المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : "فائدةٌ علمية رقم (1)": الرواة نُصَّ على أنهم لا يدلسون جمعاً...


طالب الحق
25-03-02, 10:25 PM
"فائدةٌ علمية رقم :1.":
هناكَ رواة نُصَّ على أنهم لا يدلسون ولا يخفى مزية رواية هؤلاء على غيرهم، ومن المستحسن جمعهم، وممن أحصيتُ:
1- محمد بن سيرين :ت 110. قال علي بن المديني ::كان لا يدلس. المعرفة والتاريخ 2/55.
2- عمرو بن مُرة الهمداني :ت118. قال شعبة ::ما رأيت من لا يدلس سوى عمرو بن مرة وابن عون. الميزان :5/346..
3- خالد بن أبي عمران :ت129. قال ابن سعد ::وكان ثقة إن شاء الله وكان لا يدلس. الطبقات :7/521.
4- منصور بن المعتمر السلمي :ت132.، قال أبو حاتم ::منصور أتقن لا يدلس ولا يخلط. الجرح :8/179..
5- مغيرة بن مقسم :ت136.، قال أبو داود ::ومغيرة لا يدلس سمع مغيرة من إبراهيم مائة وثمانين حديثا. سؤالات الآجري :1/171..
6- عبد الله بن عون :ت150. انظر: عمرو بن مرة.
7- مسعر بن كدام :ت 155.، قال يزيد بن هارون ::قدمت الكوفة فما رأيت بها أحدا لا يدلس إلا ما خلا مسعرا وشريكا.، قال سفيان بن عيينة ::سمعت مسعرا يقول: التدليس دناءة . حلية الأولياء :7/ 213..
8- شعبة بن الحجاج :ت160. قال ابن أبي حاتم :: باب ما ذكر من شدة قول شعبة في التدليس وكراهيته له حدثنا عبد الرحمن نا صالح بن احمد بن حنبل نا على يعنى بن المديني قال سمعت عبد الرحمن يعنى بن مهدي قال قال شعبة يوما حدثني رجل عن سفيان عن منصور عن إبراهيم بكذا ثم قال ما يسرني انى قلت منصور وأن لي الدنيا كلها حدثنا عبد الرحمن نا صالح بن احمد نا على يعنى بن المديني قال سمعت عبد الرحمن يعنى بن مهدي قال سمعت شعبة أو حدثني رجل عن شعبة انه قال كل شيء حدثتكم به فذلك الرجل حدثني به انه سمعه من فلان الا شيئا ابينه لكم قال أبو محمد فذكرته لأبى قال يعنى انه كان لا يدلس . الجرح :1/173..
9- الربيع بن صبيع أبو حفص البصري :ت 160. قال البخاري ::قال أبو الوليد كان الربيع لا يدلس. التاريخ الكبير :3/ 278.
10- همام بن يحيى :ت165.، عن قتادة، قال عفان ::قال لنا همام : كل شيء أقول لكم قال قتادة فأنا سمعته من قتادة فإذا كان فيه لحن فأعربوه فإن قتادة كان لا يلحن.. مسند ابن الجعد: 162.
11- شريك بن عبد الله :ت178. ، انظر: مسعر .
12- يزيد بن زريع :ت182.، في التهذيب ::حكى ابن أبي خيثمة أن يزيد بن زريع سئل عن التدليس فقال: التدليس كذب.، وفيه :: وكان من أورع أهل زمانه مات أبوه وكان واليا على الأبلة وخلف خمسمائة ألف فما أخذ منها حبة. التهذيب 11/285.
13- الوليد بن مزيد :ت183. قال أبو عبد الرحمن النسائي :: الوليد بن مزيد أحب إلينا في الأوزاعي من الوليد كان لا يخطىء ولا يدلس. تسمية فقهاء الأمصار للنسائي :130..
14- يزيد بن هارون :ت 206 .، قال :: ما دلست قط الا في حديث فما بورك لي فيه. التذكرة1/318.
15- الضحاك بن مخلد أبو عاصم :ت212.، قال ::ما دلست قط وما اغتبت أحدا منذ عقلت أن الغيبة حرام. الكاشف 1/509.
16- سليمان بن حرب :ت224. قال أبو حاتم :: سليمان بن حرب امام من الأئمة كان لا يدلس ويتكلم في الرجال وفى الفقه وليس بدون عفان ولعله أكثر منه وقد ظهر من حديثه نحو عشرة آلاف ما رأيت في يده كتابا قط وهو أحب الى من أبى سلمة التبوذكي في حماد بن سلمة وفى كل شيء ولقد عملا مجلس سليمان بن حرب ببغداد فحزروا من حضر مجلسه أربعين ألف رجل وكان مجلسه ثم قصر المأمون فبنى له شبه منبر فصعد سليمان وحضر حوله جماعة من القواد والمأمون فوق قصره قد فتح باب القصر وقد أرسل ستر يشف وهو خلفه يكتب ما يملى فسئل أول شيء حديث حوشب بن عقيل فلعله قد قال حدثنا حوشب بن عقيل أكثر من عشر مرات وهم يقولون لا نسمع فقال.... أكملْ القصة في الجرح 4/108.
17- سعيد بن سليمان الضبي المعروف بسعدويه :ت 225 وله مائة سنة. ، قال :: ما دلست قط ليتني أحدث بما قد سمعت. التهذيب 4/38.
18- عن موسى بن هارون :ت 294.، قال حمزة السهمي ::سئل الدارقطني عن موسى بن هارون والمعمري فقال موسى أوثق وأثبت ولم ينكر عليه شيء وكان لا يدلس. سؤالات السهمي :198..
آمل التكرم بوضع من تعرفون أنه لا يدلس...ليكتمل البحث.....وفقكم الله للخير

