المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : محرروا المذاهب الاربعة ومحقيقها ........


زياد الرقابي
27-07-03, 09:37 AM
لاشك ان لكل مذهب من المذاهب عالمٌ يكون لاهل المذهب التعويل عليه و امام يكون الفضل في تحريره اليه ..فهو عمدة المذهب وغاية المتمذهب به .

و محرروا المذاهب انما وسموا بهذا الاسم اما لانهم قد قصدوا تحرير المذهب وتنقيحه وضبط رواياته وأصوله ..أو لانهم صاروا المرجع فيه فهذبوا كتبه ونقحوها ورتبوها .

وليس من شرطي ذكر من غايته الترجيح بين الروايات وجمعها كالمردواى في الانصاف وغيره بل لابد ان يكون للمحرر اليد الطولى في الكلام على المسائل .

ولنشرع في المقصود :

المذهب الشافعي :

واشهر محققيه واكثر محبريه هو الامام البحر الحبر الرحب الشافعي محمد بن أدريس الذي ينسب اليه المذهب وهذه مزيه ليست لشئ من المذاهب اذ انه قد قرر مذهبه في مصنفاته وخاصة في الام والرسالة فهو المقرر الاول وقد شد هذا انتباه ابن حزم رحمه الله فاثنى على المذهب الشافعي كما في الاحكام على غير عادته ولا ادري اهو ( حب المنزل الاول ) الا انه حق بغض النظر عن الدافع له .

المحقق الثاني في المذهب هو الامام الغزالي رحمه الله وهذا قد يخالف فيه فاكثر من وجدت قد قرروا ان الرافعي مع النووي هم محرروا المذهب ...وانا اقول بل المحرر الاول هو الغزالي فالمذكورين عنه صدروا ومن كتبه نهلوا كالوسيط والوجيز والبسيط ( وهو أكبرها ) وغيرها وكان عليها اعتماد المتوسطين حتى ظهرت كتب النووي رحمه الله فالغزالي اول من رتب المذهب وقرر مسائله وحبرها فهو بحق من محرري المذهب .

الثالث : هو الامام النووي رحمه الله وكتبه هي عمدته المتأخرين فنهاية المحتاج وتحفة المحتاج التى عليها فتاوى المتأخرين انما هي حواشي لكتبه و قد جمع النووي المذهب الشافعي رحمه الله وقرره في كثير من المواضع فهو بحق من اشهر محرري المذهب . وكتبه منهاج الطالبين والروضة عليها العمدة وبها الاعتداد .

يتبع ان شاء الله .

رضا أحمد صمدي
27-07-03, 07:43 PM
الأخ المتمسك بالحق .... سدده الله .
تحرير المذهب قضية من صميم المذهب ، ولم يغفلها أرباب المذاهب
بل نصوا عليها وتكلموا فيها ، ودرجات المجتهدين والمحررين في
المذاهب ألف فيها أناس وذكروها عرضا في شروح كتبهم .... وأرى
أن ما ذكرته عن الغزالي أبي حامد والنووي ليس دقيقا ، فأبو حامد
يدرجه الكثير من الشافعية في أرباب الوجوه ، وهو مجتهدو المذهب
على أصول الإمام الشافعي ، وإن كان جلة من المحققين لا يعتبرونه
صاحب وجه لكن على أقل تقدير فهو من المجتهدين المنتسبين للمذهب
وقد مالك آلة الاجتهاد ولا ريب ، فالغزالي لا يحرر ، بل إنه هذب
المذهب واعتنى بنصوص الشافعي ورتبها ونظمها ، أما التحرير فهو
شامل لأقوال الشافعي ووجوه الشافعية ، واختص بها إمامان هما
الرافعي ( وهو أسبق من النووي ) والنووي رحمهما الله ، وعلى تحريرهما
عول الشافعية ، ثم جاءت طبقة بعد الرافعي والنووي كانت من
المحررين للمذهب وهم المتأخرون ، كالرملي وابن حجر الهيثمي وغيرهم ،
وفي الباب تفصيل طويل يطلب من كتاب :
الفوائد المكية للسقاف ...
ويراجع شرح المحلي على المنهاج ( مقدمة النووي ) وينظر حواشي قليوبي
وعميرة على الشرح .
أما اصطلاحات الحنفية في التحرير فتراجع المقدمة من حاشية ابن عابدين ،
أما المذهب المالكي فتراجع المقدمة من شرح حطاب على خليل وفي حاشية
ابن المواق على خليل فوائد نفيسة أيضا .
وأما المذهب الحنبلي فيراجع المدخل إلى مذهب الإمام أحمد بن حنبل
لابن بدران الدمشقي ... والله أعلم .

