله الروقي :
طلبكم على العين والرأس ، وإن شاء الله أجعل موضوعا مستقلا لاستقبال اقتراحات أعضاء الملتقى بخصوص الموضوعات التي يقترحون بحثها في المجمع ، أو أي اقتراحات أخرى ، وأرفعها إن شاء الله لإدارة المجمع
_________________________
الشيخ أخو من طاع الله :
أعلم أن مسألة الإقامة في دار الكفر طويلة الذيول وأطول من أن تُبحث هنا ، ولكنكم حفظكم الله بدأتم بإثارتها ، فأحببت بنقلي لكلام العلامة ابن عثيمين ، لأنبه على أن المسألة فيها تفصيلات وضوابط وأقسام ، فلا يشنع على كل من أقام هناك ويدعى له بالرجوع هكذا بلا تفصيل ، وعل كل حال ليتكم تفتتحون موضوعا تذكرون فيه خلاصة ما وقفتم عليه في المسألة من جهة أقسام الديار وتطبيقها على واقعنا المعاصر وأحكام الإقامة ، لننتفع بما لديكم ، وبما لدى إخواننا المشايخ الفضلاء
_______________________
وجزاكم الله خيرا أجمعين ، وتقبل الله منا ومنكم

هدى
27-10-04, 04:43 AM
أسأل الله العظيم ..

أن يخرج المسلمين من بلاد الكفر ..

وأن يسِّر للذين لا يستطيعون حيلة ولا يهتدون سبيلاً أن يهاجروا ..

وأن يعينهم حتّى يهاجروا على إظهار الدين ..

عملاً بالشرائع .. وإظهارًا للشعائر ..

وقيامًا بحقوق التوحيد .. وfإعلان عداوة أعدائه..

...........

وفق الله القائمين على المجمع لما يحبه ويرضاه

آمين

محمد الأمين
27-10-04, 06:40 AM
وماذا لو خلت الأرض من بلد يحكم بشريعة الله وما بقي إلا حكومات تحكم بالكفر؟

الفهم الصحيح.
27-10-04, 08:56 AM
عليك بيتك إذا، وابك على تقصيرك.

عبد الله التميمي
27-10-04, 05:10 PM
بارك الله فيكم يا شيخنا أبا خالد ..

ووفقنا الله وإياكم إلى كل خير ..

أبو خالد السلمي.
27-10-04, 06:04 PM
جزاكم الله خيرا

وهذا تصحيح لرابط موقع المجمع :

http://www.amjaonline.org/arabic/index.asp

ابن دحيان
27-10-04, 07:57 PM
فضيلة الشيخ / خالد ـ وفقه الله ـ آمين

اسعدتنا بهذا الخبر المفرح فلك جزيل الشكر وخالص الدعاء ، ونسأل الله أن يوفقك إلي كل خير وصلاح وهدى وفلاح ، واعلم أنك الآن على ثغر عظيم يغيض الكفار ، وباب عظيم لدعوة إلي دين الإسلام ..ومضمار كبير نفعه وخيره في نفع إخوانك وأهل الإسلام الذين هم بأشد الحاجة لمن يفهم مشكلاتهم واحوالهم.

ونحن عون لكم وعضد بعد الله جلَّ في علاه وتبارك في عالي سماه.

واحب أن اسأل سؤلا كان مخبئا من زمان وهو " ماذا فعل الشيخ السالوس بكتابه الرد على المراجعات وما هي آخر أخباره"

آمل الإفادة فأنت صاحبها وقائد فحولها

أبو غازي
27-10-04, 08:18 PM
أرجو أن يقتصر هذا المجمع على المسائل الفقهية فقط, ويتجنب السياسة.