هيثم حمدان
25-03-02, 11:19 PM
أحسنتَ أخي طالب الحق وجزاك الله خيراً.

هل تأذن لي بإعادة ذكر الرواة بحسب ترتيب المعجم؟

فأنا سأرتّبهم كذلك للتسهيل على نفسي الرجوع إليهم مستقبلاً.

خليل بن محمد
27-03-02, 02:06 PM
بارك الله فيك أخي الفاضل على هذا المجهود .

ابن معين
27-03-02, 11:33 PM
بارك الله فيك أخي ( طالب الحق ) على هذه الفوائد القيمة ، وللفائدة :
19_حماد بن زيد : قال عبد الغني (في ترجمة محمد بن سعيد المصلوب ) : وقال العقيلي إنه عبد الرحمن بن أبي شميلة وهو محمد بن سعيد المصلوب ، وإن قولهم عبد الرحمن بن أبي شميلة أحد الأسامي التي غير بها اسمه وما صنع شيئا ، وأنا أقول إن عبد الرحمن بن أبي شميلة غيره وإنه رجل من الأنصار من أهل قباء حدث عنه مروان بن معاوية وحماد بن زيد ، وحماد بن زيد لا يدلس ولا ينقل اسما إلى اسم والله أعلم . تهذيب التهذيب (9/163).

عبدالله العتيبي
06-02-03, 04:02 AM
بارك الله فيك

محمد بن عبدالله
28-12-05, 12:51 PM
للرفع .
19_حماد بن زيد : قال عبد الغني (في ترجمة محمد بن سعيد المصلوب ) : وقال العقيلي إنه عبد الرحمن بن أبي شميلة وهو محمد بن سعيد المصلوب ، وإن قولهم عبد الرحمن بن أبي شميلة أحد الأسامي التي غير بها اسمه وما صنع شيئا ، وأنا أقول إن عبد الرحمن بن أبي شميلة غيره وإنه رجل من الأنصار من أهل قباء حدث عنه مروان بن معاوية وحماد بن زيد ، وحماد بن زيد لا يدلس ولا ينقل اسما إلى اسم والله أعلم . تهذيب التهذيب (9/163).
إضافة : قال الذهبي في تاريخ الإسلام في ترجمة حماد : "قلت : ومن خاصية حماد بن زيد أنه لا يدلس أبدًا" .