زياد الرقابي
28-07-03, 12:04 PM
أخي الفاضل رضا صمدي رعاه الله اينما حل وأرتحل .

شكر الله لك تعقيبك وفوائدك ....

أما قولي ان الغزالي أحد محرري المذهب فقد علمُت اني قد لا اوافق عليه لذا فأني قلت (( وهذا قد يخالف فيه )) بصيغة المبنى للمجهول ..... وأعلم اخي ان أكثر من وقفت عليه ذكروا ما ذكرتموه من ان الرافعي والنووي هما محرري المذهب ..وهذا حق .

أما الغزالي رحمه الله ..فاني أخي الحبيب قد طالعت كثيرا من كلامه وتحريره وتقريراته وانا اجزم انه من أهم من حرر المذهب أصولا وفروعا ....وهم (( أعنى النووي والرافعي )) انما يعولون على مصنفاته .

بل ان طريقته في التصنيف فاقت من تقدمه وسار كثير ممن تأخر على منواله وهي طريقته في مصنفاته الثلاثة التى ذكرتها لك .

--- و قد قدمت شرطي في تحديد محرر المذهب واني أقصد معنى أوسع من المعنى الاصطلاحي فأنهم في الاصطلاح يفرقون بين محرر المذهب ومقرره ....وانا جلعتهما صنفا واحدا ...لذا تجد اني قد اوردت الشافعي رحمه الله ! مع انه لايعتبر على المعنى الاصطلاحي من محرري المذهب اذ انه ليس ( ثم ) اوجه يرجح بينها ؟

وأنما ذكرته لتميز مذهبه بتقرير أمام المذهب .

لذا فاني اقول ان دور الغزالي في تحرير المذهب اهم من دور النووي والرافعي رحمة الله على الجميع .

المذهب المالكي :

ومن أشهر محرير المذهب على الاطلاق ....الامام ابن عبدالبر رحمه الله فقد قرر المذهب بما لايزيد عليه كما في الكافي والاستذكار والتمهيد بل انك واجد عنده من ضبط الروايات عن مالك وترجيح المتقدم منها على المتأخر والقول الصحيح في المذهب مالا تجده عند أحد البته .

وأعظم ما تستفيده من كتب ابن عبدالبر ذكر شيئا من أدلة المالكية فأنهم بالجملة عندهم شيئا من القصور في ذكر ادلة المذهب في مصنفاتهم الفقهيه ....الا في القليل منها خلاف البقية .

المحرر الثاني : الامام ابن رشد رحمه الله وهذا بين لان تعويل كل المالكية من بعده انما هو على امصنفاته كالمقدمات بل انه غرة في جبين فروع المالكية .

المحرر الثالث : الامام المازري وهذا قد يقع فيه خلاف كما وقع في الغزالي رحمه الله ....فانك لاتجد من نص على مقامه رحمه الله في تحرير المذهب لكن عند ادامة التظر وانعام الفكر تعرف عظمة دوره في تحرير المذهب ...وراجع المطبوع من شرح التلقين لتعرف حاله في المذهب وقوة تدليله وتقريره لاقوال المالكية ..وقد صار عمدة عند الكثير في تحرير بعض المصطلحات .

أذ ان المصطلحات عند المالكية رحمهم الله في تحديدها صعوبة قد تكون بسب التباعد القطري بين اربابه من الاندلس الى المغرب الى البغداديين والمصريين وغيرهم .....ولذا فأنظر مثلا الى ( معنى السنة عندهم ) للتعرف قدر الاختلاف في تقرير اصطلاحتهم عليهم رحمات الله وغفرانه .

رضا أحمد صمدي
28-07-03, 06:25 PM
الأخ المتمسك بالحق .. جزاه الله خيرا ..
سامحني نسيت أن أثني على مجهودك وتحريرك للمعلومات ، ويبدو أنك تنحو
اصطلاحا خاصا بك في المبحث ، فاستمر بارك الله فيك ونفعنا الله بما تكتب .

زياد الرقابي
29-07-03, 11:29 AM
جزاك ربي خيرا أخي الحبيب رضا صمدي ....

