المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : بابٌ في أنَّ "نغمةَ" جوَّالِ الرجلِ مئنّةٌ من عقلِه


أبو عبدالله النجدي
23-07-03, 06:04 AM
ولئن قال الصاحب بن عبادٍ: ( كتابُ المرءِ عنوانُ عقلِه، بل عيارُ قدرِه، ولسانُ فضلِه، بل ميزانُ علمِه...) اهـ[اليتيمة (3/282)]

فإن الزمانَ قد استدار، واكتفى الناس بالجوال ورسائلِهِ ، عن الكاغد وصحائفه، أو كادوا !

فلا جرَمَ أن غدت "نغماتُه"؛ شُعاعَ "عقلِ" صاحبِه، فصارت كالمرآةِ، تجلو عن وجه من تأثَّلها وتمثَّلها...فانظُر أيا أُخيَّ "بماذا تُعنْوِِنُ" ...


ويعجبني سمتُ الفتى وبهاؤُهُ...... فيسقُط من عَيْنَيَّ ساعةَ "يُنغِمُ"




وهذه التي تدْعى "نغماتٍ"، من بلايا هذا الزمان، وهي أضربٌ شتَّى:

فمنها كسجعِ الحَمام ...

ومنها كحمَّى السقام...

ومنها كصليل الحسام...

ومنها كقهقهةِ "المَـدَام"(1)...

ومنها كصرصرةِ اللّجام...

ومنها خشخشةٌ بلا انتظام...

ومنها جالبُ منام...

ومنها موتٌ زؤام...

ومنها تمامٌ في تمامٍ في تمام...

وكلٌّ يعملُ على شاكلتِه ...



ولقد قال بعضُ صالحينا ـ وصدق فيما قال ـ : إن تلك النغمات لدالَّةٌ على شخصية صاحبها، إن عقلاً، أو حمقاً...اهـ بمعناه



ولا يذهبنَّ عليك تفاوتُ ما بين الشيوخ والأحداث، غيرَ أنّ البليَّةَ من تشبُّبِ المشيَخَة !

فوربِّنا ما أقبح "الشيخ" يمرُّ بك، سمتٌ وروقٌ، فإذا "رنَّ " جواله فإذا السفاهةُ ناطقةٌ !



ولا يذهبنَّ عليكَ ما بينَ النسورِ والبَغاث، غير أن البليَّة من "تنسُّرِ" الهوامّ !

فيا للهِ ما أقبح أن يمر بك الشخصُ مستأسِداً، فإذا "لَحَنَ" جوَّالُه، فإنما هو تكسُّرٌ وتغنُّج !



ألا فرضيَ الله عن "صاحبِ الدِّرَّة"، وأغاثنا الربّ من هذا المَوَتَان ...



قال أبو عبدالله : ولئن كانَ هذا خارجَ الصلاة، فما القولُ في أثنائها، ولقد قلتَ شيئاً يشبه القريضَ، وليسَ بِهِ :

علمْتُ فساد النغم عند صدورِهِ ....فزايلتُـهُ قبلَ الصـــلاةِ بجوّالي

فصرتُ قرير العين لمَّا كتمتُـهُ.....كذا يفعلُ العبدُ الضعيفُ كأمثالي

والسلام

ـــــــــــــــــ

(1) المَدام: بفتح الميم، زعموا أنها تطلق على المرأة، وهي أعجميةٌ معرَّبة مخرَّبة، وإنما أُقحِمت هنا ليستقيمَ السجع ، فاللهمَّ غفراً!

مركز البحوث
23-07-03, 09:07 AM
أحسنتَ و أجدتَ .. لله درك.
____________________

محمد هيثم

أبو عمر السمرقندي
23-07-03, 02:25 PM
بارك الله فيكم أبا عبدالله ... وأعاننا وإياكم والمسلمين على الصبر وتجرع أفعالهم .
إنها نفثة مشتركة .
وأزيدكم .
بعض هؤلاء ( من المنتسبين لطلب العلم ) ثقيل حتى في الصلاة ، وفي دروس العلم .
ويرمقه العقلاء بأعينهم ، ولا إحساس ، فقد مات منذ زمن .
اللهم اصرف عنا كل ثقيل .