وقال الحاكم في معرفة علوم الحديث ( ص190 ، 191 ط. السلوم ) : " أخبرنا أبو العباس محمد بن أحمد المحبوبي بمرو ، قال : حدثنا سعيد بن مسعود، قال : حدثنا عبيد الله بن موسى ، قال : حدثنا إسرائيل ، عن عبد الله بن المختار ، عن ابن سيرين ، عن أبي هريرة قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه وآله يقول : ( إن مع الغلام عقيقته فأهريقوا عنه دمًا وأميطوا عنه الأذى ) .
وهذا حديثٌ رواته كوفيون وبصريون ممن لا يدلسون ، وليس ذلك من مذهبهم ، ورواياتهم سليمة وإن لم يذكروا السماع" .

محمد خلف سلامة
28-12-05, 06:43 PM
جزاكم الله جميعاً خير الجزاء.
آمل التكرم بوضع من تعرفون أنه لا يدلس...ليكتمل البحث.....وفقكم الله للخير
ومن نفي التدليس الخاص إذا ساغ إدخاله في هذا الباب ما يلي:
20- سفيان الثوري:
ففي علل الترمذي الكبير: (قال محمد [هو البخاري الإمام]: ولا أعرف لسفيان الثوري عن حبيب بن أبي ثابت ولا عن سلمة بن كهيل ولا عن منصور، وذكر مشايخ كثيرة، لا أعرف لسفيان عن هؤلاء تدليساً؛ ما أقل تدليسه).
وذكره أيضاً ابن عبد البر في (التمهيد) (1/35) وغيره من أصحاب كتب المراسيل وطبقات المدلسين.

فرواية سفيان عن هؤلاء الثلاثة لا تدليس فيها؛ وليت الترمذي ذكر بقية المشايخ الكثيرة.

محمد خلف سلامة
28-12-05, 07:07 PM
21- الإمام محمد بن إسماعيل البخاري:
قال العلامة ابن القيم في (إغاثة اللهفان) (1/259-260) في معرض رده على من ضعف حديث تحريم المعازف:
(ولم يصنع من قدح في صحة هذا الحديث شيئاً، كابن حزم نصرة لمذهبه الباطل في إباحة الملاهي وزعم أنه منقطع لأن البخاري لم يصل سنده به؛ وجواب هذا الوهم من وجوه:

أحدها: أن البخاري قد لقى هشام بن عمار وسمع منه، فإذا قال: (قال هشام) فهو بمنزلة قوله (عن هشام).

الثاني: أنه لو لم يسمع منه فهو لم يستجز الجزم به عنه إلا وقد صح عنه أنه حدث به؛ وهذا كثيراً ما يكون لكثرة من رواه عنه عن ذلك الشيخ وشهرته؛ فالبخاري أبعد خلق الله من التدليس).

وإليك بعض بقية كلام ابن القيم في هذه القضية أسوقه للفائدة مع الاعتذار عن الإطالة بما هو خارج عن أصل الموضوع:
قال:
(الثالث: أنه أدخله في كتابه المسمى بالصحيح محتجاً به؛ فلولا صحته عنده لما فعل ذلك.

الرابع: أنه علقه بصيغة الجزم دون صيغة التمريض، فإنه إذا توقف في الحديث أو لم يكن على شرطه يقول: ويروى عن رسول الله صلى الله عليه وسلم، ويذكر عنه؛ ونحو ذلك؛ فإذا قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم فقد جزم وقطع بإضافته إليه.

الخامس: أنا لو أضربنا عن هذا كله صفحا فالحديث صحيح متصل عند غيره----------).

خالد المغناوي
31-12-05, 01:57 PM
السلام عليكم
لقد رمي البخاري بتدليس ولكن فند هذا ابن حجر وقال لم يكن اصطلاح قال عندهم انه تدليس فلا يكون يدلس
وبخلافه مسلم كما جاء طبقات المدلسين كان يدلس وهذا ما جاء عن الدارقطني
ولكن ليس كتدليس المعروف والفاحش

محمد خلف سلامة
03-01-06, 12:30 AM
جزى الله الأخ خالد خيراً.

وهذا راو آخر نُصَّ على أنه كان لا يدلس:

22- جرير بن عبد الحميد بن قرط الضبي أبو عبد الله الرازي:
قال ابن حجر في (مقدمة فتح الباري) (ص395): (قال اللالكائي: أجمعوا على ثقته؛ وكذا قال الخليلي؛ وقال أبو خيثمة: لم يكن يدلس؛ وروى الشاذكوني عنه ما يدل على التدليس لكن الشاذكوني فيه مقال).