واصطلاح تحرير المذهب من الاصطلاحات الواسعة حتى ان بعض المالكية قد قرر الفرق بين اصطلاح ( التحرير ) و ( التدقيق ) و
( التوفيق ) , وهي عند الاكثر على معنى واحد .

وقد ذكرنا انه على طريقتنا يخرج اصحاب تحرير الاوجه في المذهب كصاحب الانصاف عند اصحابنا ...وكذلك القرافي في المذهب المالكي فقد اتفق المالكية على انه احد اهم محرري المذهب عندهم بسبب كتابة الذخيرة اذ انه جمع السبع المصنفات .

الا انه لايستقيم على شرطنا فلم نذكره لانا قدمنا ان جامعي الروايات ومرجحي الاوجه ليسوا من شرطنا .

زياد الرقابي
02-08-03, 09:15 AM
في البداية اود ان انبه الى خطأ :

حيث قلتُ أن كتاب الذخيرة للقرافي حوى الكتب السبعة وهو في الحقيقة لم يحوى سوى خمسة كتب المدونة وغيرها .

وسبب الخلط هو كتاب المبسوط للحاكم ابن الشهيد عند الحنفيه حيث جمع سبعة كتب كالسير الكبير والصغير والجامع الكبير والصغير وغيرها المسماة بكتب الاصول او ظاهر الرواية عند الحنفية . فاختلط على الامر لطول العهد وتفطنت له اليوم . والله المستعان .




المذهب الحنبلي :

وأعظم محرري هذا المذهب هو الامام ابن قدامة المقدسي رحمه الله حيث قرر ادلة الحنابلة ونصرها بل حتى انه ينصر الروايتين المتعارضتين كل بدليلها .

يتبع ان شاء الله

الحاوي الكبير
03-08-03, 01:53 PM
الاخ الفاضل المتمسك بالحق

لقد تكلمت في محرري المذهب الشافعي وبينت من هم فليتك ترجع قليلا و تقرأ في كتاب الحاوي الكبير للماوردي لتعلم من هو الماوردي وهل الذين ذكرتهم يفضلونه ثم انتظر الرد....ثم ذكرت أن محرر المذهب الحنبلي هو الامام المقدسي صاحب كتاب المغني ...أقول فكيف لو عرفت ان الامام المقدسي قد أكثر النقل من كتاب الحاوي الكبير بالحرف ...لعلك تدهش من هذا الكلام ...وانا اعلم انك ستدهش لأني اعلم انك لم تطلع على كتاب الحاوي لأنك لو اطلعت عليه لما اغفلت ذكره مع علماء الشافعيه...ارجو ان لاتتضايق من تعقيبي...

زياد الرقابي
03-08-03, 02:14 PM
أخي الحبيب رعاه الله ....أسعدني تعقيبك وانتفعت به .

غير اني انحى منحى قد يختلف نوعا ما عن المعهود .

فمثلا نقل ابن قدامة رحمه الله عن الحاوى لايؤثر ..أذ ان المقصود بالمحرر هنا هو الذي نصر أدلة المذهب وقررها وعلل الاقوال عند الاصحاب ونصرها ورد على الاعتراضات وأعترض على المخالف .

أما فيما يتعلق بالامام الجليل الماوردى - فوالله الذي لااله الاهو - اني ترددت كثيرا في أضافة اسمه - وكدت - وتجاذتني الامور ...ولا يخفى على منصف مقامه رحمه الله ولا كتابة الجليل الحاوى .

الا اني لم اشترط التقصى بل ذكر اهمهم ( في وجهة نظري ) وقد قرأت في الحاوى وإن لم اكثر الا اني أعدك ان اكرر النظر في ذلك .

وأقول لك أخي بصراحة أكثر المذاهب حاجة الى النظر المتكرر لكثرة مقرريه وجلالة علماءه هو المذهب الشافعي على الاطلاق .
ثم المذهب الحنفى .

وللعلم أخي الحبيب فإن هذا الموضوع مجرد رؤوس اقلام عن الموضوع الاصلى والذي فيه تراجمهم وآثارهم و السبب الدقيق في ذكرهم مع ضرب بعض الامثلة ان تيسر .

وجزاك الله خيرا على فوائدك .