البدر المنير
23-07-03, 07:15 PM
درر يا أبا عبدالله ..كلامك درر ، ولا أبالغ .

نفعنا الله بك .

أبو العالية
23-07-03, 08:07 PM
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد :

الأخ الفاضل الأديب الشيخ / أبو عبد الله النجدي
وفقه الله لكل خير وهدى وصلاح ونور وعافية .

في الـــصّمــــــــــــــــــــــــــــــــيم

وربي .

أحسن الله إليك .

محبكم
أبو العالية

ابن عبد البر
23-07-03, 09:58 PM
لا فض فوك أبا عبد الله ..

وتالله إن الخرق قد اتسع . . والأمر تعدى حده حتى الجزع ..

نعوذ بالله من قوم سرقوا من المصلين لب صلاتهم ..

وترى الواحد منهم يتكرر الإتصال عليه وتصخب المسيقا في بيت الله مرار وقد يفكر هل الحركة بإخراجه وإغلاقه تبطل الصلاة أم لا !!!!!!!! يا لله !! على هذا الورع .. أين هو من غشيان الشبهات ؟؟؟

ومن العجائب والعجائب جمةٌ .. أني مسكت كبير قومه ذات يوم وقد آذانا برنين نقاله .. فقلت أما تخاف الله حين سمعته لِم َلم تطفئه ؟؟؟؟؟

فقال وليته لم يقل أخاف أن يزعل إذا سكرت في وجهه ... وما أحوجه هو لصفعة على خده .. وشر البلية ما يضحك !!!

فما رأيكم أبا عبد الله والإخوة في حل لهذه القارعة التي غشيت مساجدنا ؟؟؟؟؟

فهل الحل أن يقول الإمام استوو وأغلقوا جوالاتكم ؟؟؟

وماذا عن المتأخرين عن تكبيرة الإحرام ..

أم أن الحل أن توضع لائحة ضوئية فلا يخلوا مسجد من الورقات اللاصقة المنبهه..

أم أن مصلحة الصلاة أولى من مصلحة عدم تأثر ( القلوب المقصدرة ) بالجهاز القاطع الإرسال ؟؟؟؟؟؟ فيوضع في المساجد ..

حقاً تحتاج هذه الكارثة إلى تفتيق الأذهان عن الحلول المناسبة لها ...

فالنتعاون في جمعها ...

أحمد المطيري
24-07-03, 02:53 AM
صدرت فتوى من هيئة كبار العلماء بتحريم هذه النغمات الموسيقية

فلو ان أحدا من الإخوة يكسب فينا اجرا فينقلها لنا

أبو العبدين المصرى السلفي
24-07-03, 03:04 AM
http://63.175.194.25/index.php?ln=ara&ds=qa&lv=browse&QR=13502&dgn=2


سؤال رقم 13502: نغمة الموسيقى في الجوال حرام

السؤال:


يوجد في كثير من الهواتف الجوالة نغمات جرس موسيقية ، فهل يجوز وضع هذه النغمات بدلاً من الجرس العادي ؟.

الجواب:

الحمد لله

لا يجوز استعمال النغمات الموسيقية في الهواتف أو غيرها من الأجهزة لأن استماع الآلات الموسيقية محرم كما دلت عليه الأدلة الشرعية ويستغنى عنها باستعمال الجرس العادي . وبالله التوفيق .

وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم .



اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء مجلة الدعوة العدد/1795 ص/42. (www.islam-qa.com)




http://www.islamweb.net/pls/iweb/FATWA.showSingleFatwa?FatwaId=32003&word=الجوال

فتوى رقم : 32003
عنوان الفتوى : نغمات الجوال - رؤية شرعية
تاريخ الفتوى : 11 ربيع الأول 1424
الســؤال

ما حكم نغمات الجوال التي تكون على لحن الأغاني؟ وما حكم النغمة التي تأتي مع الجوال؟