وقد أسند كلمة أبي خيثمة هذه مطولة الخطيب في (تاريخ بغداد) فقال (7/259):
(أخبرني الأزهري حدثنا عبد الرحمن بن عمر حدثنا محمد بن أحمد بن يعقوب حدثنا جدي قال: ذكر لأبي خيثمة يوماً إرسال جرير الحديث، وأنه لم يكن يقول: حدثنا؛ وقيل له: تراه كان يدلس؟ فقال أبو خيثمة: لم يكن يدلس، لأنا كنا إذا أتيناه وهو في حديث الأعمش أو منصور أو مغيرة ابتدأ فأخذ الكتاب فقال: حدثنا فلان؛ ثم يحدث عنه، منهم، في حديث واحد؛ ثم يقول بعد ذلك: منصور، منصور؛ أو الأعمش، الأعمش؛ لا يقول في كل حديث: (حدثنا) حتى يفرغ من المجلس)، ونقلها الذهبي في ترجمته من (السير) (6/310).

محمد خلف سلامة
03-01-06, 06:56 AM
وقد أسند كلمة أبي خيثمة هذه مطولة الخطيب في (تاريخ بغداد) فقال (7/259):
(أخبرني الأزهري حدثنا عبد الرحمن بن عمر حدثنا محمد بن أحمد بن يعقوب حدثنا جدي قال: ذكر لأبي خيثمة يوماً إرسال جرير الحديث، وأنه لم يكن يقول: حدثنا؛ وقيل له: تراه كان يدلس؟ فقال أبو خيثمة: لم يكن يدلس، لأنا كنا إذا أتيناه وهو في حديث الأعمش أو منصور أو مغيرة ابتدأ فأخذ الكتاب فقال: حدثنا فلان؛ ثم يحدث عنه، منهم، في حديث واحد؛ ثم يقول بعد ذلك: منصور، منصور؛ أو الأعمش، الأعمش؛ لا يقول في كل حديث: (حدثنا) حتى يفرغ من المجلس)، ونقلها الذهبي في ترجمته من (السير) (6/310).
معنى هذا الخبر، هو أن بعض المحدثين، أو الطلاب، رأى جريراً يقول في أول أحاديثه: (منصور---)، أو يقول: (الأعمش)، أو يبدأ الحديث بذكر اسم غير هذين من شيوخه، من غير أن يبدأ الحديث بلفظة (حدثنا)
أو (أخبرنا) أو (قال) أو غيرها من صيغ الأداء؛ فقام عند ذلك المحدث، أو الطالب، احتمال أن يكون جرير مدلساً؛ فسأل عن ذلك أبا خيثمة، فأجابه بأنه لا يدلس، وإنما كان يبدأ مجلس تحديثه بذكر أحاديث أحد شيوخه، فيقول في أول حديث: (حدثنا فلان) ويسميه ويسوق الحديث؛ ثم يسوق ما يسوقه من أحاديث ذلك الشيخ في ذلك المجلس من غير أن يبدأها بصيغة أداء، وإنما يبدؤها بذكر اسم ذلك الشيخ، لأن الصيغة قد علمت من أول حديث من أحاديثه.
ثم إذا انتقل إلى أحاديث شيخ آخر فعل مثلما تقدم؛ وهكذا أحاديث الشيخ الثالث.

شرحت هذا ليتضح للمبتدئين من الأخوة، وأما غيرهم فلا يخفى عليهم المقصود.
؛؛؛؛

23- قال ابن حجر في (تهذيب التهذيب) في ترجمة أبي رجاء قتيبة بن سعيد: (وقال ابن القطان: الفاسي لا يعرف له تدليس).

محمد خلف سلامة
06-01-06, 11:19 PM
.
25- سعيد بن كيسان المقبري: قال العلائي في (جامع التحصيل) (ص135-136) بعد شيء ذكره في حق بعض أحاديث سعيد هذا:
((وسعيد المقبري سمع من أبي هريرة قطعة أحاديث وسمع الكثير من أبيه عن أبي هريرة؛ فالظاهر أن هذه الأحاديث مما سمعه على الوجهين، وكان يحدث به بأحدهما [كذا في قرص المكتبة الألفية، ولعل الصواب عن أحدهما] كل مرة، لأنه قليل الإرسال ولم يعرف بتدليس البتة)).
ليس الكتاب تحت يدي لأنقل منه، بدل النقل من (الألفية)، أو لأحرر الموضع الذي شككت فيه.
.
.

