المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : وقفات مع كتاب(الدرالمنثورفي طبقات ربات الخدور)لزينب العاملي


طويلبة علم
04-10-04, 01:32 AM
هذا الكتاب الذي هو (الدر المنثور في طبقات ربات الخدور) من تأليف زينب بنت علي فواز العاملية (1276-1332)
والذي جعلني أهتم بهذا الكتاب هو أنه يعتبر من التجديد في التصنيف ، حيث أنه حسب علمي وكما ذكرت المؤلفة أنه لايوجد كتاب مفرد لتراجم النساء ، وهذا ما اشار إليه كذلك الزركلي في الأعلام ، فجاءت بهذا التصنيف البديع في بابه وفكرته ولكنها كدرته بأمور عديدة في ذكرها لتراجم بعض النساء مما هب ودب ، وعدم تمييزها بين المسلمة والكافرة ، واستطرادها في بعض التراجم إلى ما لاعلاقة له بالترجمة وغير ذلك من الأمور التي سيأتي التنبيه عليها إن شاء الله .

ففكرت تصنيفها حسنة جدا ، ولكن هذا الكتاب يحتاج إلى تهذيب وترتيب واستدراك حتى يكون مرجعا موثوقا به للباحثين، فما أحوجنا إلى أن تقوم امرأة مؤمنة تدرك المسؤولية التي تحملها فتتحفنا بكتاب يشفي ويكفى في هذا الباب .

وهذه ترجمتها التي حصلت عليها من تنزيل عدد من الكتب من خزانة الأبحاث بملتقى أهل الحديث

في معجم المطبوعات العربية للإيان سركيس ج 1 ص 989 :
(الانسة ) زينب فواز بنت علي بن حسين بن عبيدالله بن حسن بن ابراهيم ابن محمد بن يوسف فواز العاملي السورية مولدا وموطنا المصرية منشأ وسكنا المتوفاة سنة 1914 م
1 الدر المنثور في طبقات ربات الخدور كتب في أول صحيفة منه :
كتابي تبدى جنة في قصورها * تروح روح الفكر روح التراجم
خدمت به جنسي اللطيف وانه * لا كرم ما يهدى لغر الكرائم


وفي الأعلام لخيرالدين الزركلي ج 3 ص 67 :
( زينب فواز ) * ( 1276 - 1332 ه‍ = 1860 - 1914 م )
زينب بنت علي بن حسين بن عبيدالله ابن حسن بن إبراهيم بن محمد بن يوسف فواز العاملي : أديبة ، مؤرخة ، من شهيرات الكاتبات . ولدت في ( تبنين ) من قرى جبل عامل ، ببلاد الشام . وتعلمت بالاسكندرية ، وتتلمذت فيها للشاعر حسن حسني الطويراني ( وكان يصدر جريدة النيل ) وكتبت واشتهرت . وانتقلت إلى القاهرة . وزارت دمشق ، فتزوجت بأديب نظمي الدمشقي . وافترقا بعد قليل ، فعادت إلى القاهرة . وتوفيت بها .
لها ( الدر المنثور في طبقات ربات الخدور - ط ) مجلد كبير ، من أفضل ما صنف في بابه ، و ( الرسائل الزينبية - ط ) مجموع من مقالاتها ، و ( مدارك الكمال في تراجم الرجال ) و ( الجوهر النضيد في مآثر الملك الحميد ) و ( ديوان شعر ) جمعت فيه منظومات لها ، وثلاث ( روايات ) أدبية ، هي ( حسن العواقب - ط ) و ( الهوى والوفاء - ط ) و ( الملك قورش - ط ) وكانت جميلة المنظر ، عذبة الحديث ، من خيرة ربات البيوت تربية وعلما .


وفي معجم المؤلفين لعمر كحالة ج 4 ص 198 :
زينب فواز ( 1262 - 1332 ه‍ ) ( 1846 - 1914 م )
زينب بنت علي بن حسين بن عبد الله بن حسن بن ابراهيم بن محمد بن يوسف آل فواز العاملية ، التبنينية ، المصرية . اديبة ، ناثرة ، مؤرخة . ولدت في تبنين من اعمال جبل عاملة حوالى سنة 1262 ه‍ ، وانتقلت إلى مصر ، فنشأت في القاهرة ، وزارت دمشق ، فأقامت بها مدة يسيرة ، وعادت إلى مصر ، وتوفيت في القاهرة .
من مؤلفاتها : الدر المنثور في طبقات ربات الخدور ، حسن العواقب ، أو غادة الزاهرة ، رواية الملك كورش أول ملوك الفرس ، كشف الازار عن مخبئات الزار ، والرسائل الزينبية .