الفتــوى

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فنغمات الجوال التي تكون على صوت الموسيقى وألحان الأغاني محرمة، سواء جاءت مع الجوال أم ألفّها صاحبه، وذلك لعموم الأدلة في تحريم الموسيقى والأجراس، ومن أدلة تحريم الموسيقى قول النبي صلى الله عليه وسلم الذي رواه البخاري وغيره عن أبي مالك الأشعري: ليكونن في أمتي أقوام يستحلون الحِرَ والحرير والخمر والمعازف.
ومن أدلة تحريم صوت الجرس أو كراهته قوله صلى الله عليه وسلم الذي رواه الإمام مسلم وأبو داود: الجرس مزامير الشيطان.
وروى الإمام أحمد أن عائشة رضي الله عنها دُخل عليها بجارية وعليها جلاجل يصوتن، فقالت: لا تدخلوها عليّ إلا أن تقطعوا جلاجلها، وقالت: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: لا تدخل الملائكة بيتاً فيه جرس.
والجُلجُل: جرس يعلق في أعناق الدواب.
وقد علل أهل العلم سبب منافرة الملائكة للجرس بأنها من أجل صوته، لقوله صلى الله عليه وسلم في الحديث المتقدم: الجرس مزامير الشيطان.
فعلى المسلم أن يتقي الله، وأن يغير النغمات الموسيقية لنغمات عادية، وهذا أمر ممكن ومتاح بحمد الله.
والله أعلم.


المفتـــي : مركز الفتوى بإشراف د.عبدالله الفقيه

أبو العبدين المصرى السلفي
24-07-03, 03:11 AM
http://63.175.194.25/index.php?ln=ara&ds=qa&lv=browse&QR=10193&dgn=2


سؤال رقم 10193: مشكلة رنين الجوال في المساجد

السؤال:

الهواتف الخلوية " الجوال " شيء جيد ، ولكن عندما يأتي بها الناس إلى المساجد ، ولا يغلقونها ، وتبدأ بالصفير والرنين أثناء الصلاة ، تكون مصدراً للإزعاج وتشتيت تركيز المصلين . ما هو حكم الإسلام في هذا الموضوع ( الظاهرة ) ؟.

الجواب:

الحمد لله
حرص الإسلام على أن تكون صلاة المسلم كاملة الخشوع والخضوع بعيدة عما يلهي عن الصلاة والانشغال بغيرها عنها ومن الأمور التي راعاها الإسلام في ذلك :

1 ـ عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال : " كنا نصلي مع النبي صلى الله عليه وسلم في شدة الحر فإذا لم يستطع أحدنا أن يمكن وجهه من الأرض بسط ثوبه فسجد عليه " .

رواه البخاري ( 1150 ) ومسلم ( 620 ) .

قال الحافظ ابن حجر :

لأن الظاهر إن صنيعهم ذلك لإزالة التشويش العارض من حرارة الأرض .

" فتح الباري " ( 1 / 493 ) .

2 ـ عن عائشة : " أن النبي صلى الله عليه وسلم صلى في خميصة لها أعلام فنظر إلى أعلامها نظرة فلما انصرف قال اذهبوا بخميصتي هذه إلى أبي جهم وأتوني بأنبجانية أبي جهم فإنها ألهتني آنفا عن صلاتي . وقال هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة قال النبي صلى الله عليه وسلم : " كنت أنظر إلى علَمها وأنا في الصلاة فأخاف أن تفتنني " .

رواه البخاري ( 366 ) ومسلم ( 556 ) .

3 ـ عن عائشة : عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " إذا أقيمت الصلاة وحضر العَشَاء فابدءوا بالعَشَاء " .

رواه البخاري ( 5148 ) ومسلم ( 558 ) .

قال الحافظ :

وقال الفاكهانى : ينبغي حمله على العموم نظراً إلى العلة وهي التشويش المفضي إلى ترك الخشوع .

" فتح الباري " ( 2 /160 ) .

4 ـ عن أبي صالح السمان قال : رأيت أبا سعيد الخدري في يوم جمعة يصلي إلى شيء يستره من الناس فأراد شاب من بني أبي معيط أن يجتاز بين يديه فدفع أبو سعيد في صدره فنظر الشاب فلم يجد مساغا إلا بين يديه فعاد ليجتاز فدفعه أبو سعيد أشد من الأولى فنال من أبي سعيد ثم دخل على مروان فشكا إليه ما لقي من أبي سعيد ودخل أبو سعيد خلفه على مروان فقال مالك ولابن أخيك يا أبا سعيد قال سمعت النبي صلى الله عليه وسلم يقول إذا صلى أحدكم إلى شيء يستره من الناس فأراد أحد أن يجتاز بين يديه فليدفعه فإن أبى فليقاتله فإنما هو شيطان " .

