المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : سند الشيخ عبدالعزيز بن باز -رحمه الله -


العوضي
06-06-04, 10:19 PM
لقد وصف شيخنا ابن باز ولقب بألقاب عديدة منها : شيخ الإسلام والمسلمين في هذا العصر , ولذا رأيت أن أَصٍل سنده بحديث من طريق شيخ الإسلام ابن تيمية – رحمه الله - : والسند يتصل بأبرز شيوخ أهل السنة والجماعة ومنه ابن قيم الجوزية وشيخ الإسلام محمد بن عبدالوهاب – غفر الله لهم جميعاً(1) – وبيان ذلك :

يروي شيخنا شيخ الإسلام ابن باز , عن العلامة المحدث الشيخ عبدالحق الهاشمي , قال : أخبرنا أحمد بن عبدالله بن سالم البغدادي , عن عبدالرحمن بن حسن بن محمد بن عبدالوهاب , عن جده شيخ الإسلام محمد بن عبدالوهاب , عن الشيخ عبدالله بن إبراهيم المدني , عن الشيخ الفقيه عبدالقادر التغلبي , عن الشيخ المحدث عبدالباقي , عن الشيخ المحدث أحمد بن مفلح الوفائي , عن الشيخ الفقيه موسى بن أحمد الحجاوي , عن الشيخ الفقيه أحمد بن محمد المقدسي المعروف بالشويكي , عن الشيخ أحمد بن عبدالله العسكري , عن الشيخ علاء الدين المرداوي , عن الشيخ إبراهيم بن قندس البعلي , عن الشيخ علاء الدين علي بن العباس المعروف بابن اللحام , عن الشيخ الحافظ عبدالرحمن بن رجب , عن الحافظ شمس الدين ابن القيم , عن شيخ الإسلام الحافظ تقي الدين ابن تيمية , قال : أخبرنا الفقيه سيف الدين أبو زكريا يحيى بن عبدالرحمن بن نجم ابن عبدالوهاب الحنبلي قراءة عليه وأنا أسمع في يوم الجمعة عاشر شوال سنة 669 وأبو عبدالله محمد بن عبدالمنعم بن القواس والمؤمل بن محمد البالسي , وأبو عبدالله محمد بن أبى بكر العامري في التاريخ , وأبو العباس أحمد بن شيبان , وأبو بكر بن محمد الهروى , وأبو زكريا يحيى ابن أبي منصور بن الصيرفي , وأبو الفرج عبدالرحمن بن سليمان البغدادي والشمس بن الزين والكمال عبدالرحيم , وابن العسقلاني , وزينب بنت مكي , وست العرب قال الأول وابن شيبان وزينب : أخبرنا أبو حفص عمر بن محمد ابن طبرزد وقال الباقون وابن شيبان : أخبرنا زيد بن الحسن الكندي زاد ابن الصيرفي , فقال : وأبو محمد عبدالعزيز بن معالي بن غنيمة بن منينا قراءة عليه قالوا : أخبرنا القاضي أبوبكر محمد بن عبدالباقي بن محمد بن عبدالله الأنصاري , أخبرنا أبو إسحاق إبراهيم بن عمر بن أحمد البرمكي , أخبرنا أبو محمد عبدالله بن إبراهيم بن أيوب بن ماسي , حدثنا أبو مسلم إبراهيم بن عبدالله بن مسلم الكجي , حدثنا محمد بن عبدالله الأنصاري , حدثني حميد , عن أنس , أن الربيع بنت النضر عمته لطمت جارية فكسرت سنها فعرضوا عليهم الأرش فأبوا فطلبوا العفو فأبوا فأتوا النبي صلى الله عليه وسلم فأمرهم بالقصاص , فجاء أخوها أنس بن النضر فقال يا رسول الله أتكسر سن الرُّبيِّع والذي بعثك بالحق لا تكسر سنها قال : ( يا أنس كتاب الله القصاص ) . فعفا القوم فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( إن من عباد الله من لو أقسم على الله لأبره ) .

قال شيخ الإسلام ابن تيمية : أخرجه البخاري عن الأنصاري مولده سنة 592 وتوفي في شوال سنة 672 .

ج كما يروي شيخنا شيخ الإسلام عبدالعزيز ابن باز بالسند إلى عبدالباقي , عن الشهاب أحمد المقري , عن شيخه أحمد بن القاضي المكناسي , عن عبدالرحمن بن عبدالقادر بن فهد المكي , عن عمه الرحالة محمد جار الله بن فهد , عن أبيه الحافظ عز الدين عبدالعزيز بن فهد , عن القاضي كمال الدين محمد بن النجم محمد بن أبي بكر المرجاني , عن الشهاب أحمد بن أبي بكر بن العز أحمد بن عبدالحميد , عن شيخ الإسلام تقي الدين أبي العباس أحمد بن عبدالحليم بن تيمية الحراني .