أبو مالك العوضي
07-01-06, 03:11 AM
إخوتي الأفاضل
جزاكم الله خيرا

هل يخبرني أحد الإخوة بفائدة هذا البحث
فالمعروف أن الراوي إذا لم يعرف بتدليس فإنه يقبل خبره فيما رواه بالعنعنة عن شيخه الذي سمع منه إلا أن يثبت أنه مدلس.

ولكن الفائدة التي أراها في الرواة الذين لا يدلسون إلا عن ثقة كابن عيينة مثلا.
ولو قام أحد الإخوة بجمع الرواة الذين لا يدلسون إلا عن ثقة لكان حسنا
وكذلك ما كان قريبا من هذا الباب، كنحو الرواة الذين قيل فيهم: لا يروي إلا عن ثقة.

وكذلك لو جمعنا الرواة المدلسين الذين لا يروي عنهم بعض تلامذتهم إلا ما أسندوه من حديثهم
وذلك كرواية أبي الزبير عن جابر، فإن ابن عيينة لا يروي عنه إلا ما سمعه.

وجزاكم الله خيرا

محمد بن عبدالله
07-01-06, 03:54 AM
وكذلك ما كان قريبا من هذا الباب، كنحو الرواة الذين قيل فيهم: لا يروي إلا عن ثقة.
فيه عدد من المواضيع في الملتقى .


وذلك كرواية أبي الزبير عن جابر، فإن ابن عيينة لا يروي عنه إلا ما سمعه.

لعلكم تفيدون بمن نصَّ على ذلك - جزاكم الله خيرًا - ؟

أبو مالك العوضي
07-01-06, 04:56 AM
الأخ محمد بن عبد الله

أنا أخطأت في كلامي ( ..... ابن عيينة عن أبي الزبير عن جابر )

والصواب (الليث بن سعد) فإنه لا يروي عن أبي الزبير إلا ما سمعه من جابر.
ذكر ذلك الشيخ الألباني في الإرواء.

وإنما اختلط علي الأمر بسبب أن ابن عيينة لا يروي عن قتادة إلا ما سمعه
ذكر ذلك البيهقي في معرفة السنن والآثار
ونقله شيخنا أبو إسحاق في النافلة

محمد بن عبدالله
07-01-06, 05:23 AM
وإنما اختلط علي الأمر بسبب أن ابن عيينة لا يروي عن قتادة إلا ما سمعه
بارك الله فيكم .

ولكن أخي الكريم .. هل يروي سفيان بن عيينة - أصلاً - عن قتادة ؟!

لأن سفيان ولد عام سبع ومئة ، وتوفي قتادةُ سنة سبع عشرة أو ثماني عشرة ومئة .

أما أبو الزبير ، فإن صحَّ أنَّه مدلِّس - وقد نوزع في هذا - ، فإنه كما ذكرتم - جزاكم الله خيرًا - ، وقد ذكر صحة رواية الليث عن أبي الزبير ابن عدي والعقيلي والمزي وابن حجر - رحمهم الله - ، وقد يكون ذكرها أحد قبلهم ، والألباني - رحمه الله - إنما نقلها عنهم .

أبو مالك العوضي
07-01-06, 05:42 AM
أخطأت أنا مرة أخرى يا أخي الكريم
بسبب السرعة

وجزاك الله خيرا على التنبيه

إنما هو شعبة

محمد خلف سلامة
07-01-06, 08:04 AM
وكذلك لو جمعنا الرواة المدلسين الذين لا يروي عنهم بعض تلامذتهم إلا ما أسندوه من حديثهم
وذلك كرواية أبي الزبير عن جابر، فإن ابن عيينة لا يروي عنه إلا ما سمعه.

وجزاكم الله خيرا
انظر هذا الرابط:
http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=47060

محمد خلف سلامة
07-01-06, 08:14 AM
:
إذن صار عندنا نوعان من النصوص النافية للتدليس عن بعض الرواة:

النوع الأول: نصوص تنفي عن الراوي التدليس مطلقاً؛ وهو موضوع أخينا طالب الحق جزاه الله خيراً.

