المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ما هو الضابط لحضور مجالس أهل البدع ؟


محمد رشيد
26-06-03, 03:01 PM
السلام عليكم و رحمة الله وبركاته ، إخواني بارك الله تعالى فيكم ، هذا الموضوع قد ألقيت طرفه مرارا ولكني لم أر فيه ما يروي الغليل ، ألا وهو ضابط الحضور لأهل البدع ، و هذا الموضوع بحمد الله تعالى قد لا يقلقكم أنتم يا أهل الحجاز ، فإذا تكلمتم فيه فإنكم تتكلمون من جهة نظرية محضة ، فالبعض يحذر والبعض يقول / خذ علمه و عليه بدعته ، ولكن من لابس الواقع ، فإن الأمر بالنسبة إليه يختلف ، فلا أستطيع أن أقول بذلك مطلقا ، و لا أستطيع أن أقول بذاك مطلقا ، فعندنا في مصر غالب من يدرسون مادة الأصول على وجه الخصوص أشاعرة وصوفية ، و قد لا تجد من يدرس لك الكتب الأصولية التي لها وزنها إلا هؤلاء ، و في نفس الوقت إن أنت درست عليه ترى لسانك قد تقيد من التحذير منه ، فلا تستطيع إلا أن تقول بأنه شيخك فيجعلنا هذا نترك مجالس هؤلاء ، فيكون الواقع الانفصالي الآن الحادث بين الصحوة السلفية و هؤلاء الصوفية الضالين ، و يكون ما هو مشهور من قلة تمرسنا نحن في الأصول و اشتهارنا بعلوم الحديث ، ومن اشتهارهم هم بعلم الأصول و قلة بضاعتهم في الحديث ، ولكنهم يفعلون شيئا تنبهنا إليه مؤخرا ، و هو أن كثير منهم يدرسون على مشايخنا في الحجاز السلفيين ـ رغم أنهم قد يكفرونهم ـ ثم يعايرونا بعد ذلك بهذه الأمور وأنهم حصلوا من مشايخنا ما لم نحصله نحن منهم ، من أمثلة ذلك أحد تلامذة الدكتور / على جمعة ، تخرج من دار العلوم ، وهو أشعري تعصّبه يفوق الخيال و قد جالسته بضع جلسات وكنت أنوي أن أدرس عليه المنطق ، هذا الشخص معه ـ كما أخبرنا ـ إجازة في الروض المربع في فقه الحنابلة من الشيخ / عبد الله بن عقيل ، رغم أنه شافعي المذهب ، و قد قال ذلك لصاحب لي فسرّ ذلك الصاحب وابتسم ، فقال له : أرأيت كيف سررت حين ذكرت لك السعودية !! ( يرد أنه متعصب للدولة الوهابية )
المهم ماذا نفعل نحن هل نفعل كما يفعلون ، و لكن يرد على ذلك أن كثيرا منا يتأثر بمذهبهم إذا جالسهم ، أم نعتزلهم و يكون الواقع المشاهد ؟
أرجو ممن يتكلم أن يكون رابطا ذلك بالواقع ـ خاصة واقعنا في مصر ـ
وهل صحيح أن شيخ الإسلام له له شيوخ أشاعرة أو ليسوا من أهل السنة ؟
بارك الله في الأعضاء

محمد رشيد
28-06-03, 12:28 AM
سبحان الله ... نفس ما حدث حين طرحت الموضوع من قبل تأخر ولم يجب أحد

حرملة بن عبد الله
24-03-13, 10:00 PM
حسب المفهوم الخاص لمصطلح أهل السنة والجماعة فإن جميع مشائخ شيخ الإسلام تقريبا لم يكونوا من أهل السنة وقد اهتدى - بعد أن جاوز العقد الثالث - إلى مذهب أهل السنة فها هو يقول: وأنا وغيري كنا على مذهب الآباء في ذلك نقول في الأصلين بقول أهل البدع / جامع الرسائل (2/56 ).
مسألة الأخذ تعود إلى حالة الآخذ وجودا وعدماً. والله أعلم.