عقديتها ومذهبها:
لم يتبن لي من خلال كتابها أنها تميل إلى التشيع مع أن أصلها يسير إلى أنها من الشيعة ، ولكن من خلال تراجمها لايظهر تأثرها بهذا الأمر

الوقفة الأولى:
إن من أول الوقفات مع هذا الكتاب هو عنوان الكتاب
فعنوان الكتاب(( الدر المنثور في طبقات ربات الخدور))
فالعنوان يوحي بخلاف ما بداخل الكتاب حيث تناولت الكاتبة شخصيات كافره وأخري عليها بعض المآخذ بالإضافة إلى بعض الصحابيات وأمهات المؤمنين
فنرى مدى بشاعة هذا العمل حيث جمعت سيرة أمهات المؤمنين اطهر النساء مع بعض الفاسقات ومن لاتنتمى الى الإسلام أصلا
وتقول إنهن ربات خدور !!

أمثال:
العجفاء المغنية: كانت ذات صوت غرد ولاتغريد البلابل وكانت تعلم جواري الأمراء صنعة الغناء.
ألمس: المغنية الشهيرة التي فاقت كافة أرباب الألحان وآلات الطربوحازت شهرة عظيمة وجمعت اموالا كثيرة حتى قيل فيها إنها سلبت أموال القطر المصري برقة صنعتها وحلاوة صوتها.
وعريب: كانت مغنية وشاعرة صالحة الشعر ....ومتقنة صنعة النغم والأوتار.
وهناك الكثير

ومن الكافرات
آمثال:
كاترينا دوماتوفنادشكوف: أميرة روسيا كانت منذ صغرها ميالة إلى الأفكارالحرة وحب الاستقلال.
ماريا مورغان الأمريكية كانت مديرة اصطبلات الملك فكتور عمانوئيل....
حنة البريطانية ملكة فرنسا ...
وغيرهن كثر

فهل يصح ان يقال ان هؤلاء ومن شابههن في كتابها ربات خدور؟؟

طويلبة علم
06-10-04, 09:55 AM
ومن المفارقات العجيبه ان هذه المرأة زينب العاملي كانت متمسكة بحجابها وبتغطية الوجه ولم تخضع للإغراءات الغربية وهذه رسالة أرسلتها لها إحدى المثقفات الغربيات تسألها عن سبب تمسكها بالحجاب وغطاء الوجه وعدم خلعها لحجابها

في مجلّة العرفان المجلد 16 ص 284 : أرسلت الأمريكية رئيسة قسم النساء في معرض شيكاغو كتاباً إلى زينب فواز تسألها فيه بعض الأسئلة ، فذكرت في جوابها أوّلاً ما هو المتعارف من المجاملة ، ثم قالت :
سؤالك لي عن السبب الذي يمنعني عن الحضور إلى المعرض في ديانتنا الإسلامية التي نشأنا عليها، ونحن نجدها من الفروض الواجبة ونتوارثها فنتلقاها بغاية الإنشراح ، حتى أنّ المرأة منّا لو اُجبرت على كشف وجهها الممنوع عندنا لوجدته من أصعب الاُمور ، مع أنّ كشف الوجه واليدين ليس محرّماً في قول فريق عظيم من العلماء ، ولكن منعته العادة قطعياً وهي التي توارثناها ، إذ أنّ البنت منّا لا تتجاوز الثانية عشرة من عمرها إلاّ وهي داخل الحجاب ، وأنّ من عادتنا المحترمة عندنا عدم حضور المرأة في المجتمعات العامة التي يجتمع إليها الرجال ، ولكن للنساء محافل خصوصية تختصّ بهنّ ليس للرجال فيها محل ، حتى أنّ الرجل لا يجوز له أن يدخل دائرة إلاّ باذن عند الحاجة.
والحجاب عندنا مأمور به في الدين بنصوص الكتاب الكريم ، كقوله تعالى : (وليضربن بخمرهن على جيوبهن ولا يبدين زينتهن إلاّ لبعولتهن..) النور : 31.
وأمّا عدم إباحة السفر لنا ، فعلى ما يُفهم من أقوال بعض العلماء الأعلام؛ لأنّ عندنا في شريعتنا الغرّاء لا يباح مسّ جسم المرأة لرجل أجنبي عنها ولو حلّ النظر فيها في مثل الوجه مثلاً على رأي من قال بأنه ليس بعورة فإنّه يحل النظر إليه دون الشعر ، ولكن لا يحلّ مسه إلاّ لذي محرم ، ولا يحلّ لها السفر إلاّ بصحبة أحد ذوي قرابتها إن لم يكن الزوج ، وأعني بذي قراباتها : محارمها الذي لا يجوز لها التزوّج بهم ، المذكورين في قوله تعالى : (حرّمت عليكم اُمهاتكم وبناتكم واخواتكم وعماتكم وأخواتكم من الرضاعة و اُمهات نسائكم وربائبكم اللاتي في حجوركم...) النساء : 23.
فإذا سافرت المرأة مسافة ثلاثة أميال فأكثر يلزم أن يكون معها أحد المذكورين في الآية الشريفة كالأب والابن والأخ والعمّ والخال أو الزوج؛ لأنّه إذا مسّ جسمها في وقت الركوب والنزول لا يكون محرّماً ، بخلاف غيرهم من ذوي القربى ، الذين لا يحرم الزواج بينها وبيهم كابن العم وابن الخال وابن العمّة وابن الخالة ، فإنّها تحتجب عنهم ، فلذلك لا تسافر مع أحدهم من حيث إنّ المسألة مبنيّة على المسّ ، فمتى جاز المسّ جاز السفر ، فهذا الذي يمنعني من الحضور إلى المعرض من وجه ، والوجه الآخر ما تقدّم من عدم تعوّدنا على الخروج إلى المجتمعات العامّة ، إذ أنّ المرأة منّا لا يجوز لها الخروج إلى خارج المنزل إلاّ مؤتزرة بإزار يسترها من الفرق إلى القدم وبرقع يستر وجهها .