النوع الثاني: نصوص تنفي عن الراوي التدليس مقيداً بما رواه عنه بعض الآخذين منه؛ وهو موضوع أخينا يحيى العدل جزاه الله خيراً؛ وهو موضوع الرابط المتقدم.
:

وبقي نوع ثالث مناسب لهذين النوعين ومكمل لمقصودهما، وهو: النصوص التي تنفي عن بعض المدلسين التدليس عن شيوخ لهم بأعيانهم؛ وهذا النوع من النصوص أظنه لم يتقدم جمعه في هذا المنتدى.
:

العاصمي
07-01-06, 11:45 AM
8 - شعبة بن الحجاج :ت160. قال ابن أبي حاتم :: باب ما ذكر من شدة قول شعبة في التدليس وكراهيته له حدثنا عبد الرحمن [عبد الرحمان هذا ، هو : ابن أبي حاتم ؛ فيتعيّن حذفه عند النقل ؛ لأنّ ابن أبي حاتم لا يروي عن نفسه ] نا صالح بن احمد بن حنبل نا على يعنى بن المديني قال سمعت عبد الرحمن يعنى بن مهدي قال قال شعبة يوما حدثني رجل عن سفيان عن منصور عن إبراهيم بكذا ثم قال ما يسرني انى قلت منصور وأن لي الدنيا كلها حدثنا عبد الرحمن [عبد الرحمان هذا ، هو : ابن أبي حاتم ؛ فيتعيّن حذفه - أيضا - عند النقل ؛ لأنّه لا يروي عن نفسه ] نا صالح بن احمد نا على يعنى بن المديني

9- الربيع بن صبيع أبو حفص البصري :ت 160. قال البخاري ::قال أبو الوليد كان الربيع لا يدلس. التاريخ الكبير :3/ 278.

صوابه : الربيع بن صبيح ...

16- سليمان بن حرب :ت224. قال أبو حاتم :: سليمان بن حرب امام من الأئمة كان لا يدلس ويتكلم في الرجال وفى الفقه وليس بدون عفان ولعله أكثر منه وقد ظهر من حديثه نحو عشرة آلاف ما رأيت في يده كتابا قط وهو أحب الى من أبى سلمة التبوذكي في حماد بن سلمة وفى كل شيء ولقد عملا مجلس سليمان بن حرب ببغداد فحزروا من حضر مجلسه أربعين ألف رجل وكان مجلسه ثم [كذا ، والصواب ما في الجرح : عند] قصر المأمون فبنى له شبه منبر فصعد سليمان وحضر حوله جماعة من القواد والمأمون فوق قصره قد فتح باب القصر وقد أرسل ستر يشف وهو خلفه يكتب ما يملى فسئل أول شيء حديث حوشب بن عقيل فلعله قد قال حدثنا حوشب بن عقيل أكثر من عشر مرات وهم يقولون لا نسمع فقال.... أكملْ القصة في الجرح 4/108.
17

أدرجت استدراكات ، كتبتها باللون الأحمر ، أسأل الله أن ينفع بها ، ونقل قول راوية كتاب الجرح : " حدّثنا عبد الرحمان " ، ممّا كادت تعمّ به البلوى !

العاصمي
07-01-06, 12:08 PM
ولكن الفائدة التي أراها في الرواة الذين لا يدلسون إلا عن ثقة كابن عيينة مثلا .
ولو قام أحد الإخوة بجمع الرواة الذين لا يدلسون إلا عن ثقة لكان حسنا .


بارك الله فيكم ...

وقفت على كلام لأبي عبد الله ابن البيّع ، له صلة بهذا ، لكنّه بحاجة إلى تحرير وتتبّع ...

قال في " معرفة علوم الحديث وكمّيّة أجناسه " ص 103 (أو ص 339 - 340 من نشرة الأخ أحمد السلوم) :
" فمن المدلّسين من دلّس عن الثقات الذين هم في الثقة مثل المحدّث ، أو فوقه ، أو دونه ... فمنهم - من التابعين - : أبو سفيان طلحة بن نافع ، وقتادة بن دعامة ، وغيرهما " .