أبو عمر السمرقندي
03-08-03, 02:16 PM
ومن أهم محرري مذهب المالكية والجامعين لروايتاه = الإمام ابن أبي زيد القيرواني رحمه الله .
والناظر في كتابه العظيم : ( النوادر والزيادات على ما في المدونة من غيرها من الزيادات ) = يعلم كم حرَّر من الأقوال والروايات في مذهب مالك .
ويعدُّ كتابه ( الرسالة ) على اختصارها من أهم المتون المعتمدة عند متأخري المالكية ، وعليها المعوَّلُ عندهم .
لذا كثر الاعتناء برسالته عناية فائقة .

زياد الرقابي
03-08-03, 02:22 PM
أخي الحبيب الفاضل الشيخ ابو عمر السمرقندي ..

جزاكم الله خيرا .

غير اني قدمت ان قصدى بمحرر المذهب خلاف المشهور اذ ان جامعي الروايات ومنقحوها كالخلال عند الحنابلة والمرداوى صاحب الانصاف .. او القرافي عند المالكية او غيرهم لايدخلون تحت المقصود .


وقلت في رد لي سابق (( وقد ذكرنا انه على طريقتنا يخرج اصحاب تحرير الاوجه في المذهب كصاحب الانصاف عند اصحابنا )) .

ومن أصحاب تحرير الاوجه الامام ابو زيد القيرواني رحمه الله صاحب اشهر متن مالكي وهو متن الرسالة رحمة الله على الجميع .

وشكر الله لك أفادتك أخي الشيخ ابو عمر .

الحاوي الكبير
03-08-03, 02:24 PM
جزاك الله خير و رفع درجتك و مكانتك اخي الكريم ونفعك الله بعلمك وأدبك ...كنت أخشى من خلال تعقيبي على كلامك أن تفهم أني احقر رأيك و استخف بكتاباتك فندمت على ما كتبت ... فها أنت تضرب مثلا للرجل المسلم الحق الذي يحمل الامور على احسن محاملها فكان في ردك الادب الجم و التواضع لما اعترض عليك فجزاك الله خير و ارجو منك السماح و المعذره أخي بارك الله فيك...اخوك في الله ...

ابن سفران الشريفي
03-08-03, 02:31 PM
الأخ الحاوي وفقه الله ، بالنسبة لما وجدته أنا ، فإني رأيت ابن قدامة قد صب المهذب للشيرازي في كتابه المغني ، فلذلك تجد تحرير ابن قدامة للمذهب الشافعي خير من تحريره للمالكي والحنفي .

وقد أخذ من المهذب أدلته وقياساته ( والقياسات الشأن فيها أظهر ) ، وقد أخذها صاحب المهذب من شيخه أبي الطيب الطبري فيما رأيته في قطعة محققة من التعليقة الكبرى في الخلاف على مختصر المزني للطبري ، والطبري شيخه وأكبر سناً من الماوردي .

هذه ملاحظتي الشخصية .

أبو عمر السمرقندي
03-08-03, 05:18 PM
أخي الفاضل الشيخ زياد ... وفقه الله
جزاكم الله خيراً على البيان والتعقيب .
استمرَّ - بارك الله فيك وفي علمك - بما فتحت الموضوع لأجله .
نفع الله بنا وبكم .

وبالنسبة للكتب التي استفاد منها ابن قدامة رحمه الله ؛ فقد كان الشيخ عبدالرزاق عفيفي رحمه الله يرى أنَّ كتاب المغني ما هو إلاَّ تكرار لكثير مما ذكره النووي في المجموع .
حتى كان يجزم فيقول : ما هو إلاَّ نسخة منه ... أو قريب من ذلك .
سمعت هذا شفاهاً من الشيخ الفقيه الأصولي الفهَّامة عبدالله بن غديان ؛ في إحدى دروسه التي يلقيها بمسجد الإفتاء مرة من المرات .
وكنت قد سمعته أيضاً قبل من شيخٍ آخر .

ابن سفران الشريفي
03-08-03, 10:15 PM
لعلك أخي أبا عمر قد قلبت كلامهم ، فالنووي هو من استفاد من ابن قدامة ، فما ولد النووي إلا بعد وفاة ابن قدامة .

ولقد قال السيوطي في الحاوي للفتاوي أن النووي في المجموع قد نسج على منوال ابن قدامة في المغني .

