المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : فوائد من شرح كتاب التوحيد للشيخ عبدالعزيز بن باز رحمه الله


عبدالرحمن الفقيه.
11-03-03, 11:28 AM
هذه فوائد مما علقتها على حاشية كتاب التوحيد عندما قرأت بعضه على شيخنا عبدالعزيز بن عبدالله بن باز رحمه الله ، وذلك بمدينة الطائف يوم الخميس بعد الفجر ، وكانت بداية القراءة من 21/1/1415


قال الشيخ محمد بن عبدالوهاب رحمه الله تعالى:

( كتاب التوحيد )
وقول الله تعالى : { ومَا خَلَقْتُ الجنَّ والإنْسَ إلاّ ليعبدونِ } سورة الذاريات : 56 .
وقوله : { ولَقَدْ بَعَثْنا في كلِّ أُمّةٍ رَسُولاً : أنِ اعْبُدُوا اللهَ واجْتَنِبُوا الطّاغُوتَ } سورة النحل : 36 .
وقوله : { وقَضَى رَبُّكَ ألاّ تَعْبُدُوا إلاّ إيّاهُ ، وبالوالِدَيْنِ إحْسَاناً ، إمّا يَبْلُغَنَّ عِنْدَكَ الْكِبرَ أحَدُهُما أوْ كِلاهُما فلا تَقُلْ لَهُما : أُفٍّ ولا تَنْهَرْهُما وَقُلْ لَهُما قَوْلاً كريماً واخْفِضْ لَهُما جَنَاحَ الذُّلّ مِنَ الرَّحْمَةِ ، وَقُلْ رَبِّ ارْحَمْهُما كما رَبّياني صَغيراً } سورة الإسراء : 23 ، 24 .

وقوله : { وَاعْبُدُوا اللهَ ولا تُشْركُوا بِهِ شَيْئاً } سورة النساء : 36 .
وقوله : { قُلْ : تَعَالَوْا أَتْلُ ما حَرَّمَ رَبّكمُ عليْكُم : ألاَّ تُشْركُوا به شَيْئاً ولا تَقْتُلُوا أوْلادَكُمْ من إمْلاقٍ نَحْنُ نَرْزُقُكمْ وإيّاهُمْ وبالْوَالديْنِ إحْساناً ولا تقربُوا الفَواحش ما ظَهَرَ منها ومَا بَطَنَ ولا تَقْتُلوا النّفْسَ التي حَرَّم اللهُ إلا بالحقِّ . ذلِكُمْ وَصّاكُمْ بهِ لَعَلّكُم تَعْقِلُونَ ، ولا تَقْرَبُوا مالَ اليَتيم إلاّ بالتي هِيَ أحْسَنُ حتّى يَبْلُغَ أشدّه ، وأوْفُوا الكَيْلَ والميزانَ بالقسْطِ لا نُكلِّفُ نَفْساً إلاّ وُسْعها . وإذا قُلْتم فاعْدلوا ولَو كانَ ذا قُرْبى ، وبعهْدِ اللهِ أوْفُوا ذلِكم وصّاكم بِهِ لَعَلّكم تَذَكّرُونَ ، وأنَّ هَذا صِراطي مُستقيماً فاتّبعوهُ ولا تَتّبعوا السُّبُلَ فتفرّق بِكُم عَن سَبيلِه . ذلِكم وَصَّاكم بهِ لَعلّكُم تَتّقون } سورة الأنعام : من 151 إلى 153 .
قال ابن مسعود : "من أراد أن ينظرَ إلى وَصيّة محمدٍ صلى الله عليه وسلم التي عليها خاتَمهُ فَليقرَأ قوله تعالى : { قل : تعالوا أَتل ما حرم ربكم عليكم : ألاّ تشركوا به شيئاً } إلى قوله : { وأن هذا صراطي مستقيماً } الآية .
وعن معُاذِ بن جبلٍ رضي الله عنه قال : "كنتُ رَديفَ النبيِّ صلى الله عليه وسلم على حمارٍ ، فقال لي : يا معاذُ ، أتدري ما حقُّ اللهِ على العبادِ ؟ وما حقُّ العبادِ على اللهِ ؟ قلت : اللهُ ورسوله أعلم . قال : حقُّ الله على العبادِ : أن يعبدوه ولا يُشركوا به شيئاً ، وحقُّ العباد على الله : أنْ لا يُعذِّبَ من لا يُشْركُ به شيئاً . قلت : يا رسولَ الله ، أفلا أُبَشِّرُ الناسَ ؟ قال : لا تُبشرْهُمْ فَيَتّكلُوا" أخرجاه في الصحيحين .