رواه البخاري ( 487 ) ومسلم ( 505 ) .

قال الزرقاني :

" فإنما هو شيطان " أي : فِعله فعل الشيطان ؛ لأنه أبى إلا التشويش على المصلي .

" شرح الزرقاني " ( 1 / 442 ) .

5 ـ عن أبي سعيد قال : " اعتكف رسول الله صلى الله عليه وسلم في المسجد فسمعهم يجهرون بالقراءة فكشف الستر وقال : ألا إن كلكم مناج ربه فلا يؤذين بعضكم بعضا ولا يرفع بعضكم على بعض في القراءة - أو قال في الصلاة - " .

رواه أبو داود ( 1332 ) .

نلاحظ في هذا الحديث الأخير أن الرسول صلى الله عليه وسلم ينهى الناس أن يشغل بعضهم بعضاً عن الصلاة بالصلاة أو بقراءة القرآن فلم يرض صلى الله عليه وسلم أن تكون صلاة أحد أو قراءته مشغلة لصلاة أحد .

الخلاصة :

أن الإسلام حث على الخشوع في الصلاة والاستقامة فيها ، وما نرى هذه الهواتف المتنقلة في الحالة التي ذكرت إلا سبباً لضياع الخشوع من الصلاة لأن فيه تشويشاً مضراً بروح الصلاة والطمأنينة فيها .

فننصح الأخوة الذين يملكون مثل هذه الأجهزة ألا يتركوها قابلة للاستقبال في وقت الصلاة أو أن يجعلوها في وضع الاستقبال الصامت لدفع الضرر الذي قد يقع على المصلين .

والله أعلم .



الإسلام سؤال وجواب (www.islam-qa.com)

أبو العبدين المصرى السلفي
24-07-03, 03:15 AM
http://www.islamweb.net/pls/iweb/FATWA.showSingleFatwa?FatwaId=28442&word=الجوال

فتوى رقم : 28442
عنوان الفتوى : قطع الصلاة لإغلاق الهاتف المحمول
تاريخ الفتوى : 15 ذو الحجة 1423
الســؤال

هل يجوز أن يقطع الرجل صلاته كي يمنع صوت جرس المحمول إذا طال دقه خشية التشويش على المصلين وإفساد الجماعة وخصوصا إذا كانت تلك الأصوات خبيثه كألحان الغناء العفنة؟

الفتــوى

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فلا يجوز قطع الصلاة المفروضة إلا لعذر شرعي، جاء في الموسوعة الفقهية الكويتية: (قطع العبادة الواجبة بعد الشروع فيها بلا مسوغ شرعي غير جائز باتفاق الفقهاء؛ لأن قطعها بلا مسوغ شرعي عبث يتنافى مع حرمة العبادة، وورد النهي عن إفساد العبادة، قال الله تعالى: وَلا تُبْطِلُوا أَعْمَالَكُمْ [محمد:33].
أما قطعها بمسوغ شرعي فمشروع، فتقطع الصلاة لقتل حية ونحوها للأمر بقتلها، وخوف ضياع مال له قيمة، له أو لغيره، ولإغاثة ملهوف، وتنبيه غافل أو نائم قصدت إليه حية ولا يمكن تنبيهه بتسبيح). انتهى
ومنه يعلم أنه لا يجوز قطع الصلاة المفروضة لأجل إغلاق الهاتف المحمول إذ يمكن للمصلي أن يغلق الهاتف المحمول أو على أقل تقدير أن يسكت رنين الهاتف بحركة يسيرة في أثناء الصلاة، ولا يؤثر ذلك في صحة الصلاة.
وعلى أصحاب الهواتف المحمولة أن يتقوا الله ويحرصوا على إغلاق هواتفهم قبل الدخول إلى المسجد حتى لا يؤذوا إخوانهم المصلين، وحتى يجنبوا بيوت الله هذه النغمات الموسيقية التي عمت بها البلوى في كثير من المساجد، كما ننصح بالابتعاد عن النغمات الموسيقية والاكتفاء بما هو خال من الألحان ونحوها، لحرمة استماع الموسيقى من الجوال وغيره، وانظر الفتوى رقم:
26424.
والله أعلم.