أبو عمر السمرقندي
04-08-03, 12:27 AM
أخي الفاضل الكريم ... أبا محمد ابن سفران الشريفي ... وفقه الله
جزاك الله خيراً على هذا التنبيه الدقيق .
ولعلي قلبت الأمر كما ذكرت بارك الله فيك .
وجزاك الله خيراً مرة أخرى على التنبيه .

زياد الرقابي
04-08-03, 08:10 AM
جزاكم الله خيرا ........

والحاوى الكبير ما هو الا شرح لمختصر المزني .

ومن المؤكد انه طالع شروح من قبله من أهل العلم فقد يكون بالفعل استفاد من شرح ابي الطيب الطبري وخاصة أنه يعتبر من أصحاب التخريج على مذهب الشافعية .

جزاك الله خيرا أخي ابن سفران على فوائدك القيمة .

------------------------------------------------

الاخ الحاوى لم أرى من أسلوبك ما يشين ! بل فائدة جديدة علي فجزاك الله خيرا عليها , وجزاك الله خيرا كثيرا وفضلا عميما على دعائك ...

وعندي طلب أخي اذا يحضرك بعض المواضع التى نقل منها ابن قدامة من الحاوى فتنقلها لنا . لعلنا نستفيد . او موضعها .

أبو حمزة
04-08-03, 10:24 AM
السلام عليكم :
والله يا أخوة إنه لمنتدى يثلج الصدر ، أسأل الله الكريم رب العرش العظيم أن يألف بين القلوب، وأن ينفع الله بكم.

أخوكم في الله ( عضو جديد)

زياد الرقابي
11-08-03, 08:21 PM
فيما يتعلق بالمذهب الحنفى :

فأن اول محرر للمذهب ولاشك هو الامام ( محمد بن الحسن ) وهذاالامام ليس بمنزلة الربيع ولا المزني عندالشافعيه كما قال البعض فان مقام الامام محمد بن الحسن في المذهب وتنقيحه واضح جدا .والفرق بينهم كبير وبين .

بل ان ما يخالف فيه امامه لا يقل عن نصف المسائل ..أضف الى هذا انه اثناء جمعه لمرويات الامام ومرويات ابي يوسف فانه يضيف ويراجع ويحقق وينقح ويرجح ويعترض .

لذا فان كتبه كا السير الكبير والصغير والجامع الكبير والصغير ومسائله كالكيسانيات والهارونيات ..تصلح ان تكون اصول المذهب الحنفى .
بل هي كذلك .

بل ان المذهب الحنفى حتى في اصول الفقه قائم على الكثير من فتاواه كمسئلة عدم تقديم العام على الخاص وعدم تخصيص بعض اجزاء العام التى أخذت من فتواه ( اذا استأمن اهل حصن من المشركين ) وغيره من فتاواه .

بل انه وفي روايتة للموطأ تجد أثره واضحا في المراجعة و الاعتراض والرد .

بل اني اقول ان الظاهر ترجيح ما اتفق عليه هو وابو يوسف على قول الامام ابي حنيفه عند التعارض وهذه المسألة من المسائل المشكلة عند الحنفية وليس هذا موضع ذكر سبب الترجيح .

زياد الرقابي
13-08-03, 09:15 PM
المقرر الثاني لمذهب الحنفيه :

هو الامام السرخسي صاحب المبسوط ..فأني رأيت الحنفية راجعون في كثير من تقريراتهم ومسائلهم اليه متفقون على مقامه ومجمعون على مرتبته في المذهب .

والحقيقة انه من الواضح انه ممن اصل المذهب ( كرد اعتراض ) او تحرير قول او غيره ...
بل ان اهل التصنيف في الخلاف العالى عند الحنفيه يرجعون كثيرا لى تقريراته وتحريراته التى بثها في شرحه على كتاب الحاكم ابن الشهيد الذي اختصر كتب الاصول او ظاهر الرواية التى جمعها محمد بن الحسن.

زياد الرقابي
31-08-03, 06:50 PM
أما المذهب الظاهري :

فعمدة محررية وأس محققيه هو الامام ابن حزم رحمه الله تعالى .

ولم ارى من اصحابهم من يستحق ان يكون محررا للمذهب مؤصلا لاصوله وفروعه غيره .

غير انه قد خالفهم في الاصول والفروع .

فلا تأخذ اصوله على انها اصول الظاهرية على الاطلاق ولا هو العكس وكذلك الفروع .