قال الشيخ عبدالعزيز رحمه الله:
(كتاب التوحيد) المعنى هذا كتاب التوحيد ،اشتمل على جميع أنواع التوحيد .
التوحيد الذي أراد بيانه هو توحيد العبادة،.
توحيد الربوبية أقر به المشركون وإنما شركهم في توحيد العبادة.
من عبد وهو غير راض فهو غير طاغوت.
(في كل أمة) في كل طائفة.
(وقضى ربك)أمر وأوصى .

(قل تعالوا) هلموا وأقبلوا.
(معاذ بن جبل) الخزرجي.


(على حمار) تواضع.


(قلت الله ورسوله أعلم) بعد وفاة الرسول صلى الله عليه وسلم يقول (الله أعلم).

(فيتكلوا) خوفا على الأمة من الإتكال.

21/1/1415

يتبع بإذن الله تعالى

عبدالرحمن الفقيه.
04-04-03, 09:40 AM
قال الشيخ محمد بن عبدالوهاب رحمه الله

باب
فضل التوحيد وما يكفر من الذنوب
وقول الله تعالى: (الذين آمنوا ولم يلبسوا إيمانهم بظلم) (13) الآية.
عن عبادة بن الصامت رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (من شهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، وأن محمداً عبده ورسوله، وأن عيسى عبد الله ورسوله وكلمته ألقاها إلى مريم وروح منه، والجنة حق، والنار حق أدخله الله الجنة على ما كان من العمل). أخرجاه. ولهما في حديث عتبان: (فإن الله حرم على النار من قال: لا إله إلا الله يبتغي بذلك وجه الله).
وعن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: (قال موسى: يا رب، علمني شيئاً أذكرك وأدعوك به. قال: يا موسى: قل لا إله إلا الله. قال: يا رب كل عبادك يقولون هذا. قال: يا موسى، لو أن السموات السبع وعامرهن غيري، والأرضين السبع في كفة، ولا إله الله في كفة، مالت بهن لا إله الله) [رواه ابن حبان، والحاكم وصححه].
وللترمذي وحسنه عن أنس رضي الله عنه: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: (قال الله تعالى: يا ابن آدم؛ لو أتيتني بقراب الأرض خطايا، ثم لقيتني لا تشرك بي شيئاً لأتيتك بقرابها مغفرة).
فيه مسائل:
الأولى: سعة فضل الله.
الثانية: كثرة ثواب التوحيد عند الله.
الثالثة: تكفيره مع ذلك للذنوب.
الرابعة: تفسير الآية (82) التي في سورة الأنعام.
الخامسة: تأمل الخمس اللواتي في حديث عبادة.
السادسة: أنك إذا جمعت بينه وبين حديث عتبان وما بعده تبين لك معنى قول: (لا إله إلا الله) وتبين لك خطأ المغرورين.
السابعة: التنبيه للشرط الذي في حديث عتبان.
الثامنة: كون الأنبياء يحتاجون للتنبيه على فضل لا إله إلا الله.
التاسعة: التنبيه لرجحانها بجميع المخلوقات، مع أن كثيراً ممن يقولها يخف ميزانه.
العاشرة: النص على أن الأرضين سبع كالسموات.
الحادية عشرة: أن لهن عماراً.
الثانية عشرة: إثبات الصفات، خلافاً للأشعرية.
الثالثة عشرة: أنك إذا عرفت حديث أنس، عرفت أن قوله في حديث عتبان: (فإن الله حرم على النار من قال لا إله إلا الله، يبتغي بذلك وجه الله) أنه ترك الشرك، ليس قولها باللسان.
الرابعة عشرة: تأمل الجمع بين كون عيسى ومحمد عبدي الله ورسوليه.
الخامسة عشرة: معرفة اختصاص عيسى بكونه كلمة الله.
السادسة عشرة: معرفة كونه روحاً منه.
السابعة عشرة: معرفة فضل الإيمان بالجنة والنار.
الثامنة عشرة: معرفة قوله: (على ما كان من العمل).
التاسعة عشرة: معرفة أن الميزان له كفتان.
العشرون: معرفة ذكر الوجه.