(ح) وبه إلى عبدالباقي , عن النجم محمد الغزي , عن أبيه البدر محمد الغزي عن القاضي زكريا الأنصاري , عن التقي ابن فهد , عن أم عبدالله عائشة المقدسية , عن الحافظ أبي الحجاج يوسف بن عبدالرحمن المزي , عن شيخ الإسلام أبي العباس ابن تيمية .

وإن اتصال السند برسول الله صلى الله عليه وسلم يقع لشيخ الإسلام ابن باز – رحمه الله – أعلى من هذا بدرجات , ولله الحمد وهذا يتضح خلال مراجعة الأثبات ولكن الغرض هنا اتصال السند بطائفة من أئمة أهل السنة والجماعة – رحمهم الله – ووفقنا للسير على نهجهم آمين .

نقلا عن كتاب كوكبة من أئمة الهدى ومابيح الدجي , للقريوتي ص 144-147

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته


ـــــــــــــــــ
1) الحديث من أحاديث الأربعين لشيخ الإسلام ابن تيمية , انظر " مجموع فتاوى شيخ الإسلام ابن تيمية " 8/10 .
وانظر للإسناد : " إجازة الرواة " للعلامة عبدالحق الهاشمي ص7 .
و " رياض الجنة بآثار أهل السنة " لبعدالباقي الحنبلي ص69 , على سقط فيه صححناه من كتب الأثبات .

صناع المستقبل
07-06-04, 02:13 AM
هل هذا هو السند الوحيد للعلامه ابن باز رحمه الله وان وجد اسانيد له في كتب او احاديث الرجاء عرضها وان وجدت اسانيد للشيخ العلامه ابن عثيمين ياليت لو تزودها لنا ويزاك الله الف خير

العوضي
09-06-04, 04:44 PM
لا علم لي أخي العزيز فهذا الذي وجدته في كتاب الدكتور عاصم القريوتي .

وهذا بريد المؤلف لعلك تراسله ويفيدك



alqaruti@yahoo.com

alqarutea@hotmail.com


والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

نواف البكري
09-06-04, 05:27 PM
سألت أحد طلاب الشيخ فأخبرني أن الشيخ لا يروي إلاّ عن عبدالحق الهاشمي ، ولعل معنى قول الأخ : أنه الإسناد الوحيد ، أي من طريق عبدالحقوإجازة عبدالحق له عامة.

ولابن باز ررر حق الرواية بالسماع عن مشايخه غير عبدالحق على رأسهم ابن إبراهيم ررر

ححح

محمد الأمين
09-06-04, 07:22 PM
الغريب أن المشاركات التي تنهى عن الغلو في المشايخ قد تم حذفها!! ولا حول ولا قوة إلا بالله.

أبو غازي
10-06-04, 01:57 AM
أخشى من أن يتشبهوا بالصوفية والشيعة.

فقد كثرت الألقاب وكبرت جداً.

إلى أن وصلت إلى رضي الله عنه !

فما الفرق بينه وبين الصحابة إذن؟

إنا لله وإنا إليه راجعون

سليمان
10-06-04, 02:08 AM
إذا كان المشائخ رحمهم الله لا يرضون بوصفهم بهذه الأوصاف فلماذا نصفهم نحن بها ؟

نواف البكري
10-06-04, 04:41 AM
قال الحافظ ابن كثير في آداب المحدث ( وحسن أن يثني على شيخه كما كان عطاء يقول : حدثني الحبر البحر ابن عباس ررر ، وكان وكيع يقول : حدثني سفيان الثوري أمير المؤمنين في الحديث .... ) .

يا أخي الترضي ليس بخاصٍ بالصحابة ، والمرء لا يجوز له أن ينكر ما لم يتحقق نكارته فضلاً على أن ينكر معروفاً ! .

وهذه الألقاب القول بالتفصيل في حكم إطلاقها خير من هدمها ونسفها ، وقد لقّب النبي صلى الله عليه وسلم أقواماً بألقابٍ عدة فيها من التزكية ما لو اطلقت لفاقوا في الفضل على الشيخين وسائر الصحابة ! ، ومع ذلك فقدر الجميع ثابت ولا غلو فيه ولا شي !

عبدالله المزروع
10-06-04, 05:51 AM
وإذا كانت التصلية تجوز - عند بعض أهل العلم - على غير الرسول - صلى الله عليه وسلم - ؛ فما الفرق بين الرسول وغيره !!

" اللهم صل على آل أبي أوفى " .

فما الفرق بينهم وبين النبي - صلى الله عليه وسلم - ؟!

محمد الأمين
10-06-04, 06:20 AM
الرسالة الأصلية كتبت بواسطة أبو غازي
أخشى من أن يتشبهوا بالصوفية والشيعة.

فقد كثرت الألقاب وكبرت جداً.

إلى أن وصلت إلى رضي الله عنه !

فما الفرق بينه وبين الصحابة إذن؟

إنا لله وإنا إليه راجعون

بل والله قد وصلت إلى "صلى الله على فلان"

إنا لله وإنا إليه راجعون

نواف البكري
10-06-04, 02:49 PM
أخي محمد الأمين صلى الله عليه .