********

طالبة القرآن والسنه
27-02-09, 01:04 AM
جزاك الله اختي طويلبة علم وبارك فيك...

وأما قولك:

](((حيث أنه حسب علمي وكما ذكرت المؤلفة أنه لايوجد كتاب مفرد لتراجم النساء)))[/COLOR]فلقد قرأت كتابا من 5 مجلدات في هذا الباب واسمه ((أعلام النساء)) لرضا عمر كحاله..

وهو مثل ماذكرت عن المؤلفة للكتاب السابق حيث يذكر ترجمة للنساء الصالحات والطالحات..

وأمنيتي أن أجمع تراجم النساء التي ذكرهن الامام الذهبي في سير أعلام النبلاء.. ما رأيك يا أختي

طويلبة علم أن أكتب لكم كل يوم ترجمة لاحدى الصالحات من هذا الكتاب الطيب..

ارجو التشجيع!!

طويلبة علم
27-02-09, 11:03 PM
جزاك الله اختي طويلبة علم وبارك فيك...

وأما قولك:

](((حيث أنه حسب علمي وكما ذكرت المؤلفة أنه لايوجد كتاب مفرد لتراجم النساء)))[/COLOR]فلقد قرأت كتابا من 5 مجلدات في هذا الباب واسمه ((أعلام النساء)) لرضا عمر كحاله..

وهو مثل ماذكرت عن المؤلفة للكتاب السابق حيث يذكر ترجمة للنساء الصالحات والطالحات..

وأمنيتي أن أجمع تراجم النساء التي ذكرهن الامام الذهبي في سير أعلام النبلاء.. ما رأيك يا أختي

طويلبة علم أن أكتب لكم كل يوم ترجمة لاحدى الصالحات من هذا الكتاب الطيب..

ارجو التشجيع!!


جزاك الله خيرا أختي الغالية فاطمة
هذا الكتاب أعلام النساء لرضا كحالة صدر بعد كتاب المؤلفة بمدة طويلة فهي لها السبق في ذلك


ما رأيك يا أختي

طويلبة علم أن أكتب لكم كل يوم ترجمة لاحدى الصالحات من هذا الكتاب الطيب..

نعم أختي الفاضلة أكتبي ما تريدين في موضوع مستقل خاص وفي إنتظار مايجود به قلمك من كتاب أعلام النساء وأنا معكِ إن شاء الله
مارأيك...........؟

طالبة القرآن والسنه
28-02-09, 12:05 AM
باذن الله سوف ابدأ ولكن أتمنى أن يكون الموضوع مثبت حتى لا نتعب بالبحث عنه كلما أردنا الكتابة فيه.....

وجزاك الله خيرا....

محبة القرآن والعربية
16-03-09, 03:40 AM
السَّلامُ عليكُنَّ ورحمة الله وبركـاته
*********************




ما شاء الله ! جزاكِ الله خيرًا أختي الحبيبة \ طُويلبةَ عِلمٍ .


كم نحتاجُ إلى قراءة ومُعايشة سِيَر و تراجِم الصَّالِحات ، لا سيَّما هذه الأوقات .. التي أصبحت فيها السِّيَر والتراجِم في الأفلام والمًسلسلات ..للفنانات والمُطرِبات !! ويأبى الله إلا أن يُعلي شأن الصَّالِحات .. فهل من مُدَّكِر !!



ولشيخِنا المِفضال \ مُحمَّد بن إسماعيل في كتابِهِ الجليل : المرأة بين تكريم الإسلام وإهانة الجاهليّة تراجم طيِّبات في نهاية الكتاب .


عسى أن ييسر الله تبارك وتعالى نقلها ..فاللهُ المُستعان .

طويلبة علم
19-03-09, 12:33 AM
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
أسعدني مروركِ من هنا ..

ولشيخِنا المِفضال \ مُحمَّد بن إسماعيل في كتابِهِ الجليل : المرأة بين تكريم الإسلام وإهانة الجاهليّة تراجم طيِّبات في نهاية الكتاب .


عسى أن ييسر الله تبارك وتعالى نقلها

نتمنى ذلك حتى نستفيد من تلك السير العطرة