تعليقات الشيخ عبدالعزيز بن باز رحمه الله:
قوله (وقول الله تعالى: (الذين آمنوا ولم يلبسوا إيمانهم بظلم) الآية.) أي وحدوا الله وصدقوا رسله.
قوله (عن عبادة بن الصامت) هو الخزرجي الأنصاري .
قوله (ولهما من حديث عتبان) هو ابن مالك.
قوله صلى الله عليه وسلم ((فإن الله حرم على النار من قال: لا إله إلا الله يبتغي بذلك وجه الله). أي إذا قالها صادقا لم يصر على السيئات ، والتوحيد يحمله على التصديق والإخلاص.

قوله (وللترمذي وحسنه عن أنس رضي الله عنه: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: (قال الله تعالى: يا ابن آدم؛ لو أتيتني بقراب الأرض خطايا، ثم لقيتني لا تشرك بي شيئاً لأتيتك بقرابها مغفرة).
قال الشيخ (له طرق وشواهد تدل على صحته).

أبو خالد السلمي.
04-04-03, 02:11 PM
صاحب الفضيلة الشيخ عبد الرحمن الفقيه _ أحسن الله إليك _
وردت هذه العبارة هكذا فيما تفضلتم بنقله :
الرسالة الأصلية كتبت بواسطة عبدالرحمن الفقيه

من عبدالله وهو غير راض فهو غير طاغوت.


فلعل صواب العبارة :
من عُبِد من دون الله وهو غير راض فهو غير طاغوت.

عبدالرحمن الفقيه.
04-04-03, 04:37 PM
أحسنت شيخا الكريم على هذا التنبيه ، وقد راجعت الأصل وعدلته وكان الذي في الأصل (من عبد وهو غير راض فهو غير طاغوت. )
فجزاك الله خيرا وكثر من أمثالك.

عبدالرحمن الفقيه.
13-10-03, 11:57 PM
يتبع البقية بإذن الله تعالى.

نواف البكري
14-10-03, 07:33 AM
ما شاء الله تبارك الله .

فضيلة الشيخ عبدالرحمن ...

هل قرأت كتاب التوحيد كله على الشيخ .

إذا كان الجواب : نعم . نأمل مواصلة إنزاله هنا فلربما نجد فوائد غير ما في الأشرطة المسجلة .

وشكراً

عبدالرحمن الفقيه.
14-10-03, 08:13 AM
الأخ الفاضل نواف البكري حفظه الله
لم أكمل قراءة الكتاب على الشيخ رحمه الله
ولعل نقل هذه الفوائد فيه فائدة بإذن الله تعالى
وهي وإن كانت قليلة لكن القليل من الشيخ كثير
وشروحات الشيخ ابن باز رحمه الله تذكرك بكلام السلف
فكما قال ابن رجب رحمه الله في فضل علم السلف على الخلف (كلام السلف قليل مبارك وكلام الخلف كثير قليل البركة)
ونسأل الله أن يغفر للشيخ عبدالعزيز بن باز ويرحمه ويعلي درجته .

المسيطير
17-12-04, 12:56 AM
يتبع البقية بإذن الله تعالى.
نحن ننتظر فوائدكم شيخنا الفقيه / عبدالرحمن الفقيه .
رحم الله الإمام ابن باز وجمعنا وإياه ومن نحب في الفردوس الأغلى .
سؤال :
عند أي باب توقفتم ؟، وهل اطلعتم على شرح كتاب التوحيد للشيخ ابن باز رحمه الله تعالى باعتناء أحد الإخوة من مصر ؟ ، وهل قرأتم على الشيخ غير كتاب التوحيد ؟
حفظكم الله .