فمن جملة الاصول التى خالفها أصل المذهب وهو نفى القياس فأن دواد انما نفى قياس الشبه ولم ينف مثلا مفهوم الموافقة أو قياس العكس .

الا ان ابن حزم قد نفى ذلك كله ! ورغم وضوح سقوط هذا الاصل الا ان ابن حزم قد تسلط عليه بذكائه وقلب احواله حتى ليخيل لك انه الحق بجرانه .

فلهذا ولغيره صار الواجب على المبتدئ بالطلب ترك العكوف على كتبه في الاصول والفروع وكم رأينا من قتيل له بين الصفين وهالك يتماشي بين الحبلين . غير ان فيها من الخير كثير عميم الا ان الاخذ منه يحتاج الى انعام فكر وادامة نظر . ورسوخ علم .

والله الموفق .

القعنبي
31-08-03, 10:42 PM
الشيخ زياد وفقه الله .
ما رأيك بالشمس والبرهان ابني مفلح وابن رجب ، في المذهب الحنبلي ؟

طالب علم صغير
01-09-03, 10:16 AM
ذكر العلامة المحدث صديق بن حسن القنوجي رحمه الله عن علم الخلاف وفيمن حرر فيه وأجاد...
فقال رحمه الله :
هو علم يعرف به كيفية إيراد الحجج الشرعية، ودفع الشبه، وقوادح الأدلة الخلافية، بإيراد البراهين القطعية، وهو الجدل الذي هو قسم من المنطق، إلا أنه خص بالمقاصد الدينية‏.‏

وقد يعرّف بأنه علم يقتدر به على حفظ أي وضع، وهدم أي وضع كان بقدر الإمكان، ولهذا قيل الجدلي إما مجيب يحفظ وضعاً، أو سائل يهدم وضعا وقد سبق في علم الجدل‏.‏

قال في ‏(‏‏(‏مدينة العلوم‏)‏‏)‏ الفرق بين الجدل الواقع بين أصحاب المذاهب الفرعية، كأبي حنيفة، والشافعي، وغيرهما وبين علم الخلاف أن البحث في الجدل بحسب المادة وفي الخلاف بحسب الصورة

وقد صنف بعض العلماء في الخلاف، المسائل العشرة، وبعضهم العشرين، وبعضهم الثلاثين لتكون مثالا يحتذى بها في غيرها انتهى‏.‏

وقال ابن خلدون في مقدمته‏:‏ اعلم أن هذا الفقه المستنبط من الأدلة الشرعية كثر فيه الخلاف بين المجتهدين باختلاف مداركهم وأنظارهم، خلافا لا بد من وقوعه لما قدمناه‏.‏

واتسع ذلك إلى الأمة الأربعين من علماء الأمصار، وكانوا بمكان من حسن الظن بهم اقتصر الناس على تقليدهم، ومنعوا من تقليد سواهم لذهاب الاجتهاد لصعوبة وتشعب العلوم التي هي مواده باتصال الزمان، وافتقاد من يقوم على سوى هذه المذاهب الأربعة‏.‏

فأقامت هذه المذاهب الأربعة ‏(‏2/ 277‏)‏ أصول الملة وأجري الخلاف بين المتمسكين بها والآخذين بأحكامها مجرى الخلاف في النصوص الشرعية والأصول الفقهية‏.‏

وجرت بينهم المناظرات في تصحيح كل منهم مذهب إمامه، تجري على أصول صحيحة وطرائق قويمة، يحتج بها كل على مذهبه الذي قلده وتمسك به‏.‏

وأجريت في مسائل الشريعة كلها وفي كل باب من أبواب الفقه‏.‏

فتارة يكون الخلاف بين الشافعي، ومالك، وأبو حنيفة يوافق أحدهما‏.‏

وتارة بين مالك وأبو حنيفة، والشافعي يوافق أحدهما

وتارة بين الشافعي و أبي حنيفة، ومالك يوافق أحدهما‏.‏

وكان في هذه المناظرات بيان مآخذ هؤلاء الأئمة مثارات اختلافهم، ومواقع اجتهادهم‏.‏

كان هذا الصنف من العلم يسمى بالخلافيات يحتاج إليها المجتهد إلا أن المجتهد يحتاج إليها للاستنباط وصاحب الخلافيات يحتاج إليها لحفظ تلك المسائل المستنبطة من أن يهدمها المخالف بأدلته‏.‏