محمد الأمين
28-10-04, 12:42 PM
الأخ الفهم الصحيح، إنما أتتنا الهزيمة من مثل هذه الفتاوى. فإننا مكلفون بإزالة المنكر كل حسب استطاعته

أبو عبد الباري
28-10-04, 12:58 PM
جزاك الله خيرا على هذه البشارة وبشرنا وإياك بالجنة ، ولكن :
ما هي العلاقة بين هذا المجمع والمجلس الذي تمَّ تاسيسه من قبل سنوات في أمريكا ؟

ابو البراء عامر
28-10-04, 02:50 PM
بارك الله بكم ياشيخنا ......ابو خالد واسال الله ان ينفع بهذا المجمع و العلماء المشركين فيه
و انت ذكرت (( روعي في اختيار أعضاء المجمع أن يمثلوا جميع المذاهب الفقهية المتبوعة ))
وكذلك ((غالب فقهاء المسلمين الذين نرجع إلى كتبهم ونستفيد من مؤلفاتهم من فقهاء المذاهب الأربعة إما أشاعرة وإما ماتوريدية ، فيلزمك على هذا المنهج الاستغناء عن جل التراث الفقهي للمسلمين )).
سوالي هو: هل يجب علينا اتباع المذاهب الآربعة في الفروع ؟؟؟
واتمنى ان اجد الآجابة الوافية الكافية ولا مانع من مشركة الاعضاء الآخرين.

الحبيب1
28-10-04, 03:00 PM
بمناسبة الحديث عن د. وهبة الزحيلي ...
فقد قدم الدكتور وهبة بحث ولا أدري هل طبع كتاب أم لا حول الإمام محمد بن عبد الوهاب رحمه الله وأثنى عليه ثناء عظيما وسماه مجدد القرن الثاني عشر فمن يستطيع أن يدلنا على هذا البحث فجزاه الله خيرا وعلى كل البحث قدم بمناسبة اسبوع محمد بن عبد الوهاب في جامعة الامام ...

المسيطير
28-10-04, 04:46 PM
بارك الله فيكم يا شيخنا أبا خالد ..

ووفقنا الله وإياكم إلى كل خير ..

الفهم الصحيح.
28-10-04, 06:19 PM
أخي محمد الأمين: هذه ليست فتوى، وإنما هي تعليق على كلامك ونصيحة لك، مادمت تتوقع للأمور أن تسوء إلى ما ذكرت، وأنا أعوذ بالله أن يدركني ذلك اليوم الذي تظن، وقديما استعاذ بعض أهل العلم من خلو الأرض من مجتهد فكيف بما تتوقعه.
والكلام في هذا - أخي- كما قال البعض ليس هنا مكانه، ولا الوقت وقته.
وقد أنسيتني أن أشد من عضد أخي أبي خالد، وأن أبارك جهوده وإخوانه، وهذه خطوة في الطريق السوي، وقد وقعت -أخي أبا خالد- على طائفة من الأفاضل الإستفادة منهم كبيرة، أسأل الله لك ولهم التوفيق والسداد.

محمد الأمين
29-10-04, 08:09 AM
أخي الحبيب

أنا أتكلم عن الواقع المعاصر رعاك الله!

الفهم الصحيح.
29-10-04, 06:26 PM
أخي العزيز محمد الأمين، لقد فهمت قصدك جيدا من أول ما قرأ ته، وإنما أجبتك على ظاهر عبارتك التي لا تحتمل إلا الكلام عن المستقبل، لأنه قد علم أن خاصية [لو] فرض ما ليس بواقع واقعا، ومن ثم انتفى شرطها في الماضي والحال لما ثبت من كون متعلقها غير واقع، هكذا يقول أهل العلم - بارك الله فيك- والقصد أني حولت الكلام من قصدك إلى ما تفيده عبارتك لأقول لك دعنا من هذا، فالكلام يدور حول بلاد بره. ( ابتسامة) وأما الداخل، فالخير لا زال والحمد لله الذي لا يحمد على مكروه سواه.
شاركنا أخي في الكلام على مسألة اعتماد الحساب الفلكي في دخول الشهر القمري، وأفدنا من علمك، فما زال في المسألة شىء من الإشكال.