محب ابن تيمية
17-12-04, 02:27 AM
جزاكم الله خيراً ..
ونفع بكم ..

وبإنتظار المزيد من الفوائد .

عبد الله التميمي
17-12-04, 02:33 PM
بارك الله فيكم وفي علمكم ...

ولازلنا ننتظر درركم وفوائدكم ..

عبدالرحمن الفقيه
09-09-06, 10:56 PM
سأقوم بإكمال هذه الفوائد بإذن الله تعالى .
وأما الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله بن باز رحمه الله رحمة واسعة فقد حضرت عليه كتبا كثيرة منها بلوغ المرام كاملا ومنها كتاب الصلاة لابن القيم وغيرها كثير،وقرأت عليه بعض كتاب التوحيد، وكان هذا بمدينة الطائف لمدة نحو عشر سنوات أو أكثر.
حيث أن الشيخ رحمه الله كان يقيم فترة أربعة أشهر سنويا في الطائف في فترة الصيف، وكان يعقد بها الدروس العلمية في أوقات متعددة، وكانت دروسه بعد الفجر يومي الاثنين والخميس تمتد فترة طويلة نحو من ثلاث ساعات، تقرأ عليه فيها عدد من الكتب
وكذلك دروسه بعد صلاة العصر وبعد أذان العشاء إلى الإقامة .

عبدالمصور السني
10-09-06, 04:21 PM
اللهم اغفر لعبدك عبد العزيز بن باز وارفع درجته في المهديين واجمعنا به في جنات النعيم ...
رحمه الله من امام فقد اتعب العلماء بعده ...وهذا فضل الله يؤتيه من يشاء.

أبو فيصل بن صالح
16-09-06, 09:43 PM
آمين

علي الكناني
22-09-06, 05:41 PM
نفع الله بك وبارك فيك

عبدالرحمن الفقيه
21-04-08, 08:46 AM
قال الإمام محمد بن عبدالوهاب رحمه الله :

باب من حقق(1) التوحيد دخل الجنة بغير حساب
وقول الله تعالى: {إِنَّ إِبْرَاهِيمَ كَانَ أُمَّةً(2) قَانِتاً لِلَّهِ حَنِيفاً وَلَمْ يَكُ مِنَ الْمُشْرِكِينَ} وقال: {وَالَّذِينَ هُمْ بِرَبِّهِمْ لا يُشْرِكُونَ}.
عن حصين بن عبد الرحمن قال: " كنت عند سعيد بن جبير فقال: أيكم رأى الكوكب الذي انقض البارحة؟ فقلت: أنا، ثم قلت: أما إني لم أكن في صلاة، ولكني لدغت. قال: فما صنعت؟ قلت: ارتقيت. قال: فما حملك على ذلك؟ قلت: حديث حدثناه الشعبي. قال: وما حدثكم؟ قلت حدثنا عن بريدة بن الخصيب أنه قال: "لا رقية(3) إلا من عين أو حمة(4)". قال: قد أحسن من انتهى إلى ما سمع.
ولكن حدثنا ابن عباس عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: "عُرضت عليّ الأمم(5)، فرأيت النبي ومعه الرهط والنبي ومعه الرجل والرجلان، والنبي وليس معه أحد. إذ رفع لي سواد عظيم فظننت أنهم أمتي، فقيل لي: هذا موسى وقومه، فنظرت فإذا سواد عظيم، فقيل لي: هذه أمتك، ومعهم سبعون ألفا يدخلون الجنة بغير حساب ولا عذاب. ثم نهض فدخل منْزله، فخاض الناس في أولئك؛ فقال بعضهم: فلعلهم الذين صحبوا رسول الله صلى الله عليه وسلم. وقال بعضهم: فلعلهم الذين ولدوا في الإسلام فلم يشركوا بالله شيئا. وذكروا أشياء. فخرج عليهم رسول الله صلى الله عليه وسلم فأخبروه، فقال: هم الذين لا يَسْتَرقون، ولا يكتوون، ولا يتطيرون، وعلى ربهم يتوكلون. فقام عكاشة بن محصن فقال: ادع الله أن يجعلني منهم. قال: أنت منهم. ثم قام جل آخر فقال: ادع الله أن يجعلني منهم. فقال: سبقك بها عكاشة ".