وهو لعمري علم جليل الفائدة في معرفة مآخذ الأئمة وأدلتهم، ومن أن المطالعين له على الاستدلال فيما يرومون الاستدلال عليه‏.‏

وتآليف الحنفية، والشافعية فيه أكثر من تآليف المالكية، لأن القياس عند الحنفية أصل للكثير من فروع مذهبهم، كما عرفت لذلك أهل النظر والبحث‏.‏

وأما المالكية فالأثر أكثر معتمدهم وليسوا بأهل نظر‏.‏

وأيضاً فأكثرهم أهل المغرب، وهم بادية غفل من الصنائع إلا في الأقل‏.‏

وللغزالي وفيه كتاب ‏(‏‏(‏المآخذ‏)‏‏)‏‏.‏

ولأبي زيد الدبوسي كتاب ‏(‏‏(‏التعليقة‏)‏‏)‏‏.‏

ولابن القصار من شيوخ المالكية ‏(‏‏(‏عيون الأدلة‏(‏‏(‏، وقد جمع ابن الساعاتي في مختصره في أصول الفقه جميع ما يبتنى عليها من الفقه الخلافي، مدرجا في كل مسئلة ما يبتنى عليها من الخلافيات انتهى‏.‏ ‏(‏2/ 278‏)‏

ومن الكتب المؤلفة فيه أيضاً المنظومة النسفية، وخلافيات الإمام الحافظ أبي بكر احمد بن الحسين بن علي البيهقي، المتوفى سنة ثمان وخمسين وأربعمائة، جمع فيه المسائل الخلافية بين الشافعي - رحمه الله - و أبي حنيفة - رحمه الله -

وقال في ‏(‏‏(‏مدينة العلوم‏)‏‏)‏‏:‏ وعلم الخلاف علم باحث عن وجوه الاستنباطات المختلفة من الأدلة الإجمالية أو التفصيلية، الذاهب إلى كل منها طائفة من العلماء، أفضلهم وأمثلهم‏:‏ أبو حنيفة نعمان بن ثابت الكوفي، ومن أصحابه أبو يوسف، ومحمد، وزفر، والإمام الشافعي، والإمام مالك، والإمام أحمد بن حنبل‏.‏

ثم البحث عنها بحسب الإبرام والنقض لأي وضع أريد في تلك الوجوه، ومباديه مستنبطة من علم الجدل، والجدل بمنزلة المادة، والخلاف بمنزلة الصورة‏.‏

وله استمداد من العلوم العربية الشرعية‏.‏

وغرضه تحصيل ملكة الإبرام والنقض‏.‏

وفائدته‏:‏ دفع الشكوك عن المذاهب وإيقاعها في المذهب المخالف‏.‏

وقد أورد علم الخلاف، والجدل الإمام فخر الدين الرازي في كتاب ‏(‏المعالم‏)‏ وغير ذلك من الرسائل والتعليقات، لكن قد ضاع كتبه، وانطمس آثاره، وبطل معالمه في زماننا هذا‏.‏

واعلم أن أول من أخرج علم الخلاف في الدنيا أبو زيد الدبوسي، المتوفى سنة ‏(‏432‏)‏ وهو ابن ثلاث وستين، ناظر مرة رجلا فجعل الرجل يبتسم ويضحك فأنشد أبو زيد لنفسه‏:‏

مالي إذا ألزمته حجة ** قابلني بالضحك والقهقهة

إن كان ضحك المرء من فقهه ** فالضب في الصحراء ما أفقهه

ويمكن جعل علم الجدل والخلاف من فروع علم أصول الفقه انتهى كلامه - رحمه الله - ‏(‏2/ 279‏)‏ انتهى.

خالد القسري
02-09-03, 05:23 AM
بارك الله فيك أخي العزيز
بودي أن أسألك عن حال المجد بن تيمية ( جد شيخ الإسلام ) بين علماء المذهب الحنبلي.
فقد تناقشت مع أحد الأخوة المنكرين لوجد مذهب الإمام أحمد وقرنت بينه وبين الإمام ابن قدامة .
فهل علي تثريب في هذا .
طبعا أنا أتكلم عن نفسي وأما من ناقشته فلا يضره إن كانت هذه المعلومة خاطئة أم لا فهو أصلا ينكر كون الإمام أحمد فقياً ألبتة بل يقول إنه كان لا يجيب أحد استفتاه بجواب إلا بالإحالة على غيره من العلماء . يعني عامي قح .