ذكرته للفائدة ، لا للاعتماد ، ولأبي عبد الله أوهام في كتابه هذا ، وفي غيره ، لكنّ أوهامه (فوائد) [على اصطلاح أهيل هذا الشأن] . (ابتسامة) .

محمد خلف سلامة
07-01-06, 12:13 PM
"
جزاك الله خيراً، وبارك الله فيك.
؛؛؛؛وعبارة (وكان مجلسه ثم [كذا ، والصواب ما في الجرح : عند] قصر المأمون----) الواردة في المشاركة رقم (20)
أقول: في قرص (ألفية الحديث) انقلبت كل كلمة (عند) إلى (ثم)، وكذلك القوس الأول الذي يوضع عادة في بداية الكلام المنقول، أو قبل أول متن الحديث، هكذا (---- انقلب إلى (ثم) أيضاً.
ولا أدري هل وقع ذلك في قرصي خاصة أو في جهازي خاصة أو هو خطأ في أصل القرص.

"

خالد المغناوي
15-01-06, 04:11 PM
السلام عليكم
الكل اجاد وافاد فبارك الله في الجميع
وكما نعلم اخوة الكرام ان من مراتب التدليس الذي لا يدلس الا علي الثقات وهي الاولة
فيا اخواني الكرام هذا ليس علي اطلاقه وهذا لان التدلس مذموم كيف ما كان والشافعي رحمه الله جعل المدلس ولو بتدليس واحد كما اخبر صاحبه الكرابسي عنه
فاذا عرف ان الفاصل بين المدلس و الراوي ليس راوي فقط فانه يكون من قبل المعضل مثل ابن عنينة و قتادة فان الفاصل بينهما يكون بعيد احيانا في بعض الرواة
واشير اخوان الي ان هذه المرتبة لها شرط ليلحق الراوي بها
وهي التدليس مع الاكثار
فاالاعمش يدلس ولكن يقبل خبره ولا يضره التدلس اذا حدث عن السبيعي وهذا لانه مكثر عليه
فلا يضره الاتدلس
فالاكثار من الرواية علي المدلس لا يضر صاحبه ان كان عرف انه لا يحدث الا عن الثقات مثل شعبة وسعيد ابن المسب وغيرهم
وياتي من بعد هذا الشرط من لا يحدث الا علي الثقات مطلقا ولكن مع الحيطة في احاديثهم

محمد خلف سلامة
29-01-08, 01:38 PM
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
---------------------------
---------------------------
جاء في (تحفة التحصيل في ذكر رواة المراسيل) (1/349) :
(يزيد بن أبي حبيب قال أبو عبد الرحمن عبد الله بن يزيد المقرىء : لم يسمع يزيد بن أبي حبيب من الزهري شيئاً ولم يعاينه .

قال ابن أبي حاتم : إنما كتب اليه ، وهو يقول في روايته : كتب إليّ الزهري .

وقال أبو حاتم : حديثه عن عقبة بن عامر مرسل .

قال العلائي : وروى يزيد بن أبي حبيب عن ابن جديدة الجهني أحد الصحابة حديث لعن الراشي ، وقيل إنه مرسل لم يسمعه منه ؛ نقلته من خط الذهبي .
وروى عن محمد بن عمرو بن عطاء أنه قال : سميت ابنتي برة فقالت لي زينب بنت أبي سلمة ... الحديث ؛ أخرجه مسلم .
وقيل : إن بينه وبين محمد بن عمرو بن عطاء محمد بن إسحاق ؛ انتهى .
قلت : قال أبو محمد بن حزم في المحلى : لا يعلم أحد من أهل الحديث سماع يزيد بن أبي حبيب من أبي الطفيل عامر بن واثلة .
وتعقبه الحافظ أبو محمد عبد الكريم الحلبي بأن يزيد ثقة وقد روى عنه مع انتفاء التدليس عنه فهو محمول على الاتصال .
لكن المزي لما ذكر روايته عنه قال : إن كان محفوظاً .
وروى عن عبيد بن عمير المكي ؛ قال المزي : يقال إنه مرسل ؛ وروى عن عبيد بن فيروز ؛ والصحيح أن بينهما سليمان بن عبد الرحمن ؛ كذا رواه الترمذي . انتهى .