عمرو دبور
31-03-08, 07:34 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته...
أحببت فقط أن أضع الرابط الصحيح للمجمع... هاكموه:
http://www.amjaonline.com/ar_index.php (http://www.amjaonline.com)

ابن السعيد
23-04-14, 09:52 AM
لا حول ولا قوة إلا بالله كيف لهذا الموضوع أن يمر على القيمين على هذا الصرح المتين وقد أصبح ثلة من المجروحين علماء هذا الثغر من سنين و الله أرحم الراحمين

فهل من ناصح أمين

أبوعبدالله المقدسي
24-04-14, 03:16 PM
قال العلامة ابن عثيمين - رحمه الله - :
تنقسم الإقامة في دار الكفر إلى أقسام :

القسم الرابع : أن يقيم لحاجة خاصة مباحة كالتجارة والعلاج فتباح الأقامة بقدر الحاجة ، وقد نص أهل العلم رحمهم الله على جواز دخول بلاد الكفار للتجارة وأثروا ذلك عن بعض الصحابة رضي الله عنهم .
القسم الخامس : أن يقيم للدارسة وهي من جنس ما قبلها إقامة لحاجة لكنها أخطر منها وأشد فتكـًا بدين المقيم وأخلاقه ، فإن الطالب يشعر بدنو مرتبته وعلو مرتبة معلميه ، فيحصل من ذلك تعظيمهم والاقتناع بآرائهم وأفكارهم وسلوكهم فيقلدهم إلا من شاء الله عصمته وهم قليل ، ثم إن الطالب يشعر بحاجته إلى معلمه فيؤدي ذلك إلى التودد إليه ومداهنته فيما هو عليه من الانحراف والضلال ، والطالب في مقر تعلمه له زملاء يتخذ منهم أصدقاء يحبهم ويتولاهم ويكتسب منهم ، ومن أجل خطر هذا القسم وجب التحفظ فيه أكثر مما قبله فيشترط فيه بالإضافة إلى الشرطين الأساسيين شروط :



هذا حال الغالبية العظمى والله المستعان



الشرط الأول : أن يكون الطالب على مستوى كبير من النضوج العقلي الذي يميز به بين النافع والضار وينظر به إلى المستقبل البعيد ، فأما بعث الأحداث " صغار السن " وذوي العقول الصغيرة فهو خطر عظيم على دينهم ، وخلقهم ، وسلوكهم ، ثم هو خطر على أمتهم التي سيرجعون إليها وينفثون فيها من السموم التي نهلوها من أولئك الكفار كما شهد ويشهد به الواقع ، فإن كثيرًا من أولئك المبعوثين رجعوا بغير ما ذهبوا به ، رجعوا منحرفين في ديانتهم ، وأخلاقهم ، وسلوكهم ، وحصل عليهم وعلى مجتمعهم من الضرر في هذه الأمور ما هو معلوم مشاهد ، وما مثل بعث هؤلاء إلا كمثل تقديم النعاج للكلاب الضاربة .
الشرط الثاني : أن يكون عند الطالب من علم الشريعة ما يتمكن به من التمييز بين الحق والباطل ، ومقارعة الباطل بالحق لئلا ينخدع بما هم عليه من الباطل فيظنه حقـًا أو يلتبس عليه أو يعجز عن دفعه فيبقى حيران أو يتبع الباطل .
وفي الدعاء المأثور [ اللهم أرني الحق حقـًا وارزقني اتباعه ، وأرني الباطل باطلاً وارزقني اجتنابه ، ولا تجعله ملتبسـًا عليَّ فأضلّ ] .
الشرط الثالث : أن يكون عند الطالب دين يحميه ويتحصن به من الكفر والفسوق ، فضعيف الدين لا يسلم مع الإقامة هناك إلا أن يشاء الله وذلك لقوة المهاجم وضعف المقاوم ، فأسباب الكفر والفسوق هناك قوية وكثيرة متنوعة فإذا صادفت محلاً ضعيف المقاومة عملت عملها .
الشرط الرابع : أن تدعو الحاجة إلى العلم الذي أقام من أجله بأن يكون في تعلمه مصلحة للمسلمين ولا يوجد له نظير في المدارس في بلادهم ، فإن كان من فضول العلم الذي لا مصلحة فيه للمسلمين أو كان في البلاد الإسلامية من المدارس نظيره لم يجز أن يقيم في بلاد الكفر من أجله لما في الإقامة من الخطر على الدين والأخلاق ، وإيضاعة الأموال الكثيرة بدون فائدة .


وهذه الشروط التي غالبا لا تتحقق بل على العكس تماما

أبو_عبدالرحمن
28-04-14, 01:32 PM
أسأل الله تعالى أن يجيرنا من الفتن..