زياد الرقابي
02-09-03, 05:00 PM
الحقيقة ايها الاخوة ان الناظر في المذاهب الفقهية بل والعقدية يجد نسقا تاريخيا واحدا .

وكما نظر البعض وصّور الفقه الاسلامي على انه كائن بشري تدب فيه الحياة ينمو ويكبر ويهرم ومنهم العلامة الحجوى كما في الفكر السامي .

فاننا نتصور المذهب كبناء سامق , ونشاهد كيف بنى لبنة لبنة ومن وضع اللبنة الاولى ومن شيد اركانه ومهد قواعده .

فعلماء المذهب بعضهم يكون كالقواعد والاركان اذا تصورت المذهب بدونها انهدم المذهب او اكثره , وبعضهم كالزينات والشرفات اذا تصورت المذهب بدونه تشوهت معالمه , لكن المذهب باق وبارز , وبعضهم يكون كالزيادات لايؤثر في المذهب كثير تأثير الا انه موجود وذهابه يغير صورة البناء غير ان ذهابه لايفقد المذهب شيئا كثيرا .

وكذلك من قررنا , وهذا لتقريب صورة شرطنا المتقدم , فنحن انما نورد من هو من قواعد المذهب واصوله , لا من جهة الانتشار , بل من جهة التأصيل العلمي . فاصحابنا في هذه المقالة اذا تصورت المذهب بدونهم انهدم اكثر بناءه وتأثر المذهب تأثرا واضحا . فاصحاب الاوجه في المذهب مثلا او جامعيها ومرتبيها لايؤثر ذهابهم في أصل المذهب شيئا كبيرا . بل عمدة المذهب على غيرهم .

أنما هم رتبوا وهذبوا وبسطوا وزادوا و عللوا .

____________________


أخي القعنبي رعاه الله لاشك ان للامام عبدالله ابن مفلح صاحب الفروع و النكت اثر كبير وشأو عظيم .

وخاصة في في تقعيد بعض القواعد كما في النكت على المحرر خاصة . وكتابه الفروع من اجل كتب الحنابلة بل الخلاف العالى .

الا انه ليس بركن في المذهب وكذا البرهان , وكذا ابن رجب رحمه الله .

___________________

أخي الحبيب القسري رعاه الله : لاشك ان للمجد مقاما عظيما في المذهب . لكنه ليس بمقام الموفق بل ولا يدانيه رحمة الله على الجميع .

__________________

الاخ طالب العلم : جزيت خيرا .

ابومحمد بكري
22-04-09, 08:15 AM
للرفع

يوسف الخطيب
14-06-09, 11:06 PM
أما محققو المالكية فهم:
الامام مالك الصغير ابن أبي زيد القيرواني.
ثم العلماء:ابن عبد البر والباجي والقرافي.
ثم اعتمدوا :ابن رشد الإمام المازري والقاضي عبد الوهاب.
ثم من بعدهم:ابن يونس واللخمي وابن شاس
وابن عبد السلام الهواري شارح مختصر ابن الحاجب.ثم ابن عرفة(محمد ابن عرفة الورغمي التونسي).
هذا والله أعلم
يوسف المالكي

محمد الجروان
06-12-09, 11:27 PM
للرفع لمزيد من الفائده

أحمد بن عبد الرحمن آل سكر
07-12-09, 02:36 AM
جزاكم الله كل خير ووفقكم لما يحب ويرضى

ابو غالب الرومي
08-12-09, 01:01 AM
موضوع طيب جزاكم الله خيرا

سعيد بن مهدي
24-11-11, 03:11 PM
موضوع نافع..وفق الله أهل الملتقى لمراضيه

أبو حنفى
18-01-12, 10:23 AM
جزى الله أخانا زياد العضيلة خير الجزاء ، وإني لأسأل أين هو الآن ؟؟

محمد جلال المجتبى
17-01-13, 11:38 PM
للرفع

أبو علي المصراوي
02-03-14, 12:54 PM
جزاكم الله خيرا

تزودوا

تركي الطلحي
03-03-14, 09:04 AM
جزاكم الله ألف خير نقاش ممتع وموضوع مفيد

عبد الرحمن الحنبلي
05-07-18, 11:19 AM
جزاكم الله خير .