المفتـــي : مركز الفتوى بإشراف د.عبدالله الفقيه

أبو العبدين المصرى السلفي
24-07-03, 03:19 AM
http://www.islamweb.net/pls/iweb/fatwa.showsinglefatwa?fatwaid=26424

فتوى رقم : 26424
عنوان الفتوى : الجميع في الحرمة سواء
تاريخ الفتوى : 19 شوال 1423
الســؤال
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
السؤال: عندما أسمع صوت موسيقى في تلفاز أو في جهاز جوال أو في لعبة أطفال أقوم وأغلق الصوت وأنصح من يستمع له بأنه لا يجوز السماع للموسيقى حتى وإن كانت بسيطة ويقول لي هذا من التشدد في الدين .... هل هذا صيحيح؟
وإن كان ليس من التشدد فعلموني جزاكم الله خير على طريقة نصحهم
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الفتــوى
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فإن ما فعلت هو عين الصواب لأن سماع الموسيقى محرم، سواء كان من التلفاز أو الراديو أو الجوال، ويمكن أن تنظري أدلة تحريم الموسيقى في الفتوى رقم:
987
http://www.islamweb.net/pls/iweb/fatwa.showsinglefatwa?fatwaid=987

وانظري لمشاهدة التلفاز الفتوى رقم: 1886

http://www.islamweb.net/pls/iweb/fatwa.showsinglefatwa?fatwaid=1886

أما طريقة نصحهم فبالحكمة والموعظة الحسنة، كأن تأمريهم بتقوى الله عز وجل والابتعاد عما ذكر حتى يشعروا بحلاوة الإيمان وطمأنينة القلب وراحة النفس، ويقبلوا على القرآن والتسبيح والمحافظة على الصلوات في أوقاتها وصلة الأرحام، ولتعلميهم أن الشيطان هو الذي يزين للمرء مخالفة أوامر ربه، قال تعالى: ( وزين لهم الشيطان أعمالهم فصدهم عن السبيل فهم لا يهتدون) [النمل:24]
والله أعلم.
المفتـــي : مركز الفتوى بإشراف د.عبدالله الفقيه

أحمد المطيري
24-07-03, 06:00 PM
الأخ أبو العبدين : شكرالله لك

على فكرة : ما معنى أبو العبدين ؟

أبو عبدالله النجدي
27-07-03, 07:27 PM
الإخوة الأماثل .................شكر الله تعقيباتكم المفيدة

ولقد تأخرتُ عن الجواب لعذر السفر، ولا زلتُ خارج "جزيرة العرب"، ولعلي أعقب بعد العودة....

وإلى ذلكم الحين، أستودعكم من لا تضيع عنده الودائع ....

والسلام

أبو العبدين المصرى السلفي
28-07-03, 02:54 AM
أخى الكريم أحمد المطيري -زاده الله علما وعملا-
ارسلت لك رسالة على الخاص

خالد الوايــلي
29-07-03, 05:08 AM
أقول لأبي عبد الله النجدي صدقت وصُدِّقت والأمرُ كما قلت

أبو عبدالله النجدي
02-08-03, 01:56 PM
أخي مركز البحوث: جزيتَ خيراً ...

أخي أبا عمر : أما ثقل بعض "طلبة العلم" فشينُهُ مغلّظٌ، أجارنا الله جميعاً ...

أخي البدر المنير : بوركتَ وسُدّدتَ....

أخي أبا العالية : وإليك أحسن اللهُ ,,,

أخي ابن عبدالبر : حقاً؛ إن هذه النازلة تحتاج إلى معالجة علمية وتقويمية ، فلعل الله ييسر من يقوم بها من طلبة العلم ...

أخي خالد الوايلي : جزاك الله خيراً ...، وسائر المفيدين أعلاه...

وأغاثنا أجمعين من "عواءِ" تلكم الجوّالات المنفلتة !