وقعت فيما وقع فيه صاحبك في إنكار ما هو معروف فضلاً على أن يكون فيه نكاره :

ومسألة الصلاة على غير النبي صلى الله عليه وسلم مسألة مشتهرة وهي طرفان و وسط :

فمنعوا تخصيص بشرٍ بها غير النبي صلى الله عليه وسلم . وهذا ( إجماع ) .

وأقروا الصلاة على الغير تبعاً : صلى الله على محمد وعلى وعلى آله وصحبه أجمعين ومن سار على نهجه إلى يوم الدين ، وهذا ( إجماع )

واختلفوا في الصلاة على غير النبي صلى الله عليه وسلم في عرض الكلام ؟

مذهب الجمهور عدم المنع ، وهو اختيار شيخ الإسلام ابن تيمية وابن كثير ، وابن باز .

وانظر بحث المسألة في آخر تفسير سورة الأحزاب لابن كثير عند قوله تعالى : ( إن الله وملائكته يصلون على النبي ) .

ومع ذلك لم نقل في ابن باز ( صلى الله عليه وسلم ) ، وإنما قالوا :

الإمام الحجة العلامة شيخ الإسلام خاتمة الحفاظ ونحو هذا .

فماذا كان !

محب الدين
10-06-04, 02:52 PM
معاشر الأخوة المهتمين با لأسانيد :

هل تعرفون أحدا أجازه الشيخ / ابن باز رحمه الله .

فقد تساءل الكثير من إخواننا عمن أجازهم الشيخ؟؟

خالد بن محمد الحربي
29-08-07, 08:04 AM
كتب الشيخ محمد زياد بن عمر التكلة سيرة لسماحة الشيخ العلامة عبد العزيز بن عبد الله بن باز رحمه الله تعالى

فكان مما كتب :

وأما في الرواية فله شيخان:

أولهما: الشيخ العلامة عبد الحق بن عبد الواحد الهاشمي الهندي ثم المكي (1302-1392هـ)، محدِّث الحجاز، كانت بينهما صلة ومحبة، وسمع عليه أطرافاً من كتب السنة في الصحيحين وغيرهما، وطلب منه الإجازة في الرواية، فأجازه بخطِّه إجازة حافلة بتاريخ 25/12/1375هـ.

وثانيهما: الشيخ المفتي محمد شفيع الديوبندي (1314-1396هـ)، استجازه سماحة الشيخ في المدينة النبوية بعد الحج، أوائل سنة 1384هـ، فأجازه إجازة عامة، وقد حققتُ (بالمشاركة) إجازة كلٍّ منهما لسماحة الشيخ ، ولعلهما يُطبعان قريباً.


قلت :إجازة الشيخ المفتي محمد شفيع الديوبندي رحمه الله للشيخ ابن باز رحمه الله مطبوعة في كتاب (الرسائل المتبادلة بين الشيخ ابن باز والعلماء ) إعداد الشيخين محمد الموسى و محمد الحمد
صفحة (650-653)
وقد قال فيها الشيخ محمد شفيع رحمه الله :
(لما رزقني الله زيارة المدينة المنورة في محرم سنة 1387هـ وزرت العلامة عبدالعزيز بن باز نائب رئيس الجامعة بها سألني مع ما هو فيه من مقام رفيع في العلم والفضل أن أجيز له رواية الحديث بجميع ما يجوز لي روايته , فأجزته بالأسانيد المذكورة ......الخ )

محمد بن صابر عمران
01-04-08, 09:39 PM
قال الحافظ ابن كثير في آداب المحدث ( وحسن أن يثني على شيخه كما كان عطاء يقول : حدثني الحبر البحر ابن عباس ررر ، وكان وكيع يقول : حدثني سفيان الثوري أمير المؤمنين في الحديث .... ) .

يا أخي الترضي ليس بخاصٍ بالصحابة ، والمرء لا يجوز له أن ينكر ما لم يتحقق نكارته فضلاً على أن ينكر معروفاً ! .

وهذه الألقاب القول بالتفصيل في حكم إطلاقها خير من هدمها ونسفها ، وقد لقّب النبي صلى الله عليه وسلم أقواماً بألقابٍ عدة فيها من التزكية ما لو اطلقت لفاقوا في الفضل على الشيخين وسائر الصحابة ! ، ومع ذلك فقدر الجميع ثابت ولا غلو فيه ولا شي !
وفي زماننا ابن باز ومنْ
*********************شابهه عقيدة فد أمنْ
نعني به التطبيق بالمثالِ
****************لا الحصر والتضيق في الرجالِ
فكل أهل العلم بالتوثيقِ
****************شيوخنا من غير نا تفريقِ
يؤخذ منهم ويرد إذ همُ
***************ما بين أجرين وأجر يغنمُ

أبو إبراهيم الحائلي
26-07-08, 02:05 AM
بارك الله فيك

يعني الشيخ عبد العزيز بن باز = له إسنادان 1- عبد الحق الهاشمي 2- محمد شفيع الديوبندي .