تعليقات الشيخ ابن باز رحمه الله :

(1) داعيا إلى الحق مبينا له بريئا ممن خالفه.
(2) إماما في الحق.
(3) مطلوبة وجائزة.
(4) مثل لدغ العقرب والحية ونحوها.
(5)حين الإسراء.

ترك الاسترقاء أفضل مع أنه مباح.
رواية (لايرقون) غلط.

عبدالرحمن الفقيه
21-04-08, 08:53 AM
هذا الدرس كان في 13/2/1415 هـ.
قال الإمام محمد بن عبدالوهاب رحمه الله:
باب(1) الخوف من الشرك
وقول الله (: {إِنَّ اللَّهَ لا يَغْفِرُ أَنْ يُشْرَكَ بِهِ وَيَغْفِرُ مَا دُونَ ذَلِكَ لِمَنْ يَشَاءُ}.
وقال الخليل عليه السلام: {وَاجْنُبْنِي وَبَنِيَّ أَنْ نَعْبُدَ الْأَصْنَامَ} .
وفي الحديث(2): "أخوف ما أخاف عليكم: الشرك الأصغر، فسئل عنه، فقال: الرياء" رواه أحمد والطبراني والبيهقي.
وعن ابن مسعود رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "من مات وهو يدعو من دون الله ندا(3) دخل النار" رواه البخاري. ولمسلم عن جابر رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "من لقي الله لا يشرك به شيئا دخل الجنة، ومن لقيه يشرك به شيئا دخل النار" .

بعض تعليقات الشيخ ابن باز رحمه الله:
(1)وجوب.
(2) صحيح، رواه أحمد وغيره عن محمود بن لبيد.
(3)النظير والمثيل.
جحد وجوب الصلاة شرك أكبر.

عبدالرحمن الفقيه
21-04-08, 08:59 AM
هذا الدرس كان في يوم 22/2/1415 هـ.
باب (1) الدعاء إلى شهادة أن لا إله إلا الله
وقوله تعالى: {قُلْ هَذِهِ سَبِيلِي أَدْعُو إِلَى اللَّهِ عَلَى بَصِيرَةٍ(2) أَنَا وَمَنِ اتَّبَعَنِي وَسُبْحَانَ اللَّهِ وَمَا أَنَا مِنَ الْمُشْرِكِينَ}.
عن ابن عباس رضي الله عنهما: أن رسول الله صلى الله عليه وسلم لما بعث معاذا إلى اليمن قال له:?"إنك تأتي قوما من أهل الكتاب، فليكن أول ما تدعوهم إليه شهادة أن لا إله إلا الله" .
- وفي رواية: "إلى أن يوحدوا الله. فإن هم أطاعوك لذلك فأعلمهم أن الله افترض عليهم خمس صلوات في كل يوم وليلة. فإن هم أطاعوك لذلك فأعلمهم أن الله افترض عليهم صدقة تؤخذ من أغنيائهم فترد على فقرائهم. فإن هم أطاعوك لذلك فإياك وكرائم أموالهم. واتق دعوة المظلوم فإنه ليس بينها وبين الله حجاب" أخرجاه.
ولهما عن سهل بن سعد رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال يوم خيبر(3): "لأعطين الراية غدا رجلا يحب الله
ورسوله ويحبه الله ورسوله، يفتح الله على يديه. فبات الناس يدوكون ليلتهم أيهم يعطاها فلما أصبحوا غدوا على رسول الله صلى الله عليه وسلم كلهم يرجو أن يعطاها: فقال: أين علي بن أبي طالب؟ فقيل: هو يشتكي عينيه. فأرسلوا إليه فأتي به، فبصق في عينيه ; ودعا له فبرأ كأن لم يكن به وجع. فأعطاه الراية فقال: انفذ على رسلك حتى تنزل بساحتهم، ثم ادعهم إلى الإسلام وأخبرهم بما يجب عليهم من حق الله تعالى فيه.
فوالله لأن يهدي الله بك رجلا واحدا خير لك من حمر النعم" يدوكون أي: يخوضون.
بعض تعليقات الشيخ ابن باز رحمه الله:
(1) وجوب.
(2) علم.
(3) سنة 7 من الهجرة.
حرص الصحابة على الخير.