أبو تيمية إبراهيم
19-04-04, 03:36 PM
يرفع لعموم البلوى بهؤلاء المنغمين بجوالاتهم في مساجدنا و في صلواتنا..
فالله المستعان ...
و الذي ينبغي على أئمة المساجد بيان قبح هذا الفعل و حكمه شرعًا ، كذلك تعريف من ابتلي بتلك الرنات و النغمات بما يجب أن يفعله مع جواله وقت صلاته وحده أو مع الجماعة ، فكثير منهم يظن أن الحركة في الصلاة غير جائزة مطلقا ، و دون تفصيل ، و لذا تراه يترك الجوال يغني!! إلى أن يقضي صلاته ، فالله المستعان.
و ينظر في أقسام الحركة في الصلاة القواعد و الأصول الجامعة للعلامة ابن سعدي ص 117 .

البدر المنير
20-04-04, 12:06 AM
عليكم بالجهاز القاطع للبث فإنه مريح جدا جدا

المضـري
20-04-04, 12:49 AM
البدر المنير عليكم بالجهاز القاطع للبث فإنه مريح جدا جدا

هذا الجهاز خطير جدا على صحة المصلين كما أثبتت الدراسات الطبيه .

علي بن حميد
20-04-04, 01:07 AM
طلب مني أحد الناس - وأحسبه من طلبة العلم، وأجلّه لذلك- كتاب هو شرح للتمهيد ،، فعندما وجدت الكتاب الذي طلبه هاتفته فأتى إلى
المكتبة ليستلمه ،، فقدّر الله تعالى أن يتّصل به أهله ، وكانت المفاجأة !
طالب العلم وخطيب المسجد نغمة هاتفه موسيقيّة صبيانية !!
ولا فرق بين جميع هذه النغمات ،،
،، فندمت أنني استجبت له ،، وسقط من عيني.

البدر المنير
20-04-04, 02:12 PM
أخي المضري ، أعرف امام مسجد وضعه ولا يشغله الا اذا اذن المؤذن ويطفيه بعد الصلاة ، و جماعته كلهم سالمين والحمد لله ( ابتسامة )


أخي علي بن حميد التمس لأخيك العذر فلربما ليس جواله حتى وان حمله معه أو ربما أحد غير بنغماته كما حصل لبعض الإخوة عندما لعب ولده بالنغمة

أبو عبد الله الروقي
20-04-04, 06:25 PM
أخانا الفاضل أبا عبد الله النجدي سلِمَت براجِمُهُ من الأوخاز .. !!

الأمرُ كما قلتَ ، بَيد أنّ حُسنَ الظنّ ينبغي أن يُرَجّحَ لا سِيّما في مَن عُرِف عنه ـ حالاً أو مقالاً ـ إنكارُ مثلِ هذه السفاسِف ، وقد سمعتُ رنّةَ هاتفِ أحَدِ مَن وَصَفْتُ فكِدتُ أسيئُ الظنّ لولا أنّي رأيتُهُ وقعَ ضحيّةَ تصرّفِ أحد أبنائهِ من غيرِ علمِه ..

وأمرُ النغمات في الصلاة يطولُ الحديثُ عنه ...

ولقد رنّ هاتفُ أحدِهِم ـ وهو أعجَميّ ـ فلم يُسكِتْهُ لآنّ الحركةَ في الصلاة تبطلها .. !!!

قلتُ : قبّح اللهُ الجهلَ ! ما أعظمَ جنايتَهُ على صاحبِهِ وعلى غيرِه !!

ابن عبد الوهاب السالمى
20-04-04, 10:40 PM
ولقد سمعت شيخنا شيبة الحمد حفظة الله يقول عن هؤلاء انهم اهل خنوعة وميوعة
ولكن هنا سؤال ارجو الاجابة عنة اما عن حكم استخدام الموسيقا فهذا امر الحمد لله ثبت فية الامر اما عن صوت الجرس فقد قرئت فتوي بمنعة ايضا فما نستخدم اذا للتنبية وهذا الامر اريد ان اجد لة حل فهل من معين

أبو تيمية إبراهيم
20-04-04, 11:46 PM
أما لو أردنا أن نبدل تلك النغمات ، فمن أفضل ما تبدل به : الكلمات المتعبد بها ، التكبير و التسبيح و التهليل و التحميد ..بشرط أن يكون صاحبه حريصا جدا على أن يغلق جواله إذا دخل المسجد ، فتخيل معي لو أن أحدهم أبدل النغمة بالتكبير و هو يصلي في الجماعة ، أو التسبيح أو التهليل ، لظُنَّ أنها إما من الإمام أو من المأموم يريد بها الفتح على إمامه ، لكن من الكلمات التي لا يحصل من ورائها محذور : كلمة نعم ، نعم ,...
و نحوها ..
كذلك من الأصوات الطبيعية ما قد يكون بديلا كبيرا عن تلك النغمات و الله أعلم .