عبدالرحمن الفقيه
21-04-08, 09:20 AM
هذا الدرس كان بتاريخ 27/2/1415 هـ.
باب تفسير التوحيد وشهادة أن لا إله إلا الله(قال الشيخ ابن باز :معناها لامعبود بحق إلا الله ، شهادة أن محمدا رسول الله معناها الإيمان بالرسول صلى الله عليه وسلم).
وقول الله تعالى(1): {أُولَئِكَ الَّذِينَ يَدْعُونَ(2) يَبْتَغُونَ إِلَى رَبِّهِمُ الْوَسِيلَةَ(3) أَيُّهُمْ أَقْرَبُ وَيَرْجُونَ رَحْمَتَهُ وَيَخَافُونَ عَذَابَهُ إِنَّ عَذَابَ رَبِّكَ كَانَ مَحْذُوراً}(4).
وقوله: {وَإِذْ قَالَ إِبْرَاهِيمُ لأَبِيهِ وَقَوْمِهِ إِنَّنِي بَرَاءٌ مِمَّا تَعْبُدُونَ إِلاَّ الَّذِي فَطَرَنِي فَإِنَّهُ سَيَهْدِينِ وَجَعَلَهَا كَلِمَةً بَاقِيَةً فِي عَقِبِهِ لَعَلَّهُمْ يَرْجِعُونَ}.(5)
وقوله: {اتَّخَذُوا أَحْبَارَهُمْ وَرُهْبَانَهُمْ أَرْبَاباً مِنْ دُونِ اللَّهِ وَالْمَسِيحَ ابْنَ مَرْيَمَ} .
وقوله: {وَمِنَ النَّاسِ(6) مَنْ يَتَّخِذُ مِنْ دُونِ اللَّهِ أَنْدَاداً يُحِبُّونَهُمْ (7)كَحُبِّ اللَّهِ وَالَّذِينَ آمَنُوا أَشَدُّ حُبّاً لِلَّهِ}.
وفي الصحيح(8) عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: "من قال لا إله إلا الله وكفر بما يُعبد من دون الله، حرم ماله ودمه، وحسابه على الله ).

بعض تعليقات الشيخ ابن باز رحمه الله:
(1) فيمن يعبد الأصنام والملائكة.
(2) يدعون أهل الشرك.
(3) القربة إليه بطاعته عمن يعبد الأصنام والملائكة.
(4)كثير من الناس يغلط في تفسير هذه الآية.
(5) هذا تفسير التوحيد هو أن ترجوا الله وحده.
(6) المشركون.
(7) حب العبادة.
(8)مسلم عن أبي موسى.

عبدالرحمن الحجري
22-04-08, 06:14 AM
جزاك الله خيرا ,وقد حضرت بعض هذه المجالس من قراءتك لكتاب التوحيد على الشيخ رحمه الله .

عبدالرحمن الفقيه
26-04-08, 08:52 AM
جزاك الله خيرا ,وقد حضرت بعض هذه المجالس من قراءتك لكتاب التوحيد على الشيخ رحمه الله .
وجزاك الله خيرا وبارك فيك .

أبو عبد الرحمن السالمي
12-04-12, 11:23 AM
في حساب دار التدمرية على تويتر :

فوائد من شرح كتاب التوحيد لـ عبدالعزيز بن باز مجلدين

لكن من جامعه ؟

عبدالمصور السني
16-04-12, 12:43 PM
لعله عبدالسلام السليمان