المسيطير
21-09-04, 08:10 PM
رابط مفيد :http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=7032&highlight=%E4%DB%E3%C9+%C7%E1%CC%E6%C7%E1

صغير المحدثين
21-09-04, 11:50 PM
وجدته منقولاً هنا :



http://alsaha2.fares.net/sahat?10@156.WhXunPeXrCY.8@.ee704b7

المسيطير
22-09-04, 12:48 AM
ومن المصائب الآن وجود نغمات موسيقية لأغاني اشتهرت بين من فتن بها ، فتجد البعض يتذكرها اذا سمعها ، وترى البعض وللأسف - وكما قال الشيخ ابو عبدالله النجدي - من كبار السن وقد وضع نغمة سخيفة لأفلام الكرتون او إحدى برامج الأطفال .
وبعضهم قد وضع صورة فنانه او فنانته المعجب بها في جهازه فإذا رن هاتفه ظهرت صورتها أو صورته ، وقد يكون ذلك أمام الكعبة او في مسجد من مساجد الله ، نسأل الله العافية .

ربنا لاتؤاخذنا بما فعل السفهاء منا .

وأقول :
( إن نغمة جوال الرجل مئنة على غفلته ، فلنناصحه )

أبو معاذ اليمني
22-06-07, 05:22 PM
ما هي النغمة المناسبة لأضعها على جوالي : )

مشعل العياضي
23-06-07, 11:56 PM
جزا الله الإخوة كل خير على هذا الطرح المفيد

وإنه والله لأمر مؤسف أمر تلكم النغمات الموسقية بله الأغاني الهابطة التي تصدر من جيوب

إخواننا المبتلين بهذه البلايا


ولإن لكل فعل ردة فعل كما يقولون,,,,فقد إتجه بعض الإخوة إلى وضع نغمات إسلامية من القرآن الكريم أو دعاء الختمه أو الأذان أو غيرها

فيالله ويا للمسلمين

غناء في المسجد

وأذان في الحمام ومجالس اللغط والغيبة وإمتهان للقرآن العظيم,,,,,

محمد العبد
25-06-07, 04:17 AM
أما لو أردنا أن نبدل تلك النغمات ، فمن أفضل ما تبدل به : الكلمات المتعبد بها ، التكبير و التسبيح و التهليل و التحميد ..بشرط أن يكون صاحبه حريصا جدا على أن يغلق جواله إذا دخل المسجد ، فتخيل معي لو أن أحدهم أبدل النغمة بالتكبير و هو يصلي في الجماعة ، أو التسبيح أو التهليل ، لظُنَّ أنها إما من الإمام أو من المأموم يريد بها الفتح على إمامه ، لكن من الكلمات التي لا يحصل من ورائها محذور : كلمة نعم ، نعم ,...
و نحوها ..
كذلك من الأصوات الطبيعية ما قد يكون بديلا كبيرا عن تلك النغمات و الله أعلم .

الأخ الكريم أبو تيمية هذا الرابط له تعلق باقتراحك فياليتك تنظر فيه وكذلك باقي الأخوة .

http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=104414

حسين العسقلاني
26-06-07, 02:10 PM
لله درك من فصيح
أتيت بكلام مليح
عن هذا الجوال الذي أضحى يصيح "ابتســـــــــــــــــامة"

طويلبة علم حنبلية
09-02-12, 10:17 AM
جزاكم الله خيرا .

لا أذكر أنّني سمعتُ نغمةَ جوّال برنّة الاتّصال العاديّة ؛ إلّا و أكبرتُ صاحبَها! وسألتُ اللهَ لهُ الثّبات .. ؛ إذ عادةُ النَّفس أنّها تهوى التّقليدَ ، والسّيرَ مع السّائرين!

أبو سليمان اللغوي
10-02-12, 01:02 AM
جزاك الله عنا ألف خير
لا فض فوك
و الله المستعان